أعراض الحمل

أعراض الأسبوع الأربعين من الحمل | العلامات الدالة على المخاض والولادة

تتنوع أعراض الأسبوع الأربعين من الحمل ويرجع ذلك إلى أن أعراض الحمل تختلف من امرأة لأخرى ولهذا لا يجب عليك أن تنتظري حدوث جميع تلك الأعراض لكي تطمئني من سير حملك بطريقة صحيحة، بالإضافة إلى أن تواجد الجنين في داخلك حتى الأسبوع الأربعين لا يدل على مكروه في الجنين بل على العكس تعد جميعها أعراض طبيعية لا يجب عليك القلق منها، كما يجب أيضًا استثمار تلك الفترة في معرفة أكبر قدر من المعلومات لمعرفة كيفية التعامل مع الطفل عقب الولادة.

أعراض الأسبوع الأربعين من الحمل

التي تختلف فيما بين عدة أعراض مثل:

  • يمكنك أن تشعري ببعض الانزعاج عند منطقة الحوض نتيجة هبوط الطفل لأسفل الرحم.
  • قد تصابي بالبواسير نتيجة الضغط على الحوض ومن ثم يحدث تورم الدوالي المؤدي للإصابة بالبواسير.
  • تواجهين صعوبة في النوم نتيجة اضطرابات الهرمونات وتشعري بالقلق لفترات طويلة. 
  • كثرة التبول عند الحامل وتزايد التردد على الحمام طوال اليوم، ويرجع ذلك إلى ضغط الرحم على المثانه.
  • مع اقتراب الولادة يمكنك ملاحظة حدوث الانقباضات بشكل متكرر.

العلامات الدالة على بدء الولادة

تحدث أعراض الأسبوع الأربعين من الحمل والتي تعني اقتراب الولادة والتي تسمى بـ المخاض وهي مثل:

  • تلاحظي حدوث تسرب للسائل الأمينوسي.
  • تحدث بعض التقلصات المؤلمة والتي تتكرر بشكل مؤلم وغير متوقف.
  • يجب العلم عزيزتي أن العلامات الدالة على المخاض والولادة قد تدل على حدوث المخاض يجب عليك إذًا أن تقومي بزيارة المشفى أو المتابعة مع الطبيب.
  • من الممكن ألا تلاحظي تلك الأعراض وذلك دال على عدم حدوث المخاض قريبًا نتيجة عدم إمكانية التنبؤ به.

حجم بطنك أثناء الأسبوع الأربعين

  • تحتسب فترة الأربعين أسبوعًا على أنها تسعة أشهر وفي حال حدوث تأخر فهذا ينتج على بقاء الطفل داخل الرحم.
  • يمكنك ملاحظة ثقل البطن مع تواجد شعور بالانزعاج نتيجة التنقل ولهذا يقترح الأطباء ضرورة الحركة لتحفيز المخاض.
  • يمكنك كذلك معرفة الأوضاع السليمة لكل الحالات المختلفة مثل النوم وغيرها لتقليل الشعور بثقل البطن في ذلك الوقت.

كيفية إجراء اختبار الموجات الصوتية 

كيفية إجراء اختبار الموجات الصوتية 

  • من المتعارف عليه أنه عند الشعور بأعراض الأسبوع الأربعين من الحمل يجب عليك المتابعة مع الطبيب.
  • يهتم الأطباء بإجراءهم لموجات فوق صوتية والذي يضمن سلامته وموقفه الطبيعي ويساعد ذلك في معرفة ما إذا كان يجب تحريض المخاض أم لا.

عملية تعجيل الولادة في الشهر التاسع

  • ينتج التعجيل بسبب تواجد تأخر في حدوث أعراض الأسبوع الأربعين من الحمل، وذلك ما يجعل الأم في عرضه للشعور بالقلق أكثر.
  • يؤدي تشكيك العائلة والأصدقاء في تأخر موعد الولادة إلى طلب الأم لحدوث عملية التعجيل؛ بسبب شعورها بتواجد خطأ.
  • على الرغم من أن البعض يشتكي من أن المخاض المستحث أكثر ألمًا من المخاض الطبيعي؛ لأن الانقباضات تكون أقوى.
  • يعد حدوث المخاض في المنزل والشعور به، هناك أكثر راحة من الشعور به في غرفة الولادة.
  • إلا أن حدوث المخاض في المشفى يعد أكثر أمانًا، تحسبًا لأية أوضاع خطرة قد يتعرض لها الطفل نتيجة تحفيز المخاض.

كيفية تحفيز المخاض للولادة

في حال عدم الشعور بتواجد أعراض الأسبوع الأربعين من الحمل يمكنك طلب حدوث تحفيز المخاض والذي يمكن أن يتم من خلال:

  • عملية تجريد الأغشية والتي يجب حدوثها بصورة طبيعية بمساعدة الطبيب، وهو يتم عن طريق باستعمال حركات كاسحة تفصل الأغشية لتطلق هرمونات التحفيز.
  • عملية تمزق الأغشية، والتي يتم استعمال خطاف بلاستيكي لكسر الماء عند وجود تقلصات بدون أي تقدم في المخاض.
  • يمكن استعمال أدوية حاثة للمخاض؛ لكي يبدء تمدد عنق الرحم يمكن حقن الأوكسيتوسين لبدء الإنقباضات.

