أعراض الحمل

أعراض الحمل للدورة الغير منتظمة | تعرفي على علامات الحمل المختلفة

يحدث الحمل عندما يُخصّب الحيوان المنوي البويضة، ثم تُغرس البويضة في الرحم، ومن أولى علامات الحمل هو انقطاع الدورة الشهرية، ولكن يزيد الشك لدى السيدات التي تعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية، فقد يكون غياب الدورة الشهرية لسببين إما للحمل أو التأخر المعتاد للدورة بسبب عدم انتظامها، لذلك نوضح أعراض الحمل للدورة الغير منتظمة، بالرغم من اختلاف علامات الحمل من امرأة إلى أخرى، ومن حمل إلى اخر، إلا أننا سنذكر الأكثر شيوعا منها.

أعراض الحمل للدورة الغير منتظمة

غياب الدورة الشهرية هو أول علامة من علامات الحمل، ولكن إذا كان تأخر الدورة عن ميعادها هو أمر طبيعي لدى السيدة بسبب عدم انتظامها، فيكون من الصعب تحديد السبب الرئيسي لغياب الدورة هذه المرة، هل بسبب الحمل أم التأخر المعتاد، لذلك تبحث السيدة عن أشهر علامات الحمل للدورة الغير منتظمة والتي منها:

  • تضخم الثديين والشعور بألم عند لمسهما، مع تغير لون الحلمات إلى اللون الداكن مع بروز الاوردة.
  • نزول دم خفيف جدًا نتيجة التصاق البويضة المُخصبة بجدار الرحم أي بعد 6 إلى 12 يوم من تخصيب للبويضة، وقد يصاحبه بعض الألم ولا يوجد ضرر منه كما يزعم البعض.
  • الشعور بتقلصات متشابهة مع آلام الدورة الشهرية.
  • غثيان الحمل والقيء والصداع من أشهر أعراض الحمل للدورة غير المنتظمة والمنتظمة أيضاً.
  • الرغبة الدائمة في النوم والخمول بسبب زيادة هرمون الأستروجين.
  • النفور من الروائح النفاذة مثل القهوة والسجائر والدخان والبرفانات وغيرهم.
  • الرغبة في تناول أطعمة معينة، والنفور من أخرى وهذا على غير المعتاد بالنسبة لك.
  • كثرة التبول عند الحامل بسبب زيادة هرمون الحمل.
  • الشعور بألم في أسفل الظهر.
  • زيادة الإفرازات المهبلية الناتجة عن زيادة سمك جدار المهبل ولكن إذا لاحظتي وجود روائح كريهه فهذا دليل على عدوى بكتيرية ويجب استشارة الطبيب.
  • الإصابة بالإمساك لذلك يجب شرب كميات كبيرة من الماء والسوائل الدافئة لعلاج الإمساك عند الحامل.
  • زيادة تدفق الدم في الاوردة والشرايين مما يؤدى إلى الإصابة بانخفاض ضغط الدم.
  • الشعور بالغثيان بعد أسبوعين من عملية التلقيح ويستمر حتى 8 أسابيع.
  • الشعور بطعم معدني في الفم من علامات الحمل للدورة الغير منتظمة.
  • التقلبات المزاجية بسبب هرمونات الحمل التي تعاني منها وتجعلها تتعصب من أقل الأشياء.

كيفية حساب موعد الدورة الغير منتظمة

مع عدم انتظام الدورة الشهرية تكون السيدة في حيرة شديدة هل تأخرها بسبب وجود حمل أم بسبب عدم انتظامها، الدورة الشهرية هي نزول الدم الفاسد الناتج عن تمزق بطانة الرحم أثناء التبويض، وهذا أمر طبيعي جدًا، ولحساب موعد دورتك الشهرية لابد أولًا أن نعرف الفرق بين الدورة المنتظمة وغير المنتظمة.

الفرق بين الدورة الشهرية المنتظمة والغير منتظمة

 الدورة الشهرية المنتظمة

عدد مرات نزول الحيض في العام تتراوح من 11-13 مرة، وتكون في المتوسط كل 28 يوم، أي تتراوح ما بين 23 إلى 35 يوما من موعد نزول الدورة الشهرية السابقة، وربما تزيد عن ذلك يومين أو تقل يومين.

 الدورة الشهرية الغير منتظمة

 الدورة الشهرية الغير منتظمة

ميعاد الدورة غير معروف قد ينزل الحيض كل شهرين أو أكثر، وعدم انتظام الدورة الشهرية يؤثر على كل أجهزة الجسم وليس الرحم والجهاز التناسلي فقط، قد تتسبب في اضطرابات مزاجية لدى المرأة بسبب تغيير الهرمونات.

