أعراض الحمل

إليكِ أشهر أعراض الحمل في الشهر الأول مع بعض النصائح الهامة

عند شعور المرأة ببعض التغيرات الفجائية غير المعتادة عليها، تبدأ مرحلة الشك بأنها يمكن أن تكون حامل؛ وذلك بسبب المعتقدات الاعتيادية في أنها بمجرد الشعور بتلك العلامات يمكن أن تكون حامل، لذلك تبدأ في مرحلة البحث عن أعراض الحمل في الشهر الأول لتتأكد إذا كانت تلك التغيرات تشير بأنها حامل أم لا، فإليكِ أشهر أعراض الحمل بالشهر الأول مع بعض النصائح الهامة التي يجب أن تتبعيها في بداية الحمل، وذلك إذا اثبتت هذه الأعراض التي سوف نذكرها لكِ بالتفصيل بأنكِ حامل.

متى تبدأ أعراض الحمل؟

تبدأ أعراض الحمل بعد ممارسة الجنس خلال فترة التبويض وتتراوح تلك المدة من 6_14 يومًا، ويبدأ الجسم بعد ذلك بالاستعداد للجنين، وتُزرع المضغة على جدار الرحم بعد فترة التخصيب؛ وينتج عن ذلك حدوث الحمل قبل عشر أيام من موعد الدورة الشهرية.

وتبدأ ظهور أعراض ال حمل بجميع أشكالها حسب الهرمونات والحالة الصحية لديكِ، ويجب ان نذكر ان هذه الأعراض تختلف من سيدة لأخرى، وهذا ما ستعرفينه بالتفصيل فيما بعد.

علامات الحمل

تختلف أعراض الحمل وتوقيته من سيدة إلى سيدة أخرى؛ حيث أنه تظهر لبعض السيدات علامات الحمل الأولى بعد أسبوع أو أسبوعين عن غيرها، والبعض الأخر لا يشعرون بأي أعراض في الأشهر القليلة من الحمل، وهذا يثبت أن أعراض الحمل في الشهر الأول تختلف تمامًا من امرأة إلى امرأة أخرى.

بعض علامات الحمل في الشهر الأول

تتعدد أعراض الحمل في الشهر الأول فيما يأتي:

نزيف الحمل

ظاهرة نزيف الحمل ما يطلق عليه بالإنجليزية (implantation bleeding) الانغراس، وهو تعرض مهبل المرأة الحامل للنزيف لكن بكميات قليلة.

تأخر الدورة الشهرية (غياب الحيض)

  • تعتبر من أشهر أعراض الحمل في الشهر الأول، فإذا مر أكثر من أسبوع على موعد الدورة الشهرية المتوقع لديكِ، فنشير بذلك بأنكِ حامل.
  • لكن تختلف هذه الإشارة عند المرأة التي تكون الدورة الشهرية لديها غير منتظمة، فلا يشير تأخر الدورة الشهرية لديها بأنها حامل في أغلب الأوقات، بل تحتاج إلى اجراء الاختبارات أو استشارة الطبيب.

الشعور بالإعياء والتعب

يعتبر أيضًا الشعور بالتعب والإعياء والنعاس من أشهر العلامات التي تدل على أنكِ حامل؛ وذلك بسبب ارتفاع نسبة هرمون البروجستيرون خلال بداية الحمل، والذي يعد المسؤول عن حدوث تلك الأعراض.

الم الثدي وانتفاخه

تتسائل الكثيرات عن متي يبدأ ألم الثدي في الحمل؟ والأجابة إنه يبدأ في الفترة الأولى من حملك سيكون يكون الثديين لديكِ حساسين ومؤلمين؛ نتيجة التغيرات الهرمونية التي تحدث لكِ في بداية حملكِ، ولكن سرعان ما تذهب هذه الألآم بعد أسابيع قليلة، أو بمعنى أصح سوف تعتادين على تلك التغيرات بعد تلك الفترة.

