الرضاعة

البسكويت للرضع | الفوائد والأضرار ووصفات مفيدة لطفلك

تلجأ أغلب الأمهات إلى تقديم البسكويت للرضع في العام الأول من عمره، فهو من الوجبات الخفيفة التي يفضلها الكثير من الأطفال بمجرد إدخال الأطعمة الصلبة لهم، لكن هل كل أنواع البسكويت يمكن تقديمها للرضع في هذا العمر؟ وهل خلط البسكويت مع الشاي أو الحليب من الوجبات الصحية المتكاملة التي تغذي طفلك؟ هذا ما سنتعرف عليه من خلال هذا المقال.

هل البسكويت مفيد للرضع؟

يوجد الكثير من أنواع البسكويت المنتشرة في المحلات التجارية، ولذلك تتعرض الأم للحيرة عند اختيار الأنواع المناسبة لرضيعها، حيث تخطئ الكثير من الأمهات في استبدال البسكويت بالوجبات الصحية التي تغذي الطفل، فهو تكون خيار مناسب لبعض الوجبات الخفيفة فقط بعد انتقاء الأنواع الأقل ضرراً، وتتمثل فوائده فيما يلي:

  • أنه يعمل على تهدئة الآلام المصاحبة للتسنين ففي هذه المرحلة يمكن تقديم بسكويت التسنين للرضع للتخفيف من هذه الآلام.
  • كما أنه يساعد في إشباع الطفل لفترة طويلة إذا تم خلط البسكويت المصنوع من مكونات طبيعية مع حليب الثدي.
  • بالإضافة إلى أنه من الأطعمة التي لها مذاق محبب لدى الصغار، لكن يجب استخدام الأنواع التي لا تحتوي على السكر والزيوت المهدرجة.

متى يمكن أكل البسكويت للرضع؟

عند التفكير في إدخال الأطعمة الصلبة للطفل هناك بعض المعايير التي يجب مراعاتها عند تقديم البسكويت للرضع، من أهمها أن يكون مصنوع من الحبوب الكاملة مثل القمح أو الشوفان، كما يفضل أن يكون خالي من المواد الحافظة ومكسبات الطعم، بالإضافة إلى أنه يجب أن يكون خالي من السكر والملح ومسحوق الخبز، لأنها تسبب أضراراً صحية للطفل، وأفضل وقت لتقديم البسكويت للرضع عندما يتحكم في مضغ وبلع المواد الصلبة مثل المعكرونة أو الأرز، وعادةً ما يكون مستعداً لذلك بدايةً من الشهر الثامن أو التاسع من عمره، ولكن يجب اختيار الأنواع الصحية التي تحتوي على العناصر المغذية له.

مخاطر تقديم البسكويت للرضع

هناك الكثير من الأمهات يبدأن في تقديم البسكويت للرضع من عمر 4 أشهر، وقد لا تعرف أنها بذلك تعرض طفلها للخطر، فإن أغلب أنواع البسكويت المتوفرة في الأسواق تحتوي على الكثير من المواد الضارة، ومن بين أضراره:

مخاطر تقديم البسكويت للرضع

  • يصيب الطفل بالإمساك نظراً لعدم احتوائه على الألياف.
  • يعرض الطفل للإصابة بإدمان السكريات.
  • لا يمد الجسم بأي عناصر غذائية مثله مثل الكيك والشوكولاتة والحلويات والمشروبات الغازية.
  • يؤدي إلى إجهاد الجهاز الهضمي.

لذلك يجب الابتعاد عن الأنواع التي تحتوي على المكونات التي سنذكرها  في السطور التالية:

 البسكويت المصنوع من الدقيق الأبيض

يتم تصنيع معظم أنواع البسكويت الموجود في الأسواق من دقيق القمح الأبيض، والذي يسبب الكثير من المشاكل للرضع فهو يستغرق وقت كبير في الهضم والامتصاص، كما أنه يفتقر للعناصر الغذائية التي تساعد في نمو الطفل، فهناك بعض الأطفال الذين يتحسسون من مادة الجلوتين الموجودة في الدقيق الأبيض والتي تتسبب في إصابتهم بحساسية الجلد إذا تم تقديمه للرضيع في الشهور الأولى من عمره.

