الولادة

أعراض فقر الدم بعد الولادة | مدى تأثيره على الرضاعة الطبيعية وعلاجه

ينصب اهتمام الأمهات عقب الولادة على الطفل وتدليله، حتى أن بعض السيدات تُهمل صحتها؛ مما يتسبب في ظهور أعراض فقر الدم بعد الولادة، ولذا ينبغي متابعة صحة المرأة عقب الولادة ومنحها الغذاء الصحي للوقاية من الإصابة؛ والذي قد يكون من أكثر الأمراض انتشارًا حول العالم، وقد تبين وفقًا لعدة إحصائيات أنه في كل سبع نساء تصاب واحدة به؛ نتيجةً لأن المرأة تحتاج لعنصر الحديد بكمية مضاعفة أثناء فترة الحمل، وعند ذلك فقط تبدأ الأعراض في الظهور ولمعرفة هذه الأعراض، وأسبابها، وكيفية علاجها عليكِ متابعة الفقرات التالية.

أسباب فقر الدم بعد الولادة

يمكن أن تصاب المرأة بفقر الدم عقب الولادة نتيجةً للعديد من الأسباب، ومن أهمها عدم اتباع نظام غذائي صحي أثناء الحمل، كما يمكن أن يكون بسبب إصابة المرأة به أثناء الحمل وإهمالها له، أو عدم معالجته بالطريقة الصحيحة، ولكن من أشهر أسبابه أن تخسر المرأة كمية وفيرة من الدم عقب الولادة، وبالطبع يعد الحصول على توأم من أكثر الأشياء الممتعة والتي تسعد بها الأمهات؛ ولكن عند الإصابة بفقر الدم يصبح الحمل بتوأم من الأشياء التي يجب التعامل معها بحذر وخاصةً عند الولادة حيث أن ولادة التوأم تتطلب وقتًا أطول، وبهذا يستمر النزيف لوقت أطول مما يتسبب بظهور أعراض فقر الدم.أسباب فقر الدم بعد الولادة

أسباب أخرى لفقر الدم

يرجع الإصابة بمرض فقر الدم بعد الولادة للعديد من الأسباب، ولكن تختلف أسباب فقر الدم باختلاف أنواعه، وهي متعددة، ولكي نستطيع معالجة فقر الدم لابد من معرفة أسبابه، نبعًا لاختلاف العلاج لكل مشكلة أو تفسير للإصابة بالأنيميا، ومنها ما يلي:

نقص الحديد في الجسم

يعد نقص الحديد في الجسم هو السبب الأكثر انتشارًا بين السيدات في فترة الحمل، ولذلك وجب التنويه لاحتياج العظام لعنصر الحديد المسئول عن زيادة مستوى الهيموغلوبين في الخلايا الحمراء، ومن المحتمل أن يحدث نقص الحديد في الجسم نتيجةً لحدوث نزيف حاد أثناء الولادة أو بعدها واستمراره، أو بسبب التقرحات المزمنة، أو تناول المهدئات دون استشارة الطبيب وبصفة مستمرة، لذلك يمنع منعًا باتًا تناولها بدون استشارته.

فقر الدم الناتج عن التهاب

يقصد بفقر الدم الذي ينتج عن الالتهابات هي التي تحدث نتيجةً لمرض معين مثل: مرض السرطان، أو مرض الإيدز، وكذلك الالتهابات المفصلية، ومرض الكلى المزمن، وغيرهم من الأمراض في الإصابة بمرض فقر الدم بعد الولادة، والذي يعد المتسبب الرئيسي في الإصابة بالإرهاق بشكل عام وشبه مستمر، ولذلك يجب الانتباه له، ومتابعته بشكل جيدًا عن طريق الذهاب للطبيب المختص، ثم زيارته بصفة دورية حتى الانتهاء من الجرعة العلاجية المحددة، دون تهاون أو تكاسل عن تناولها، حتى يخبرك الطبيب بالتوقف عن تناول الجرعات العلاجية، وبأنكِ قد تخلصتِ من فقر الدم بشكل نهائي.

