أعراض الحمل

أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين | تعرفي عليهم واتبعي النصائح لسلامتك

عزيزتي الحامل نعلم أنك في انتظار وترقب لشهر الولادة ورؤية جنينك، ولكنك مازلت تجهلين وتخشين أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين حيث وصلت لبداية الثلث الأخير من الحمل، لا عليك فكل شيء سيكون على ما يرام بإذن الله، استمري بالدعاء مع قليل من الصبر وتتبع النصائح التي سنوضحها لك، للتغلب على هذه الأعراض المزعجة، والتي تكون بسبب زيادة نمو جنينك وكبر حجم البطن لديك.

كما أن تغير الهرمونات في جسمك له دور كبير في ظهور هذه الأعراض والتي تكون أعراض جسدية ونفسية على الأغلب، نحن خصصنا لك هذا الموضوع لنضعك في الصورة الصحيحة لهذه الأعراض والتغلب عليها بطرق سهلة وآمنة، لكي تتخلصي من مشاعر الخوف والقلق وتستبدليها بمشاعر القوة والفرح.

أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين وكيفية التغلب عليها

لاشك أنك سيدتي الحامل مازلت تعانين من أعراض الحمل المزعجة، والتي بدأت تظهر عليك منذ بداية الحمل، وتزداد شيئًا فشيئًا بسبب تطور الجنين وبناء عظامه وكبر حجمه، والتمدد في غلاف الرحم، كما أن للهرمونات دور كبير في الشعور بهذه الأعراض، حيث يحدث زيادة مستمرة لهذه الهرمونات مع تقدم شهور الحمل لتبلغ ذروتها في الشهور الأخيرة، وفيما يلي أهم الأعراض التي تواجه الحامل في الأسبوع السادس والعشرين:

الشعور بالإرهاق والغثيان والتعب

لا شك بأن الشعور بالإرهاق والتعب من سمات وخصائص الحمل العامة، والتي راودتك منذ بداية الحمل، ولكن بدرجات متفاوتة بين الحوامل، وتسعى العديد منهن للبحث عن الطرق الأنسب للتخلص من هذا الشعور المزعج، ولكي تتمكني من التخلص من الشعور بهذا التعب والإرهاق اتبعي النصائح التالية:

  • يجب أن تحرصي على تناول الوجبات الصحية، والغنية بالفيتامينات والمعادن، لكي يبقى جسمك يتمتع بنشاطه وحيويته.
  • في حال الشعور بـ غثيان الحمل المعدة، تناولي بعض الأطعمة المالحة والتي تخفف من مشاعر الغثيان مثل المكسرات وغيره.
  • من المعروف أن الأطعمة التي تحتوي على الزيوت والدهون تسبب الغثيان عند الحامل، فحاولي تجنبها قدر الإمكان، بجانب تجنب المواد الحافظة.
  • المداومة على عنصر البروتين بشكل يومي له دور أساسي في التغلب على هذا التعب والغثيان، مثل اللحوم الحمراء والبيضاء والحليب واللبن وغيره.
  • عدم الإكثار من شرب الماء بعد الوجبات الدسمة والتي تزيد من تخمر الطعام، وتشعر الحامل بالتعب والكسل.
  • بعض الأعشاب المفيدة للحامل والطبيعية لها دور منذ القدم في التخفيف من الغثيان والتعب عند الحامل، لاسيما عشبتي النعنع والميرمية.

مشكلة زيادة اللعاب

تعاني بعض السيدات الحوامل في الأسبوع السادس والعشرين من الحمل من زيادة اللعاب داخل فمها، والتي تكون بسبب الهرمونات المختلفة داخل جسم الحامل والتي تزداد تكوينها في الشهور الأخيرة من الحمل، ويوجد بعض النصائح الهامة والموجهة من الأطباء لكي يتم التخلص من هذا اللعاب المحرج والمزعج للحامل ومن أهمها:

مشكلة زيادة اللعاب

  • زيادة مرات شرب الماء في اليوم الواحد يقلل من هذا اللعاب المتكرر.
  • مضغ علكة خلال اليوم له دور في بلع اللعاب الزائد مع البلع المتكرر أثناء عملية مضغ العلكة.
  • البعد عن الدخان والغبار والأتربة والتي تسبب زيادة في افراز هذا اللعاب.

