تغذية الحامل

الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى | فواكه، مشروبات، أعشاب

تبحث كثير من النساء حول قائمة الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى من الحمل خاصة إذا لم يسبق لهن الحمل من قبل، برغم من أنه يجب على الحامل تنوع في تناول الكثير والكثير من الفواكه والخضروات المختلفة لكي تتمتع بصحة جيدة أثناء الحمل، لكن هناك أطعمة قد تلحق بالضرر على صحة الجنين بشكل كبير وقد تتسبب في فقدان الجنين، لذا سنتعرف على أهم الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى وكيفية تعويضه ببعض المأكولات الأخرى غير الضارة.

الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى

قد يظن البعض أنه في حالة التأكد من الحمل تبدأ الحامل بتناول كافة الأطعمة للحفاظ على صحتها دون إدراكها بأن هناك بعض الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى من الحمل، لاعتبارها الشهور الأهم من الحمل، فيتم خلال الأسابيع الأولى تثبيت البويضة داخل الرحم، وهناك أنواع كثيرة من الأطعمة تتسبب في زيادة انقباضات وتشنجات الرحم وتؤدي إلى زيادة فرص فقدان الجنين.

قد يكون الأمر شديد الخطورة خاصة في هذه الشهور إلى أن يبدأ الشهر الرابع قد يصبح الوضع أكثر استقراراً على صحة كل من الحامل والجنين، ويأتي السؤال الأهم حول ما هو الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى من الحمل؟ وكيف يمكن تعويض العناصر الغذائية الهامة ببعض الأطعمة الأخرى دون تعرض الجنين للخطر وتجنب حدوث إجهاض.

لمعرفة إجابة هذا السؤال يجب الذهاب إلى الطبيب الخاص ليقوم بتحديد أنواع الأطعمة الضارة على حياة كلاهما، كما يقوم بتحديد كافة المأكولات التي تحتوي على الكثير من العناصر الغذائية الضرورية لنمو وبناء جسم الجنين بصورة جيدة، والتي تحتوي على البروتينات والحديد والكالسيوم وأيضاً الدهون الطبيعية الغير ضارة على جسم الحامل ولا تؤثر على وزنها ومن أمثلة الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى:

المأكولات البحرية 

يضم هذا الركن جميع المأكولات البحرية التي تحتوي على نسب عالية من مادة الزئبق وهذا يوجد في الأسماك كبيرة الحجم مثل أسماك أبو سيف حيث تتسبب في حدوث تسمم للحامل، كما يؤثر مادة الزئبق على عدم نمو الجهاز العصبي الخاص للجنين، وأيضاً يجب البعد عن الأسماك غير المطهية مثل الرنجة، السوشي والفسيخ.

اللحوم النيئة أو غير المطهية 

عدم طهي اللحوم جيداً من الأكل الممنوع للحامل بالشهور الأولى حيث عدم التخلص من البكتيريا والفيروسات الضارة قد يلحق الضرر بالأجنة وبالحامل أيضاً، فيجب على الحامل قبل تناول الطعام التأكد من طهيه جيداً، كما يجب البعد عن اللحوم المعلبة مثل اللانشون، البرجر، وأيضاً البيف والهوت دوج للحامل.

اللحوم النيئة أو غير المطهية 

تحتوي اللحوم والدواجن الغير مطهية على نسب عالية من البكتيريا القولونية، وداء المقوسات وأيضاً السالمونيلا، وأيضاً قد تتلوث ببكتريا تسمى الليستيريا، فيؤدي كل هذا إلى أضرار بالغة للجنين قد تتسبب في عدم استمرار الحمل.

الأطعمة المملحة

هنا أضرار كثيرة للموالح للحامل وتعتبر من الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى لذا يجب الاعتدال في وضع الملح في الطعام حيث قد يؤثر زيادة مستوى الملح في الأطعمة إلى حدوث حالات من تسمم خلال الشهور الأولى من الحمل.

المسليات

هناك العديد من المسليات مثل الفول السوداني للحامل وهذا يعد من أكثر الأطعمة التي تتسبب في تعرض الأجنة إلي الربو بعد الولادة، فيجب تجنب تناول مثل هذه الأشياء وتعويضها ببعض المأكولات التي تعود بالنفع لها ولجنينها مثل الخبز المحمص والغير مملح.

