أعراض الحمل

أعراض الحمل بعد تأخر الدورة 6 أيام | الأعراض، الاختبارات اللازمة، نصائح هامة

تأخر الدورة عن موعدها ليوم أو يومين يعني الكثير لمن تنتظر الحمل بفارغ الصبر لاستقبال المولود الجديد، فما بالك لو حدثت أعراض الحمل بعد تأخر الدورة 6 أيام فيمكن أن يكون ذلك إشارة مؤكدة على الحمل، ولا يجب الاعتماد على ذلك بل يجب إجراء فحوصات واختبارات الحمل حتى لا يحدث خلط بين وجود مشكلات أو اضطرابات في الهرمونات وبين الحمل، وللتعرف على المزيد حول هذا الموضوع ننصحك عزيزتي بمتابعة السطور القادمة.

أعراض الحمل بعد تأخر الدورة 6 أيام

توجد عدد من الأعراض أو التغيرات التي تحدث للمرأة عندما تغيب عنها الدورة 6 أيام، ويمكن أن يكون هناك تشابه ما بين هذه الأعراض وتلك الأعراض الاعتيادية السابقة لدورة الحيض، ومن هنا يجب التفريق بين كلا الحالتين عن طريق تحديد أعراض الحمل بعد تأخر الدورة 6 أيام، ومن بينها ما يلي:

التأخر في موعد الدورة

هذا من أهم الأعراض التي لها علاقة بحدوث الحمل وخاصة عند تأخر الدورة لستة أيام كاملة، ويمكن أن يعزو ذلك لأسباب أخرى في حالات نادرة ومنها مزاولة التمارين الرياضية العنيفة، أو نقص الوزن بشكل مبالغ فيه مما يؤدي لحدوث اضطراب في الهرمونات وبالتالي يحدث عدم انتظام في موعد الدورة الاعتيادي.

التغيرات  على  حرارة الجسم

عندما يتم تخصيب البويضة تتجه للرحم حتى يتم غرسها بجدار الرحم، وينتج عن ذلك بعض التغيرات على حرارة الجسم، فقد يحدث لدى المرأة ارتفاع أو انخفاض في درجة الحرارة، ويعزو هذا الاختلاف لطبيعة كل امرأة عن الأخرى، ويجب قياس حرارة الجسم عند حدوث التبييض وذلك بشكل يومي في نفس الموعد من كل صباح، ومن الأفضل أن يتم قياسها بعد الاستقاظ بشكل مباشر، وضرورة متابعة التغير بحرارة الجسم طيلة أشهر الحمل حتى تمر بسلام.

الإفرازات الدموية

قد تتعرض بعض النساء لنزول إفرازات ممزوجة بالدماء عند حدوث الحمل بعد تأخر الدورة عن موعدها ستة أيام، وكما ذكرنا فإنه عندما يحدث تخصيب وانغراس للبويضة في جدار الرحم تحدث بعض التغيرات أو الأعراض ومنها هذه الإفرازات الدموية، ويدل ذلك على حدوث الحمل بدرجة كبيرة.

التغير في نمط الحياة اليومي

حيث نلاحظ أن بعض النساء تزداد لديهن الحاجة للذهاب للمرحاض بصفة دائمة، وينتج ذلك عن التغير في معدلات هرمونات الجسم وزيادة السوائل التي تكون بحاجة لإفراغها، وأيضاً بسبب التغير على حجم الرحم حيث يتجه للاتساع ليفسخ مكان لتكون الجنين.

التغير في السرة

للتعرف على ذلك يمكن اللجوء لواحدة من الطرق القديمة التي كانت تُستخدم في الطب التقليدي أو الشعبي للكشف عن وجود حمل، وذلك عن طريق التمدد على الظهر، ووضع اليدين على السرة، والانتظار بعض الدقائق وفي حالة وجود حمل سوف تشعر بالنبض نتيجة لعمل المبايض والرحم.

زيادة كمية اللعاب

من الأعراض التي يمكن اختبارها لمعرفة وجود حمل بعد تأخر الدورة عن موعدها ستة أيام هو ملاحظة زيادة كمية اللعاب في الفم بشكل خاص أثناء فترة الصباح، ويعزو ذلك للتغير في معدلات الهرمونات بجسم الحامل، ويمكن أن يحدث جفاف بالفم لدى فئة قليلة من النساء، ومن الأعراض الأخرى التي يمكن ملاحظتها الشعور بمذاق معدني أو حامضي بالفم.

