fbpx
أعراض الحمل

أسباب عدم انغراس البويضة في الرحم مع نصائح مهمة للحمل

تشعر جميع الفتيات خاصةً حديثة الزواج باللهفة والشوق الشديد للحمل، لكن مع مرور الوقت وتأخر حدوث الحمل تنزعج الكثيرات وتبدأ في البحث لمعرفة أسباب عدم انغراس البويضة في الرحم طوال تلك الفترة، لذلك ستكون سطور موضوعنا هذا حول أهم أعراض وأسباب عدم انغراس البويضة داخل الرحم، وهل تختلف تلك الأسباب عند التلقيح الطبيعي والاصطناعي أم لا.

مرحلة انغراس البويضة داخل الرحم

قبل التعرف على أسباب عدم انغراس البويضة في الرحم يجب العلم بأن انغراس البويضة من أهم مراحل الحمل والتي يطلق عليها بعض الأطباء اسم ” الكيسة الأريمية” والتي تعني التصاق البويضة بعد تخصيبها بجدار الرحم؛ لكي يحصل الجنين خلال شهور الحمل على التغذية والأكسجين اللازم الذي يحتاجه لكي ينمو بصورة جيدة، ومع تقدم شهور الحمل يقوم الطبيب باستخدام الموجات الصوتية وعمل فحص دوري للتأكد من مدى تفاعل “كيسة الأريمية” مع جدار الرحم وتقدم وتطور نمو الجنين.

أسباب عدم انغراس البويضة في الرحم بعد التلقيح الطبيعي

يعد التلقيح الطبيعي هو الطريقة الآمنة والطبيعية التي وهبها الله للمرأة لحدوث حمل دون مساعدات خارجية، والذي يحدث من خلال خروج إحدى البويضات لقناة الفالوب خلال أيام الطمث لتخصيبها والتصاقها بجدار الرحم لحدوث الحمل، لكن في حالة فشل تلك المرحلة تخرج البويضة بمصاحبة بعض الآلام والدماء، ترجع أسباب عدم انغراس البويضة في الرحم للمتزوجة في:

ضعف إنتاج الحيوانات المنوية

ليس من الضروري أن يعود فشل تلقيح البويضة من المرأة فقط، فقد يتسبب ضعف إنتاج الحيوانات المنوية وخروجها صغيرة الحجم أو ضعيفة الحركة في عدم قدرتها على القيام بمهامها ووظائفها المخصصة لها مما يؤدي إلى تقليل فرص الحمل.

انسداد أو تمدد قناة فالوب

يتسبب انسداد أو تمدد قناة فالوب في صعوبة وصول الحيوانات المنوية لتخصيب البويضة مما يتسبب في عدم مرورها داخل الرحم وعدم حدوث حمل.

إصابة الأم بالأورام الليفية أو السرطان

إصابة الأم بالأورام الليفية أو السرطان

يبدأ ظهور تلك الأورام الليفية الحميدة الملتصقة بجدار الرحم بعد بلوغ السيدات لسن الثلاثين أو أكثر، والتي تعد من الأمراض الشائعة التي يصعب اكتشافها في وقتًا باكر لصغر حجمها، وتتسبب في منع البويضة النشطة للتلقيح، وفي حالة الإصابة بمرض السرطان ستؤدي الجرعات الكيماوية وطرق الأخرى للعلاج في ضعف تخصيب البويضة.

ضعف بطانة الرحم

هناك من تعاني من أن نمو أنسجة الرحم في مكانها غير صحيح؛ مثل خارج الرحم مما يتسبب في عدم حدوث الحمل وضعف بطانة الرحم بشكل كبير، وقد يتسبب هذا في تعرض المرأة للإصابة بالعقم.

وجود خلل بتكوين البويضات 

يتسبب وجود خلل بإحدى المبيضين في عدم خروج البويضات الجيدة لحدوث عملية التخصيب، وأيضًا يتسبب وجود خلل بالعديد من الهرمونات المسئولة عن تنشيط وتحفيز البويضة أثناء مرحلة الطمث مما يقلل أيضًا من فرص الحمل.

أسباب عدم انغراس الأجنة في الرحم بعد التلقيح الاصطناعي

أصبح التلقيح الصناعي من أكثر الطرق الفعالة والناجحة في وقتنا هذا عند فشل التلقيح الطبيعي، والذي يعتمد على أحدث التقنيات والعديد من الخطوات التي تستغرق 21 يومًا عند تنفيذها، ويبدأ الطبيب بعمل الاختبارات المختلفة للحمل لمعرفة نتيجة هذا التلقيح بعد اثني عشر يومًا من تطبيقه، لكن برغم نجاح عملية التلقيح الاصطناعي هناك العديد من الأسباب التي تعمل على فشل التصاق البويضة بالرحم، والتي تتمثل تلك في:

اضطرابات جهاز المناعة أو مرض بطانة الرحم المهاجرة

كلاهما من العوامل المؤدية لفشل التلقيح الصناعي حيث يؤدي اضطراب جهاز المناعة في تكوين العديد من الأجسام المضادة التي تهاجم الأجنة وتمنع من التصاقها وتكوينها داخل الرحم، وأيضًا يعد مرض بطانة الرحم المهاجرة من الأمراض التي تقلل فرص انغراس البويضة ونجاح عملية التلقيح الصناعي بصورة كبيرة.