الفواكه الممنوعة على الحامل في الشهور الأولى

برغم من احتواء العديد من الفواكه على العناصر الغذائية الهامة التي يحتاجها جسم الحامل لكن هناك بعض الفواكه التي تقع في قائمة الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى فقد تتسبب في حدوث تسمم أو نزيف الحمل وتتسبب أيضاً في عدم اكتمال نمو الجنين، ومن أهم الفواكه الممنوعة على الحامل في هذه الشهور وتشمل فيه:

التمر 

يجب البعد عن تناول ثمرة التمر خلال الشهور الأولى فهي من الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى فيعمل التمر على زيادة انقباضات الرحم، وقد يتسبب هذا في إجهاض الأجنة، لكن لا يشكل خطراً أثناء تناوله في الشهور الأخيرة فيساعد على تيسير وسهولة القيام بـ الولادة الطبيعية.

الأناناس  

يعتبر الأناناس للحامل من الفواكه الرئيسية في الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى، ويحتوي على إنزيم البروميلين المسئول عن تفتيت البروتين داخل جسم كل من الحامل والجنين، ويعمل أيضاً في تلين الجدار الداخلي للرحم مما يؤدي إلى حدوث إجهاض أو الولادة المبكرة في بعض الحالات في الشهور الأخيرة.

البابايا 

تعتبر البابايا للحامل هذه من أخطر الفواكه أو الأكل الممنوعه في الشهور الأولى التي يجب على الحامل تجنبها، فبرغم كونها إحدى الفواكه التي تحتوي على نسب عالية من الفيتامينات الضرورية للجسم بشكل عام، لكن تساعد على رفع درجة حرارة الجسم للحامل بشكل كبير أثناء الحمل.

كما تحتوي فاكهة البابايا على ( الاتكس ) فهو عنصر يساعد في حدوث نزيف مفاجئ، كما تتسبب أيضاً في حدوث إجهاض الأجنة الناتجة عن تقلصات الرحم الشديدة، وقد تؤثر بشكل سلبي عن نمو أعضاء الجنين في الشهور الأولى.

الموز 

يعتبر الموز للحامل من إحدى الفواكه الرائعة واللذيذة في المذاق لدي الكثير إلا أنها قد تلحق بالضرر الكبير على حياة الأجنة في حالة الإكثار في تناولها فقد تم إضافتها لقائمة الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى خاصة لمن تعاني من مرض السكري أو ارتفاع الحساسية تجاه هذه الفاكهة، كما تحتوي على مادة ( الكيتيناز) فهي تشبه كثيراً خطورة المادة المتواجدة في فاكهة البابايا حيث تساعد في رفع درجة حرارة جسم الحوامل وهذا غير مفضل خلال شهور الحمل المختلفة.

البطيخ 

البطيخ 

تعد فاكهة البطيخ للحامل من الفواكه المفضلة في فصل الصيف لدي الكثير لكونها تساعد على ترطيب الجسم بشكل ملحوظ، وتعمل على التخلص من السموم الضارة في جسم الإنسان وهذا يعتبر إحدى الأسباب وضعها في قائمة الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى فيجب على الحامل تجنب تناولها خلال الشهور الأولى حيث قد يمر هذه السموم الضارة للجنين وهذا يشكل ضررا على حياة الأ جنة.

العنب 

توفر فاكهة العنب للحامل الكثير من عنصر (ريسفيراترول) وهذا يعتبر مركباً سام جدًا لجسم الحامل في الشهور الأولى من الحمل، وقد يصعب على الحامل هضم القشرة الخارجية العنب الأسود وهذا يعود إلى بطء عمل الجهاز الهضمي عن الطبيعي خلال فترة الحمل، وقد تؤدي النسبة الحمضية المتواجدة به في شعور الحامل بالقيء أو الغثيان بشكل كبير صباحاً.

الفواكه المجمدة والمجففة

يعتبر تناول أي طعام مجمد أو تم تجفيفه لفترة زمنية طويلة من الأشياء الخطيرة على استمرار الحمل لذا تم وضعها ضمن قائمة الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى، حيث يعمل هذا التجفيف على كسر جميع ما تحتويه من عناصر غذائية ضرورية والنكهة والطعم الخاص بها قد تتحول بشكل تلقائي إلى مادة سامة، وتؤثر على حياة الأجنة بشكل كبير.

المشروبات الممنوعة على الحامل في الشهور الأولى

أيضاً تعد المشروبات على أوائل قائمة الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى حيث الإكثار منها يعود بضرر كبير على حياة الأجنة، ومن أمثلة هذه المشروبات:

الألبان غير المبسترة

يحتوي الحليب غير المبستر وأنواعه المختلفة مثل الزبادي والجبن على الكثير من الفيروسات الضارة والبكتيريا مثل (الإيكولاي) على زيادة فرص إجهاض الأجنة أو حدوث تشوهات مختلفة. 

الشاي

يوفر الشاي الأحمر للحامل كمية كبيرة من المواد المنبهة التي تتسبب في زيادة مستوى الأنيميا للحامل، وخلل في مستوى ضغط الدم مما يتسبب كثرة تناوله على المخاطرة بحياة الجنين وحدوث إجهاض.