البسكويت الغني بالدهون والزيوت الصناعية

يحتوي البسكويت على نسبة كبيرة من الدهون المهدرجة والتي تشكل خطراً كبيراً على قلب الطفل وشرايينه، حيث يحدث خللاً في مستوى الكولسترول في الدم، كما أنها تسبب الكثير من الأضرار للجهاز الهضمي، وتؤدى إلى إصابة الرضيع بالمشاكل الرئوية وبعض الاضطرابات العصبية، وهناك بعض الماركات التي يكون مدون عليها أنها خالية من الدهون غير المشبعة، ولكنها في الحقيقة تحتوي على كمية قليلة من الدهون قد تلحق الضرر برضيعك أيضاً.

البسكويت الذي يحتوي على المواد الحافظة

تلجأ العديد من الشركات إلى ترويج منتجاتها من خلال الكتابة على العلبة أنها خالية من المواد الحافظة، ولكن هذا غير منطقي فكيف للبسكويت أن يحتفظ بنكهته لمدة كبيرة تصل إلى 6 أشهر في ظل العوامل الجوية المتغيرة من برد وحر، فأغلب المنتجات تحتوي على مركب BHA و BHT لحفظها، واللذان يعتبران من أهم أسباب انتشار مرض السرطان لدى الصغار.

المزود بمكسبات الطعم والرائحة

لكي يصبح البسكويت بنكهة لذيذة يتم إضافة بعض المواد الكيميائية التي تكسبها طعم محبب للأطفال، وقد أثبتت الدراسات أن هذه المواد قد تؤثر سلبياً على البكتيريا النافعة في الأمعاء والتي تساعد على عملية الهضم، كما أنه يتم استخدام الكثير من المكونات التي تجعل البسكويت بقوام هش و شكلٍ جذاب مثل الصودا التي تتسبب في الكثير من المشاكل الصحية للرضع من أهمها الارتجاع الحمضي.

الذي يحتوي على السكر

الذي يحتوي على السكر

من بين الأنواع المنتشرة بسكويت الشاي للرضع والذي يحتوي على الكثير من السكر، وهو ما يكون أكثر ضرراً على الطفل في سنه الصغير، فهو يعوده على تناول السكريات، والابتعاد عن الخضراوات والفواكه مما يسبب الكثير من المشاكل الصحية له، بالإضافة إلى أنه يحتوي على نسبة كبيرة من السعرات الحرارية والتي قد تتسبب في إصابته بالسمنة، كما أن الشاي يمنع امتصاص الحديد في الجسم مما يعرض الطفل للإصابة بالأنيميا وفقدان الشهية، لذلك فإن البسكويت للرضع ليس من الأطعمة الصحية لأنه لا يحتوى على أي من العناصر الغذائية.

 وصفات البسكويت للرضع

كما أسلفنا أنه ينبغي على الأم تجنب تقديم البسكويت المصنع لصغيرها، ويفضل استبداله بالبسكويت الصحي الذي يمكن صنعه في المنزل بالمكونات الطبيعية المغذية مثل الشوفان والموز والبرتقال والمكسرات وغيرها من المواد المفيدة، ولذلك سوف نطرح عليكِ بعض الوصفات التي يمكنك تقديمها لطفلك بكل أمان، من أهمها:

بسكويت الشوفان للرضع

إن عمل بسكويت الشوفان في المنزل ليس بالأمر الصعب، كما أنه يعتبر خيارًا صحياً بديلاً عن البسكويت المصنع الموجود في الأسواق، فبجانب أنه يحتوي على الكثير من الإضافات الطبيعية المغذية يعمل أيضاً على تخفيف آلام التسنين عند الصغار، ويمكن إعداده بالطريقة التالية:

المكونات

  • حبة من الموز.
  • ربع كوب من زيت جوز الهند.
  • 400 جرام من الشوفان الجاف.
  • رشة فانيليا أو قرفة.
  • القليل من الزبيب أو المكسرات.