تغيرات بالثدي

هي أحد الأعراض التي يسببها تأخر الدورة عن موعدها لستة أيام، حيث تشعر الحامل بألم في منطقة الثدي، وتغير بلون الحلمات حيث يصبح اللون الخاص بها داكن بشكل واضح عما سبق، إضافة إلى الاحساس بوخز في الثديين.

التقلصات والآلام بمنطقة أسفل البطن

التقلصات والآلام بمنطقة أسفل البطن

تُعد من أبرز الأعراض الشائعة التي تُنذر بحدوث الحمل وجود ألم أسفل البطن للحامل، حيث يكون هناك شعور بالانتفاخ في البطن نتيجة للتغيرات في مستوى الهرمونات الخاصة بالحمل، وبالتالي تشعر المرأة بالتقلصات بأسفل البطن بسبب غرس البويضة بجدار الرحم، ومن ثم يحدث تثبيت لها بجدار الرحم، وفي الغالب ما تكون آلام أسفل الظهر مرافقة لهذه التقلصات.

أعراض الحمل بعد تأخر الدورة بستة أيام الأكثر شيوعًا

توجد أعراض أخرى تطرأ على جسد المرأة منذرة بحدوث الحمل بعد تأخر الدورة بستة أيام ومنها ما يلي:

  • الارتفاع في معدلات هرمونات البروجستيرون بالجسم مما يؤدي لحدوث اضطرابات بالجهاز الهضمي ومنها الإمساك والإسهال عند الحامل.
  • الانخفاض في معدلات السكري بالدم، وبالتالي يحدث لدى المرأة بعض الدوار ولا سيما في الفترة الصباحية بعد الاستيقاظ.
  • عدم القابلية لتناول الكثير من الأطعمة، أو انفتاح الشهية لأحد أنواع الأطعمة بالتحديد.
  • الانتفاخ بالأنف واحمرار الوجه نتيجة حدوث التغيرات في مستوى الهرمونات بالجسم.

كيفية التأكد من حدوث حمل بعد تأخر الدورة

هناك اختلاف بين أعراض الحمل بعد تأخر الدورة 6 أيام وهي الأعراض التي ذكرناها سابقاً بالرجوع لجسد كل سيدة، حيث أن بعضهن قد يبدو عليه جميع هذه الأعراض، والبعض الآخر لا تظهر عليهن جميعاً، ولذلك يجب التأكد من وجود الحمل من عدمه من خلال اجراء اختبار الحمل ويوجد 2 من الطرق المتبعة في ذلك:

اختبار الحمل المنزلي

هو من الطرق التي تساعدنا على التعرف على وجود حمل من خلال قياس الهرمونات الخاصة بالتبويض والموجودة في البول، ويمكن شراؤه بدون وصفة من الطبيب، ومن الأفضل إجراؤه في وقت الصباح، حيث يتم الاستعانة بعينة من البول، وفتح الاختبار واتباع التعليمات المكتوبة عليه من الخارج، ويمكنك معرفة النتائج في غضون دقائق قليلة.

اختبار الدم

تحليل الحمل بالدم هو من أهم الاختبارات التي يمكن التأكيد من خلالها على حدوث الحمل، ويتم بمجرد غياب الدورة حتى ولو ليوم واحد، ويتم إجراؤه من خلال التوجه للمختبر للحصول على نتائج دقيقة ومؤكدة في ذات الوقت.

طرق الحد من أعراض الحمل بعد تأخر الدورة 6 أيام

يمكن اللجوء لبعض الطرق أو الإجراءات للحد من الأعراض التي تنتاب المرأة عند تأخر موعد الدورة لستة أيام، والتي قد تكون من أعراض الحمل بدرجة كبيرة، ومنها ما يلي:

  • الحرص على تجنب المشروبات الساخنة التي قد تسبب الإجهاض خاصة في بداية الحمل.
  • عدم تناول العقاقير المسكنة بدون وصفة طبية.
  • الذهاب للطبيب المتخصص في حالة الشعور بآلام ناتجة عن أعراض الحمل لكي يصف بعض العقاقير المناسبة للحمل.
  • استخدام كمادات من المياه الدافئة على الصدر للحد من الألم بالثديين.
  • الاهتمام بتناول الأغذية الصحية والمشروبات المفيدة كـ الحليب للحامل للمساعدة على التخلص بالإجهاد وهو من الأعراض المصاحبة للحمل بعد تأخر الدورة بستة أيام.
  • الحرص على التعرض لأشعة الشمس الصباحية ولو لساعة يومياً أو شمس ما قبل الغروب للحصول على فيتامين د المفيد للحوامل.

