نبض الجنين

أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثامن | أهم النصائح لعدم الوقوع فيها

ازدادت معدلات البحث بشكل كبير حول معرفة أهم أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثامن، وكان ذلك نتيجة لتعرض الكثير من النساء الحوامل لهذه المشكلة، حيث تعد من أخطر المشاكل التي تواجه الأم أثناء حملها، وتؤثر تأثير سلبي على صحتها بالإضافة إلى فقد الجنين في أغلب الحالات، دعونا نتعرف على أهم الأسباب التي تؤدي لذلك في السطور القادمة، كما نتعرف أيضاً على مختلف النقاط حول هذا الموضوع.

أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثامن

تتعرض بعض النساء أثناء حملهن إلى توقف نبض الجنين بشكل مفاجئ خاصةً في الشهور الأخيرة من الحمل، لذلك يجب على المرأة المتابعة الدورية وعمل موجات صوتية للاطمئنان على صحة الجنين، ومن خلال اختبارات الموجات الصوتية يمكن التعرف على نبض الجنين، ولكن في بعض الأحيان لا يظهر نبض للجنين ولذلك سوف نتناول أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثامن:

تشوهات الكروموسومات الجنينة

تعتبر التشوهات التي تظهر بشكل كبير في المراحل الأولى تؤثر على الجنين بشكل كبير، وتؤدي إلى إصابته بالتشوهات وهذا يعني أن الطفل لديه مشكلة في الكروموسومات، ومشكلة الكروموسومات تنتج عن وجود بويضات غير طبيعية أو حيوانات منوية ليست منتظمة، وقد تظهر أيضاً عندما تمر البويضة بعدة مراحل للانقسام.

مشكلة النزيف

من الممكن أن تؤثر مشكلة النزيف في الشهور الأخيرة على الأم وتؤدي إلى حدوث جلطات دموية بشكل مفاجئ، هذه الجلطات تعمل على إيقاف قلب الجنين وتؤدي إلى عدم عمله.

الحبل السري الملتوي

تظهر هذه المشكلة في الكثير من الحالات أثناء الثلث الأخير من الحمل، حيث نجد أن التفاف الحبل السري حول رقبة الجنين يعمل على منع وصول الأكسجين إلى الجنين، وقد يلتف الحبل السري أيضاً حول الأطراف مما يعمل على إيقاف نبض الجنين في الشهور الأخيرة، لذلك يجب التأكد من عدم حدوث هذه المشكلة.

نقص البروجسترون

يعتبر هرمون البروجسترون ذو وجود هام جداً لإكمال الحمل بشكل آمن وسليم، ولذلك أي خلل يؤدي إلى نقصانه فإنه يؤثر بالسلب على صحة الجنين، ويعمل نقص البروجسترون على وقف نمو الجنين وعدم تطوره بشكل كامل، وقد يستمر الأمر طبيعي حتى وصول الجنين للأشهر الأخيرة وعدم مواصلة الحمل بعد ذلك.

عدوى الأمهات

عدوى الأمهات

في حالة توقف نبض الجنين في الشهر الثامن بشكل مفاجئ يجب التأكد من عدم وجود أي عدوى أو مرض خطير مرتبط بصحة الأم، لذلك يجب فحص الأم جيدًا منذ بداية الحمل، وبعض الأمراض التي تصيب الأم قد لا تؤثر على صحة الأم ولا تشعر بوجوده، ولكنه يظهر أثره السلبي على صحة الجنين دون أن تشعر الأم.

كيفية الكشف عن موت الجنين

يمكن التعرف على موت الجنين من خلال فحص الموجات فوق الصوتية، حيث أنها تظهر نبض الجنين بشكل واضح عند إجرائها، ويتم عمل اختبار هذه الموجات للاطمئنان على صحة الجنين، وفي حالة عمل موجات فوق صوتية وعدم سماع أي دقات قلب أو نبضات للجنين فهذا دليل يؤكد على توقف نبض الجنين لذلك يجب اتخاذ اللازم في هذه الحالة.

