fbpx
الولادة

ألم المفاصل بعد الولادة ونصائح الأطباء لكِ سيدتي للتخلص منها

تتعرض المفاصل لضغط متزايد نتيجة وزن الحمل، وكذلك لأن التغيرات الفسيولوجية والهرمونية في الجسم تؤدي إلى وجود هرمون يفرز أثناء الحمل يعمل على ارتخاء الأربطة المحيطة بالمفاصل؛ مما يسبب ألم المفاصل بعد الولادة، وقد تستمر تلك الأعراض في بعض الأحيان، لكن تأثير الهرمون يتلاشى تدريجياً، فلا داعي للقلق.

ألم المفاصل بعد الولادة

العديد من النساء  تعاني وجع المفاصل بعد  الولادة ومعرضات للإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي حتى قبل الحمل، وقد يكون هذا سببًا لألم ركبتهن، ومن الطبيعي أن يؤدي الوزن الزائد المكتسب أثناء الحمل إلى إجهاد المفاصل، وخاصة الركبتين، كما أن متلازمة التعب المزمن هي حالة تصيب بعض النساء من خلال إصابتهن بمرض ريلاكسين؛ هو عبارة عن هرمون يفرزه الجسم أثناء الحمل للمساعدة على استرخاء الأربطة، كما أنه يساعد الجسم على تحمل وزن الجنين النامي داخل الرحم ويهيئ الجسم للولادة عن طريق إرخاء المفاصل والعضلات.

أسباب آلام المفاصل بعد الولادة

أسباب آلام المفاصل بعد الولادة

يشير الأطباء إلى أنه هناك مجموعة أسباب متنوعة تسهم في ظهور آلام المفاصل بعد الولادة، وأكثرها شيوعًا هو ضعف عضلات الظهر والبطن عقب الولادة، فضلًا عن استرخائها وزيادة الوزن، هذا دون ذكر التزامات الأم الإضافية والجهد المزدوج الذي تبذله في رعاية الطفل بعد ولادته، لهذا سوف نوضح أسباب تلك الآلام بعد الولادة الطبيعية والقيصرية فيما يلي:

أسباب ألم المفاصل بعد الولادة القيصرية

ًتزور العديد من النساء عيادات العظام بعد الولادة ويشتكين من أنواع مختلفة من آلام العظام، وأشهرها والأكثر شيوعًا تعتمد على درجة الشد على الفقرات بعد الولادة بأسابيع أو أشهر، والسبب الرئيسي لهذا الألم يرجع إلى التالي:

  • ارتخاء وضعف عضلات الظهر والبطن بعد الولادة.
  • الالتزامات المتزايدة على الأم والجهد المزدوج الذي تقوم به في رعاية الطفل بعد الولادة.
  • زيادة وزنها.
  •  قلة ممارسة الرياضة.

أسباب ألم المفاصل بعد الولادة الطبيعية

يتم تحديد آلام الظهر بعد المخاض في الولادة الطبيعية أسفل فقرات الظهر وهذا ناتج بسبب ضعف واسترخاء عضلات الظهر والبطن عند النساء بالإضافة إلى ذلك، فإن الكثير من النساء يكتسبن وزنًا زائدًا أثناء الحمل، مما يسبب آلامًا في الظهر وآلامًا شديدة خاصة بعد أسابيع قليلة من الولادة، ونتيجة استرخاء الغضاريف بين المفاصل الذي يرجع إلى وزن الحمل الذي كان حملًا عليها، لذا تحتاج المفاصل والغضاريف لبعض الوقت لكي تعتاد على الوضع الجديد وتعود لتأدية وظيفتها الأساسية.

العوامل المرتبطة بألم المفاصل

بعد انتهاء رحلة الحمل ومعاناتها، ووصول طفلك بأمان إلى عالمنا، قد تصاب بصدمة من بدء مغامرة جديدة، رحلة ما بعد الولادة القيصرية أو الطبيعية؛ وفي أغلب الأحيان يستمر وجع المفاصل بعدها من 6 أسابيع إلى 6 أشهر، اعتمادًا على مجموعة متنوعة من العوامل مثل؛

  • قدرة جسمك على التعافي.
  • كيفية علاج جسمك بعد الولادة، لا سيما أثناء قيامك بالأنشطة الجديدة والعناية بطفلك.

علاج ألم المفاصل بعد الولادة

علاج ألم المفاصل بعد الولادة

هناك العديد من الأشياء التي يمكن للمرأة القيام بها بعد الولادة للمساعدة في علاج ألم المفاصل بعد الولادة بما في ذلك:

  • ممارسة الرياضة لتقوية عضلات البطن والظهر بعد الولادة بفترة وجيزة.
  • يجب أن تتم الرياضة بشكل تدريجي وصاعد لتجنب تقلصات العضلات القوية، مع مراعاة طبيعة ولادة المرأة والتمارين المسموح بها.
  • ارتداء مشد لتجنب ارتخاء عضلات البطن طالما أنه يتزامن مع النشاط.
  • تجنب وضعيات الجلوس الغير صحيحة قدر الإمكان؛ خاصة أثناء الرضاعة الطبيعية للطفل.
  • التدليك المنتظم لعضلات الظهر .
  • الاعتماد على حمامات الماء الدافئ باستخدام المراهم المناسبة، طالما يتم ذلك في وفق النصائح الطبية لتلافي أي آثار سلبية على صحة الجنين.
  • عند التغيير لطفلك تجنبي التغيير على سطح منخفض واستخدمي طاولة تغيير موازية لخصرك لتجنب الانحناء المجهد.
  • من المهم أيضًا تجنب الضغط على مفاصلك.
  • عدم اتخاذ أوضاع غير مناسبة للرضاعة الطبيعية؛ لأنها قد تزيد من هذا الألم.
  • تجنب حمل الطفل لفترة طويلة.

كيف يمكن التخلّص من آلام المفاصل بعد الولادة؟

يمكنك سيدتي التخلص من آلام المفاصل بعد الولادة إما عن طريق تناول الأدوية المسكنة أو المثبطة للآلام أو يمكنك ممارسة الرياضة الخفيفة،  أو عن طريق جلسات العلاج الطبيعي أو حمامات البخار والسونا، ويفضل استشارة طبيبك قبل إجراء أي خطوة.

زر الذهاب إلى الأعلى