نبض الجنين

تعرفي علي أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثاني

تتعدد أسباب توقف نبض في الشهر الثاني والتي تسمى بالإجهاض الصامت وهو ما لا يمكنك معرفته سوى عند زيارتك للطبيب والكشف باستعمال الموجات الصوتية، وعلى الرغم من أن حدوث توقف النبض يعد من الأشياء التي قد تحدث بشكل طبيعي بدون أي تدخلات فيها إلا أنه من الممكن أن يتم القيام بعدد من الأشياء التي من شأنها أن تحافظ على بقاء الجنين بصورة سليمة وبدون أن يصيبه أي ضرر.

نبض الجنين الطبيعي

يمكنك ملاحظة بدء نبض الجنين من فترة تتراوح فيما بين الأسبوع السادس وحتى الأسبوع الثامن من الحمل، وفي البداية سوف يكون معدل النبض الخاص به يصل حتى 100 نبضة في الدقيقة، ومع وصول الأسبوع التاسع فإن نبضة الجنين سوف تكون 180 نبضة في الدقيقة الواحدة، وسوف تلاحظين انخفاضًا في عدد تلك النبضات بشكل تدريجي كلما اقترب موعد ولادتك.

مع العلم أن الطبيب قد يلاحظ تواجد انخفاض في نبضات قلب الجنين ولكنها قد تكون مقلقة بالنسبة للطبيب في بعض الأحيان وهو الأمر الذي سوف يستدعي الطبيب لاستعمال جهاز الموجات الصوتية لاكتشاف ما إذا كانت هنالك أي أضرار على نبض الجنين أو قلق على حياته.

أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثاني

تتعدد أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثاني والتي لا تتوقف فقط على أسباب قد يكون للأم دخل فيها وإنما هي تحدث نتيجة أسباب جينية في الجنين تتسبب في إجهاض الجنين، وتتنوع تلك الأسباب فيما بين:

من الممكن أن يحدث شذوذ كروموسومي في الجنين والتي ثبت أن أصل كل 3 من 5 أجنة قد تتعرض لحدوث الإجهاض نتيجة وجود شذوذ كروموسومي في الجنين، مع العلم أن حدوث الشذوذ في كروموسومات بيضة غير طبيعية أو في حيوان منوي شاذ أو قد يكون ذلك نتيجة لمزيج ناتج غير طبيعي أو قد ينتج ذلك الشذوذ من مشكلة حدثت أثناء تعرض الزيجوت للإنقسام.

وجود خلل في عملية تجلط الدم وهو ما يعني حدوث اضطرابات في تخثر الدم والذي قد يتسبب في حدوث عرقلة في تدفق الدم داخل الأوعية الدموية الدقيقة والتي بدورها سوف تتسبب في تعريض الجنين للحرمان من وصول الدماء الموصلة للأكسجين له، ومن الممكن أن يتسبب الحبل السري في خنق الطفل من خلال التواءه حول رقبة الجنين، أو قد يتسبب التواءه حول رقبته أو في أحد جوانبه إلى منع وصول إمدادات الدم له ومن الأكسجين المتصل به.

في حين حدوث ذلك في الشهور الثلاثة الأولى، فإن هذا يعني أن الجنين سوف يتعرض لحدوث توقف في نبضه، ومن الممكن أن يؤدي تناقص نسبة هرمون البروجسترون أثناء الشهور الأولى من الحمل بشكل خاص، فإن هذا من شأنه أن يتسبب في حدوث تعريض الجنين لتوقف نموه وتطوره وهو الأمر الذي من شأنه أن يؤدي إلى توقف نبض الجنين.

عدوى الأم المؤثرة على صحة الجنين

عدوى الأم المؤثرة على صحة الجنين

من الممكن أن تصاب الأم بالعدوى التي بإمكانها أن تؤثر على نمو الجنين وتتسبب في إحداث توقف نموه، ولهذا فإن الأم يجب أن تقوم بالكشف على نفسها لتعلم ما إذا كانت مصابة بعدوى أو بمرض من شأنه أن يؤثر على نمو الجنين، وقد تتبع الأم بعضًا من العادات الروتينية في يومها والتي من شأنها أن تتسبب في التأثير على نمو الجنين مثل التدخين أو الكحول، ومن الممكن أن تقوم الأم بتناول الأطعمة غير الصحية وهي جميعها من الممكن أن تتسبب في اختناق الجنين داخل الرحم وهو الأمر الذي من شأنه أن يؤدي إلى تعريض الجنين للإجهاض.

