fbpx
الرضاعة

أفضل عصير للأطفال، والعمرالمناسب لإدخاله للأطفال

لبن الأم مهم وضروري، ويمد الطفل باحتياجاته الغذائية كاملة، ولكن يحتاج بعد شهره السادس إلى أطعمة ومشروبات؛ لذا سنعرض أفضل عصير للأطفال بحيث تغذي طفلك وتجعليه بصحة أفضل، أهم ما في الأمر ألا يحتوي العصير على أي ذرة سكر؛ حتى لا تسبب له مشاكل صحية، تابعي معنا الموضوع؛ لتعرفي ما هو أفضل عصير طبيعي للأطفال وكيفية إعداده.

أفضل عصير للأطفال

أفضل عصير للأطفال

يحتوي العصير سواء: كان عصير فاكهة، أو خضراوات على عناصر غذائية يحتاج لها الطفل بشكل كبير؛ لأنها تمده بالفيتامينات والمعادن التي تغذيه وتجعله ينمو بشكل طبيعي وصحي، ولكن عليكِ أن تعلمي أن العصائر بمفردها لا تكفي، فالطفل في مرحلة نمو، أي يحتاج إلى البروتينات والكالسيوم والدهون أيضًا، وعند إعطائه العصير، ابدأي بالأنواع المغلية وبعد تقبله لها، أضيفي الجزر والتفاح والموز، وفيما يلي أفضل أنواع العصائر الطبيعية للأطفال:

عصير التفاح

من العصائر المفيدة للأطفال الرضع؛ لأنه غني بالفيتامينات المختلفة خاصةً فيتامين سي الذي يعزز امتصاص الحديد من الأطعمة المختلفة التي يتناولها الطفل، بالإضافة إلى قدرته على تعزيز الجهاز المناعي، بحيث يصبح قادرًا على التصدي لأي مرض، ليس ذلك فقط، ولكنه يحتوي أيضًا على الألياف الغذائية التي تعزز الهضم وتقي من الإصابة بـ الإمساك عند الرضع.

قومي بسلقه لمدة ربع ساعة على النار، اتركيه حتى يبرد ثم اهرسيه جيدًا وأعطيه للطفل ليستمتع به، ويمكنك أيضًا حفظه في الثلاجة لمدة يوم واحد فقط، وسنتحدث عن هذه النقطة بالتفصيل ضمن نصائح مهمة عند إعطاء الطفل العصائر الطبيعية.

عصير التوت

يحتوي على مضادات الأكسدة التي تقوي جهاز المناعة الذي يعمل بدوره على القضاء على السموم التي تهاجم جسم الرضيع وتجعله ضعيفًا، غني بالفيتامينات التي تساعده على النمو؛ بسبب احتوائه على الفيتامينات المتنوعة خاصةً فيتامين A للرضع وفيتامين C، أحضري ربع كوب من التوت واضربيه في الخلاط مع كوب إلا ربع من الماء أو اللبن، صفي العصير جيدًا وأعطيه للطفل.

عصير الكيوي

واحدًا من العصائر اللذيذة والمحببة للرضع بجانب فوائده العظيمة، يحتوي على عناصر غذائية غاية في الأهمية في هذا العمر، غني بفيتامين ج، الألياف المفيدة للجهاز الهضمي، البوتاسيوم، حمض الفوليك الضروري منذ مرحلة الحمل؛ لأنه يقيه من مشاكل النمو ويساعده على أن ينمو بشكل طبيعي، ويقيه من الإصابة بمشاكل الجهاز العصبي، ضعي في الخلاط حبتان من الكيوي مع بعض أوراق السبانخ مع الماء، بحيث يصبح عصيرًا مخففًا، صفي العصير جيدًا وقدميه لرضيعك، ولكن تأكدي إنه خاليًا من أي قشور أو تكتلات.

عصير المانجو

عصير المانجو للرضع مفيد جداً؛ لأنه من المصادر التي تحتوي على فيتامين ك الذي يعزز النمو الصحي للرضيع، بالإضافة إلى قدرته العظيمة على تقوية الجهاز المناعي، يمد الجسم بعناصر غذائية مختلفة تجعله نشيط وبه طاقة للعب، من أسهل العصائر من حيث الإعداد، ضعي المانجو مع الماء بحيث تكون مخففة، صفيها جيدًا وضعيها في زجاجة الرضيع وقدميها له.

عصير الجزر

إذا كنتِ تتساءلين عن أفضل عصير للأطفال عمر سبع شهور، فإليكِ عصير الجزر؛ لذيذ وسهل الهضم، يحتوي على فيتامين أ المعروف بقدرته على تقوية نظر الرضع، غني بالأملاح المعدنية والفيتامينات التي تعزز نمو الرضيع، أهم ما في الأمر أن تعديه بطريقة صحيحة؛ وذلك عن طريق تقشير الجزر ثم غسله وتقطيعه قطع صغيرة وضربه في الخلاط، ثم تصفيته في قطعة من القماش، أو  المصفاة الخاصة بالعصائرة، ثم أعطيه للرضيع ليستمتع به.