كيف يحدث المخاض

يمكنك الشعور بأعراض الأسبوع الأربعين من الحمل من خلال التغيرات التي تطرأ على جسمك مثل:

  • استعداد أعضاء جسمك مثل الثدي والجهاز الهضمي والجلد بحدوث المخاض وتحوله خلال مراحل الحمل الأخيرة.
  • من الممكن أن تواجهي المخاض في أي وقت، ويظل مستمرًا لفترة من الوقت مع وجود انقباضات.
  • تبدأ مياه السائل الأمينوسي بالتسرب، والتي تظهر بلون وردي فيما قبل الولادة.
  • يمكنك الشعور بتقلصات الولادة والتي تحدث بشكل مختلف لكل أم، حيث لا تتواجد ولادتان متشابهتان. 

الحجم الطبيعي للجنين المولود حديثًا

من الطبيعي عند ولادة الطفل أن يكون وزنه في في حجم ثمرة البطيخ والتي تصل لحوالي 3,65 ويكون طوله 50 أو 56 سم.

كيف يكون الجنين المولود حديثًا

عقب الشعور بحدوث أعراض الأسبوع الأربعين من الحمل فإن هذا دليل على تواجد طفلك في وقت قريب للغاية والذي سيمر بعدة مراحل مثل:

  • عند المرور بالولادة المهبلية فإن الجنين سيكون برأس ممدودة وعيون منتفخة؛ نتيجة تعرضه للضغط أثناء الولادة، ولكنها أعراض مؤقتة.
  • يحتاج الطفل لبعض الوقت لكي يبدأ جسمه في التشكل بصورة فعلية ويصبح لديه خدود ممتلئة.
  • قد ينمو الاطفال مع وجود شعر او بدونه، ولكنه عرض سطحي ولا يجب القلق؛ لأنه سينمو مع الوقت. 
  • يصبح لون عيون الطفل متغير حتى يبدأ في الاستقرار عقب مرور فترة تصل إلى 12 شهرًا.
  • قد يكون جلد الولود رقيق وتظهر الأوعية الدموية عليه بصورة واضحة.
  • قد يكون لديه تجاعيد ولكنها ناتجة عن تواجده بالداخل وهو يطفو في السائل الأمينوسي ولكنها تجاعيد مؤقتة وستختفي بمرور الوقت.
  • يمكن أن تكون أقدامه معوجة بسبب ضيق حركته بداخلك، ولكن قدمه ستبدأ بالاستقامه بعد 6 أشهر.

كيف يكون تطور الجنين بعد ولادته

  • يولد الطفل وقد تتواجد لديه بعض خصلات الشعر الزائدة ولكنها ستسقط من تلقاء نفسها.
  • يولد الطفل وأعضاءه مكتملة حتى التناسلية ولكنها تأخذ وقتًا بعد الولادة حتى تصبح مكتملة النمو ويبلغ بها الطفل سن البلوغ.
  • عندما يبدأ الطفل في الخروج من داخلك فإنه يتلقى الكثير من الأجسام المضادة من خلال تناوله لحليب الأم.

تعليمات هامة يجب اتباعها عند قرب المخاض

تعليمات هامة يجب اتباعها عند قرب المخاض

  • يمكنك البدء بتناول مغذيات حيوية تساهم في نمو المخ بعيدًا عن أية عناصر غذائية أساسية أخرى.
  • يجب أن تستمري في تناول جميع المغذيات الأساسية بصورة ثابتة.
  • يجب أن تظلي مستمرة في تناول المغذيات واتباع حمية خاصة بالحمل.
  • لابد من الإكثار من شرب الماء للحامل في الشهر التاسع.

نصائح يجب التعامل بها أثناء فترة الحمل

  • من اللازم الحصول على نظام غذائي للحامل مليء بالعناصر الغذائية، لمساعدة الطفل على النمو بصورة صحية أثناء بقاءه في داخلك.
  • يجب أن تهتمي بقيامك بجميع  الأشياء التي تشغلك عن التوتر؛ بسبب أنه قد يجعلك تقضين ليال بدون نوم من فرط التوتر.
  • كما يجب ألا تقللي من تناول الطعام في أي شهر من شهور الحمل؛ لكي لا يقلل ذلك من مستوى السكر في الدم.
  • من اللازم أن تبتعدي عن حوض الماء الساخن؛ لأن الجسم يواجه صعوبة في التعامل مع الحرارة فترة الحمل.
  • كما يجب عليك شراء بعض الأشياء الخاصة بالطفل مثل الحفاضات والمعطرات والحليب الخاص به.
  • يجب محادثة الطبيب ومحاولة معرفة موعد ثابت من أجل تحريض المخاض.
  • من اللازم أن تظلي مسترخية وتكوني صافية الذهن على قدر ما يمكنك.
  • يجب عليك الاهتمام لحركات الجنين في داخلك ومتابعتها باستمرار؛ لأن ذلك فيه مؤشر على سلامته وصحته.
  • يجب أن تعلمي كذلك بأن مشاعر القلق والتوتر في ذلك الأسبوع سوف تكون في ازدياد، لذلك يجب ألا تهتمي بها وتحاولي الاهتمام بمعرفة معلومات جديدة للطفل.

الخاتمة

يمكنك الآن عزيزتي القارئة أن تطمئني لولادة طفلك فإذا شعرتِ بحدوث أعراض الأسبوع الأربعين من الحمل، فإنه لا يجب عليكِ الشعور بالقلق وإنما يجب المتابعة مع الطبيب ومعرفة الإجراءات اللازمة لكي يولد الطفل بصورة سليمة.

المصادر:

وات تو إكسبكت

بامبرز 

زا بامب

زر الذهاب إلى الأعلى