تشوه الكروموسومات

قد يعاني كل من الرجل والمرأة من هذا السبب عند بلوغهم سن الأربعين، كما أثبتت العديد من الدراسات بأنه أكثر أسباب عدم انغراس البويضة في الرحم، وحدوث الإجهاض بشكل متكرر مما يقل فرص الحمل مع مرور الوقت.

عدم استجابة المبايض للعلاج

قد لا يستجيب المبيض للعلاج الخارجي المسؤول عن تسهيل عملية التلقيح لتنشيط المبايض فيلجأ الأطباء لإعطائك الأدوية المناسبة لكِ لإجراء تلك العملية مرة أخرى وقد تحدث تلك الحالة للسيدات التي بلغ عمرها من 35 إلى 45 سنة.

عدم النضج الكافي للأجنة أو عدم وجودها بعد زراعتها 

عدم النضج الكافي للأجنة أو عدم وجودها بعد زراعتها 

بالرغم أنه من أكثر أسباب فشل التلقيح الصناعي إلا أنه لا يدل على إصابتك بالأمراض المختلفة داخل الرحم فهو يعتمد فقط على قوة وصلابة الأجنة، وزراعتها في الوقت المناسب داخل الرحم لقدرتها على اختراق والالتصاق بطانة الرحم أثناء عملية التلقيح الصناعي.

 اتباع سلوكيات صحية ضارة

قد يتسبب نمط الحياة كثيرًا في ضعف نجاح انغراس البويضة بعد التلقيح الاصطناعي فينصح الأطباء السيدات التي تعاني من السمنة أو النحافة الشديدة في اتباع الأنظمة الغذائية المناسبة لكي تتمتع بصحة جيدة لزيادة فرص نجاح التلقيح، كما ينصح الابتعاد عن التدخين لمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر قبل القيام بعملية التلقيح لضمان نجاحها.

ما أعراض عدم انغراس البويضة داخل الرحم؟

عند فشل تلقيح البويضة أو تعرضك لإحدى أسباب عدم انغراس البويضة في الرحم التي ذُكرت سابقًا قد تشعرين بأعراض وآلام الطمث المعتادة خلال بضع أسابيع، والتي سيكون من أكثر العلامات الموضحة لفشل التلقيح، وبجانب هذا؛ هناك العديد من الأعراض الأخرى التي تشعرين بها أيضًا لمدة قد تتراوح من عشرة إلى أربعة عشر يومًا تقريبًا، تتركز أهم تلك الأعراض في:

  • الشعور بالغازات وانتفاخ البطن.
  • تورم الثدي.
  • ألام بالبطن والظهر.
  • عدم الرغبة في تناول الطعام.
  • الشعور بالصداع والمزيد من الخمول والإرهاق.
  • زيادة القلق وعدم القدرة على التركيز.
  • زيادة الوزن في بعض مناطق بالجسم.
  • التغيرات المزاجية المختلفة والرغبة في الانعزال والبكاء دون سبب.
  • احتباس السوائل داخل الجسم.
  • عدم الشعور بالرغبة الجنسية.
  • ظهور الحبوب المزعجة بالجسم أو بالوجه.

نصائح لضمان عدم فشل تلقيح البويضة

نصائح لضمان عدم فشل تلقيح البويضة

بجانب نصائح وإرشادات الطبيب الخاص بكِ هناك مجموعة من النصائح التي تساعدك على زيادة فرص الحمل ونجاح عملية التلقيح والانغراس، سواء أكانت تلقيح صناعي أو طبيعي:

  • يفضل إقامة العلاقة الزوجية قبل قدوم موعد الدورة الشهرية بخمس أيام وتكرارها بشكل منتظم.
  • يجب تحديد أيام التبويض جيدًا لضمان نجاح التلقيح الطبيعي.
  • البعد عن النحافة أو السمنة الزائدة، وتناول المأكولات الصحية المليئة بالمعادن المهمة لتعزيز الخصوبة وتنشيط البويضات.
  • تناول الفيتامينات الخاصة مثل حمض الفوليك قبل الحمل.
  • البعد عن المشروبات الكحولية وعدم التدخين.
  • عدم القيام بالأنشطة والتمارين الرياضية الصعبة والعنيفة خلال أيام التبويض.
  • تجنب الاستحمام بالماء الساخن وعدم التعرض لحمامات البخار والساونا لتجنب ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الاعتماد على وضعيات مناسبة وملائمة أثناء العلاقة الزوجية.

بعد الانتهاء من حديثنا اليوم يجب العلم عزيزي القارئة بأنه ليس من الضروري عند تأخر حملكِ بأنكِ قد تعانين من إحدى أسباب عدم انغراس البويضة في الرحم التي تم ذكرها، فيجب أن تكوني على دراية تامة بأن الله عز وجل لم يشأ حتى ذلك الوقت بأن ترزقي بأطفال، وليس عيبًا بكِ فلا تيأسي أو تحزني؛ فكل ما عليكِ فعله هو التحلي بالمزيد من الصبر وأن تدعو الله عز وجل أن يكتب لكِ تجربة هذا الشعور الرائع عن قريب.

المصادر:

ميديكال نيوز توداي

إن سي بي آي

كوستال

زر الذهاب إلى الأعلى