الشعور بألم أسفل البطن والظهر

تعتبر آلام البطن والظهر عرض شائع من أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين الشائعة، ولكن مع بداية الثلث الأخير من الحمل، قد تختلط هذه الآلام مع آلام الطلق، وتشعر الحامل كأن موعد الولادة قد اقترب، ولكنها تكون ناجمة عن أسباب أخرى غير الطلق، فلا زال الوقت مبكر على نزول الجنين، ويكون أهم الأسباب المؤدية لهذه الآلام هو ضغط الجنين وحركته المستمرة في قاع الرحم بسبب كبر حجمه، ولكي تتخلصي من هذه الآلام قومي بالتعليمات التالية:

  • أخذ كمية كافية من الراحة اليومية، ومحاولة الإستلقاء بعد كل عمل وجهد أو موقوف متواصل.
  • الحرص على شرب كمية كافية من السوائل والماء للجسم.
  • تجنب الرياضة العنيفة وعدم الإكثار من الجماع لأنه قد يسبب الشعور بهذه الآلام، وهي، ما تسمى بالمخاض الكاذب.
  • الحفاظ على الجسم من الإصابة بالتهابات المسالك البولية والمثانة، لأنها لها دور أساسي بالشعور بهذه الالتهابات المزعجة، فيجب الابتعاد عن مسببات هذه الالتهابات كالموالح والحوامض والمواد الحافظة وغيره.

بعض المشاكل في الجهاز الهضمي 

تعاني الحامل خاصة في الشهور الأخيرة من الحمل من مشاكل الجهاز الهضمي المزعجة والتي تتمثل في النفخة والإمساك والغازات وحرقة المعدة، ويعود السبب وراء هذه المشاكل هو ضغط الجنين على الأعضاء الداخلية لبطن الحامل كالأمعاء والمعدة، فيسبب لها الشعور بحرقة المعدة، ويجب أن تعمل الحامل على ممارسة بعض السلوكيات الصحيحة والتي من شأنها تقليل الشعور بهذه المشاكل مثل:

  • من أهم السلوكيات الصحيحة تتمثل في تناول أطعمة صحية وبعيدة عن الدهون والزيوت والتوابل والتي تسبب حرقة المعدة، كما يجب أن تحرص على تناول الطعام على فترات متباعدة حتى لا يحدث ثقل في المعدة وعسر في الهضم.
  • تناول اللبن المثلج وبعض الخضار كالخيار والفواكه تخفف من آلام المعدة وحرقتها.
  • الابتعاد عن البقاء جالسة لفترة طويلة لأنه يسبب الضغط على المستقيم مما يجعل الحامل تعاني من الإمساك.
  • تناول أطعمة صحية تحتوي على كمية كبيرة من الألياف والماء
  • تجنب الدقيق الأبيض، لأنه يسبب الإمساك.
  • الوسادة المفتوحة من المنتصف لها أهمية في منع الإصابة بالإمساك عند الحامل من خلال الجلوس عليها، للتخفيف من الضغط على المستقيم.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة بالمنزل يزيد من حركة الأمعاء ويخلص من الإمساك والانتفاخات.

صعوبة بالنوم والتنفس 

هل عانيت من صعوبة بالتنفس أثناء النوم؟ بالتأكيد نعم فهو من الأعراض المزعجة التي تواجه المرأة الحامل والتي تكون شائعة بين الكثير من الحوامل، خاصة بالشهور الأخيرة من الحمل، وتكون الحامل في حيرة من سبب هذه الأعراض، ولكن في الحقيقة يكون السبب وراء هذه الأعراض عادات خاطئة تمارسها الحامل دون انتباه أو قصد، والتي تكون بسبب النوم المباشر بعد الأكل، تناول وجبة طعام كبيرة ودسمة، الجلوس في وضعية مزعجة للجنين، وشرب كبيرة من الماء بعد الوجبة، ويمكنك التغلب على هذه الأعراض من خلال ما يلي:

  • تغير وضعية الجلوس أو النوم في حال الشعور بضيق بالتنفس.
  • محاولة النوم على أحد الجانبين وعدم النوم على الظهر.
  • عدم تناول وجبة كبيرة والنوم مباشرة، ومحاولة تقسيم الوجبات خلا اليوم إلى خمس أو ست وجبات متوسطة.