فلكِ أن تتعرفي على موعد دورتك الشهرية القادمة قومي بإضافة 35 يوما على ميعاد نزول الحيض هذا الشهر لتتعرفي على اخر موعد لها الشهر القادم فإذا تأخرت أكثر من ذلك فربما يكون السبب هو الحمل وتجدى أعراض الحمل بدأت بالظهور عليك، أو ربما يكون هناك سبب اخر وهو خلل في الهرمونات وفى الحالتين عليك بالتوجه للطبيب لعمل اللازم.

أسباب الدورة الغير منتظمة لدى المرأة

عدم انتظام الدورة الشهرية يكون لعدة أسباب نذكر منها:

  • اضطرابات الغدة الدرقية: خلل في الهرمونات بسبب اضطرابات الغدة الدرقية، مما يؤثر على التبويض وبالتالي عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • ارتفاع هرمون اللبن” البرولاكتين”: قد يتسبب هرمون البرولاكتين في عدم انتظام الدورة أو انقطاعها طول فترة الرضاعة الطبيعية، وتنتظم بعد الفطام.
  • ضعف التبويض: قد يضعف التبويض لأكثر من سبب إما بسبب مشاكل في الرحم أو بسبب زيادة الوزن أو النحافة الشديدة بالإضافة إلى العديد من الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى ضعف التبويض وبالتالي عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • تكيسات المبيض: هي تكتلات دموية داخل كيس على المبيض تتسبب في عدم تكوين البويضات مما يؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • بعض وسائل منع الحمل: حبوب منع الحمل تعمل على إضعاف التبويض مما تؤثر على الدورة الشهرية، وغير مُفضل استخدام الحبوب في أول الزواج لتأثيرها على كفاءة التبويض حتى بعد توقفها.
  • قرب الوصول إلى سن اليأس: وهو سن انقطاع الدورة الشهرية، وبسبب التغيير الذي يحدث في الهرمونات يكون هناك اضطرابات في الدورة الشهرية ويغيب الحيض شهرين او أكثر ثم ينزل مرة أخرى حتى يمتنع عن النزول نهائيا في أوائل الخمسينات.
  • القلق والتوتر: قد يؤثر التوتر والتقلبات المزاجية على انتظام الدورة الشهرية وبالتالي تأخر الحمل، لذلك هوني على نفسك ولا تحمليها فوق طاقتها فصحتك أهم، وستنتهي هذه الحالة من عدم الانتظام بمجرد تغير حالتك النفسية إلى الأحسن
  • التمارين الرياضية الشاقة: قد تتسبب التمارين الرياضية الشاقة على الإصابة بخلل هرموني وعدم انتظام الدورة الشهرية مثل تمارين السباحة والجمباز.
  • فشل الحمل: قد يؤدى إلى تأخر نزول الدم لذلك لابد من استشارة الطبيب لوصف العلاج المناسب لانتظام نزول الدورة

كيف يحدث الحمل مع عدم انتظام الدورة الشهرية

كما تحدثنا في الفقرة السابقة أن الدورة المنتظمة في الغالب تتكرر من 11 إلى 13 مرة في السنة أي هناك احتمال لحدوث الحمل 13 مرة في السنة، لكن مع الحالات التي تعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية تكون فرصتهم في الحمل أقل ولكي نزيد من فرص الحمل أتبعي النصائح التالية:

لزيادة فرص الحمل مع الدورة غير المنتظمة

إذا كنتي تعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية وتأخر الحمل، فعليك بعلاج الأسباب المؤدية لذلك أولاَ ومتابعة العلامات التي تحدث وقت الإباضة لاتخاذ الإجراء اللازم حتى تزيد فرصك في الحمل طبيعيا والتي منها:

لزيادة فرص الحمل مع الدورة غير المنتظمة

  • حاسبة الحمل للدورة الغير منتظمة تعتمدعلى معرفة أيام التبويض:
    • عن طريق متابعة درجة حرارة الجسم: فترتفع درجة حرارة جسم المرأة عن المعتاد وقت التبويض.
    • متابعة إفرازات المهبل التي يتغير لونها وقت التبويض وتزداد لزوجتها عن الأيام العادية.
    • إجراء التحليل اللازم للكشف عن وجود هرمون التبويض حتى يحدث الجماع حتى يكون هناك فرصة أفضل للحمل، فهو يفرز قبل التبويض مباشرة.
  • الحرص على الغذاء السليم حتى يتم إنتاج بويضات ذات كفاءة عالية، فتناولي الخضروات والفواكه الطازجة وابتعدي عن الدهون والكربوهيدرات.
  • علاج النحافة أو السمنة الزائدة عن طريق المتابعة مع أخصائي تغذية جيد خصوصًا في الحالات التي تعاني من تكيس المبايض.
  • ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة والبعد عن التمارين الشاقة أو التي تحتاج إلى وقت كبير في التدريب، لتساعد على عملية التبويض بشكل سليم مثل اليوجا فقد ثبت إنها خفضت مستويات الهرمون المرتبطة بالدورة غير المنتظمة.
  • تناول خل التفاح يوميًا الذي يساعد في تنظيم الدورة الشهرية، خاصة للسيدات التي تعاني من تكيس المبايض.
  • مراجعة الطبيب حتى يصف لك الدواء اللازم الذي يساعد على انتظام الدورة الشهرية وتنشيط المبايض.
  • ربما تحتاجي للحقن التفجيرية لزيادة خصوبة البويضة وتجهيزها للتلقيح حتى يحدث الحمل.

