أعراض الحمل

أعراض الحمل بطفل منغولي | أسبابه، طرق العلاج، كيفية الوقاية

في بداية الحمل ترغب كثير من السيدات في معرفة أعراض الحمل بطفل منغولي وذلك للتعرف على كيفية حدوث الإصابة بهذه المتلازمة، وخصوصاً في أيام الحمل، ويمكن اكتشاف هذه المتلازمة من خلال السونار، حيث يظهر من خلال وجود طبقات سميكة ما بين العمود الفقري ورقبة الجنين داخل رحمك، ولهذا ذكرنا لكِ هنا كل ما يتعلق بمتلازمة داون والطفل المنغولي.

متلازمة داون والطفل المنغولي

تُعرف هذه المتلازمة بأنها أكثر وأشهر الاضطرابات الجينية انتشاراً، وهذا الاضطراب نتيجة لوجود نسخة من الكروموسوم إضافية، تسمى النسخة رقم 21، وبالتالي تظهر مشاكل عقلية وإدراكية على هذا الطفل المصاب؛ فالطفل المنغولي تظهر عليه مجموعة من الأعراض منها صعوبة التعلم ومشاكل في القلب والجهاز الهضمي وغيرها من الأعراض التي يتم التعرف من خلالها على وجود هذه المتلازمة لدى الجنين أم لا.

الطفل المنغولي مثله كباقي الأطفال، فلا يختلف عنهم إلا في وجود مجموعة أعراض يُظهرها السونار أو ما بعد الولادة، وهذه الأعراض إما تؤثر بشكل إيجابي أو سلبي على حالة هذا الطفل، وبشكل عام فالأم التي لديها طفل منغولي بين يديها قطعة من الجنة منحها الله لها.

أسباب الحمل بطفل منغولي

يحدث أن تتساءل العديد من السيدات عن أعراض الحمل بطفل منغولي حتى تقرر ما إذا كان يمكنها الإبقاء على الجنين وتحمل مسؤوليته، أو يخيرها الطبيب في إجهاضه لو كان لا يزال نبتة لم تُنفخ فيها الروح بعد.

لكن قبل حديثنا عن الأعراض ينبغي في البداية التعرف على أسباب حدوث هذه المتلازمة ويصبح الطفل منغولي، وإليكِ سيدتي الأسباب كالتالي:

  • حدوث خلل جيني في الكروموسومات، فتصبح 21 وبالتالي تتسبب في حدوث عيوب خلقية متسببة في حدوث متلازمة دوان، فيصبح الطفل منغولي، وهذا هو السبب الأهم والرئيسي لحدوث هذه المتلازمة.
  • حمل السيدة بعد سن 35 سنة، أي في سن متأخر، فتكون أكثر النساء عرضه للحمل بطفل منغولي.
  • زواج الأقارب الذي يُحدث اضطرابات جنينة، فيتم ولادة طفل منغولي في كثير من الحالات.
  • تناول السيدة الحامل بعض العقاقير أو الأدوية الضارة التي تتسبب في تشوهات وعيوب خلقية للجنين.
  • كثرة الولادة وبشكل متكرر دون راحة للرحم بشكل خاص، ولصحة الحامل بشكل عام.

 أعراض الحمل بطفل منغولي

عندما تشك المرأة في أن حملها به أي مشاكل، تبدأ تسأل عن أعراض الحمل بطفل منغولي للتأكد من شكها أو تطمئن بعض الشيء بعدم وجود لطفل منغولي، لذا ذكرنا لكِ هذه الأعراض للتأكد من إصابة طفلك بالمتلازمة أو لا، حيث أن كل هذه الأعراض تبدأ في الظهور بعد انقضاء الثلث الأول من الحمل، وإليكِ الأعراض كالتالي:

  • الوجه مسطح، بالإضافة إلا أن حجم الرأس صغيرة.
  • قصر طول الرقبة وتخضم حجم اللسان.
  • العيون دائماً ما تكون مائلة للأعلى.
  • ضعف العضلات، والأطراف قصيرة إلى حد ما.
  • تظهر الأذن بصورة غير طبيعية.
  • نظهر الشرايين بشكل بارز على الجلد خصوصاً الأطراف.
  • الجلد الزائد عل الرقبة من ناحية الخلف.
  • انعدام العظمة الموجودة داخل الأنف.