تعتبر هذه الحالة ليس لها أي سبب واضح حيث لا يتم التعرف عليها إلا بعد وفاة الجنين داخل الرحم، وبعدها يتم تحديد موعد إجهاض الأم لعدم الضرر بها، وأجريت بعض الدراسات الخاصة بهذا الأمر منذ فترة طويلة، حيث أكدت أن القلق المستمر وتوتر الأم عامل أساسي في التأثير على معدل ضربات قلب الجنين وتوقفها عن النبض.

وضحت الدراسات أيضاً أن المشاعر المرتبطة بقلب الأم تؤثر تأثير مباشر على صحة قلب جنينها، على الرغم من عدم وجود أي تأثيرات سلبية أخرى قد تصيب الجنين.

أهمية الشهر الثامن في نجاة الطفل

يعتبر الشهر الثامن من أكثر الشهور التي تعتبر ذات تطورات هامة للحفاظ على صحة الجنين، إلا في بعض الحالات التي قد تعاني من توقف نبض الجنين في الشهر الثامن، أهم تطورات الجنين في الشهر الثامن:

  • تظهر جميع الأعضاء بشكل مكتمل، ويمكن رؤيتها من خلال الموجات فوق الصوتية.
  • تنضج جميع الأعضاء للتأهل للعيش المستقل.
  • تطور أنسجة دماغ الجنين بشكل كامل، أي أنها تبلغ التطور النهائي.
  • تنمو جميع الأعضاء الحيوية بشكل كامل مثل القلب والعينين والكليتين والرئتين.
  • كما يتطور أيضاً الجهاز المناعي والجهاز المعوي.
  • تنمو القشرة الدماغية بشكل أكبر وتصبح أكثر سمكاً.
  • على الرغم من تطور الدماغ وظهور القشرة الدماغية إلا أنها لا تعمل إلا عند الولادة.
  • في هذا الشهر تنتقل كميات كبيرة من العناصر الغذائية عبر المشيمة لدعم حياة الجنين.

موت الجنين وتوقف نبض الجنين في الشهر الثامن

تعتبر عملية الإجهاض وموت الجنين تحدث أكثر خلال المرحلة الأولى من الحمل إلا أن بعض الحالات تتعرض له خلال الثلث الأخير من الحمل، وتعتبر مرحلة المخاض أكثر استقراراً للجنين، ولكن يحدث إجهاض لكل حالة واحدة من مائة حالة وتكون شديدة الخطورة، أي أنها تمثل 1% فقط من حالات الحمل الصحيحة.

العوامل التي تؤدي لـ توقف نبض الجنين في الشهر الثامن

من الممكن أن يتم ولادة طفل متوفي لدى أي أم وفي الكثير من الحالات لم يتم الوصول إلى السبب الرئيسي الذي أدى لحدوث هذا الأمر، ولذلك قام الكثير من العلماء بالبحث حول هذه المشكلة، ومن المهم جداً التعرف على أهم العوامل التي تؤدي إلى خطر موت الجنين وذلك للتقليل من حدوث أي مضاعفات للأم أو الجنين ناتجة عن هذه العوامل، وأهم هذه العوامل ما يلي:

توقف نبض الجنين في الشهر الثامن لأسباب تتعلق بصحة الأم

ترتبط مشكلة توقف نبض الجنين في الشهر الثامن ببعض الأمراض المتعلقة بصحة الأم، حيث أن الأم قد تعاني من بعض الأمراض التي تؤثر على الجنين دون شعورها، أهم هذه الأمراض:

السمنة

إذا كانت المرأة الحامل تعاني من مشكلة السمنة، يجب عليها الانتباه جيداً حتى قبل إتمام عملية الحمل وذلك لما لها من تأثيرات سلبية على الجنين وقد تؤدي بنسبة كبيرة إلى موته في الشهور الأخيرة، كما يجب على المرأة الانتباه جيداً لنسبة ومؤشر الدهون في الجسم، حيث لا يجب أن تزيد عن الحد الأقصى، وفي حالة زيادتها مع وجود الحمل قد تكون من أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثامن.

مرض السكري

مرض السكري

سكر الحمل يعتبر مرض من الأمراض المزمنة التي تتعرض لها بعض السيدات الحوامل وهو سبب أساسي من أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثامن، لذلك يجب إجراء فحص دوري للتعرف على نسبة الجلوكوز في الدم.

