أعراض الحمل

أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع وبعض النصائح المتبعة للتغلب عليها

عزيزتي الحامل قد ينتابك بعض أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع والتي لا يستطيع غيرك ملاحظتها، بسبب التغير الذي حدث في هرمونات جسمك بفعل الحمل بتوأم، وهذه الأعراض قد تكون مؤلمة بعض الشيء، بسبب وجود أكثر من جنين داخل أحشائك، لذا عليك الانتباه جيدًا من بعض الأمور التي تساعدك على تخطي رحلة الحمل بسلام ورؤية فلذات كبدك متعافين وأصحاء. 

أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع 

بروز حجم البطن

من أولى أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع بروز حجم البطن، وهذا دليل قاطع على وجود حمل بتوأم، لأن الحمل في جنين واحد لا يظهر في هذا الوقت ولا يكون هناك اختلاف كبير في حجم البطن، لذا فإن الحمل بتوأم هو الذي يؤدي إلى بروز البطن للأمام لوجود جنينين. 

انتفاخ وتورم الثديين 

تشعر الحامل بتوأم في الأسبوع التاسع بكبر حجم الثديين، إلى جانب تغير لون حلمة الثدي لتميل إلى اللون الغامق، وذلك بسبب هرمونات الجسم المتغيرة، فإذا شعرت بألم لا يمكن تحمله فهذا أيضًا دليل قاطع على الحمل بتوأم. 

تقلبات المزاج 

من أشهر أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع التقلبات المزاجية التي تنتاب المرأة الحامل، فقد تصاب بالاكتئاب وتعكر المزاج تارة، والشعور بالبهجة والطمأنينة تارة أخرى، المذنب الوحيد المسئول عن ذلك هو هرمونات الجسم المتغيرة. 

الإمساك 

تعاني الحامل بتوأم بالإمساك طوال الثلث الأول من الحمل بسبب هرمون الاستروجين، والذي يعرقل من أداء وظيفة المعدة على عملية الهضم، فينتج عن ذلك تجمع الغذاء في الأمعاء وتخمرها، الأمر الذي يؤدي إلى المغص الشديد الذي يصاحبه انتفاخات وغازات كثيرة. 

الغثيان الصباحي

الغثيان الصباحي

غثيان الحمل الصباحي يستمر حتى نهاية الشهر الثالث من الحمل، ويتزايد هذا العرض في حالة الحمل بتوأم عن الحمل بجنين واحد. 

كثرة التبول

من أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع الرغبة المتكررة في التبول لدي الحامل، وفي الحقيقة أن هذا العرض قد يبدأ قبل ذلك ويشتد بنهاية الثلث الأول من الحمل وحتى نهايته. 

متى يجب زيارة الطبيب 

من الطبيعي أن تمر الحامل ببعض أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع ولكن هناك بعض الأعراض الأخرى التي إذا انتابت الحامل بتوأم خلال الأسبوع التاسع وحتى نهاية الثلث الأول من الحمل، يجب إبلاغ الطبيب على الفور، ومن ضمن هذه الأعراض ما يلي: 

  • نزيف مهبلي حاد. 
  • زيادة الإفرازات المهبلية بشكل مبالغ فيه. 
  • الشعور بقشعريرة. 
  • ألم شديد يصيب منطقة الحوض والبطن. 
  • فقدان الوزن بشكل ملحوظ. 
  • تقيؤ دم. 
  • الإغماء. 
  • المعاناة عند التردد على المرحاض. 
  • ارتفاع درجة حرارة جسم لتصل إلى 38 درجة مئوية أو أعلى من ذلك. 
  • خروج رائحة كريهة من الفم.

كيف يحدث الحمل بتوأم 

بعد أن تعرفنا على أبرز أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع يتحتم علينا شرح كيف يتم آلية الحمل بتوأم، عندما يتم إطلاق بويضتين من قبل أحد المبيضين ويشاء الله عز وجل حدوث حمل بجنينين، تقابل البويضتين اثنان من الحيوانات المنوية القوية، ويتم التلقيح وتستمر البويضات الملقحة لكي تلتصق ببطانة الرحم وتستقر، ومن هنا يتكون الجنينين وكل جنين له كيس حمل ولكن مشتركين في مشيمة واحدة، ويطلق على هذا التوأم بتوأم غير متطابق. 