الأعراض الدالة على توقف نبض الجنين ” أعراض الإجهاض الصامت”

 تتنوع أعراض موت الجنين في الشهر الثاني، ومن أمثلتها ما يلي:

من الممكن أن يحدث انخفاض في نسبة هرمون الحمل والذي يعمل على تثبيت الحمل، حيث أنه يتم إفرازه منذ اليوم الأول في الحمل ويزداد بشكل تدريجي حتى انتهاء الحمل، ومن الممكن أن يتم الكشف عنه من خلال إفرازات الأستروجين والبروجسترون في الجسم وهو ما سوف يظهر من خلال التحاليل الدورية والتي في حال ملاحظة تناقص في نسبته في الدم فإنه يجب استشارة الطبيب بصورة سريعة.

من الممكن أن تتعرض الأم لحدوث بعض النزيف والذي ينتج عن ثبوت الجنين في الرحم، ولكن قد يحدث النزيف نتيجة توقف نبض الجنين وذلك ما يظهر بوضوح في الشهر الثالث وقد يدل ذلك النتزيف على حدوث مشكلة كبيرة وهو الأمر الذي يعني أهمية الحذر ومتابعة النزيف واستشارة الطبيب عند حدوث أي نزيف، كما يجب التأكد من نبض الجنين بشكل دوري ودائم.

من الممكن أن تشعر الحامل في الشهور الأولى بتواجد ألم في منطقة الظهر وذلك؛ بسبب ضغط الجنين على منطقة الظهر والحوض والأعصاب، بينما قد تشعر الأم بتواجد ضغط على المنطقة الأمامية والخلفية وتصبح بعدها آلام الظهر ثقيلة وتكون الأم غير قادرة على حملها، بالإضافة إلى تواجد نزيف واختفاء في بعض أعراض الحمل الأخرى.

من الممكن أن تصدر لدى المرأة الحامل بعضًا من الإفرازات والتي في العادة تظهر بدون لون أو رائحة، ولكن في حال ملاحظتها لظهور تلك الإفرازات وهي تظهر بشكل مختلف عن العادة فإن هذا يعد ذات ضرر كبير وسيء على الحامل وهو ما سوف يجعلها تشعر بتواجد حكة شديدة مع شعورها بتواجد ألم كبير لديها، ومن هذا فإن الحامل سجب عليها متابعة جميع التغييرات التي تطرأ عليها وتخبر الطبيب بها بشكل دوري ودائم.

متى يعد توقف نبض الجنين حقيقي ؟

توقف النبض الخاص بالجنين، والذي يتيح للأطباء إمكانية التأكد من تواجد الجنين حيًا في داخل رحم الأم فإن هذا يمكنه أن يتضح من خلال سماع نبض الجنين وذلك بدءًا من الأسبوع السادس وحتى الأسبوع التاسع، ويعد الاختلاف في الفترة التي يتم سماع نبض الجنين فيها مختلفة من امرأة لأخرى، وهو الأمر الذي يجب ألا تقلق منه أية امرأة.
من الممكن ألا يهتم الطبيب بسماعه لنبضات الجنين في تلك الأسابيع الأولى ولكن في حال عدم سماعه لنبضات الجنين بعد مرور ثلاث شهور من الحمل فإن هذا دليل على توفي الجنين، مع العلم أن سماع الأم لنبض الجنين ليس شيئًا يمكن حدوثه بصورة دائمة وهو ما يعني أن توقف النبض قد يحدث بصورة مفاجأة دون معرفة الأم.

علاج توقف نبض الجنين

على الرغم من أن أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثاني تكون كثيرة ويصعب التنبؤ بها، بسبب حدوثها بصورة مفاجئة إلا أنه من الممكن أن يتم علاج تلك المشكلة بصورة سريعة؛ لكي لا يتسبب ذلك في التأثير على حياة الأم، حيث أنه عقب موت الجنين يمكن التخلص من الجنين سواء من خلال الرحم وذلك ما يحدث في حال عدم ظهور دماء فإن الطبيب يوصي الأم بالإنتظار لمدة أسبوع سوف يقوم فيها الرحم بإفراغ بقايا الأنسجة مع خروج دماء بالإضافة إلى شعور الأم ببعض الآلام والتقلصات.

متى يعد الغثيان الصباحي مهمًا ؟

على الرغم من أن غثيان الحمل الصباحي وحساسية الصدر تعد من أكثر الأعراض المزعجة للحامل في الصباح إلا أنها تستطيع الاطمئنان على الجنين وسلامته من خلالها، ولكن في حال توقف الغثيان في الأسبوع التاسع في الإستمرار في الصباح فإن في هذا دلالة على حدوث مكروه للجنين، ويرجع سبب ذلك إلى أن الهرمون الخاص بالغدد التناسلية المتواجد في المشيمة هو المسؤول عن شعور الحامل بتلك الأعراض ولكن في حال توقف نبض الجنين فإن هذا سوف يؤدي إلى تناقص ذلك الهرمون بشكل تدريجي.