فقر الدم الناتج عن نقص الفيتامينات

فقر الدم الذي ينتج عن نقص الفيتامينات هو أحد أنواعه الشهيرة، والذي عادةً ما يشكو منه النساء أثناء فترة الحمل وبعدها، حيث يحتاج جسم المرأة بعد الولادة للعديد من الفيتامينات بنفس القدر من حاجته لعنصر الحديد، مثل احتياجه لفيتامين ب 12 لكي يبدأ في صُنع الخلايا الحمراء، والنظام الذي لا يحتوي على العديد من الفيتامينات يكون سببًا في الإصابة بمرض فقر الدم، وظهور أعراضه الخاصة؛ لذلك يجب الإشارة إلى ضرورة عمل جدول لغذاء صحي مليء بالعديد من الفيتامينات،  التي يحتاجها جسم المرأة أثناء فترة الحمل وبعدها للوقاية من العديد من الأمراض الشائعة عمومًا، وفقر الدم بعد الولادة خصوصًا.

أعراض فقر الدم بعد الولادة

فقر الدم بعد الولادة كغيره من الأمراض له الكثير من الدلائل، وهي تشبه التي تظهر على معظم الأشخاص، مع اختلاف أن أعراض فقر الدم بعد الولادة تظل ملازمة للمرأة لمدة تصل لشهر ونصفه، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • الإحساس بالتعب والإرهاق بشكل دائم ومستمر.
  • عدم القدرة على فعل أي أنشطة وإن كانت لا تحتاج لمجهود.
  • الشعور ببوادر الكآبة، والانفعال الدائم بدون سبب.
  • ارتفاع ملحوظ في عدد نبضات القلب.
  • احتمالية الشعور بالصداع، وربما طنين في الأذنين.
  • حدوث بعض التقرحات في اللسان، أو ربما حدوث حكة.
  • الشعور بتغير مذاق العديد من المأكولات.
  • عدم استقرار درجة الحرارة الجسم وتغيرها.

نصائح لرفع نسبة الحديد قبل الولادة وبعدها 

عادةً ما يقوم الأطباء بإعطاء المرأة العديد من الفيتامينات التي تحتوي على عنصر الحديد بوفرة، والذي يساهم في الوقاية من الإصابة بفقر الدم بعد الولادة أو أثناء الحمل، ومن المحتمل أن يقوم الطبيب المختص بمنح الحامل بعض المكملات الغذائية، التي يكون الحديد هو العنصر الرئيسي فيها، وللوقاية منه ينبغي أن تحصل المرأة على نسبة معينة من الحديد بشكل يومي، والتي قد تصل ل27%، وبالطبع فإن الحصول على التغذية الصحية السليمة يعد من أكثر الطرق استخدامًا للوقاية من الإصابة بمرض فقر الدم بعد الولادة.نصائح لرفع نسبة الحديد قبل الولادة وبعدها 

من الأشياء التي ينبغي معرفتها عند البدء في تغذية الحامل بطريقة صحيحة هي إطعامها كافة الأكلات التي تشتمل على اللحوم والدجاج، وإضافةً إلى ذلك يمكن ضم الحبوب الخاصة بالإفطار المليئة بعنصر الحديد الذي يعمل على الحد من فقر الدم، ويمكن الحصول على بعض المشروبات الطازجة من البرقوق، والبرتقال وغيرهم من الفواكه الطازجة التي تقدم الإفادة الكاملة للجسم، وتمنحه الطاقة اللازمة للتخلص من الأعراض المزعجة لفقر الدم، ويقوم الجسم بامتصاص الحديد المتواجد في اللحوم بكل سهولة، مع الأخذ في الاعتبار أنه لرفع امتصاص الحديد في المكملات الغذائية ينبغي تناول مشروبات تحتوي على فيتامين c المسئول عن ذلك.