عصير البرتقال

يشتهر باحتوائه على فيتامين سي والألياف الغذائية التي تحارب الإمساك، طريقة إعداده سهلة وهي: عصره في العصارة  الخاصة بالبرتقال، أو ضربه في الخلاط ثم تصفيته جيدًا، تأكدي من عدم وجود أي تكتلات في العصير لتسهلي على طفلك تناوله، كما يمكنك إضافة الجزر له؛ لتزيدي من قيمته الغذائية.

عصير البطيخ

من ضمن أفضل عصير للأطفال، ويحارب الجفاف والإمساك في آنٍ واحدٍ، فيحارب الجفاف؛ بسبب احتوائه على نسبة عالية من الماء، ويحارب الإمساك؛ نظرًا لأنه غني بنسبة عالية من الألياف أيضًا، قدمي لطفلك عصير البطيخ من خلال تقطيعه وإزالة البذور ثم ضربه في الخلاط وتقديمه في الزجاجة الخاصة بالطفل، يفضل أن تكون زجاجة العصائر تختلف عن زجاجة اللبن.

عصير العنب

يعد العنب للرضع غني بمضادات الأكسدة التي تقوي جهاز المناعة، ينظم نسبة السكر في الدم، يحارب الإمساك، يعزز صحة الجهاز العصبي، ويقي من الجفاف، وطريقته كالتالي:

  • أحضري 7 حبات من العنب سواء: الأخضر أو الأحمر، ثم أزيلي البذور.
  • ضعي إناء به كمية من الماء على النار حتى يغلي.
  • بعد ذلك ارفعيه من على النار وأضيفي العنب واتركيه حتى يبرد.
  • تأتي الخطوة الأخيرة وهي: إخراج العنب وإزالة القشرة الخارجية ثم هرسه وتصفيته؛ للتأكد من عدم وجود أي تكتلات، ثم قدميه للرضيع.

عصير الموز

إذا كنتِ تتساءلين عن ما هو أفضل عصير للأطفال عمر سنة؟ فإليكِ عصير الموز الغني بالبوتاسيوم الذي يحافظ على صحة الشرايين والقلب، يحتوي على الكالسيوم والفسفور الذي يقوي الأسنان والعظام، بالإضافة إلى إنه يعزز إفراز السيروتونين، وهو الهرمون المسؤول عن السعادة وتحسين المزاج، أما عن طريقة إعداده كعصير، فضعي حبة منه في الخلاط، بالإضافة إلى اللبن أو الماء، ثم صفي الخليط جيدًا بحيث لا يكون فيه أي تكتلات تسبب اختناق الرضيع.

عصير الخوخ

أفضل عصير للأطفال؛ لأنه غني بالزنك الذي يقوي جهاز مناعة الرضيع، يحسن صحة الجهاز الهضمي بحيث يهضم الطعام جيدًا، ومن ثم الوقاية من الإصابة بالإمساك، غني بفيتامين ج الذي يقوي عظام الرضيع وأسنانه، طريقة إعداده سهلة وهي:

  • غلي نصف كوب ماء ووضع حبة من الخوخ فيه.
  • تركه ثلاث دقائق ثم وضعه في ماء مثلج لفصل القشرة.
  • ضعي الخوخ في الخلاط مع إضافة نصف كوب من الحليب أو الماء.
  • صفيه ثم قدميه له في زجاجته الخاصة.

الماء

من أولى المشروبات التي لا بد أن تتصدر قائمة أفضل عصير للأطفال؛ لأنها تقي الطفل من الإصابة بالعديد من المشاكل أولها: الإمساك فتخلصه منه بفضل تليين الطعام داخل الأمعاء، وبالتالي هضمه جيدًا، ثانيها: تقليل نسبة الأملاح الزائدة؛ نتيجة تناولها عصير الفواكه المختلفة، ثالثهما: يقيه من الإصابة بالجفاف الذي يؤثر على بشرته وجسده بشكل عام.

الطريقة الصحيحة لإعداد الماء للرضيع قبل تناوله هي: غليه جيدًا ثم تركه حتى يبرد وبعده أعطيه للطفل، أما بالنسبة للمياه المعدنية فابتعدي عنها؛ لأنها تحتوي على نسبة عالية من المعادن خاصةً الصوديوم الذي يؤثر على صحة طفلك، لديكِ خيار ثاني ألا وهو: قراءة الملصق الموجود على زجاجة الماء والتأكد من أن نسبة الصوديوم لا تزيد عن 200 ملليجرام.