زيادة الحركة عند الجنين والشعور بركلات الجنين

في الأسبوع السادس والعشرين من الحمل يكون الجنين في قمة نشاطه وحيويته، وتشعر الحامل بعدة ركلات مزعجة من جنينها، والتي تكون أحيانًا بسبب جلوس غير مريح للحامل والجنين، فيضيق المكان على الجنين ويسبب الركلات المزعجة ويمكنها التخفيف من هذه الركلات عند تغير طريقة الجلوس ومحاولة إبعاد الرجلين عن بعضهما البعض أو محاولة إستلقاء الحامل والشعور بالراحة، لتزيد من مساحة الرحم ويتحرك الجنين بحرية أكبر.

مشكلة تقلبات المزاج 

مشكلة تقلبات المزاج 

تشعر الكثير من الحوامل في أوقات مختلفة من الحمل بتقلب في مزاجها، فتجدها سعيدة أو هادئة تارة وحزينة أو عصبية تارة أخرى، ويكون السبب وراء هذه التقلبات هو تغير مستوى الهرمونات لديها، ويجب أن يحرص الزوج على مراعاة ظروف زوجته، ومساعدتها في التخلص من هذه الحالة، كما يمكنها ممارسة الرياضة وبعض التمارين الهوائية والتي تحسن من مزاج الحامل، أيضًا تناول الشوكلاتة والأيس كريم لهم دور في التقليل من اكتئاب الحمل.

زيادة مرات التبول

من المعروف بين الحوامل منذ بداية الحمل، أن كثرة التبول للحامل تزيد مع تقدم شهور الحمل، ولكن  العديد من الحوامل يجهلون السبب وراء هذا العرض، والذي يكون بسبب ضغط الجنين على الرحم، وكبر حجم البطن عند الحامل ، وغالبًا ما نلاحظ أن هذه العادة تزداد في الليل أو وقت النوم لأن الثل يزداد على المثانة، ولابد من تخفيف الحامل من شرب السوائل قبل النوم حتى لا تزيد من حدة هذا العرض المزعج.

تغيرات في مستوى ضغط الدم

مع بداية الحمل تشعر الحامل بدوار ودوخة بسبب هبوط الضغط المعروف عند الحوامل، مما يسبب لهن الإرهاق والتعب، وقد يستمر هذا الشعور حتى الشهر الأخيرة مع بعض الحوامل، وقد يختلف مع بعضهن فتصاب الحامل في الأسبوع السادس و العشرين بمرض ارتفاع الضغط أو حدوث تذبذب بالضغط فيجب الحرص على المحافظة على معدل الضغط لسلامة الجنين والأم وتجنب الإصابة بمرض تسمم الحمل والذي سنتكلم عن أعراضه لاحقًا، وتتمثل طرق المحافظة بما يلي:

  • عدم تناول الأطعمة المالحة.
  • تناول الفواكه والخضروات خاصة الغنية بعنصر البوتاسيوم كالموز والبرتقال لمنع ارتفاع الضغط.
  • الإبتعاد عن الأطعمة الدسمة المليئة بالزيوت والدهون.

تورم وانتفاخ القدمين 

يزداد الثقل على رجلين الحامل مع تقدم الحمل ونمو الجنين، فيحدث الضغط على العروق والأوردة مما يسبب انتفاخ القدمين عند الحامل، وتزداد هذه الأمور سوءًا مع زيادة فترة الجلوس أو الوقوف، فيجب تجنب الجلوس والوقوف الطويل وأخذ الراحة الكافية مع رفع القدمين أعلى من مستوى القلب، لتخفيف الضغط على العروق والأوردة وحماية القدمين من الانتفاخ.

يجب أن تعلمي سيدتي الحامل أنه ليس من الضروري أن جميع الأعراض السابقة تظهر عليك في الأسبوع السادس والعشرين من الحمل، أو خلال الحمل، فقد يظهر بعض الأعراض وتختفي أحدهم، أو قد يختفي الأغلب ولا يظهر شيء من الأعراض، فالأمور متفاوتة بين النساء.