كيفية تجنب فقر الدم بعد الولادة

لكي تستطيعي العيش براحة دون أن تضطري للتعايش مع مرض فقر الدم أو الأنيميا، هذه بعض النصائح الغذائية التي تساعدكِ في علاج فقر الدم بعد الولادة، وليس عليكِ سوى تنفيذها لضمان التخلص منه دون الوصول للمراحل المتقدمة والمضاعفات، ومنها ما يلي:

تناول اللحوم الحمراء والسمك

يمكنك التخلص من أعراض فقر الدم بعد الولادة بكل سهولة إذا بدأتِ بتناول اللحم، الأسماك، وكذلك الدجاج بكميات مناسبة؛ وغيرهم من الأطعمة الصحية التي يحتاجها الجسم، كما ينبغي أن تشتمل على عنصر الحديد بنسبة وفيرة، حيث أن نقصه يؤدي لظهور تلك الأعراض على العديد من الأمهات.

تناول الخضروات بكثرة

يقوم الكثير من الأطباء المختصين بتوصية السيدات بتناول الخضروات الورقية؛ لاحتوائها على عنصر الحديد، الذي يقوم الجسم بعملية امتصاصه في وقتٍ طويل، كما يجب تناول كافة المأكولات الصحية التي تشتمل على فيتامين C، الذي يمنح الجسم القدرة على امتصاص عنصر الحديد بالقدر الذي يريده الجسم مثل عصير البرتقال الطازج.

الحد من المشروبات المنبهة

بالإضافة إلى كل ما سبق يجب التنويه إلى أن تناول المشروبات التي تشتمل على الكافيين المنبه مثل الشاي أو القهوة، يؤدي للإصابة بمرض فقر الدم؛ حيث أن العناصر المتوافرة في هذه المشروبات تُعرف بأنها تمنع الجسم من إتمام عملية امتصاص عنصر الحديد، لذلك ينبغي عدم الإكثار من تناول هذه المشروبات أثناء فترة الحمل.الحد من المشروبات المنبهة

الحد من الإفراط في تناول الحبوب الكاملة

يوصى الأطباء بتناول الحبوب الكاملة بكميات معقولة فخير الأمور أوسطها، حيث أنها تشتمل على كافة الفيتامينات التي يحتاجها الجسم للتخلص من فقر الدم بعد الولادة، وكذلك تشتمل على الأملاح الخاصة بحمض الفيتيك، وهما أيضًا يمنعان الجسم من استكمال عملية امتصاص الحديد، مما يتسبب في الإصابة بالأنيميا.

عدم تناول الأدوية المضادة للحموضة

تحتوي الأدوية المضادة للحموضة على المغنيسيوم والزنك اللذان يعدان من العناصر التي تمنع الجسم من امتصاص الحديد، لذلك يرجى عدم تناول الأدوية المضادة للحموضة، لأنها تحتوي عليهما بوفرة، وتناولهم يساهم في الإصابة بفقر الدم بنسبة كبيرة.

شرب المياه بكثرة خلال اليوم

كما نعلم جميعًا أن الماء أساس كل شيء، وله أهمية عظمى لا نغفل عنها؛ ولذلك ينبغي تناول المياه بوفرة وعلى مدار اليوم فالماء له دور فعال في الحفاظ على الجسم رطب طوال اليوم، وهذا من شأنه المساهمة بمعالجة فقر الدم عقب الولادة، والتخلص من كافة الأعراض الخاصة به.

علاج فقر الدم بعد الولادة

يمكن القول أن التخلص من أعراض فقر الدم بعد الولادة ليس بالأمر المستحيل، ولكنه أيضًا ليس سهلًا إذ يجب اتباع تعليمات الطبيب المختص كاملةً دون تهاون، ويتم ذلك عن طريق تناول المكملات الغذائية التي سوف تمنح جسم المرأة الطاقة التي يحتاجها، وهذا بالتوازي مع تناول كافة المأكولات المليئة بالعناصر الغذائية، والفيتامينات، وبالطبع الحديد مثل الأسماك واللحوم، مع التحلي بالصبر لأن العلاج يطول قليلًا حتى تظهر نتائجه الفعالة.