 

ما هو أفضل عصير للأطفال الرضع جاهز؟

تتساءل كثيرًا من الأمهات عن ما هو أفضل عصير لأطفال من السوبر ماركت أو عصير جاهز؟ الإجابة هي إنه لا يوجد أي عصير معلب، أو جاهزًا مناسبًا للأطفال، والسبب في ذلك: إنه يحتوي على مواد حافظة شديدة الضرر على صحة الرضيع، مهما كان غالي الثمن أو مكتوب على الملصق إنه يحتوي على فواكه طبيعية 100%، فكيف يكون طبيعيًا ولا يحتوي على مواد حافظة وتاريخ صلاحيته يصل لستة أشهر أو سنة!

ما هو أفضل عصير للأطفال الرضع جاهز؟

 

متى يتناول الطفل الرضيع العصائر المنزلية؟

الطفل ليس بحاجة إلى تناول العصائر الطبيعية أو المياه قبل شهره السادس، لاسيما إذا كانت الرضاعة طبيعية، فإنه يحصل على احتياجاته من العناصر الغذائية كاملة؛ لذا يمكنك تأخير إعطائه العصير للشهر الثامن، ولكن لا بد أن يتناول الأطعمة المهروسة بدايةً من الشهر السادس.

 

لماذا يبدأ إعطاء العصائر الطبيعية للأطفال من 6: 8 شهور؟

السبب في ذلك يرجع إلى إن الطفل يفضل العصائر التي تحتوي على السكريات الطبيعية، ويسبب ذلك رفضه للبن الأم والخضراوات؛ لذا لا بد من إعطاء الطفل الخضراوات المهروسة أولاً؛ ليحصل على العناصر الغذائية التي يحتاج جسمه لها، والسبب تأخيرها أيضًا إنها تحتوي على السكريات التي تسبب تسوس الأسنان اللبنية وتأخر ظهورها.

 

ومن أضرار إعطاء أفضل عصير للأطفال في سن مبكر، إنها تسبب امتناعه عن لبن الأم؛ لأنه اعتاد على طعم العصائر المسكرة، وبالتالي يصبح طعم اللبن بالنسبة له غريبًا أو غير مستاغًا، وهذا له مردود سلبي جدًا على صحته، وللإجابة على سؤالك متى يتم إدخال العصائر الطبيعية للأطفال الرضع ضمن نظامهم الغذائي؟ فالإجابة هي الشهر السادس أو السابع.

أضرار العصير على الأطفال

قد تتعجبين من أن العصير له أضرار، ولكن الحقيقة أن الأضرار ناتجة عن عدم نظافته، أو تحضيره بطريقة خطأ، أو الإفراط في تناوله:

  • يحتوي على سكريات طبيعية تسبب تسوس أسنان الرضيع وتسوس اللثة.
  • قد يتسبب في إسهال الرضع، لذا لا بد من الاعتدال في تناوله.
  • بما إنه يحتوي على سكريات، فهذا سبب رئيس في إصابة الطفل بالسمنة فيما بعد.
  • يصيب الطفل بالإسهال في حالة تناوله بكثرة.

نصائح عند تقديم العصائر الطبيعية للرضع

نصائح عند تقديم العصائر الطبيعية للرضع

نقدم لكِ مجموعة من النصائح التي عليكِ اتباعها جيدًا؛ ليستفيد طفلك جيدًا من العصير وتجنبه الأمراض:

  • تأكدي من أن أدوات العصر وزجاجة العصير نظيفة ومعقمة.
  • لا بد أن تكون الفاكهة التي تصنعين منها العصير طازجة، قدميه للرضيع في نفس الوقت، أو في نفس اليوم.
  • مدة حفظ العصير في الثلاجة يومًا واحدًا فقط، فلا تعطي طفلك أي عصير محفوظ في الثلاجة أكثر من يوم، خاصةً إذا كان عصير فراولة، أو جوافة، أو تفاح.
  • العصائر تكون مخففة أي بنسبة 25% فاكهة و75% ماء، ويوصي الأطباء الأمهات بضرورة إعطاء العصائر للرضع، بحيث تكون مخففة وذلك طوال العام الأول.
  • لا تقدمي العصير للرضيع في نفس الكوب، بل بدلي الكوب كل فترة بناءًا على مدة الصلاحية المدونة عليه.
  • تأكدي من أن العصير خاليًا من أي تكتلات، أو قشور، أو بذور.
  • مقدار العصير المقدم للطفل خلال اليوم 300 ملليجرام، أي لا يتعدى حجم الفنجان.
  • لا بد من أن يلي العصير رشفات من الماء، وفي ذلك حماية للطفل من الإصابة بتسوس اللثة والأسنان.
  • إذا كان الطفل يظهر حساسية تجاه نوع معين من العصير، فامنعيه تمامًا واستبدليه بنوع آخر آمنًا على صحته.

انتهينا من مقالنا… وعرضنا فيه أفضل عصير للأطفال في الشهر السادس حتى العام الأول، لا تنسي أن تتبعي التعليمات والنصائح التي حددناها لكِ؛ لكي ينمو طفلك بشكل طبيعي وآمن ويجني فوائد العصير ويتجنب الأضرار الناتجة عن أخطاء تحضيره.

زر الذهاب إلى الأعلى