ضغط دم مرتفع

يعتبر ضغط الدم هو القوة الكلية التي يتم دفع الدم بها عكس مجرى الشرايين لباقي أجزاء الجسم، أي خلل في هذه القوة المندفعة يؤدي إلى موت الجنين.

أعراض توقف نبض الجنين في الشهر الثامن

هناك بعض الأعراض التي تدل على أن الجنين ليس بخير، وتوحي أيضاً بوجود بعض المشاكل في النبض، وأهم هذه الأعراض ما يتم ذكره في السطور التالية:

  • عدم إحساس الأم بأي حركة أو ركلات ناتجة من الجنين.
  • قد تعاني من المرأة من تقلصات شديدة والآلام الحادة أسفل منطقة البطن.
  • في بعض الحالات الخطيرة يحدث نزيف شديد.

يجب على المرأة في هذه الحالة التوجه للطبيب المعالج للقيام بإجراء الفحوصات اللازمة، وسرعة الاطمئنان على نبض وصحة الجنين أولاً قبل أي شيء، ويتم عمل فحص موجات فوق الصوتية حيث أنها تظهر نبضات الجنين بشكل واضح، وعند عدم ظهور الجنين بشكل واضح واختفاء ضربات قلبه في هذه الحالة يكون الجنين قد توفي.

اختبارات لمعرفة أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثامن

يفضل بعض الأطباء بعد التأكد من وفاة الجنين داخل الرحم القيام بإجراء بعض الاختبارات، وذلك لتجنب ولادة طفل ميت مرة أخرى ومعرفة سبب وفاته، وعند التأكد التام من وجود المشيمة والحبل السري بشكل صحيح وإمداد الجنين بالعناصر اللازمة، وعدم ظهور سبب واضح لوفاة الجنين، يقوم بعض الأطباء بطلب إجراء الفحوصات التالية:

بزل السلى  (amnio)

يتم إجراء هذا الاختبار بواسطة أخذ جزء من السائل الأمنيوسي المحيط بالطفل داخل الرحم، وذلك للتعرف على أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثامن في حالة عدم وجود سبب واضح، ويقوم الطبيب بإجراء هذا الاختبار للتعرف على سبب موت الجنين سواء كان عدوى أو وجود حالة وراثية أدت لذلك، ولذلك قد يقوم الطبيب في بعض الحالات بإجرائه للتأكد من عدم انتقال أي حالات وراثية.

تشريح الجثة

يتم إجراء هذا الاختبار عند ولادة طفل ميت حيث يقوم المسؤول عن هذا الفعل بتشريح جسد الطفل والأعضاء الداخلية للتعرف على العيوب الخلقية الموجودة بالجنين، ويؤدي هذا التشريح إلى التعرف على بعض العيوب الخلقية، كما يمكن من خلاله معرفة إذا كانت الأم قد تنجب طفلًا أخر ميتاً أم لا بعد ذلك.

الاختبارات الجينية

  • يتم هذا الاختبار من خلال التعرف على التاريخ الصحي لجميع أفراد العائلة، مع تناول أهم الأمراض التي تعرضت لها الأم أثناء حملها، ويمكن من خلاله التعرف على جميع الحالات الوراثية والصحية.
  • قد يتطرق الطبيب في هذا الاختبار لعمل فحص مرض الغدة الدرقية وأمراض المناعة، وذلك للتأكد التام من إمكانية إنجاب طفل أخر أم أن هناك عوامل أخرى تؤدي إلى موت جميع الأجنة.
  • في أغلب الأحيان لم يصل الطبيب لاكتشاف سبب موت الجنين في الشهر الثامن ولكن تساعد الاختبارات في تفهم الوضع ووجود أي دليل يجعل المرأة متقبلة الأمر بشكل أفضل.

هل يمكن إنجاب طفل سليم بعد تعرضها للإجهاض

الكثير من النساء بعد تعرضهن للإجهاض بسبب موت الجنين يتساءلن هل يمكن ولادة طفل أخر سليم، والإجابة هنا تكون بالطبع نعم، ولكن لابد من الالتزام بالتعليمات التالية:

  • يجب أخذ وقت كافي حتى يتم شفاء الجسد نهائياً والتهيأ للحمل مرة أخرى.
  • يتم عمل بعض الاختبارات الخاصة بالأم لمعالجة أي أمراض قد تؤدي لموت الجنين.
  • يجب الانتظار لحين ظهور نتائج جميع الاختبارات قبل إتمام الحمل.
  • في حالة موت الأجنة لأسباب وراثية، لابد من استشارة طبيب وراثة لمساعدتك في فرصة إنجاب أخرى.

