نصائح للحامل

أضرار القطط على الحامل ولماذا يجب تجنبها خلال فترة الحمل

قد تكون لدى الحامل قطة تقوم بتربيتها من قبل بدء الحمل، ولكن عند بدء الشهور الأولى ينصح بالابتعاد عنها، لاسيما وأن أضرار القطط على الحامل عديدة وقد تؤثر عليها بالسلب، ومن الممكن أن تصاب الحامل بمرض داء القطط الذي بدوره يؤثر على صحة الجنين.

مرض القطط للحوامل

عرف الأطباء مرض القطط للحوامل أنه عبارة عن عدوى طفيلية تنتقل إلى الحامل بسبب عدة أمور مختلفة من أبرزها ملامسة فرو القطة الذي يحتوي على هذه الطفيلة أو لمس فضلاتها، وتصاب القطط بهذا المرض إن تناولت اللحوم الملوثة، كما يمكن أن ينتقل للحامل بسبب تناول اللحوم الغير نظيفة أو النيئة، والمؤسف أن الأم قد لا تعرف أنها مصابة بهذا الداء؛ نسبة إلى أن أعراضه لا تختلف كثيرًا عن أعراض الأنلفونزا.

أعراض مرض القطط للحوامل

أعراض مرض القطط للحوامل

حينما تصاب الأم بداء القطط تظهر عليها عدة أعراض مختلفة؛ وقد لا يتم التمييز بينها وبين أعراض الأنفلونزا بسبب التشابه الكبير بينهما، لذا يجب على الأم أن تحرص على إجراء الفحوصات بصورة دورية كي تطمئن على سلامتها وسلامة الجنين من حين لآخر، ومن أبرز الأعراض التي تحديدها هي:-

الشعور بالإرهاق

من أبرز الأعراض التي تظهر على الأم هي الشعور بالإرهاق بصورة كغير معتادة، لاسيما وأنها تكون فاقدة تمامًا لطاقتها وغير قادرة على بذل أي جهود، وعادة ما تعتقد الحامل أن هذا الأمر بسبب الحمل، ولكن السبب الحقيقي هو الإصابة بداء القطط والحمل.

ارتفاع درجة الحرارة

ترتفع درجة حرارتها بشكلٍ كبيرًا ولا تكون حرارة الأم مستقرة على نحو معين، بل أنها ترتفع بأوقات وتنخفض بأوقاتٍ أخرى، ومن الممكن أيضًا أن تصاب بالحمى.

آلام متفرقة

من أبرز أعراض وأضرار القطط على الحامل هي أنها تتسبب بشعور الأم بآلام قوية ومتفرقة بأنحاء جسدها، وبسبب ذلك لا تكون قادرة على تحديد أكثر الأماكن التي تؤلمها.

رؤية غير واضحة

حينما تستيقظ الحامل من النوم تلاحظ أن نظرها ليس على ما يرام وغير قادرة على مشاهدة الأشياء من حولها بالصورة الطبيعية؛ بل أن هناك ضبابًا وغشاوة تتسبب بعدم الرؤية بشكلٍ واضحًا، وسوف نتعرف على أضرار القطط على الحامل بشكل تفصيلي.

أضرار القطط على الحامل

أضرار القطط على الحامل

كي تحافظي على صحة جنينك طوال فترة الحمل وتتضمني أن تكوني بصحة جيدة، فعليكِ أن تبتعدي تمامًا عن تربية القطط خلال فترة الحمل أو التعامل معها بشكلٍ مطلق؛ وذلك كي تتفادي الأضرار البالغة التي تحدث نتيجة الإصابة بداء القطط، ومن أبرز أضرار القطط على الحامل هي:-

إصابة الجنين بالأمراض

حينما تصاب الأم بمرض ـ جرثومة القطط والحمل، يكون الجنين في رحمها عرضة للإصابة بعدة أمراض مختلفة من أبرزها الأمراض الذهنية، وقد يصاب الجنين أيضًا بالعمى، وذلك بخلاف عدة أمراض أخرى قد يصاب بها الجنين بالقلب أو الكبد.

الإجهاض

من أبرز أضرار القطط على الحامل والتي قد تكون من أكثرهم خطورة هي أنه من الممكن أن يتسبب ذلك الداء بـ الإجهاض، خاصة وإن كانت الأم في الشهور الثلاث الأولى من الحمل، أما في حالة إن كانت تخطت هذه المدة، فهنا يكون الجنين معرضًا للإصابة بالكثير من الأمراض التي تلحق به ضررًا كبيرًا.

تشوهات للجنين

بسبب هذا الداء من الممكن أن يتسبب في تشوهات الجنين المختلفة التي تتسبب بوجود أضرارًا بمنطقة العين؛ وقد تصل نحو العمى، وذلك بخلاف التأخر الذهني الذي من الممكن أن يصاب به الجنين، ناهيك عن أن المرض يؤثر بالسلب على خلايا الجنين وأيضًا الكبد.

مشكلات في السمع والبصر

من أكثر أضرار القطط على الحامل شيوعًا والتي تؤثر على الجنين بشكلٍ مباشر هي أنه يتعرض للإصابة بمشكلات في السمع والبصر؛ فيولد الجنين وهو يعاني من ضعف السمع، ومن الممكن أن يصاب بضعف البصر أيضًا.

المعاناة مع التعلم

حينما يكبر الطفل ويكون في عام الدخول إلى المدرسة، يعاني بشكلٍ كبيرًا من صعوبة التعلم ويكون غير قادر على القيام بكافة الأنشطة الدراسية؛ وذلك الأمر يعود إلى التأخر في النمو العقلي وأيضًا النمو الجسدي.