الفرق بين أعراض الدورة وأعراض الحمل بعد تأخر الدورة

لقد ذكرنا أنه يمكن الخلط ما بين الأعراض الخاصة بدورة الحيض وأعراض الحمل بعد تأخرها لستة من الأيام، ولإزالة اللبس أو الخلط إليكم الفرق بين كلا الحالتين في عدد من النقاط:

  • زيادة حجم الثديين في حالة حدوث حمل والزيادة في حجم الألم والوخز بهما أيضاً.
  • استمرار آلام البطن لعدة أيام في حالة الحمل، ولا تكون منتظمة في الدورة الشهرية كما تكون بشكل متفاوت ومتقطع ليوم أو يومين فقط.
  • الارتفاع في حرارة الجسم من العلامات الخاصة بالحمل، ولا تظهر في دورة الحيض.
  • الآلام بالجسم بالكامل من أعراض الحمل، ولكن في حالة دورة الحيض تكون بشكل ألم في منطقة الركبة فقط.
  • من العلامات المميزة للحمل هي القيئ والميل للغثيان ولا تظهر هذه الأعراض في حالة الدورة الشهرية على الإطلاق.

نصائح يجب اتباعها عند التأكد من الحمل

هناك بعض نصائح للحامل التي يجب على كل امرأة تأكدت من حملها اتباعها، حتى لا تتعرض لنتائج سلبية في حالة إهمالها، ومن هذه النصائح ما يلي:

نصائح يجب اتباعها عند التأكد من الحمل

  • عدم الوقوف لمدة طويلة، وعدم صعود السلالم المرتفعة بشكل سريع، ومن الأفضل المشي للحامل بخطوات بطيئة.
  • الذهاب للطبيب بشكل دوري لمتابعة الحمل والاطمئنان على حالة الجنين.
  • القياس المنتظم لضغط الدم، والتعرف على نسبة الهيموجلوبين بالدم حتى لا يحدث أي مشاكل سلبية للجنين أو الأم حتى وقت الولادة.
  • عدم ارتداء الأحذية ذات الكعب العالي، حتى لا تشتكي الحامل من ألم الظهر.
  • الاهتمام بتناول المكملات الغذائية التي تحتوي على المعادن والفيتامينات طيلة شهور الحمل، وبشكل خاص حمض الفوليك الذي توصي المنظمات الصحية بتناول الحامل منه 400 ميكروجرام بشكل يومي للمساعدة على الحماية من تشوهات الجنين الخلقية التي قد تحدث للأنبوب العصبي.
  • تناول الأطعمة المتوازنة والاهتمام بالأطعمة الصحية بالتحديد كالخضروات والفاكهة.
  • تجنب التعرض للتوتر والقلق والضغط النفسي قدر الإمكان.
  • الحد من معدلات الكافيين التي يتم إدخالها للجسم والموجود في بعض المشروبات كالقهوة والشاي والنسكافيه.

فعند اتباع هذه النصائح فإن ذلك يعمل على حماية الحامل وجنينها من المخاطر التي يمكن أن تتعرض لها في أشهر الحمل، وتوفير أقصى قدر من الرعاية حتى موعد الولادة.

الخاتمة

لقد قدمنا لكم في مقالنا عن أعراض الحمل بعد تأخر الدورة 6 أيام العديد من المعلومات المفيدة ليس عن الأعراض التي تطرأ على الجسم فقط، ولكن تعرفنا على الفرق بين الأعراض الخاصة بالحمل بعد تأخر الدور بستة أيام، وتلك المصاحبة لدورة الحيض الاعتيادية، وكيفية التأكد من حدوث الحمل من خلال الاختبارات المختلفة، ونصائح هامة يجب مراعاتها حتى تستقبل كل أم مولودها الجديد في أتم صحة وعافية.

المصادر:

ميديكال نيوز توداي

هيلث لاين 

توميزت

زر الذهاب إلى الأعلى