مشاكل الحمل

أسباب عدم نزول الجنين الميت من الرحم وأهم المضاعفات الصحية

يعتبر موت الجنين داخل الرحم من مشكلات الحمل قليلة الحدوث نسبيًا، وعادة يتبعها بعض المضاعفات الجسدية والنفسية على صحة الأم في حال عدم نزول هذا الجنين؛ لذلك اخترنا التحدث عن أسباب عدم نزول الجنين الميت خلال مقالنا التالي وكيف لكِ أن تكتشفي موته مبكرًا لتحمي نفسك من تلك المضاعفات من خلال إنزاله طبيًا بشكلٍ أسرع بالطريقة التي تناسب حالتك الصحية.

ما هي أسباب موت الجنين في الرحم؟

عدة أسباب وُجد لها دورًا في موت الأجنة في رحم أمهاتهم خلال أشهر الحمل، وعادةً يحدث هذا الأمر خلال الأشهر الأولى مقارنةً بفترات الحمل الأخيرة، ومن بين تلك الأسباب نذكر لكِ:

  • عدم تناول الطعام الصحي خلال أشهر الحمل، وتناول أطعمة غير نظيفة تحتوي على الكائنات الدقيقة الممرضة.
  • إلتفاف الحبل السري حول الجنين.
  • التدخين وتناول الكحوليات.
  • إصابة الجنين بعدوى فيروسية منقولة من الأم عبر المشيمة.
  • بعض العيوب الخِلقية للأجنة قد تسبب الموت خلال شهور النمو.
  • إنفصال المشيمة الكلي أو الجزئي.
  • نقص التغذية التي تحصل عليها الحامل خلال فترة حملها.

أعراض موت الجنين في الرحم

بعض السيدات وهذا شائع يشعرن بـ أعراض موت الجنين داخل أرحامهن، لكن نسبة قليلة وهذا الأقل شيوعًا لا يشعرن بأي تغيرات وعادة تختلف الأعراض باختلاف الفترة التي مات بها الجنين كما يلي:

أعراض موت الجنين خلال الأشهر الأولى

عادةً تكون أعراض موت الجنين في الأشهر الأولى من الحمل هي الأقل شدة، وكذلك يسهل السيطرة على الأمر خلال تلك الفترة وتختلف الأعراض من سيدة لأخرى بحيث تشمل ما يلي:

  • عدم الشعور بألم في الثدي أو تضخم كما كان في بداية الحمل.
  • الإحساس بانخفاض درجة حرارة الجسم.
  • اختفاء أعراض الحمل التي كانت تظهر مع بداية الحمل.
  • الشعور بألم في منطقة أسفل البطن.

أعراض موت الجنين في الأشهر الأخيرة

أعراض موت الجنين في الأشهر الأخيرة

خلال الأشهر الأخيرة من الحمل ربما يحدث موت الجنين لكن في حالات قليلة مقارنة بالموت خلال الأشهر الأولى وتظهر على الحامل أعراضًا أكثر حدة وتتمثل غالبًا فيما يلي:

  • الشعور بألم شديد وانقباضات في منطقة أسفل البطن.
  • توقف الشعور بألم أو تورم في الثديين.
  • نزول الإفرازات المهبلية أو النزيف.
  • الشعور بالدوخة الشديدة وعدم التركيز.
  • توقف حركة الجنين؛ حيث يبدأ الشعور بالجنين بداية من الأسبوع العشرين من الحمل.

أسباب عدم نزول الجنين الميت 

في بعض الأحيان قد لا ينزل الجنين الميت من الرحم ويتبع ذلك مضاعفات خطيرة قد تؤدي بحياة الأم، يرجع ذلك إلى مجموعة من الأسباب مثل:

  • عدم الشعور بأعراض موت الجنين ولا يرفضه الرحم.
  • ضيق عنق الرحم مما يمنع نزول الجنين.
  • في الشهور الأولى قد يخرج الجنين في شكل دورة.

أضرار موت الجنين في بطن أمه

تنقسم الأضرار التي تلي موت الجنين إلى مضاعفات على المستوى النفسي تستمر لمدة زمنية معينة وتختفي، ومضاعفات على المستوى الجسدي تلك التي تحتاج إلى تدخل علاجي:

الأضرار النفسية

تشعر الأم بعد فقد جنينها بمجموعة من التغيرات النفسية قد تستمر مدة تطول أو تقصر بحسب الدعم النفسي الذي تحصل عليه من أسرتها ومن هذه الأضرار:

  • الشعور المتكرر بالندم تجاه الإهمال في أمر ما أدى إلى موت الجنين.
  • إصابة الأم بالاكتئاب لفترة زمنية بعد فقد جنينها.
  • التفكير المستمر في إمكانية موت الجنين خلال حملها التالي.