أعراض تسمم الحمل في الأسبوع السادس والعشرين

قد تصاب أحد الحوامل بمرض تسمم الحمل، وتظهر عليها بعض الأعراض الخطرة والتي يجب محاولة التخلص منها على الفور والذهاب لأخذ مشورة الطبيب، وتتمثل هذه الأعراض فيما يلي:

أعراض تسمم الحمل في الأسبوع السادس والعشرين

  • حدوث انتفاخ واضح في الرجلين واليدين.
  • انتفاخات في الوجه خاصة تحت العينين.
  • ملاحظة الزيادة السريعة في جسد الحامل بمعدل 2 كيلو أو أكثر في الأسبوع الواحد.
  • صداع ودوخة مستمرة لعدة أيام.
  • تشوش في الرؤية.
  • ألم في البطن، وقيء متواصل.

حالات عدم ظهور أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين 

عزيزتي الحامل يجب أن تراقبي نفسك جيدًا، لأن أعراض الحمل قد تجديها تتناقص في بعض الشهور والأسابيع، فلا تنزعج وتخافي على جنينك عند حدوث ذلك، لأن هناك عدة أسباب تؤدي إلى قلة الأعراض والتي من أهمها، أن جميع الأعراض السابقة، متغيرة من امرأة لأخرى وأنها قد تشتد في بعض الأحيان وتخف في أحيان أخرى.

ولكن في حال شعرت أن حركة الجنين قد توقفت أو قلت وتزامن هذا الشيء مع توقف أعراض الحمل، فإنه يدعي للقلق، ويجب الذهاب فورًا للطبيب والتأكد من وجود نبض الجنين، كما أن يمكن أن تقل الأعراض بسبب تناقص هرمون الحمل في جسم المرأة والذي ينذر بمخاطر على الجنين.

 أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين التي تنذر بالولادة المبكرة أو الإجهاض

قد يصادفك عزيزتي بعض الأعراض المزعجة، والتي يجب عدم التهاون بها، وأخذ مشورة الطبيب على الفور، لأنها قد تكون عارض من عوارض الإجهاض لديك، ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:

  • الشعور بآلام متفرقة أو مستمرة في البطن والظهر.
  • قد يكون توقف الأعراض السابقة على الحامل من أولى علامات الإجهاض عند الحامل.
  • ارتفاع سكر الحمل والشعور بالتعب والإرهاق المستمر.
  • ارتفاع ضغط الدم وما يصاحبه من صداع ودوخة.

ما هي الأطعمة التي يجب الابتعاد عنها في الأسبوع السادس والعشرين؟

عرف منذ القدم أن هناك بعض الأطعمة التي تؤثر سلبًا على الحامل، وتزيد من شدة الأعراض المزعجة، ويجب عليك سيدتى الحامل العمل على تجنبها قدر المستطاع لكي تحافظي على صحة حملك وسلامة جنينك، ومن أشهر هذه الأطعمة ما يلي:

  • الحلويات والأطعمة المحلاة بالسكر بنسب مرتفعة، حتى تحافظ على صحتها من مرض السكر.
  • الأطعمة التي تحتوي على نسب مرتفعة من الملح، والتي قد تسبب تسمم في الحمل بعد الإصابة بارتفاع ضغط الدم.
  • جميع المعلبات والاكل الذي يحتوي على المواد الحافظة.
  • الأطعمة الدسمة والدهون العالية والنشويات للحفاظ على الجسم من مرض السمنة، وتقلبات النوم.

ما هي المشروبات التي يجب الابتعاد عنها في الأسبوع السادس والعشرين 

لم تقتصر الأشياء الضارة للحامل على الأطعمة، بل يوجد العديد من المشروبات الضارة لها والتي يجب أن تحرص على تجنبها والبعد عنها مثل:

  • الكحول والدخان.
  • جميع المشروبات الغازية للحامل والعصائر غير الطبيعية.
  • القرفة والزنجبيل، لأنهم عرفوا بمهمتهم لفتح الرحم وتسهيل الولادة، فيجب الابتعاد عنهم في شهور الحمل، وشربهم عند قرب موعد الولادة.
  • الإكثار من الشاي والقهوة ومادة النيكوتين الموجودة بالمنبهات تضر بالحامل.