متى يعد الغثيان الصباحي مهمًا ؟

كيف يعالج الطبيب توقف النبض ؟

يبدأ الطبيب في انتظار حدوث الإجهاض بصورة طبيعية والتي يبدو فيها الإجهاض بصورة الدورة الطبيعية ولكنها تكون موجعة بعض الشيء وتبدأ في البداية بصورة إفرازات بنية ومن ثم تصبح تلك الإفرازات على هيئة نزيف ولكنه يكون ثقيل ويظل مستمرًا لفترة تتراوح فيما بين أسبوع أو اثنين على الأكثر، ويصاحب ذلك الألم وجود آلام وتشنجات تكون شدتها فيما بين متوسطة وحتى تكون درجتها شديدة ومن المكن أن تقوم المرأة بتناول مسكنات تخفف من الألم.

يمكنك استعمال الأدوية لكي ننسبب في حدوث الإجهاض وتعد تلك الأدوية محفزة لحدوث الإجهاض وهي تعد مشابهة بصورة كبيرة للإجهاض الطبيعي ولكنها قد تتسبب في حدوث نزيف حاد أو تشنجات قوية، وإتمام عملية الإجهاض بصورة جراحية والتي يلجأ فيها الطبيب إلى إجراء عملية جراحية مثل كشط الرحم وتفريغه من جميع البقايا التي تتواجد بداخله ويقوم الطبيب باستعمال التخدير الموضعي أو الحاد، كما يمكن للأم أن تعود للمنزل في نفس اليوم.

كيفية الوقاية من توقف نبض الجنين ؟

هي الطرق التي سوف تتيح لك معرفة كيفية حل مشكلة توقف النبض دون إصابة الجنين بأي مكروه، ويمكن حدوث ذلك من خلال التالي ..

  • تحتاج الأم إلى أن تقوم بعمل سونار بشكل دور لكي تطمئن على نبض الجنين ويعد ذلك من أحد أكثر الأمور الهامة التي سوف تقي الأم من فقدان الجنين.
  • من اللازم أن تحصل الأم على جميع العناصر الغذائية الضرورية والمفيدة لجسمها ومفيدة لنمو الجنين.
  • يجب أن تبتعدي عن أية أنشطة عنيفة من شأنها أن تقوم بالتأثير على نمو الجنين.
  • يجب أن تقومي بمراجعة الطبيب بشكل دائم وذلك في حال إصابتك بأي عدوى أو أمراض وذلك طوال فترة الحمل، كما يجب عليك أخذ أي لقاحات أو أدوية من شأنها أن تساهم في التخلص من تلك العدوى.

العلاقة التي تتواجد بين نبض الجنين وجنسه

كما ذكرنا من قبل أن نبضات الجنين تبدأ من 100 نبضة والتي قد تصل حتى  180 في الدقيقة وتنخفض بشكل تدريجي حتى موعد الولادة، ومع ذلك فإن نبضات الذكر تختلف عن نبضات الأنثى، حيث أنك في حال وجدتِ أن نبض الجنين قد وصلت إلى حوالي 140 نبضة في الدقيقة الواحدة فإن هذا يدل على أن الجنين ذكر، بينما في حال كان عدد النبضات أكبر من 140 نبضة في الدقيقة فإن هذا يدل على أن الجنين أنثى.

نصائح التغذية لمنع توقف نبض الجنين

يمكنك تناول جميع الحبوب وغيرها من الأطعمة التي تحتوي على الثيامين ومن تلك الحبوب البازلاء والشوفان، يمكنك كذلك تناول أطعمة مثل الفواكة المفيدة للشهر الثاني من الحمل والخضروات التي تحتوي على الأوميجا 3 مثل الفاصولياء وغيرها، بالإضافة إلى الكالسيوم والفسفور الذي يتواجد في منتجات اللبن ومشتقاته مثل الزبادي والجبن.

الخاتمة 

يمكنك عزيزتي القارئة أن تعلمي أن أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثاني متعددة وتبعًا لاتباعك جميع النصائح التي تقلل من فرص توقف النبض فإنه بالإضافة إلى ذلك يجب عليك أيضًا  ألا تشعري بالقلق بصورة دائمة؛ لأن القلق قد يؤدي بصورة كبيرة إلا إحداث اضطرابات تؤثر بدورها على ثبات الحمل، ولهذا فإنك يمكنك الاطمئنان وعدم التفكير في ذلك بصورة مستمرة.

المصادر:

توميز

إيروكليرت

وات تو إكسبكت

زر الذهاب إلى الأعلى