الغثيان والتقيؤ

الغثيان والتقيؤ

تشعر المرأة دائمًا في بداية حملها بالغثيان والتقيؤ، مع كثرة شعورها بـ غثيان الحمل لكن دون حدوث تقيؤ ويعتبر من أصعب أعراض الحمل في الشهر الأول، وعلى الرغم أنه يُعرف بالغثيان الصباحي إلا أنكِ يمكن أن تتعرضين له في وقت الليل أيضًا، ويحدث ذلك غالبًا بعد انتهاء الشهر الأول من الحمل.

لكن هناك بعض النساء التي يمكن أن تُصاب به مبكراً والبعض الأخر لا يشعرون به على الإطلاق، ويعتمد ذلك بشكل أساسي على دور الهرمونات والتي تختلف من جسم امرأة لأخرى.

كثرة التبول

كثرة التبول عند الحامل وخاصةً في الأشهر الأولى يرجع سببها إلى؛ زيادة مقدار الدم بجسمك، وينتج عن ذلك معالجة الكليتين للسوائل الإضافية والتي ينتج عنها زيادة البول.

نفور الحامل من بعض الأطعمة

تعتبر هذه العلامة من أشهر أعراض الحمل والتي تُأكد لكِ بأنك حامل، فمن المعروف أن هناك بعض الأطعمة المفيدة للحامل في الشهر الأول سوف لا ترغبين بتناولها مطلقًا على الرغم من أنها كانت من ضمن الأطعمة التي كنتِ تُفضليها قبل الحمل بشكل طبيعي، لكن نتيجة بعض التغيرات الجسمية الناتجة عن الهرمونات والغثيان الدائم، سوف تصبح معدتك صغيرة جدًا وغير قابلة لأغلب أنواع الأطعمة حتى وإن كانت المفضلة لديكِ.

زيادة الإفرازات

سوف تزداد الإفرازات المهبلية طوال فترة حملك، ويعتبر من الأمور الإيجابية التي يمكن ان تحدث سواء للحامل أو غيرها، لذلك يجب أن تهتمي بهذه المنطقة؛ لتجنبك الإصابة بأي عدوى.

زيادة الوزن

عند زيادة جسمك عن الوزن غير المعتاد، يشير ذلك بأنك حامل، وقد زاد وزنك لكي يكون مُهيئ تمامًا لوضع الجنين، ومده بالدهون الصحية والضرورية.

أشهر اعراض الحمل في الشهر الأول

هناك العديد من أعراض الحمل الشهيرة والتي تحدث لأغلب الحوامل مثل:

  • انتفاخ المعدة.
  • التشنجات.
  • الشعور بأل
  • آلم بأسفل الظهر.
  • تصبُّغ البشرة.
  • الإمساك.
  • الإعياء.
  • الاشتهاء لبعض الأطعمة المعينة.

أعراض الحمل في الشهر الأول قبل موعد الدورة

قد تتفاجأ العديد من السيدات بتأخر معاد الدورة الشهرية عن المعتاد؛ ولا يدركون أنها من أشهر أعراض الحمل في الشهر الأول لكنها لا تعتبر العلامة الوحيدة لحدوث الحمل، فتخصيب البيضة وزرعها بالرحم يحدث قبل الدورة الشهرية وينتج عنها تأخير الدورة وحدوث الحمل، وبعد مرور أيام أو أسابيع قليلة يبدأ أن يظهر على جسمك بعض أعراض الحمل التي لا يعلمها أغلب النساء مما يشعرك بالقلق بأنك أصابك مرض ما.

والآن إليكِ الإجابة على أهم سؤال يمكن ان يخطر ببالك وهو: هل يمكنني معرفة إذا كنت حامل أم لا قبل فوات موعد الدورة؟ والإجابة نعم، وذلك من خلال ظهور بعض الأعراض الشهيرة مثل:

أعراض الحمل في الشهر الأول قبل موعد الدورة

  • التشنجات أو بقع الدم الخفيفة.
  • ارتفاع درجة حرارة جسمك عن المعتاد.
  • التهاب الثدي، أو الشعور بثقل في الثدي.
  • الحساسية تجاه بعض الروائح حتى وإن كانت المفضلة لديكِ.
  • الشعور بالضيق والانتفاخ.
  • التبول الكثير.
  • الشعور بالدوران بشكل دائم.
  • الصداع المستمر.
  • الألآم والأوجاع.
  • الشعور بطعم غريب بالفم.
  • الإفراط في تناول الأطعمة والمشروبات.
  • ضيق النفس، ويعتبر من علامات الحمل المبكرة.
  • الترويل، وهو: اللعاب الزائد الذي يمكن أن تصابين به أو القيء المفرط وهو متعلق بغثيان الصباح.
  • الهبات الساخنة، وتحدث عند انقطاع الطمث والذي يدل على إنكِ حامل.
  • حب الشباب والبقع.

