أعراض الحمل

أعراض الحمل في الأسبوع الأول | كيفية التأكد من الحمل والحفاظ عليه

في الأسبوع الأول من الحمل أنتِ لم تعرفِ بعد إذا كنتِ حامل أم لا، وذلك لكون أعراض الحمل في الأسبوع الأول ليس من السهول معرفتها، فبعد انتهاء الحيض وبعد أسبوعين يبدأ أول يوم في الحمل، ومن الصعب الشعور بأي من الأعراض التأكيدية، حيث أن بعد أسبوعين من انتهاء الحيض يحدث ما يعرف باسم التبويض، ومن ثم يحدث الإخصاب الذي بدوره يثبت الجنين.

علامات الحمل في الأسبوع الأول

يتم متابعة أسابيع الحمل الأولى من خلال اليوم الأخير للدورة الشهرية السابقة، حيث أن أول أسبوعين من انتهاء الدورة الشهرية لا يوجد حمل، وذلك لكون عملية التبويض في ذلك الوقت لم تحدث وكذلك الإخصاب، وبالتالي من الصعب معرفة هل هناك حمل أم لا، وإذا أردتِ الحصول على المعلومة الصحيحة إذا كان هناك حمل أكيد أم لا، فيجب عليكِ أن تنتظري موعد الدورة الشهرية التالية، والتأكد بأن الدورة الشهرية قد انتهت، ففي ذلك الحال يتم الفحص عن الحمل عن طريق الطرق التالية:-

الفحص بالمنزل

من الممكن أن تتعرفِ على علامات الحمل في الأسبوع الأول من خلال الفحص المنزلي، وذلك من خلال الذهاب إلى أحد الصيدليات وشراء شرائط الفحص المنزلي للحمل، وتعد هذه الشرائط دقيقة وتظهر نتائج صحيحة خلال خمس أيام من بداية الحمل كحد أقصى، وتتميز هذه الشرائط بأنها رخيصة الثمن ومتوفرة في جميع الصيدليات ومن السهل استخدامها بمفردك.

فحص عن طريق تحاليل الدم

تحاليل الحمل بالدم تعطي نتائج أدق من الفحص المنزلي، ولكن من عيوب فحوصات الدم بأنها تحتاج إلى وقت أكبر، كما أنه مكلف بعض الشيء، كما يجب عليكِ الذهاب إلى معمل التحليل الذي لا يمكن فحصه من خلال المنزل.

الفحص عن طريق أشعة السونار

هذا الفحص يعد من الفحوص الأكثر دقة من الفحص المنزلي وفحص الدم بالمختبر، وذلك لكونه يعطي صورة دقيقة لبداية تكوين الجنين، ومن السهل إجرائه في عيادة الطبيب ولا يحتاج إلى عينة دم أو بول، ولكن من عيوب فحص السونار أنه يتأخر نوعًا ما في التأكد من الحمل، وذلك لكون الجنين عند بداية تكوينه يكون مجهريًا، فلا يستطيع الطبيب رؤيته إلا في وقت لاحق.

إذا لم يظهر خلال الأسبوع الأول أي من علامات الحمل، فيجب الذهاب إلى الطبيب المختص لكِ حتى تستطيعين الحصول على المعلومات اللازمة حتى يحدث الحمل.

أعراض الحمل في الأسبوع الأول

يوجد بعض الأعراض التي قد تظهر على المرأة أثناء الأسبوع الأول من الحمل وهي كالأتي:-

الإحساس بتقلصات بمنطقة البطن

الإحساس بتقلصات بمنطقة البطن

في البداية قد يلاحظ وجود ألم أسفل البطن للحامل، وهي تشبه لحد كبير آلام الدورة الشهرية، كما أن هذه الأوجاع قد يصاحبها انتفاخ في البطن، وذلك بسبب إفراز هرمون البروجسترون والاستروجين.

زيادة ضربات القلب

من الممكن أن يظهر عليكِ أعراض زيادة ضربات القلب عن المعتاد، وذلك نتيجة الحمل الذي يتسبب في ذلك الأمر، كما قد يظهر على الجسم ارتفاع في درجة الحرارة عن الطبيعي، وظهور بعض بقع الدم.

الشعور بالوحم

قد تتعرض الأم لبعض التغيرات المزاجية في تناول الطعام، حيث قد يكون بها رغبة في تناول طعام بعينه، أو النفور من تناول الطعام ككل، كما تشعر الأم باحساس قوة الشم والتذوق أيضًا، مما يتسبب في حدوث ظاهرة غثيان الحمل.

الحاجة إلى التبول 

كثرة التبول عند الحامل في الأيام الأولى من العلامات القوية لحدوث الحمل، كما أن اللعاب يحدث له فرط في الإفراز وهو من الأمور الطبيعية خلال الأشهر الثلاثة الأولى للحمل.