يشير الأطباء أنه يمكن التخلص من أعراض نقص الحديد بعد الولادة دون جهد يذكر عن طريق منح المرأة خليط من حمض الفوليك مع عنصر الحديد لمدة شهرين متواصلين دون تكاسل عن إتمام الجرعة المحددة، ويكون ذلك فور ولادتها، حتى يتمكن الجسم من إتمام عملية تخزين عنصر الحديد في الدم لحين الحاجة إليه، عند رجوع الدورة الشهرية لأن المرأة في هذه الفترة تفقد جزء من الدم، مما يزيد من احتمالية الإصابة بفقر الدم.

أغذية صحية للتخلص من أعراض فقر الدم بعد الولادة

بدايةً يجب وضع جدول غذائي يلائم مرضى فقر الدم، ولا بد أن يتضمن العديد من الأطعمة المليئة بالفيتامينات، والحديد الذي يحتاجه جسم المرأة عقب الولادة والتي تساهم في رفع مستوى الهيموغلوبين، وبالطبع يجب إضافة أطعمة تساعد الجسم في إتمام عملية امتصاص عنصر الحديد، ومن هذه الأغذية ما يلي:أغذية صحية للتخلص من أعراض فقر الدم بعد الولادة

الأغذية الغنية بحمض الفوليك

من الأطعمة الصحية التي تقي من فقر الدم، هي تلك الأطعمة التي يتواجد بها حمض الفوليك كثيرة، ومتنوعة حيث أنه يتواجد بوفرة في العديد من الخضروات الورقية، ومن أمثلتها السبانخ، الفاصولياء، العدس، الخس الأخضر، وبالتأكيد يتوافر في بعض الفواكه أيضًا مثل الموز وغيره، ولذلك ينبغي تناول هذه الأطعمة بكثرة لعلاج فقر الدم بعد الولادة والتخلص من أعراضه المزعجة، لكي تتمكني من الاهتمام بطفلك دون الشعور بالإرهاق أثناء ذلك.

المأكولات الغنية بفيتامين ج

تعد الأغذية التي تتضمن فيتامين C واحدة من أهم الأغذية التي تساهم في الوقاية من علاج فقر الدم بعد الولادة، فمن المعروف أن فيتامين c هو المسئول عن زيادة امتصاص الجسم لعنصر الحديد؛ والذي يساهم في التخلص من أعراض نقص الحديد، ولذلك يوصي الأطباء بتناول المأكولات التي تحتوي عليه بكثرة بعد الولادة مباشرةً، ومن أمثلة هذه المأكولات: عصير البرتقال الطازج، والفراولة، والطماطم، وكذلك البروكلي وغيرهم.

الأغذية المليئة بفيتامين ب12

هناك العديد من الأطعمة التي تشتمل على فيتامين ب12، والتي تعمل على معالجة أعراض فقر الدم بعد الولادة، وهي تتواجد في المحار، وكذلك الكبدة، والأسماك، والبيض وغيرهم من العناصر التي يتوافر فيها بكثرة ولذلك يجب الاهتمام بتناول المأكولات الصحية التي تشتهر بأنها تعالج فقر الدم، لكي تستطيعي التخلص منه والعيش للاهتمام بصحة طفلك وغذائه.

الأنيميا والولادة القيصرية

يشعر الكثير من السيدات بالقلق عند معرفتهم احتمالية إجراء جراحة قيصرية لهن، ولكن المشكلة لا تكمن في الولادة القيصرية بل تكمن في احتمالية الإصابة بمرض فقر الدم أو الأنيميا، والتي يُعرف أنها تظهر كثيرًا بعد الولادة، نظرًا لأن المرأة أثناء الو

اللادة القيصرية تفقد الكثير من الدماء، إذا ما تم مقارنتها بالولادة الطبيعية، ولذلك يجب مراعاة ذلك عند البدء في الجراحة القيصرية، وأخذ كافة الاحتياطات اللازمة للوقاية من التعرض لفقر الدم بعد الولادة، وفي حالة حدوث نزيف يجب على الطبيب المُتابع للحالة منذ البداية أن يقوم بإيقافه فاستمراره يعني الإصابة بفقر الدم، ثم يبدأ الطبيب في إعطائها بعض المكملات الغذائية المليئة بعنصر الحديد، بالإضافة للأطعمة المليئة بالعناصر الغذائية التي تساهم في التخلص من فقر الدم، وأعراضه والعيش دون قلق بشكل نهائي.