نصائح للتقليل من خطر ولادة طفل ميت

هناك بعض النصائح يلزم على كل أم اتباعها جيداً، وذلك للتقليل من خطر ولادة طفل متوفى نتيجة توقف نبضه في الشهور الأخيرة، أهم هذه النصائح ما يلي:

نصائح للتقليل من خطر ولادة طفل ميت

  • لابد من عمل فحص كامل للأم قبل الحمل، للوقاية من الوقوع في أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثامن.
  • تناول جرعات علاجية لأي مشكلة قد تضر الجنين فيما بعد.
  • يجب الحفاظ على وزن صحي ومثالي وذلك لتجنب أضرار وخطورة مرض السمنة.
  • عدم التدخين بشكل نهائي أو تناول أي مشروب كحولي.
  • الامتناع عن تناول بعض الأدوية التي تعتبر من أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثامن.
  • عند حدوث حمل يجب ملاحظة أي نزيف مهبلي و إخبار الطبيب بشكل سريع.
  • يجب تتبع عدد ركلات الجنين والانتباه جيداً في حالة عدم وجود ركلات.
  • يجب على الطبيب المعالج إجراء فحص مناسب للتعرف على ضربات قلب الجنين.

تعتبر هذه هي أهم النصائح التي تحد من الوقوع في أي سبب من أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثامن، لذلك يجب على كل أم الأخذ بهذه النصائح وعدم التهاون في حق جنينها.

أسباب ضعف نبض الجنين

تناولنا منذ قليل أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثامن بشكل نهائي والتي تؤدي إلى الإجهاض، ولكن في بعض الأحيان قد يحدث ضعف حركة الجنين وعدم سماع نبضه جيداً، ويجب على الطبيب إجراء فحص جيداً للتعرف على نبض الجنين بشكل صحيح، فهل يوجد نبض ضعيف لا تستطيع المرأة الشعور به أم أن الجنين فقد النبض بشكل نهائي، وأهم أسباب ضعف النبض ما يلي:

الحمل المبكر

  • تختلف طريقة حساب أسابيع الحمل من طبيب لأخر ومن امرأة لأخرى، وقد يكون ذلك سبباً في تأخر سماع نبض الجنين نتيجة لعدم تكون القلب بشكل كامل.
  • في هذه الحالة يجب تحديد موعد متأخر قليلاً ويتم إجراء الفحص مرة أخرى لسماع نبض الجنين، وهناك أكثر من طريقة يمكن التحقق بها من نبض الحنين.
  • يمكن الاطمئنان على ضربات قلب الجنين من خلال فحص الدوبلر أو الموجات فوق الصوتية، يجب الإجراء الاختبار بشكل دقيق للتأكد من النتيجة والتعرف على نبض الجنين.

الرحم المقلوب

تعتبر هذه المشكلة من أهم أسباب ضعف النبض حيث أن الرحم يكون في موضع غير موضعه الطبيعي أي أنه يبعد عن البطن بشكل يعيق سماع المرأة لنبض جنينها، ومع زيادة حجم الجنين بتقدم الحمل يزداد حجم الرحم أيضاً ويصبح قريب من البطن، وفي هذه الحالة يتم سماع النبض بوضوح لذلك لا داعي للقلق.

اختفاء الطفل في بداية الحمل

من المعروف أن الجنين في بداية حمل المرأة يكون ذات حجم صغير جداً، وحتى يتمكن الطبيب من سماع ضربات قلبه لابد من تحديد موضعه داخل الرحم، قد يختبأ الجنين نتيجة لصغر حجمه ولا يستطيع الطبيب سماع نبضه.

زيادة وزن الحامل

تعتبر زيادة الوزن من أهم ما يؤدي لعدم سماع نبض الجنين، حيث أن طبقة الدهون تعمل كحاجز بين الجنين والوسط الخارجي، يمكن للطبيب استخدام الفحص المهبلي حيث يكون أكثر دقة في هذه الحالة.