الأعراض النفسية في الشهر الأول

أولًا:

حدوث تقلبات مزاجية في الفترة الأولى من الحمل يعد أمرًا طبيعيًا، حيث أن الحالة المزاجية لدى المرأة الحامل تكون دائمًا غير متوقعة، ففي بعض الحالات يمكن:

  • أن يتحول ضحكك إلى بكاء غير متوقع ودون أسباب واضحة.
  • أو تصبحين سريعة الانفعال والتهيُّج فجأةً.
  • ويمكن أن تُصابي في بعض الحالات بضعف الذاكرة.
  • تتسبب الأعراض الجسدية غير المريحة في جعل مزاجك سيء أغلب الأوقات.

والسبب الرئيسي وراء كل ذلك هو: التغيرات الهرمونية في جسمك طوال فترة الحمل، حيث تزداد مستويات كلًا من: (هرمون البروجيستيرون، والاستروجين) في الدم؛ مما ينتج عن ذلك سهولة البكاء والتهييج.

ثانيًا:

في بعض الأحيان لا تكون الهرمونات هي السبب الرئيسي لتغير حالتك المزاجية، حيث أنه من الطبيعي أن نجدك مضطربة المزاج؛ حيث يمكن أن تكوني سعيدة بحملك وأنك سوف تحتضنين طفلك بعد فترة الحمل، وقد ينقلب مزاجك بشكل غير متوقع بأنك نادمة على تحمل تلك المسئولية، وبداية الشعور ببعض المخاوف التي تؤثر بشكل كبير على مزاجك ونفسيتك مثل:

  • شعورك بالقلق نحو صحة الجنين، هل سيولد بصحة جيدة وسليمة أن لا؟
  • هل ستصبحين أم جيدة، وهل انتي كفيلة بتلك المسئولية أم لا؟
  • ستوفر العائلة له متطلباته المادية أم لا؟
  • هل سيؤثر هذا الجنين على علاقتك بالأخرين أم لا؟
  • خوفك من عملية الولادة، وغيرها من الأسباب العديدة التي تغير من حالتك المزاجية والنفسية.

كيفية التعامل مع الأعراض النفسية للحامل في الشهر الأول

يجب عليكِ القيام بعدة أمور سوف تساعدك على تحسين حالتك النفسية والمزاجية والسيطرة عليهم، وهي كالتالي:

الراحة الكافية

يجب أن تحصلي على الراحة التامة؛ لأنه من الصعب على الشخص المُتعب أن يسيطر على حالته المزاجية، لذلك ننصحك بالحصول على النوم والراحة الكافية.

ممارسة النشاطات الترفيهية أو الهوايات المفضلة

قومي بالأنشطة الترفيهية أو ممارسة هوايتك المفضلة سيساعدك في السيطرة على حالتك المزاجية؛ وذلك بسبب انشغالك فيما تفُضليه سواء كان تناول الغداء مع بعض الأصدقاء، أو ممارسة بعض الألعاب الالكترونية.

التحدث عن ما يزعجك

يعتبر التحدث عن ما لدى الشخص من ضيق نفسي أو كآبة أمر مريح جدًا لا يقتصر على الحوامل فقط، فتعتبر هذه الطريقة من أشهر الطرق المستخدمة للسيطرة على الحالة المزاجية والأعراض النفسية، وتعود هذه الطريقة على صاحبها بالدعم المتوقع من الأصدقاء والعائلة والأمهات والزوج، خاصة الأمهات؛ حيث أنها تكون على دراية تامة بما قد تمُرّين به طوال فترة الحمل.