لماذا يجب تجنب القطط خلال الحمل؟

تطرح الحوامل سؤالاً شائعًا، ألا وهو هل تؤثر القطط على الحمل؟ ومن المؤكد أن الإجابة المتعارف عليها هي أنه بالطبع تؤثر وبشكلٍ كبير؛ ويجب تجنب تربيتها طوال فترة الحمل، وذلك كي تضمني صحة سليمة لجنينك وأيضًا عدم إصابته بأي مرضًا بسبب داء القطط، ومن أبرز الأسباب التي تدفعك لتجنب القطط هي:-

لماذا يجب تجنب القطط خلال الحمل؟

الأعراض المصاحبة للحامل

من أبرز الأسباب التي تدفعك نحو تجنب تربية القطط طوال فترة الحمل هي أن أضرار القطط على الحامل لا تقتصر على الجنين فقط، بل أن الأم أيضًا تعاني بشكلٍ كبيرًا من الأعراض التي تحدث لها بسبب الإصابة بهذا الداء، فتكون مرهقة بصورة كبيرة وتشعر بعدة آلام مختلفة بجسدها، وذلك بخلاف الدوار وغثيان الحمل الذي سيتزايد، كما أنها ستعاني أيضًا من مشكلة عدم الرؤية بوضوح.

تجنب الإجهاض

عند الإصابة بهذا الداء تكون الحامل معرضة للإجهاض بنسبة كبيرة إن كانت في بداية حملها، وكي تتفادي ذلك وتحافظي على صحة وسلامة جنينك، يجب عليكِ أن تبتعدي عن ملامسة القطط تمامًا والابتعاد عنها خلال فترة الحمل بالكامل، وهذا ما يضمن لكِ عدم الإجهاض وأيضًا عدم إصابة الجنين بأمراض هذا الداء.

المحافظة على سلامة الجنين

من أضرار القطط على الحامل البارزة هي أنها تؤثر على سلامة الجنين بشكلٍ كبير، فمن الممكن أن يصاب بعدة أمراض مختلفة تجعله غير قادر على العيش بشكلٍ طبيعي، مثل  التشوهات التي من الممكن أن يصاب بها.

الخطر يكون أكبر على الجنين

من المؤكد أن الحامل تكون رغبتها الأولى هي الحفاظ على جنينها حتى وإن تعرضت هي للخطر، وكي تتمكني من ذلك فيجب أن تبتعدي عن القطط التي ستصيب جنينك بالأمراض المختلفة، ومن الممكن أن لا يقتصر ضررها على ذلك فقط، بل من الممكن أيضًا أن تكون السبب الرئيسي في وفاة الطفل عقب ولادته بفترة زمنية قصيرة.

هل تؤثر القطط على الحامل؟

بالطبع للقطط تأثيرًا كبيرًا على الحامل، لاسيما وأنه في حالة إصابة القطة بهذا الداء فإنها تقوم بنقله بنسبة كبيرة إلى الحامل، وبحسب رأي الأطباء أن القطط تقوم بفرز عددًا كبيرًا من تلك الطفيليات يصل نحو الملايين، ويرتكز نطاقها بالفضلات، وفي حالة إذا انتقل هذا الطفيلي إلى الحامل فإن العواقب تكون وخيمة للغاية، ومن أبرز الأضرار ما يلي:-

  1. من الممكن أن يؤدي إلى وفاة الجنين.
  2. يؤثر بشكلٍ كبيرًا على أعضاء الجنين، مثل الدماغ والقلب وأيضًا له أثارًا سلبية على الرئتين.
  3. زيادة فرص الجنين للإصابة بأمراض عقلية وأيضًا في الكثير من الأحيان يؤدي إلى حدوث التأخر العقلي.
  4. تتزايد الفرصة بنسبة كبيرة لتعرض الطفل للإصابة بمشكلات تتعلق بالبصر والسمع أيضًا.
  5. ذلك بخلاف مشكلات صعوبة التعلم للطفل.

كيف تتفادي الإصابة بمرض القطط للحوامل؟

لا تقتصر الإصابة بهذا الداء على الابتعاد عن القطط فقط وعدم ملامستها، لاسيما وأن جرثومة القطط والحمل من الممكن أن تنتقل إليكِ بسبب العديد من الأمور المختلفة والتي سنعرضها عليكِ بالنحو التالي كي تتمكني من تفاديها، فمن أبرزها:-

كيف تتفادي الإصابة بمرض القطط للحوامل

 

  • يجب طهي الأطعمة الغذائية على درجة حرارة آمنة تضمن لكِ أن الطعام تمت تسويتها بالصورة الصحيحة؛ وبالأخص اللحوم، فإن كانت نيئة فمن الممكن أن تصيبك بهذا الداء.
  • يفضل أن لا تقوم الحامل بتذوق اللحوم التي تطبخها حتى تطمئن أنها نضجت تمامًا.
  • على الحامل أن تتأكد من نظافة الأطباق التي تتناول بها الطعام، ويفضل أيضًا أن تقوم بغسل يداها بالصابون جيدًا طوال الوقت؛ وبالأخص حينما تقوم بتنظيف اللحوم والدواجن النيئة.
  • من أبرز نصائح للحامل في الأسابيع الأولى التي يجب إتباعها هي الابتعاد تمامًا عن ملامسة القطط، وإن تحتم عليها أن تلامسها فعليها أن ترتدي القفازات الواقية.
  • كما ينصح بارتداء القفازات إذا كانت الأم تقوم بأعمال الزراعة وتقوم بملامسة الرمل بصورة مباشرة.
  • بالإضافة إلى أنه يجب الابتعاد عن تناول حليب الماعز إن لم يكن مبسترًا، وذلك لأن البسترة تضمن لكِ غليانه بشكلٍ كبيرًا مما يجعله أكثر أمانًا.
زر الذهاب إلى الأعلى