أطعمة مفيدة لتقليل أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين

من أوائل النصائح التي يقدمها الأطباء للحوامل، هي الاعتناء بنوعية الطعام والأكل، والحرص على تناول كل ما هو مفيد ومغذي، لكي تعمل على تقوية الجنين ونموه بالشكل الصحيح، وترفع من مناعتها لتقاوم أعراض الحمل المزعجة في الاسبوع السادس والعشرين، بالإضافة إلى مقاومة الأمراض المختلفة، حيث أنه من المعروف أن مناعة الحامل تقل عما كانت عليه من قبل، ومن أهم هذه الأطعمة التي يوصي بها الأطباء ما يلي:

الكربوهيدرات والنشويات

تعطي الكربوهيدرات للحوامل الطاقة اللازمة خلال اليوم لتأدية مهامها دون تعب أو إجهاد، ومن أشهر هذه الكربوهيدرات البطاطا، والدقيق، والأرز، وغيره من النشويات.

البروتينات

لا شك بأن البروتينات من الأطعمة المهمة للحامل، حيث تعمل على بناء الأنسجة والخلايا التالفة من الحمل، وتتمثل هذه البروتينات في العديد من الأطعمة كما يلي:

الأسماك

اشتهرت الأسماك بكمية البروتينات الكبيرة الموجودة داخلها بالاضافة إلى العديد من العناصر الأخرى الضرورية للحامل، مثل عنصر الأوميجا 3، ويمكنك تناوله على هيئة أقراص لتعويض النقص من هذا العنصر الضروري لبناء الجنين بشكل سريع وسليم.

اللحوم البيضاء والحمراء

كما توجد البروتينات في اللحوم البيضاء مثل الدجاج والأرانب، واللحوم الحمراء كلحوم البقر والإبل والماعز، والجدير بالذكر أن اللحوم الحمراء تحتوي أيضًا على كمية حديد جيدة للحامل، حيث أن هذا العنصر لا غنى عنه للحامل، خاصة في الأسبوع السادس والعشرين من الحمل والذي يعرف بهبوط معدل الحديد عند الحامل بسبب اكتساب الجنين هذا الحديد، فلا بد من تعويض الحديد الناقص في جسم الحامل.

البيض

يعتبر البيض للحامل من الأطعمة الضرورية التي تحتوي على بروتينات، و فيتامينات بي كومبلكس، حيث يجب الحصول عليها بشكل يومي، سواء كان هذا البيض مسلوق أو مقلي أو داخل الأطعمة.

 الفيتامينات والمعادن من الفواكه

لابد أن تحرص الحامل على تناول الفواكه، للحصول على الفيتامينات الضرورية اللازمة لصحتها وصحة جنينها، وتتمثل بعض هذه الفواكه في الآتي:

الموز

اشتهر الموز وفوائده الجمة للكبار والصغار خاصة النساء الحوامل وذلك بسبب احتوائه على عناصر وفيتامينات هامة لصحة الجنين والأم، مثل البوتاسيوم والحديد وغيره، حيث يعمل عنصر البوتاسيوم على المحافظة على ضغط دم الحامل.

البرتقال

البرتقال

لجميع الحوامل التي تعاني من الإمساك ومشاكل الهضم، يعتبر البرتقال هو العلاج المناسب لهم، بسبب احتوائه على السوائل والألياف بكميات مناسبة للحامل، بالإضافة إلى احتوائه على فيتامين سي والذي يرفع من مناعة الحامل لمقومة

الكالسيوم

لابد أن تحرص الحامل على تناول عنصر الكالسيوم أيًا كان شكله في الأطعمة، سواء فى أو اللبن أو الجبن أو البيض والأسماك والحليب للحامل وغيره، لكي تبنى عظام الجنين بشكل صحيح وتحافظ على عظامها قوية وصلبة، ولا تعرض نفسها لهشاشة العظام في المستقبل، كما أنه يحتوي على البروتين.

الحليب ومشتقاته

يمكن للحامل تناول أي شكل من أشكال الحليب للتخفيف من أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين، حيث أن اللبن عرف بالتقليل من حرقة المعدة، وتحسين عملية الهضم، بسبب احتوائه على بكتيريا نافعة ضرورية لعمليات الهضم السليمة للحامل، دون حدوث انتفاخات أو عسر هضم.