القهوة 

تمد القهوة الحامل بكم كبير من مادة الكافيين، كما يؤدي زيادة هذه المادة في امتصاص الحديد في جسم الحامل وعدم استفادة الجنين به، كما تؤثر مادة الكافيين على الجهاز العصبي الخاص بالجنين وأيضاً على استمرار الحمل.

التدخين 

بجانب كون التدخين من الأشياء الضارة على جسم الإنسان بشكل عام، فهو أكثر ضرراً أثناء الحمل، حيث يتسبب في صغر حجم ووزن الأجنة داخل الرحم، وأثناء ولادتهم، ونقص مستوى الأكسجين في دم الجنين مما يتسبب في الإجهاض.

الكحولات

تعد من الأشياء الأكثر ضرراً على حياة الأجنة ونموهم، حيث يتم حرق العديد من المعادن المخزنة داخل جسم الحامل وعدم الاستفادة الجنين بها، كما يعتبر الكحوليات مشروب مليء بالسكريات التي تتحول إلى نسب عالية من فيتامين (ب) بشكل زائد في جسم الحامل، وتتسبب كثرة تناولها في إجهاض الجنين.

المشروبات الغازية

تتمثل أضرار المشروبات الغازية للحامل في إحتوائها على الكثير من السكريات التي تزيد وزنها بطريقة غير صحية، كما تتسبب في تفتيت الكالسيوم المسئول عن نمو عظام الجنين، وضعف عام في عضلات الداخلية أو الخارجية للجنين.

الأعشاب والخضروات التي يجب على الحامل تجنبها في الشهور الأولى

هناك أعشاب وخضراوات كثيرة لا يمكن الاستغناء عنها داخل المطبخ حيث يتم إضافتها للطعام بشكل دائم فتعطي له طعم ومذاق رائع، لكن أثناء شهور الأولى من الحمل هناك مجموعة من الخضروات والأعشاب من ضمن قائمة الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى من الحمل، وتشمل فيه:

الزعتر 

الزعتر 

يساعد الزعتر على حدوث الولادة المبكرة أو الإجهاض في الشهر الأول فهو من ضمن الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى لأنه يساعد في زيادة تحفيز التخلص من دم الحيض، كما يزيد من انقباضات الرحم.

البقدونس 

قد يتسبب شرب نبات البقدونس على زيادة تشنجات أو تقلصات الرحم للحامل مما قد يعرضها للنزف، فيزيد البقدونس من فرص الإجهاض بصورة كبيرة لاحتوائه على نسبة كبيرة مادة ( الأبيول ) التي تعمل على الضغط الشديد على العضلات الداخلية للرحم، كما يؤثر على مستوى الهيموجلوبين في دم الجنين ونمو جسم الجنين بصورة ضعيفة.

القرفة 

قد تتسبب الإكثار من تناول شراب القرفة للحامل أو وضعه على الطعام في حدوث خلل في مستوى الجلوكوز في جسم كل من الجنين أو الحامل، كما تزيد من فرص الإجهاض وحدوث نزيف خلال الشهور الأولى من الحمل.

النعناع

تعتمد كثير من النساء على مشروب النعناع لكونه مهدئ للأعصاب دون معرفتها بمدى خطورة تناولها على حياة الجنين، فحين الإكثار في تناوله يؤدي إلى زيادة ارتخاء وتلين عضلات الجسم خاصة عضلات الرحم، ويعد هذا من الأسباب التي تساعد في زيادة فرص الإجهاض خلال الشهور الأولى.

الشبت 

برغم من كون الشبت إحدى الأعشاب المفيدة للإنسان، لكن يفضل تجنب الحامل له أثناء الشهور الأولى من الحمل، حيث يساهم في التدفق الزائد للدم مما يتسبب في حدوث إجهاض للأجنة، كما هناك الكثير من الحوامل قد يعانون من بعض الحساسية عند تناول الشبت، كما يكون خطر تناوله للحامل التي تعاني من مرض السكري، فهو يخفض مستوى الطبيعي للسكر في الدم. 