مشاكل الأنف

نزيف الأنف عند الحامل من العلامات القوية من أعراض الحمل في الأسبوع الأول، ويأتي ذلك نتيجة أن سريان الدم يتسبب في انتفاخ الأغشية المخاطية بالأنف، مما قد يصل الحال للنزيف لقدر الله.

وجود آلام بمنطقة الثدي

تعد الأعراض القوية للحمل خلال الأسبوع الأول هو ظهور بعض الألم بمنطقة الثدي، كما أن حجم الثديين قد يزداد عن الحجم الطبيعي، كما يظهر بعض الشعور بالحكة بمنطقة الحلمة مع تحول لون الحلمة إلى اللون الداكن.

بعض العلامات الأخرى لأعراض الحمل في الأسبوع الأول

  • الشعور بالتقلبات المزاجية بدون أي أسباب.
  • الشعور الدائم بالدوخة والصداع للجامل .
  • قد يظهر بعض العلامات الداكنة على أماكن متفرقة بالجلد.
  • قد يظهر نزيف باللثة بشكل مفاجئ.
  • الشعور الدائم بالنوم.

كيفية متابعة الحمل من الأسبوع الأول

بعد التأكد من خلال الطرق المختلفة السابقة بأنه قد حدث حمل خلال الأسبوع الأول، يتم الذهاب إلى الطبيب المعالج للقيام بالعديد من الاختبارات المختلفة، وهي كالأتي:-

  • عمل مزرعة بول عام ومستنبت.
  • عمل فحوصات دم أساسية وجينية أيضًا.
  • يتم عمل فحوصات الموجات الصوتية الأولى.
  • يتم اختبار الأجسام المضادة عند الأم.
  • عمل فحص للتأكد من خلو الأم من مرض الزهري.
  • التأكد من سلامة الكبد وأنه لا يحتوي على أي نوع من الالتهابات المختلفة.
  • عمل اختبارات للكشف عن فيروس CMV
  • يتم عمل فحوصات سكر الحمل للأم.

كيفية متابعة الحمل من الأسبوع الأول

  • التأكد من خلو الأم من أمراض القلب أو الكلى.

إذا تم التأكد بأن الأم تدعم أحد أمراض القلب أو الكلى أو السكري وغيرها من الأمراض السابقة، فيتم عمل فحوصات للأم لتلقي العلاج المناسب لحماية الجنين، وذلك تحت إشراف الطبيب المختص، حيث أن بعض العلاجات لهذه الأمراض قد تضر بالحمل، فيقوم الطبيب بتغيرها أو استبدالها على حسب الإفادة.

كيف ينمو الجنين خلال الأسبوع الأول من الحمل

الجنين خلال الأسبوع الأول من الحمل يكون عبارة عن بويضة، كما أن اليوم الأول للحمل هو نفسه اليوم الأول للدورة الشهرية، حيث أن الحمل لا يتم إلا بعد 14 يوم من انتهاء الدورة الشهرية الأخيرة.

نصائح يجب معرفتها عند التأكد من اعراض الحمل في الأسبوع الأول

يجب أن تعرفِ بأن صحة الجنين تعتمد في الأساس على صحة الأم، وهما مرتبطتان طوال فترات الحمل، وإذا حدث بعض التغيرات خلال النظام الغذائي الصحي الخاص بكِ، فذلك يؤثر على الجنين وصحته وبالتالي يؤثر على نموه بشكل طبيعي، ولذلك ننصحك عند التخطيط للحمل أو إذا علمتِ أنكِ حامل في الشهور الأولى، أن تقومِ بأعداد جسمك للحمل وأن تبتعدي كل البعد عن المأكولات والمواد التي تشكل خطرًا كبير عليكِ، ويجب عليكي الإنتباه جيداً إلى قائمة الأطعمة المضرة للحامل في الشهر الأول، وتجنب تناولها حتي لا تعرضي نفسك وجنينك للخطر.

كما يجب عليكِ أن تلتزمِ بشكل يومي بتناول حمض الفوليك، حتى تحافظِ على صحتك من خطر العيوب الخلقية التي قد تحدث للجنين لاقدر الله، وعليكِ بتناول مكملات الحديد التي تعمل على تقوية الجسم وأن تحافظِ على النشاط البدني للجسم، إذا كنتِ تمارسين أي من الرياضيات القوية فيجب عليكِ التوقف على الفور إذا ما علمتي أنكِ حامل، أما إذا كنتِ تمارسين رياضة اللياقة، فعليكِ باستشارة طبيبك الخاص بخصوص ممارسة هذه الرياضة.

أعراض الحمل في الأسبوع الأول غير ثابتة لكل أمرأة أن تظهر عليها نفس الأعراض، فقد يظهر بعض هذه الأعراض أو واحدة منها، وقد تظهر على الأخرى أعراض مختلفة، فبالتالي كل سيدة تختلف أعراض الحمل عن الأخرى.

المصادر:

هيلث لاين 

توميز 

بريجانسي

زر الذهاب إلى الأعلى