الدهون المفيدة

يمكنك عزيزتي الحامل أن تحصلي على الدهون الصحية اللازمة لجسمك ولجنينك من خلال تناول بعض الأطعمة الضرورية لبناء الجنين بشكل سليم وتغذية خلايا وأعصاب الأم والجنين، ليولد طفل قوي وصلب، وتتمثل هذه الدهون في بعض الأطعمة مثل:

المكسرات

تعتبر المكسرات للحامل من المسليات المفيدة جدًا للحامل بجميع أنواعها، بالإضافة إلى احتوائها على ألياف تقلل من حدوث الإمساك عند الحامل، مثل الفول السوداني والبندق وعين الجمل وغيره.

زيت الزيتون

بالإضافة إلى قدرة زيت الزيتون من الحفاظ على أعصاب الحامل، فإنه يحد من انقباضات الرحم ويحمي من خطر الإجهاض، كما يحمي الحامل من مرض السكر.

عسل النحل

يقضي عسل النحل على أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين المسببة للشعور بالتعب والإرهاق للحامل، فيعطيها النشاط والحيوية، ويرفع من مناعتها، ويساعد في نمو الجنين بالشكل المطلوب، وللحفاظ على الجسم من مرض السكر يمكنك عزيزتي استخدامه بدل السكر المصنع من أجل الحصول على الطعم الحلو في المشروبات المختلفة.

هل شدة أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين تدل على ثبات الحمل وقوته

من المعروف بين الأطباء أن زيادة حدة الأعراض دليل على أن الحمل يسير في الطريق الصحيح، في الوصول لشهر الولادة، ولكن بالمقابل الأمر ليس عكسي، فليس من الضروري أن تكون الأعراض شديدة لتدل على حمل قوي، فكما أسلفنا أن هذه الأعراض متغيرة بين النساء، وتشتد عند بعضهن بينما تنقص عند الأخريات.

كيف تؤثر أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين على جسم الأم الحامل؟

تلاحظ الحامل بعض التغيرات الواضحة على جسدها بسبب أعراض الأسبوع السادس والعشرين من الحمل، والتي تتمثل في الآتي:

زيادة في الوزن

زيادة في الوزن

تعاني كثير من الحوامل خاصة في الشهور الأخيرة من الحمل من تكون الدهون لديها في أماكن محددة بالجسم، ولكنها يمكنها أن تحد من هذه الدهون بتناول الأكل الصحي والمفيد.

زيادة في إفرازات المهبل

قد تكون الإفرازات المهبلية المتكررة عرض طبيعي من أعراض الحمل أو أن تكون بسبب مشكلة ما في المسالك البولية والرحم كالالتهابات مثلًا، ولكي تقطع الحامل الشك من اليقين يجب الذهاب للطبيب وعمل التحاليل اللازمة.

بقع على الوجه والبطن

يتكون على وجه كثير من السيدات بقع بنية تسمى الكلف، بسبب تغير هرمونات الحمل، كما تظهر أحيانًا في البطن والظهر، وغالبًا ما تنتهي هذه البقع بعد الولادة.

كثافة الشعر 

من أبرز أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين هي كثافة الشعر ونموه بشكل ملحوظ ويعود السبب وراء هذه الكثافة، الهرمونات الأنثوية والتي يزداد إفرازها مع تقدم الحمل

كبر حجم الثدي

مع قرب موعد الولادة، يبدأ جسم الحامل في التهيؤ للرضاعة الطبيعية فنجد الثدي يزداد حجمه بسبب امتلائه بالحليب.

 الدوالي الظاهرة في الساقين

عزيزتي الحامل حاولي في الأشهر الأخيرة عدم الوقوف الطويل أو الجلوس الطويل قدر الإمكان، لأنهم السبب الرئيسي في تكون دوالي الساقين للحامل لديك، والتي هي عبارة عن عروق بارزة فوق جلد رجل الحامل، باللون الأحمر ثم تتحول للون الأزرق.

خطوط البطن 

تعتبر خطوط البطن عند الحامل علامة من علامات الحمل في الشهور المتقدمة بسبب كبر حجم الجنين وتمدد البطن ليتسعه.