انسداد المشيمة

تواجه الكثير من النساء مشكلة وقوع المشيمة قبل الجنين، وهذا بالطبع يؤدي إلى ضعف نبض الجنين وعدم سماعه، ويمكن التحقق في هذه الحالة من الدورة الدموية التي يدل وجودها على نبض الجنين.

أسباب ولادة جنين ميت وتوقف نبض الجنين في الشهر الثامن

هناك بعض الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى موت وفقد الجنين في الشهور الأخيرة، يجب على كل أم معرفتها جيداً، ترتبط هذه الأسباب بالنقاط التالية:

العدوى

الكثير من العدوى لا تظهر أي علامات دالة على وجودها، ولا يكون لها أي مضاعفات تذكر بشكل خطير، ومن أهم أنواعها والتي تؤدي إلى موت الجنين هي:

  • الفيروس المضخم للخلايا، شائع بين الأطفال ولكنه يصيب الأم الحامل وفي هذه الحالة يموت الجنين.
  • بعض أنواع العدوى الخاصة بالمسالك البولية والتناسلية.
  • بعض الأمراض التي تنتقل بالاتصال الجنسي مثل مرض الزهري.
  • مرض النقرس الناتج عن تناول كميات كبيرة من اللحم غير مكتملة النضج.

أمراض تصيب المشيمة وأسباب أخرى

تشمل مشاكل المشيمة عدة مشاكل معًا، وتعتبر المشيمة هي الداعم الأول والأساسي في حياة الجنين وتؤثر عليه بشكل مباشر عند وجود أي ضرر فيها، أهم مشاكل المشيمة ما يلي:

  • من ضمن مشاكل المشيمة هي الالتهابات والجلطات التي تؤدي إلى التورم والاحمرار.
  • تتسبب أيضاً في حدوث بعض المشاكل الخاصة بالأوعية الدموية.
  • في بعض الحالات قد يحدث انفصال للمشيمة وهي مشكلة خطيرة جداً.
  • تمثل مشاكل المشيمة 24% من حالات ولادة طفل ميت.
  • كما يمثل الحبل السري أيضاً نسبة قليلة مقارنة بمشاكل المشيمة وهي 10%.
  • تكمن مشاكل الحبل السري في الضغط عليه الذي يمنع وصول الأكسجين الكافي للجنين.

مضاعفات توقف نبض الجنين في الشهر الثامن

بعد أن تناولنا أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثامن من الحمل، يجب أن نتعرف على أهم المضاعفات التي تؤدي إلى حدوث موت الجنين أهمها ما يلي:

مضاعفات توقف نبض الجنين في الشهر الثامن

  • أن تكون المرأة حامل ولكن لا تعرف لمدة طويلة.
  • إذا كانت المرأة تعاني من السمنة أو ضغط الدم أو مرض السكري.
  • معاناة الأم من تسمم الحمل من قبل يزيد من فرصة موت جنينها.
  • بعض الأمراض مثل التخثرات أو الذئبة.
  • أمراض الغدة الدرقية التي تعمل على حدوث اضطرابات الغدة.
  • قد يؤدي موت الجنين في الأشهر الأخيرة إلى حدوث جلطات للأم.
  • المخاض المبكر أيضاً يزيد من خطر موت الجنين.
  • اختلاط دم الطفل مع دم الأم مما يؤدي إلى نزيف الجنين.
  • التعرض لحادث سيارة شديد، أو بعض الصدمات الخطيرة.

الخاتمة

تناولنا في هذا المقال الحديث بشكل مفصل عن أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثامن، كما تناولنا أهمية الشهر الثامن في تكوين التطور النهائي لجميع أعضاء جسم الجنين، وتطرقنا أيضاً للحديث عن بعض النقاط الأخرى حول هذا الموضوع، أهمها كان المضاعفات التي تنتج عن توقف نبض الجنين، كما عرضنا لكم بعض النصائح الهامة للوقاية من هذه المشكلة.

وفي ختام موضوعنا نتمنى من الله أن ترزق كل أم بجنين سليم معافى، ولكن يجب عليها أولاً أخذ جميع الاحتياطات اللازمة لعدم الوقوع في مشكلة موت الجنين في الشهور الأخيرة

المصادر:

أبوت كيدز هيلث

وات تو إكسبكت

توميز

زر الذهاب إلى الأعلى