مشروبات تساهم في الوقاية من الإصابة بفقر الدم بعد الولادة

يمكنك مساعدة نفسك لكي تتخلصي من أعراض فقر الدم بعد الولادة بتناول بعض المشروبات التي تقدم لك الفائدة، حيث أن هناك العديد من المشروبات التي لها دور فعال في الوقاية من الإصابة بفقر الدم بعد الولادة، ومنها ما يلي:مشروبات تساهم في الوقاية من الإصابة بفقر الدم بعد الولادة

  1. البنجر: يتم وضع حبتين من البنجر في الخلاط مع إضافة 3 حبات من الفراولة، أو البرتقال،أو التفاح، وخلطهم سويًا، ثم تصفيتهم وتناول المشروب مرتان يوميًا.
  2.  دبس الرمان: يتم إضافة ملعقة كبيرة من دبس الرمان لكوب من الحليب، ويتم تناوله مرة واحدة في الصباح الباكر قبل تناول وجبة الإفطار.
  3. الطماطم: يتم غسل حبتان من الطماطم ووضعهم في الخلاط مع ملعقة سكر، ويصفى الخليط ويتم تناوله للوقاية من فقر الدم.
  4. التمر: يتم وضع 1/2 كوب من عجوة التمر في مقدار من الماء الساخن طوال الليل، وبعد خلطه يُصفى ويتم تناوله يوميًا.
  5. الجزر والبنجر: يتم وضع حبة مقشرة من الجزر، ومثلها من البنجر ومقطعة لمربعات ذات حجم صغير، مع تقطيع حبة من التفاح، في الخلاط، ويتم خلطهم مع القليل من عصير الليمون، ويتم شربه يوميًا.
  6. الطماطم وحبة البركة: يتم وضع حبة واحدة من الطماطم في الخلاط ثم يُضاف لها كوب ماء، مع نصف ملعقة حبة البركة وبعد خلطهم جيدًا، يوصي بتناوله مرتان بشكل يومي.
  7. الأعشاب: يتم تحضير كمية متساوية من الأعشاب التالية، الكمون، وبذر الكتان، الكراوية، والزنجبيل، وكذلك الخميرة مع كوبًا من الماء الدافئ، ويتم تناوله بعد تغطيته لمده 10 دقائق.

مدى تأثير فقر الدم على الرضاعة الطبيعية

يظهر مدى قلق العديد من الأمهات حينما يبدأن في التساؤل هل الإصابة بفقر الدم تؤثر على الرضاعة الطبيعية؟ والإجابة للأسف نعم هناك ارتباط قوي بين مرض فقر الدم وكمية الحليب لدى المرأة المُرضعة؛ حيث أن المرأة المصابة بفقر الدم يحدث لها انخفاض في كمية الحليب لديها، مما يضطرها أن تقوم بفطم رضيعها في وقت مبكر، فقد تم عمل بعض الدراسات والإحصائيات حول هذا الموضوع ونتيجةً لذلك وُجد أنه هناك 22% من إجمالي الأمهات المرضعات حول العالم مصابات بفقر الدم بعد الولادة، وعند ذلك يكون الهيموغلوبين لا يتعدى 10 جرام/ لتر.

وأخيرًا بعد التعرف على أعراض فقر الدم بعد الولادة، ينبغي على كل امرأة أن تهتم بصحتها فهي غالية حقًا، وأن تقوم بعمل التحاليل اللازمة بشكل دوري وبالأخص عقب الولادة، للاطمئنان على مستوى الحديد في الدم، ومتابعة الطبيب المختص في حالة التأكد من نقصه بالجسم، واتباع التعليمات في كيفية معالجة فقر الدم بعد الولادة، وبذلك نضمن لك الشفاء منه، والعيش بدون الشعور بأعراضه المتعبة، والعيش للاهتمام بطفلك وصحته مع الاهتمام بصحتك أيضًا.

المصادر:

فري ويل فاميلي

بيبي سنتر

هيلث جراديس

زر الذهاب إلى الأعلى