ما هي علاقة جنس المولود بأعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين 

أعراض وعلامات الحمل عند المرأة الحامل قد تكون مؤشر لجنس الجنين، وقد صدق هذا الحديث بين العديد من الحوامل، ولكنه لم يصدق مع أخريات، لذلك لا يمكن الاعتماد على هذه الأعراض لتخمين جنس الجنين، ولا يوجد دلائل علمية تثبت ذلك الحديث، ولكننا مع الأسف تتناقل إلى يومنا هذا بين الشعوب، ومن الجدير بالذكر أن أبرز هذه الاعتقادات والخرافات المتعلقة بأعراض الحامل وجنس الجنين ما يلي:

أعراض الحمل بولد في الأسبوع السادس والعشرين

كان الحديث عن أعراض الحمل بولد دون البنت بما يلي:

  • تحول لون البول للون الأصفر.
  • برودة الأطراف والجسم والشعور بالقشعريرة.
  • البطن مرفوع لأعلى وشكله دائري.
  • لا تعاني الحامل من الغثيان الصباحي المتكرر.
  • اشتهاء الأكل المالح والحامض.
  • ضربات قلب الجنين تكون  في الدقيقة أقل من 140 دقة.

أعراض الحمل ببنت في الأسبوع السادس والعشرين

كما عرفت أعراض الحامل ببنت بهذه الأعراض:

 دور الأعشاب في التقليل من أعراض الأسبوع السادس والعشرين

  • الشعور بالدفء العام بالجسم.
  • لون البول يميل إلى البرتقالي.
  • اشتهاء الحلويات والسكريات.
  • البطن غير مرتفع ومسطح.
  • المرأة الحامل تزداد جمالًا.
  • ضربات قلب الجنين في الدقيقة الواحدة 140 ضربة.

أعراض الحمل بتوأم في الأسبوع الثالث والعشرين

أيضًا كان للحامل بتوأم نصيب في هذه الخرافات والإعتقادات، والتي تتمثل في

  • زيادة ملحوظة في حجم بطن الحامل.
  • اضطراب في ضغط الدم.
  • زيادة في تناول الطعام بشكل ملحوظ.
  • قد يظهر تحليل الحمل بالبول بشكل مبكر.
  • أعراض الحمل العامة من غثيان وغيره تكون شديدة نوعًا ما.

 الطرق العلمية السليمة لمعرفة جنس المولود في الأسبوع السادس والعشرين 

يجب أن تعلمي سيدتي الحامل أن كل ما سبق من طرق واعتقادات عن أعراض الحمل وجنس الجنين، لا يوجد لها أي دليل علمي ولا يأخذ بها الأطباء، وإنما يوجد هناك طرق علمية يعتمد عليها الأطباء لمعرفة جنس الأجنة بعد مرور أربع شهور من الحمل، ولا يعلم ما في الأرحام قبل هذه الشهور إلا الله وحده.

ومن أهم الطرق العلمية التي يعتمد عليها الأطباء ما يلي:

  • يمكن للطبيب أخذ عينة من سائل الجنين المحيط به، ووضعه في أجهزة مبتكرة لمعرفة جنس الجنين.
  • معرفة الكروموسوم السائد في جسم الحامل عن طريق تحاليل دم خاصة.
  • تصوير الطبيب للجنين بالأشعة فوق الصوتية، وجهاز الألتراساوند.

هل يؤثر الجماع على قوة أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين

تشير الدراسات الحديثة إلى أن الجماع لا يؤثر على قوة الحمل أو يزيد من أعراض الحمل المزعجة، ولكنه قد واجه العديد من النساء بعض الآلام بعد حدوث الجماع خاصة في الشهور الأخيرة من الحمل، والتي تسمى بآلام المخاض الكاذب.

 دور الأعشاب في التقليل من أعراض الأسبوع السادس والعشرين

في الحقيقة في بعض الأحيان قد يكون للأعشاب دور فعال في التقليل من حدة أعراض الحمل، وتكون بديلة عن الأدوية الكيميائية، وتتمثل في:

 دور الأعشاب في التقليل من أعراض الأسبوع السادس والعشرين

  • نبات الريحان والذي يتمتع برائحة قوية ومميزة، تقلل من الأعراض.
  •  يمكن للنبات النعناع ذات الرائحة الذكية تأدية نفس الدور.
  • عصير الليمون أو شم رائحة الليمون كفيل بتقليل الأعراض.