الأضرار الصحية

الأضرار الصحية لعدم نزول الجنين الميت

تُصاب السيدات بمشاكل صحية بعد نزول الجنين الميت أو خلال تواجده في الرحم في حال عدم اكتشاف ذلك بشكل مبكر، وفي حالة زيادة شدة الأعراض الصحية يجب التواصل مع الطبيب، وتتمثل تلك الأضرار فيما يلي:

  • تورم واحتقان الثدي بعد نزول الجنين؛ لأن التغيرات الهرمونية خلال فترة الحمل أدت إلى ذلك.
  • الشعور بألم شديد وتشنجات في منطقة أسفل البطن مشابهة لأعراض نزول الدورة الشهرية.
  • في حال عدم نزول الجنين الميت قد يسبب ذلك العدوى والالتهابات الشديدة داخل الرحم.
  • إصابة المرأة بالجلطات ومشاكل في الأوعية الدموية داخل الرحم.

تشخيص موت الجنين في الرحم

غالبًا تثير بعض الأعراض مثل اختفاء حركة الجنين أو آلام البطن الشديدة الشكوك في قلب السيدات حول موت الأجنة ويعطي هذا الأمر تصورًا مبدأيًا لدى طبيب النساء والولادة عن موت الجنين، وللتأكد من ذلك يُجري الطبيب فحصًا بالموجات فوق الصوتية (US)؛ والذي يعتبر وسيلة التشخيص الأكثر دقة لموت الأجنة لتسهيل نزول الجنين فلربما يكون هناك أحد أسباب عدم نزول الجنين الميت من الرحم يؤدي إلى منع نزوله وظهور المضاعفات.

أقصى مدة لبقاء الجنين الميت في الرحم

التشخيص المبكر لموت الأجنة يحمي من مضاعفات خطيرة كادت أن تفتك بالأم من بينها الالتهابات والعدوى الشديدة وتلف الأعضاء الداخلية، وتعتبر أقصى مدة لبقاء الجنين الميت داخل الرحم هي أسبوعين فقط، فيما أطول من ذلك يكون خطيرًا على صحة الأم.

متى يطرد الرحم الجنين الميت؟

عند موت الجنين داخل الرحم قد يطرده الرحم من تلقاء نفسه دون تدخل علاجي دوائي أو جراحي في حال عدم وجود أي من أسباب عدم نزول الجنين الميت ويستغرق هذا الأمر مدة زمنية تتراوح بين أسبوعين وشهر لكن عند زيادتها أكثر من أسبوعين تزداد احتمالية الإصابة بالمضاعفات الخطيرة.

طرق إنزال الجنين الميت من الرحم

يحدد الطبيب الوسيلة التي يمكن إنزال الجنين الميت من خلالها اعتمادًا على عدد من العوامل المتعلقة بالأم من بينها الحالة الصحية والمدة التي استغرقها الجنين داخل الرحم بعد موته، وتكون الخيارات التالية هي الحل:

تحفيز الولادة Induced labor

تحفيز الولادة Induced labor كأحد طرق التخلص من الجنين الميت

الخيار العلاجي الأفضل حيث يضمن التخلص بشكل أسرع بالتالي تقل المضاعفات المترتبة عن تأخر نزول الجنين الميت في المدة، ويتم تحفيز الولادة من خلال الأدوية أو ما يُعرف باسم “قسطرة فولي” وهي إدخال بالون إلى الرحم يعمل على توسيع عنق الرحم، وعادةً يلجأ الطبيب لهذه الطريقة في الحالات التالية:

  • العدوى والالتهابات في الرحم.
  • إصابة المرأة بالجلطات.
  • تمزق الكيس الأمنيوسي.
  • السيدات المصابات بارتفاع ضغط الدم.

الولادة الطبيعية Normal labor

خلال هذه الطريقة تنتظر المرأة إلى حين نزول المخاض الطبيعي من الرحم، ويليه ولادة الجنين الميت طبيعيًا، لكن تعتبر طريقة غير آمنة إلى حد ما؛ لأن تأخير نزول الجنين الميت قد يسبب مضاعفات خطيرة على صحة الأم.

الولادة القيصرية 

الولادة القيصريه هي الأخرى طريقة غير مرغوب فيها لإنزال الأجنة الميتة وذلك بسبب مضاعفاتها التي تزيد خطورة عن تلك المصاحبة للولادة الطبيعية، بجانب ذلك تحتاج المرأة بعدها إلى مدة أطول من أجل الاستشفاء.

بذلك نكون تحدثنا معكِ باستفاضة حول أسباب عدم نزول الجنين الميت وكذلك أسباب وأعراض موت الأجنة، والآن ننصحك بضرورة تجنب مسببات المشكلة قدر الإمكان لتحتفظي بجنينك حيًا من بداية حملك حتى النهاية.

المصادر:

كليفيلاند كلينيك

إن إتش إس

ذا وومينز

زر الذهاب إلى الأعلى