هناك نوع ثاني من التوأم ويسمى بالتوأم المتطابق الذي يشترك في نفس المشيمة، فيحدث نتيجة التقاء بويضة مُلقحة بحيوان منوي واحد، ولكن لعظمة الله وقدرته تنقسم البويضة بالعدد الذي قدره الله سبحانه وتعالى، وهناك نوع آخر يتم من خلال الحقن المجهري، إذ يستطيع الطبيب التحكم في عدد البويضات التي يقوم بزرعها في الرحم. 

تطورات الأجنة في الأسبوع التاسع 

تتطور الأجنة بمعدل سريع في الأسبوع التاسع عند مقارنته بالأسابيع السابقة،

  •  إذ أن كل جنين يبلغ من الوزن ما يقارب حجم الكرز.
  • يصل طول كلًا منهما حوالي 2.54 سنتيمتر. 
  • تبدأ الذراعين والساقين في النمو. 
  • تبدأ اليدين في النمو. 
  • تتطور لديه بعض الأعضاء الداخلية مثل المرارة، الطحال، الكبد والغدة الكظرية. 
  • الأجنة تبدأ في الحركة في الأسبوع التاسع، في حين أن المرأة لا تشعر بأى حركة في الحمل بجنين واحد، في حالة الحمل بتوأم تتضاعف الحركة.

فحوصات الأسبوع التاسع من الحمل بتوأم

تتضمن فحوصات الأسبوع التاسع من الحمل بتوأم المتابعة الدورية مع الطبيب المختص لمتابعة الحالة الصحية للحامل والاطمئنان من أن الأجنة تنمو بشكل سليم. 

متى يظهر الحمل بتوأم 

متى يظهر الحمل بتوأم 

على الرغم من شعور المرأة الحامل ببعض أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع إلا أنها لا يجب أن تعتمد على هذه الأعراض في التأكد من وجود حمل بتوأم، وعليها التحقق بعد عمل أشعة السونار أو التصوير بالموجات فوق الصوتية إذ يُعد الخيار المثالي للتأكد من وجود حمل بتوأم، وبداية من الأسبوع التاسع إلى الأسبوع الرابع عشر يستطيع الطبيب التأكد تمامًا من وجود حمل بتوأم. 

العوامل المتحكمة في حدوث الحمل بتوأم 

  • تتصدر العوامل الوراثية أهم هذه العوامل، فإذا وجد في التاريخ الطبي للعائلة للأب أو الأم أو الأجداد أو أقارب من الدرجة الأولى من أحد الزوجين، تزداد فرص احتمالية الحمل بتوأم. 
  • يلعب حقن التفجير دورًا رئيسيًا في الحمل بتوأم. 
  • سيؤدي تناول الكثير من المنشطات إلى تحفيز المبايض على إنتاج المزيد من البويضات، ثم يمكن حدوث الحمل بتوأم. 
  • المرأة في العمر الصغير يجعلها مؤهلة لإنجاب توأم. 
  • تظهر العديد من الإحصاءات أنه بسبب التجارب التي أجريت على النساء الأمريكيات من أصل أفريقي أو آسيوي، وقد تلخصت هذه التجارب إلى أن النساء الأفريقيات أكثر عرضة لإنجاب توأمان من النساء الآسيويات والأمريكيات في نفس العمر. 
  • يزيد الحمل السابق بتوأم من زيادة حدوث توأم مرة أخرى

أطعمة تساعد على الحمل بتوأم 

إذا كنت من النساء اللواتي يرغبن في الحمل بتوأم، عليك بتناول هذه الأطعمة: 

  • الزنجبيل إذ أنه يساهم في زيادة إنتاج البويضات. 
  • اللحوم بكافة أصنافها. 
  • تناول حليب البقر بكميات كبيرة، بسبب حقنها بعقاقير تتضمن هرمونات منشطة. 
  • العسل حيث يعمل على زيادة خصوبة المرأة مما ينتج عن ذلك زيادة فرص الحمل المتعدد. 