الحلبة 

تعد الحلبة للحامل من أكثر الأعشاب المضرة على حياة الأجنة عند الإسراف في تناولها، فهي تؤدي إلى الشعور بالغثيان والإسهال عند تناولها يومياً، كما تزيد من انقباض وتقلص الرحم المؤدي إلى حدوث إجهاض، وتعمل على زيادة سيولة مستوى الدم للحامل، فيجب تجنب شربها في حالة القيام بالولادة غير طبيعية ( القيصرية)

هل يمكن تعويض المأكولات الضارة بأطعمة أخرى مفيدة للحامل في الشهور الأولى

بالتأكيد هناك أنواع كثير من الأطعمة التي تساعد في تعويض الجسم عن أنواع الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى ومن ضمن أهم المأكولات المفيدة في الشهور الأولى:

سلطة الفواكه 

يفضل تناول سلطة الفواكه بشكل يومي، لكن يجب عدم احتوائها على الفواكه الضارة للجنين التي تم ذكرها، فيمكن إضافة كل ما يحتوي على فيتامين ( سي) وأيضاً على الحديد والبوتاسيوم مثل البرتقال، التفاح، والجوافة مع إضافة العسل الأبيض للتحلية فهو يمد الجسم بالمزيد من الطاقة كما يعمل على تقوية المناعة.

البقوليات 

تمد البقوليات جسم الحامل بالعديد من العناصر والمعادن مثل الكالسيوم، الزنك، الحديد، حمض الفوليك، والألياف الطبيعية غير المسببة للمشاكل الهضمية المختلفة كما تساعد في بناء جسم كل من الحامل والجنين بطريقة جيدة، وتشمل فيه الحمص، العدس، وفول الصويا.

اللحوم والدواجن المطهية 

تعتبر اللحوم من الوجبات الغذائية المليئة بالبروتينات والمعادن المختلفة التي تحتاجها الحامل لنمو الأجنة بشكل جيد كما لا تعد اللحوم المطهية من الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى أيضاً، وخاصة اللحوم والدواجن التي لا يوجد بها دهن، وتساعد في نقل نسب الأكسجين التي يحتاجها الجنين.

الأسماك الخالية من الزئبق 

من أشهر الأسماك الجيدة والمفيدة لجسم الحامل ولا تعتبر من الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى هو سمك السردين أو السلمون فكلاهما لا يتسببون بخطر على حياة الأجنة، كما يحتوي كل منهما على نسب عالية من حمض الأوميغا 3، والتي تساعد في نمو أعين ودماغ الأجنة جيداً، ويساعدون في تقليل الالتهابات المختلفة في الحمل.

بعض النصائح الهامة للحامل في الشهور الأولى

بعد التعرف على كافة الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى من الحمل، هناك بعض النصائح التي يجب على الحامل اتباعها للحصول على صحة جيدة وتتخلص فيه:

بعض النصائح الهامة للحامل في الشهور الأولى

  • عدم تناول أي نوع من أنواع العقاقير المسكنة دون الرجوع إلى الطبيب الخاص بها.
  • البعد عن الإشعاعات الضارة التي تتسبب في حدوث تشوهات مختلفة الأجنة، مثل أشعة السينية.
  • تجنب عدم القرب أو ملامسه الفم للمواد السامة مثل المنظفات المنزلية، أو استنشاق الهواء الغير نظيف والملوث.
  • الاهتمام بتنوع الأطعمة المليئة بالفيتامينات والمعادن والبروتينات غير الضارة على حياة كل من الحامل والجنين، وعدم تناول الأكل الممنوع على الحامل في الشهور الأولى.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على أحماض الفوليك للحامل لكونه أهم العناصر التي تحمي الأجنة من التشوهات، وأيضاً المسئول عن نمو الأجهزة العصبية للجنين خاصة خلال الشهور الأولى من الحمل.
  • البعد عن الدهون الضارة وتناول الدهون الصحية مثل زيت الزيتون أو السمن البلدي.
  • شرب كمية كبيرة وكافية من المياه على مدار اليوم، وأيضاً شرب بما يقارب على كوبان من الحليب.
  • تقسيط عدد وجبات الطعام إلى أكثر من وجبة لعدم الشعور بالحموضة.
  • الالتزام بمواعيد الطبيب الالتزام بعدم تناول الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى كما يمكن القيام بالرياضات المختلفة غير الضارة مثل المشي. 
  • عدم الجلوس لفترات زمنية كبيرة، ففي حالة الإجبار على الجلوس يفضل الوقوف من وقت لآخر.

الخاتمة 

هكذا نكون قد وصلنا إلى ختام هذا المقال ونأمل أن نكون عرضنا كافة المعلومات والتفاصيل التي تخص الأكل الممنوع للحامل في الشهور الأولى بشكل جيد، فيفضل على الحامل الابتعاد عن كل ما تم ذكره لكي يستمر هذا الحمل ولكي تتمتع الحامل بصحة جيدة، وأيضاً لكي تضمن الحامل نمو الجنين بطريقة سليمة دون تعرض حياته للخطر خاصة خلال شهور الحمل الأولى .

المصادر:

توميز

ويبميد

هيلث لاين

زر الذهاب إلى الأعلى