الطريقة

  • يتم طحن الشوفان جيداً في محضر الطعام.
  • تضاف الموزة والزيت، ثم يخلط جيداً حتى تصبح عجينة متماسكة.
  • يمكن إضافة القليل من دقيق القمح الكامل للخليط لإكسابه قوام متماسك.
  • تقسم العجينة إلى كرات صغيرة وتفرد على ورق زبدة في صينية خاصة بالخبز، ويوضع الزبيب في وسط كل قطعة.
  • يوضع البسكويت في الفرن لمدة عشر دقائق حتى يصبح لونه ذهبياً ثم يقدم للطفل بعد أن يبرد.

بسكويت البرتقال

(بسكويت البرتقال مع الشوفان) أفضل بسكويت للأطفال الرضع، فهو يحتوي على الفيتامينات مثل فيتامين سي المتوفر في عصير البرتقال الطازج والشوفان، والتي يمكن إعدادها في المنزل بسهولة ، ويتم إعداده بالطريقة التالية:

المكونات

  • كوب من الشوفان المطحون.
  • كوب من الدقيق الأسمر.
  • ملعقتين من زيت الزيتون أو زيت جوز الهند، أو السمن الطبيعي.
  • نصف كوب من عصير البرتقال الطازج.
  • ملعقتين عسل نحل للتحلية.
  • رشة صغيرة من البودر.

الطريقة

  • يتم خلط الدقيق مع البودر والعسل وتقلب المكونات جيداً.
  • يتم إضافة الزيت مع العصير الطبيعي ثم تقلب المكونات جيداً حتى تصبح عجينة لينة.
  • تفرد العجينة على سطح مستوي وتقطع على هيئة أقراص دائرية.
  • ترص في صينية بها ورق زبدة.
  • تدخل الفرن على درجة حرارة 180 في الرف الأوسط لمدة ثلث ساعة حتى ينضج.

بسكويت الحمص للرضع

من المعروف أن الحمص من المكونات الغذائية الصحية المناسبة للأطفال الذين يعانون من حساسية الجلوتين، كما أنه يحتوي على بعض المكونات الأخرى المفيدة مثل الموز والبيض والعسل وجوز الهند، فهو يعتبر من أفضل أنواع بسكويت الرضع مع الحليب، ويمكن تحضيره بالطريقة التالية:

المكونات

  • كوب من الحمص المطحون.
  • بيضة.
  • موزه.
  • 100 غرام من دقيق جوز الهند.
  • ربع كوب من عسل النحل الطبيعي.
  • نصف كوب من الزبدة.
  • ملعقتين من زيت جوز الهند.
  • القليل من الفانيليا السائلة.

بسكويت الحمص للرضع

الطريقة

  • يوضع دقيق الحمص في الفريزر قبل التجهيز.
  • تخلط المكونات السائلة مع بعضها.
  • إضافة المكونات الجافة إلى الخليط وتقلب جيداً حتى تصبح عجينة متماسكة، يفضل عدم استخدام العسل للأطفال الأقل من عام.
  • تشكل العجينة على هيئة كرات صغيره ثم توضع على ورق زبده.
  • يتم تسخين الفرن مسبقاً ثم توضع الصينية على درجة حرارة 180 لمدة ربع ساعة.

بعد أن تعرفنا من خلال هذا المقال على فوائد البسكويت للرضع ومخاطر المصنع منه، والذي يحتوي على نسبة كبيرة من الدهون والسكريات، يجب أن تحرص عزيزتي الأم على تحضير الكثير من أنواع البسكويت المغذي بنفسك حتى توفري لصغيرك العناصر الغذائية اللازمة لنموه بشكلٍ صحي.

المصادر:

تايمز أوفيندا

بيرانتج فيرست كراي 

أن أتش أس

زر الذهاب إلى الأعلى