طريقة تشخيص أعراض الحمل بطفل منغولي

للتعرف على أعراض الحمل بطفل منغولي تم اتباع مجموعة من الطرق لاكتشاف الأعراض وتشخيص الحالة مبكراً، وهذه الفحوصات كالتالي:

الاختبارات خلال فترة الحمل

حيث يتم سحب عينة الدم من السيدة الحامل، ثم اختبار هذه العينة باختبار يسمي papp-A، وفي هذا التحليل يتم قياس نسبة بروتين الحمل، فإذا كان منحرف عن المعدل الطبيعي سواء بالزيادة أو النقصان، فإن هذه النسبة تشير إلى احتمالية كبيرة بأن السيدة حامل بطفل منغولي، كما يتم النظر أيضًا إلى نسبة هرمون الحمل فإذا كانت منخفضة، فمن المحتمل أن يكون الطفل منغولي.

الاختبارات خلال فترة الحمل

فحوصات التعرف على الحمل المنغولي

للتعرف على أعراض الحمل بطفل منغولي ينبغي إجراء مجموعة من الفحوصات خلال فترة الحمل للتأكد من أن السيدة حامل بطفل منغولي، بالإضافة إلى رصد الأعراض والتعرف عليها، ومن ضمن هذه الفحوصات هي فحوصات التحري للسيدة الحامل خصوصاً الحامل بعد سن 35 سنة، وهذه الفحوصات كالتالي:

الفحص الرباعي أو الثلاثي

وهذا الفحص يتم إجرائه خلال الأسبوع الرابع عشر من فترة الحمل، حيث يقوم هذا الاختبار بقياس كمية معدلات بعضاً من المركبات الموجودة في دم الأم.

فحص التحري المتكامل

وهذا الفحص يتضمن النتيجة الخاصة بكل تحاليل الدم خلال أشهر الحمل الأولى، بالإضافة إلى نتيجة الفحص الرباعي ولكن في مرحلة الحمل الثانية، وليس نتائج المرحلة الأولى.

اختبارات الحمل التشخيصية

يتم إجراء هذه الاختبارات في حالة حدوث خلل في الاختبارات والتحاليل السابقة، أو أن هذه التحاليل أثبتت بنسبة بسيطة أن السيدة حامل في طفل منغولي، بهذا التحليل يتم التأكد من وجود طفل منغولي أم لا، فيتم إجراء هذه التحليل الأدق والأسرع وهي كالتالي:

كشف الزغبات المشيمية

في هذا الفحص يتم أخذ عينة من خلايا المشيمة والكشف عن الجينات الوراثية التي انتقلت من الآباء إلى الأبناء، للتأكد من أنه طفل منغولي أم لا، وهذا الاختبار يُفضل إجراءه في أول ثلاث شهور من الحمل، ليعطي نتائج مؤكدة.

إجراء فحص للسائل الأمنيوسي

أعراض الحمل بطفل منغولي، تم التعرف على هذه الأعراض من خلال التحاليل السابقة، وتم التأكد من الحمل بمنغولي، ثم من بعدها أخذ عينة من السائل الأمنيوسي المحيط بالجنين لإجراء فحص للكروموسومات الخاصة بالجنين، ويتم هذا الفحص خلال المرحلة الثانية من الحمل.

عينات الدم من السرة عن طريق الجلد

بعد مرور 20 أسبوع من الحمل، أي تقريباً بعد 5 شهور من الحمل، حيث يتم أخذ عينة من البطن عن طريق طبيب متخصص في الأمراض الجينية وباستخدامه لإبرة معينة، حتى يحصل على العينة لإتمام الفحص بدقة.

أنواع متلازمة داون والطفل المنغولي

من خلال البحوث والفحوصات التي تم إجراءها على الأطفال المصابين بمتلازمة داون، والتي وضحت هذه التحاليل ما هي أعراض الحمل لطفل منغولي، فقد قسمت أنواع هذه المتلازمة وفق عاملين، وهما نسبة ونوع التغير الذي يحدث في الكروموسومات، وكذلك درجة انتشار الخلايا المصابة، وكانت الأنواع الرئيسية كالتالي:

تثلث الصبغي 21

هذا النوع ينتمي إليه عدد كبير من الحالات والتي تصل إلى أكثر من نسبة 95%، ومعني ذلك أن الحالة تمتلك نسخة ثالثة من الكروموسومات بالإضافة إلى النسخ الطبيعية، وبالتالي يحدث انقسام للخلايا بشكل غير معتاد إما خلال إفرازات الحيوانات المنوية، أو خلال إفراز البويضات.

متلازمة الفسيفساء

أحد الأنواع النادرة لمتلازمة داون، هذا النوع يحتوي على عدد كبير من الخلايا السليمة داخل جسم السيدة الحامل، إضافة إلى عدد من الخلايا التي بها قصور من الثلث الصبغي 21، ومن المعروف أن هذا الخلل يحدث نتيجة انقسام البويضة بعد تخصيبها بحيوان منوي.