ممارسة التمارين الرياضية

قومي بمُمارسة بعض التمارين الرياضية البسيطة؛ وذلك لأن النشاط الجسدي يساعد بشكل كبير على تحسين حالتك المزاجية خاصةً مع سماع الموسيقى، لكن يجب أن ننوه على الابتعاد عن الأنشطة الرياضية العنيفة؛ لتجنبي حدوث مشاكل للحمل مثل الإجهاض وغيره، و هناك قائمة بـ التمارين المناسبة للحامل في الشهر الأول والذي يعد من أفضلها (المشي، السباحة) وغيرهم من الأنشطة البسيطة.

نصائح للحامل في الشهر الأول

إليكِ أفضل النصائح الهامة التي يجب أن تتبعيها بالتفصيل؛ لمد جسمك بالفوائد الهامة التي يحتاجها لنمو الجنين بشكل صحي وسليم، ومن أهم الـ نصائح للحامل في الشهر الأول ما يلي:

النصيحة الأولى

ينصح الأطباء بضرورة تناول الحوامل لحمض الفوليك خاصًة في الأشهر الأولى من الحمل؛ ويرجع ذلك لـ فوائد حمض الفوليك للحامل الكثيرة والمتنوعة، والمتواجد في بعض الخضروات المفيدة مثل: الجرجير، والبقدونس، والسبانخ، وبعض البقوليات أيضًا مثل: حبات القمح الكاملة، والحمص، والفاصوليا، والعدس.

النصيحة الثانية

النصيحة الثانية

وتتمثل في:

  • احرصي على تناول الفاكهة والخضروات.
  • وضرورة تناول الإفطار؛ لتجنب الشعور بالدوران.
  • اهتمي بتناول الأطعمة السهلة التي لا تسبب مشاكل لعملية الهضم مثل: تناول الأسماك أو الدجاج أو اللحوم أو الأرز؛ لأنها من الأطعمة التي تحتوي على مصدر البروتين الهام لجسم الحامل.

النصيحة الثالثة

  • ابتعدي عن الأطعمة نصف المطبوخة؛ لأنها تحتوي على نسبة من البكتريا مثل: السوشي، التي قد تضر بصحة الجنين.
  • والأطعمة المملحة خاصةً في الشهر الأول من الحمل؛ لتجنب حدوث ضرر للجنين، ومن تلك الأطعمة الغنية بالأملاح والتي يجب أن تتجنبيها: الأسماك المملحة، والفسيخ والرنجا وغيرهم.

النصيحة الرابعة

  • ابتعدي عن الأطعمة الغنية بالدهون خاصةً في الأشهر الأولى من الحمل؛ لأنها غير صحيو وغير آمنة تمامًا على صحة جنينك.
  • حاولي توزيع الوجبات على مدار اليوم حيث يمكنك تقسيمها إلى 6 وجبات يومية؛ للحصول على جميع فوائد الأطعمة بشكل صحيح.
  • الابتعاد التام أيضًا عن الأكلات الغنية بالبهارات؛ لأنها يمكن أن تزيد من الشعور بالغثيان الذي يعتبر من الأمور المزعجة التي تتعرض له جميع الحوامل.
  • ضرورة تناول المشروبات بين السوائل وليس معها.

الخاتمة

وأخيرًا، نكون قد ذكرنا لك جميع أعراض الحمل في الشهر الأول وأشهرها، فإذا ظهرت عليكِ أغلب هذه العلامات أو البعض منها فقط، فهذا يشير بأنك حامل، ويجب المتابعة مع طبيب متخصص لمتابعة حالة حملك حتى الولادة، مع تطبيق النصائح السابقة الذكر؛ لاكتمال حملك بشكل سليم، ولا تقلقي إذا لم تصيبي بأحد علامات الحمل الشهيرة مثل الغثيان الصباحي أو القيء، فهناك العديد من المحظوظات التي لا تمر بهذه المرحلة المزعجة، ومع ذلك يرزقون بأطفال أفضل صحة عن غيرهم.

المصادر:

بامبرز 

ويب ميد 

ميديكال سينتر 

زر الذهاب إلى الأعلى