مخاطر الحمل بتوأم 

مثلما يوجد بعض المضاعفات في الحمل بجنين واحد، هناك عدد من المخاطر عند الحمل بتوأم ومن أبرزها ما يلي: 

فقر الدم

حيث يقوم الحديد بربط الأكسجين بالدم، ومع انخفاض نسبته في الجسم وزيادة احتياح جسم الحامل للأكسجين والدم في وجود حمل بتوأم، قد ينتج عن ذلك إصابة الحامل بتوأم بالأنيميا الحادة، وفي مثل هذه الحالة يضطر الطبيب المختص إلى وصف أقراص حديد كمكمل غذائي مع الحرص على إدماج الأطعمة التي تحتوي على عنصر الحديد  للحامل ضمن النظام الغذائي كالسبانخ، والخس والباذنجان.

الإصابة بسكري الحمل 

من المخاطر المحتمل حدوثها إذا كانت المرأة تحمل عدد من الأجنة هو إصابتها بسكري الحمل، والناتج عن كبر حجم المشيمة وزيادة معدلات الهرمونات وارتفاع مقاومة الأنسولين، لذا من الضروري اتباع نظام غذائي صحي ومراقبة معدلات الأنسولين لتقليل فرص الإصابة بـ سكر الحمل

تسمم الحمل 

تتضاعف فرص الإصابة بـ تسمم الحمل في حال الحمل بتوأم عن الحمل بجنين واحد، ففي أغلب الأوقات تعاني الحامل التي تحمل أكثر من جنين بضغط الدم المرتفع، ويرجع السبب في ذلك إلى الضغط الزائد بفعل تدفق المزيد من الدم، ولكن إذا تم إخضاع الحامل بتوأم للرعاية الصحية الجيدة، فسوف تقلل من حدته. 

الولادة المبكرة 

تنتج بسبب تشنجات الرحم التي تؤدي إلى فتح عنق الرحم قبل الأوان. 

أطعمة لتخفيف حدة أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع 

يُعد الغذاء من العناصر الأساسية لإكمال حمل سليم، ومن العناصر الضرورية التي تساعد على التقليل من حدة أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع ومن أفضل الأطعمة التي يمكن للحامل تناولها في هذه الفترة ما يلي:

الورقيات الخضراء 

الورقيات الخضراء 

تساعد الورقيات الخضراء على نمو الكرات الحمراء للأجنة لغناها بفيتامين سي.

الحمضيات

تعد الحمضيات من الضروريات التي لا يمكن أن تستغنى عنها الحامل، لقدرتها على زيادة امتصاص الحديد من الأمعاء بفضل احتوائها على فيتامين C كالبرتقال والليمون. 

البيض

من الأطعمة التي تحتوي على مجموعة كبيرة من المواد الغذائية التي يتطلبها جسم الحامل وكذلك الأجنة مثل المعادن، الفيتامينات والبروتينات. 

الزبادي

يحتوي الزبادي على الخمائر الطبيعية، المعادن والبروتين والتي تساعد بشكل كبير في تطور الأجنة بشكل صحي وسليم. 

المكسرات

من المأكولات التي يمكن أن توفر للحامل والأجنة في الأسبوع التاسع بالغذاء اللازم، بفضل ما تحتويه من فيتامينات والأحماض الدهنية الثلاثية.  

الحليب 

من أكثر ما يتطلبه جسم الحامل بتوأم، لأنها في حاجة دائمة إلى عنصر الكالسيوم. 

الخيار

يحتوي الخيار على مركبات مضادة للأكسدة، الماغنسيوم والبيتاكاروتين، وهذه العناصر جميعها تساهم في التغلب على بعض أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع كالإمساك، كما أنه قادر على الوقاية من ضغط الدم المرتفع وتقوية الجهاز المناعي للجسم. 