الإزفاء الصبغي

ينتمي عدد قليل من الحالات إلى هذا النوع، ويحدث هذا النوع عن طريق نقل جزء من كروموسوم 21 إلى أحد الكروموسومات الأخرى، فتحدث متلازمة داون، وبهذا يظهر الطفل سليم من النسخة 21، ولكن بعض الأجزاء من هذه النسخة موجودة على كروموسوم أخر.

ظهور الحمل المنغولي على السونار

عندما ظهرت بعض الأعراض الغريبة على الحامل خلال فترة حملها، بدأت تتساءل عن أعراض الحمل بطفل منغولي وقارنت الأعراض بما يحدث لها وتريد الآن التأكد بالسونار لتأكيد ظنها وشكها أو لا، لذا فإن الحمل بطفل منغولي يظهر على السونار تقريباً في الأسبوع 11:13 من حدوث الحمل، ومع بداية الشهر الخامس تتأكد النتائج.

شكل الحمل بطفل منغولي على السونار

شكل الحمل بطفل منغولي على السونار

كما ذكرنا سابقاً أن الحمل بمنغولي يظهر على السونار مع بداية الشهر الخامس تقريباً، ولكن كيف يكون شكله، بالطبع لا يكون للطفل شكل محدد أو ملامح واضحة في هذا السن، ولكن من خلال الموجات الفوق صوتية يتم الكشف عن وجود طبقة سمكها كبير عن المعدل الطبيعي، وهذه الطبقة موجود بين الرقبة والعمود الفقري، وبالتالي يصُنف الجنين كطفل منغولي.

إجراء السونار في الثلث الثاني من فترة الحمل يؤكد الحمل المنغولي بنسبة تزيد 90%، وذلك من خلال ظهور بعض الأعراض التي تشير إلى وجود جنين منغولي في رحم الأم، وهذه الأعراض منها:

  • قصر طول الرقبة، يُلاحظ صغر الدماغ.
  • كذلك قصر الأطراف والأصابع.

في بعض الأحيان من الممكن أن يخطئ السونار في التعرف على النتيجة بشكل دقيق، حيث من الممكن أن يعطي نتائج إيجابية لوجود المتلازمة، وهي ليست موجود من الأساس، بالإضافة إلى أنه من الممكن أن يوجد تشوهات أو عيوب خلقية ويصنفها كمتلازمة داون، وهي لا تنتمي للمتلازمة بشكل نهائي.

طرق العلاج للمتلازمة خلال فترة الحمل

أعراض الحمل بطفل منغولي ظهرت وتأكدتِ منها، الآن تقومين بالبحث عن الحل، ولكن المتلازمة شأنها مثل باقي الأمراض الجينية لا حل لها، ويبقي الحل أمامك إما إجهاض الطفل والتخلص منه قبل الولادة في حالة عدم قدرة الوالدين على معاملته والاهتمام به؛ حيث أنه يحتاج إلى رعاية واهتمام مستمر تختلف هذه الرعاية عن الأطفال العاديين.

بينما يأتي الحل الثاني وهو انتظار الطفل بعد الولادة والتعامل معه على حالته وتحمل مسؤوليته، ثم الاستعانة بالبرامج التعليمية التي تساعدكِ على التعامل مع هذا الطفل، ومن ثم تعليمه مستقبلاً في مدراس ذوي الاحتياجات الخاصة.

كيفية الوقاية من الحمل بطفل منغولي

لا يوجد علاج للمتلازمة أثناء الحمل وحتى ما بعد الولادة، وبالطبع لا يوجد أي وسيلة آمنة نستطيع القول أنها تمنع السيدة الحامل من الحمل بطفل منغولي، ولكن هناك بعض النصائح للوقاية من الحمل منها:

عدم التفكير في الحمل بعد سن 35 سنة، لأن الحمل بعد هذا السن يُعرض المرأة للحمل بطفل منغولي، لذا في حالة الشك بوجود نسب بسيطة من الكروموسومات التي تُحفز حدوث الحمل المنغولي، أو تعرضت الأم لولادة طفل منغولي قبل ذلك، عليها قبل التفكير بالحمل مرة ثانية بزيارة طبيب مسؤول عن الأمراض الجينية لاستشارته وإجراء الفحوصات الطبية التي تؤكد لها فرصتها العالية في حمل طبيعي، وليس حمل بطفل منغولي.

الخاتمة

أخيراً بعدما ذكرنا لكِ أعراض الحمل بطفل منغولي والأسباب وكل ما يتعلق بالحمل بطفل منغولي، عليكِ في حالة ظهور أياَ من هذه الأعراض خلال فترة حملك زيارة طبيب متخصص في الأمراض الوراثية واستشارته في الحال، حتى لا يسوء الأمر وتصلين إلى نتائج سيئة لا ترغبين بها.

المصادر:

هيلث لاين 

مايو كلينك

ميديكال نيوز توداي 

زر الذهاب إلى الأعلى