دور الرياضة في تخفيف أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين 

قد يعتقد بعض النساء الحوامل أن الرياضة تؤثر سلبًا على قوة الحمل وقد تؤدي للإجهاض في بعض الأحيان، ولكن قد ثبت علميًا دور الرياضة الهام على صحة المرأة الحامل، وينصح بها جميع الأطباء والتي تتمثل في الآتي:

  • تمارين اليوغا والاسترخاء والتنفس العميق.
  • رياضة المشي لمدة 30دقيقة يوميًا.
  • تمارين الكارديو التي تؤدى في المنزل.

 التداعيات الضرورية اللازمة لذهاب الحامل للطبيب

قد يظهر على الحامل بعض أعراض الأسبوع السادس والعشرين من الحمل، والتي تعتبر أعراض خطرة لابد من أخذ مشورة الطبيب لها للحصول على العلاج المناسب في أسرع وقت ممكن وتتمثل هذه الأعراض في الآتي:

  • نزول الدم من المهبل بشكل متقطع أو مستمر.
  • ارتفاع الضغط والشعور بالصداع المستمر.
  • آلام قوية في البطن والظهر.
  • ارهاق وتعب يومي ومستمر خلال النهار.
  • نبض الجنين أو حركته قد توقف أو قل.
  • نزول ماء الجنين من الرحم.

نصائح للحامل لتخفيف أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين 

لكي تحافظ الحامل على صحتها وصحة جنينها، ولا تكون عرضة للخطر، لابد أن تأخذ بعدة نصائح للحامل هامة وتتمثل هذه النصائح في:

الحرص على تناول الوجبات المفيدة

لاشك بأن للطعام الذي تتناوله الحامل أثر كبير على صحة الحامل والجنين، فلا بد أن يحتوي على العناصر الغذائية الكاملة التي تحتاجها من بروتينات وغيره كما ذكرنا سابقًا، والبعد عن كل ما يضرها.

 الراحة اليومية الكافية

لابد أن تحرصي سيدتي الحامل على أخذ القسط الكاف من النوم والراحة بشكل يومي، لما له من فوائد عديدة على صحة الحامل ونمو الجنين بشكل سليم وتقوية الجسم والمناعة.

مراقبة أعراض الحمل واستشارة الطبيب بشكل فوري

يجب أن تلاحظ الحامل جميع الأعراض التي تواجهها أثناء الحمل وتذهب للطبيب على الفور عند ظهور أي عرض خطير كما ذكرنا سابقًا، لأخذ العلاج المناسب.

شرب الماء والسوائل بشكل كاف

يعمل الماء على الحفاظ على الجسم من الجفاف، فاحرصي سيدتي الحامل على تناوله بشكل كاف، مع التنوع بالعصائر الطبيعية المفيدة.

البعد عن حمل أوزان ثقيلة

ابتعدي قد الإمكان عن حمل كل ما هو ثقيل يؤدي إلى انحناء الظهر، وارتخاء عضلات الرحم ، لأنه قد يسبب الإجهاض.

التحاليل الدورية

التحاليل الدورية

يوجد بعض التحاليل الهامة والدورية في شهور الحمل المتتالية والتي يجب أن تحرص الحامل على فعلها في الوقت المناسب، بالإضافة إلى متابعة الجنين وتصويره بالأشعة الفوق صوتية.

ارتداء الملابس والأحذية المريحة

تعتبر الملابس والأحذية الغير مريحة لها دور سلبي على نشاط وصحة الأم، فلا بد أن تراعي الحامل الكعب المنخفض والملابس الواسعة المريحة لها ولجنينها، للتخفيف من أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين.

الاهتمام بالرياضة والجلوس الصحي المريح

عرفت الرياضة للحامل بين النساء بقدرتها على تنشيط الحامل وزيادة تدفق الدم للجنين، فلابد أن تحرص الحامل على ممارستها بين الحين والآخر، مع الاهتمام بوضعيات الجلوس المريحة للجنين.

خاتمة

عزيزتي الحامل نتمنى أن نكون قد وافيناك بكل ما تحتاجينه من معلومات عن أعراض الحمل في الأسبوع السادس والعشرين، اتبعي النصائح لتسلمي من أي مخاطر، ونتمنى لك السلامة بكل مراحل حملك، والولادة الآمنة الصحيحة لتفرحي برؤية مولودك الجديد بإذن الله.

المصادر:

وات تو إكسبكت

ذا بامب

بامبرز

زر الذهاب إلى الأعلى