نصائح لتخفيف أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع 

  • الحرص على تناول المكمل الغذائي وبالأخص حمض الفوليك للحامل، لأنه يلعب دورًا مهمًا في منع تشوه الأجنة. 
  • يجب أن تحافظ الأمهات على نظام غذائي متوازن، وأن يشتمل على الخضار والفواكه، وعلى الأمهات تناول الماء والكثير العصائر الطبيعية منخفضة السكر. 
  • يفضل الابتعاد عن استعمال المواد الكيميائية كصبغات الشعر أثناء فترة الحمل، أما إذا كنت تعمل في صالون تجميل يجب عدم القيام بهذا العمل للحفاظ على حياة الجنين وصحته. 
  • تجنب الأطعمة المقلية والدهون حيث أنها قد تساعد على القيء ووجود حرقة بالمعدة. 
  • تجنب استعمال المطهرات الكيماوية التي تشكل خطورة على الجنين، لأن استنشاق مثل هذه المواد سيؤثر بشكل كبير على الأجنة.
  • تناول الأدوية التي تعمل على استقرار الجنين مثل المثبتات والأدوية التي تحارب تقلصات وانقباضات الرحم.
  • الحد من الحمضيات والمخللات وهذا بسبب ضرر الصوديوم الذي يمكن أن يعمل إلى زيادة ضغط الدم ثم تسمم الحمل. 
  • يفضل تناول البيض والسلمون والحليب والمكسرات للحامل لأنها تُعد من الكنوز الحقيقية للفيتامينات والمعادن الضرورية لصحة وتغذية الطفل. 
  • تجنب الأسماك ذات موالح عالية والأطعمة النيئة، حيث قد تسبب الكثير من الضرر على الأم وحتى الجنين.
  • يرجى استشارة طبيب عند حدوث الغثيان بشكلٍ كبير لأنه قد يمنعك من تناول الأطعمة المفيدة لك ولصحتك وهذا لوصف الأدوية المناسبة لتساعدك على تناول الأكل بشكل مريح.
  • أظهرت الدراسات أن التدخين والكحول يمكن أن يسبب ضررًا خطيرًا للجنين، لذا ابتعد عنهم، وكذلك الابتعاد عن التدخين السلبي، وهو الجلوس بجوار المدخن وتستنشق الهواء الذي يحمل زفير المُدخن.

محاذير ينبغي على الحامل البعد عنها

هذه قائمة ببعض المحظورات التي يجب أن تتجنبها الحامل خلال الأسبوع التاسع من الحمل، وهي كالتالي: 

محاذير ينبغي على الحامل البعد عنها

  • عدم ارتداء الملابس الضيقة التي من شأنها الإضرار بالأجنة من قيامها بالضغط الشديد على الرحم والبطن، كما أنها تؤدى إلى منع تدفق الدم إلى الأجنة. 
  • تجنب تناول الأطعمة البحرية غير الناضجة والسوشي. 
  • عدم التواجد بمراكز الأشعة، لأن الأجهزة المستخدمة في عمل الفحوصات والأشعة قد تؤدي إلى إصابة الأجنة بالتشوهات والعيوب الخلقية. 
  • تجنب الأكلات التي تتضمن البيض غير الناضج. 
  • عدم المتابعة الدورية مع الطبيب للإطمئنان من أن كل الأمور تسير على ما يرام وتطور الأجنة بشكل سليم.
  • بذل مجهود شاق وحمل الأشياء الثقيلة 
  • عدم تناول العقاقير من تلقاء نفسك، لا بد من استشارة الطبيب حتى لا تتعرض الأجنة لأي مضاعفات. 
  • عدم ممارسة العلاقة الحميمة بدءً من الأسبوع التاسع وحتى نهاية الثلث الأول من الحمل، لتجنب تشنجات الرحم، إذ أن كبر حجم الرحم من أبرز أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع

في الأخير يمكن القول أن الحمل بتوأم يغير حياة المرأة بدرجة كبيرة سواء من الناحية النفسية أو الجسدية، بسبب ما تشهده من تغير في هرمونات الجسم، وتختلف أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع التاسع من امرأة إلى أخرى، ولكن الأكيد أنها تحدث معظمها، لذا اتباع نظام غذائي صحي شامل يساعد الحامل على تخطي هذه الفترة بجميع مشاكلها.

المصادر:

ريزن إتشليندر

بيرنجانسي بيرث داي 

هيلث لاين 

زر الذهاب إلى الأعلى