بعد اتباع هذه النصائح لانتظام الدورة الشهرية قد تزيد فرصتك في الحمل الطبيعي إلى 60%، وإذا فشلت لا قدر الله فيمكن اللجوء إلى الحقن المجهري.

متى يتم عمل اختبار الحمل إذا كانت الدورة غير منتظمة

بعد أن تعرفنا على علامات الحمل للدورة غير المنتظمة في الفقرة السابقة، فإذا ظهر عليك بعضها أو كلها، فقد حان وقت عمل اختبار الحمل بعد مرور 3 أسابيع على الأقل من الجماع، عن طريق:

  • الاختبار المنزلي وهو موجود في الصيدليات، وسهل الاستخدام، ويتميز بسعره المنخفض.
  • تحليل الحمل بالدم وهو الأفضل لأنه أكثر دقة، ففي هذه الحالات يكون اختبار الحمل المنزلي غير دقيق بالمرة، فأنت بالفعل تعاني من خلل في الهرمونات، والتحليل الكمي يحسب كمية هرمون الحمل في الدم ويتتبع حتى الكميّات القليلة جدًّا من الهرمون.
  • في بعض الحالات أيضا تحليل الدم غير فعال وتحتاج إلى عمل أشعة موجات صوتية لتأكيد الحمل.

أهم النصائح لتخفيف أعراض الحمل للدورة الغير منتظمة

أهم النصائح لتخفيف أعراض الحمل للدورة الغير منتظمة

  • تجنب شرب الكافيين لما لها من أضرار عديدة على صحة الأم والجنين.
  • تناولي الأكل الصحي للحامل الذي يحتوي على الفيتامينات والمعادن اللازمة لنمو صحي جيد، وتجنبي الأكلات الدسمة التي تزيد من الشعور بالغثيان.
  • تناول الوجبات والأدوية التي تحتوي على حمض الفوليك فهي تقلل من التشوهات الجنينية.
  • تناول منتجات الألبان التي تمد الجسم بالكالسيوم اللازم لبناء عظام الجنين بشكل صحي وقوي.
  • المحافظة على سلامتك وعدم القيام بمجهود بدني قوي لثبات الحمل في الأشهر الأولى.
  • ممارسة التمارين الرياضية للحامل التي تخفف التوتر مثل اليوجا.

أهم الأطعمة التي تخفف من أعراض الحمل للدورة الغير منتظمة

  • الليمون والبرتقال واليوسفي وغيرهم من المأكولات الحمضية التي تساعد على تخفيف الشعور بالغثيان.
  • احرصي على تناول المأكولات التي تحتوي على نسبة عالية من البروتينات الصحية والمفيدة للأم والجنين، مثل اللحوم الحمراء للحامل والبيض وزبدة الفول السوداني.
  • شرب المزيد من السوائل الدافئة التي تساعد على علاج أعراض الحمل المختلفة مثل الزنجبيل للحامل والقرفة والنعناع والينسون.
  • تناول المزيد من البطيخ والموز لاحتوائهم على فيتامين ب6 فهو يساعد على التخفيف من غثيان الصباح.
  • تناول العصائر المثلجة التي تخفف من حدة أعراض الحمل.
  • البسكويت المملح في ا لصباح الباكر يقلل من حدة الغثيان.
  • الحبوب الكاملة مثل الخبز والشوفان التي تقلل من حدة الغثيان كما أنها مفيدة في علاج الإمساك وعُسر الهضم.
  • تناول المكسرات للحامل مثل الكاجو واللوز أو الفواكه المجففة مفيدة لصحة الأم والجنين وتخفف من أعراض الحمل.

الخاتمة

بالرغم أن الإنجاب مرتبط بشكل أساسي بانتظام الدورة الشهرية، وبالرغم من معاناة بعض السيدات من عدم انتظام الدورة واعتقادهم أن عدم انتظام الدورة عائق أمام الحمل الطبيعي، إلا أنه مازال هناك أمل في الحمل بقدرة الله، ويوجد العديد من أعراض الحمل للدورة الغير منتظمة التي تبنى عليها فرحتك بالحمل.

المصادر:

هيلث لاين

ميديكال نيوز توداي

ومنز هيلث

زر الذهاب إلى الأعلى