fbpx
تغذية الحامل

البقوليات للحامل .. والكميات المسموحة منها

فترة الحمل هي فترة عصيبة تمر بها المرأة لما تشهده من تحوُّلات ملحوظة في جسمها، ولكن يمكنكِ التمتع بفترة حمل رائعة عن طريق التغذية الصحية السليمة خلال تلك الفترة، فما هي أهمية البقوليات للحامل؟ ولماذا يُنصح بتناولها طوال فترة الحمل؟ وما الكمية المناسبة للجسم منها؟ هذا ما سنعرفه تفصيلاً بهذا المقال.

البقوليات للحامل

تكمُن فائدة البقوليات للحامل في أنها مليئة بالعناصر الغذائية الضرورية التي تحتاجها المرأة خلال فترة حملها، فالبقوليات مثل: (الفول، فول الصويا، فول السوداني، البازلاء، العدس، الفاصولياء، الحمص) تحمل عناصر غذائية ومعادن مفيدة للجنين وللحامل، كما أنها تحتوى على البروتين وعنصر الحديد والكالسيوم وحمض الفوليك والألياف التي لا يمكن أن تتخلى عنهم الحامل في تلك الفترة.

أهمية البقوليات للحامل

تبلغ أهمية البقوليات للحامل في كونها فائقة القيمة الغذائية، وبالتالي تُحقق التوازن الصحي المرغوب خلال فترة الحمل، وإليك الآن أهمية البقوليات للحامل على حسب ما تحتويه من عناصر غذائية:

مصدر غني بالألياف

تساعد الألياف على الوقاية من الإمساك الذي يعد أحد المشاكل الأساسية التي تواجه الحوامل بسبب التغيرات الهرمونية، ووضع الجنين الذي يسبب ضغطاً على المعدة والأمعاء، لذا فالألياف مهمة جداً كمصدر غذائي يقي من حدوث تلك المشاكل.

تعمل الألياف على إبطاء عملية إمتصاص الطعام بالجسم، وبالتالي تمنح الحامل إحساس بالشبع لفترة أطول، ويساعدها ذلك على الإحتفاظ بوزن صحي خلال فترة الحمل، والوقاية من الإصابة بتسمم الحمل، وتنظيم ضغط الدم، كما تقي الألياف من حدوث مشاكل في القلب، حيث أنها تساعد في تقليل نسبة الكولسترول بالجسم.

مليئة بالبروتينات

البروتينات تتكون من مجموعة من الأحماض الأمينية التي تعد وحدة البناء الأساسية لجسم الأم والجنين، لذا فتناول البروتينات خلال فترة الحمل مهم للغاية خاصتاً في الثلث الثاني والثالث من الحمل، بالإضافة إلى:

  • تساعد البروتينات في عمليات النمو والتكوّن الجنيني، ووقاية الجنين من الإصابة بالعدوى البكتيرية أو الفيروسية.
  • تناول الأم لكميات كافية من البروتين يساعد في اكتمال نمو خلايا الجنين وأنسجته الدماغية بصورة سليمة.
  • يساعد البروتين في نمو أنسجة الثدي وأنسجة الرحم للأم بصورة سليمة.
  • يساهم البروتين في تكوين معظم خلايا الجنين مثل: (الشعر، الأظافر، العضلات، العظام والغضاريف، وغيرها) كما يساهم في عمل البروتينات والإنزيمات بداخل الجسم.

غنية بالحديد والكالسيوم

يعتبر عنصر الحديد من العناصر الهامة التي تساعد في نمو عضلات جسم الجنين، وتعزيز عضلات الحامل لتحمل آلام الحمل والولادة، كما أن الحديد يحمي من العديد من الأمراض مثل الأنيميا، ويقي الجنين من حدوث أي تشوهات.

كما أن الكالسيوم من أهم العناصر التي تدعم العظام بشكل مباشر، وبالتالي فإن تناوله في صورته الغذائية يساعد في تقوية عظام الجنين، ووقاية الحامل من حدوث هشاشة العظام بسبب التغيرات الهرمونية بفترة الحمل.

غنية بحمض الفوليك (فيتامين ب9)

تناول الحامل لكمية مناسبة من حمض الفوليك في صورته الغذائية، يساعدها في الوقاية من العديد من المشاكل الصحية وحدوث التشوه الجنيني، وتكمن أهمية حمض الفوليك للحامل في أنه:

  • يحد من احتمالية حدوث الإجهاض.
  • من أهم العناصر الغذائية التي تقي من حدوث التشوهات الجنينية.
  • تقليص إحتمالية حدوث الولادة المبكرة.
  • يعمل على الوقاية من حدوث مضاعفات الحمل.
  • يقي من العديد من الأمراض مثل أمراض القلب والجلطات الدماغية والزهايمر.

لذا تعتبر البقوليات من الأطعمة المفيدة للحامل في الشهر الرابع خاصةََ، وطوال فترة الحمل بشكل عام.

فوائد أخرى للبقوليات

فوائد البقوليات للحامل كثيرة ومتعددة، ويُنصح الأطباء بشدة في تناولها طوال فترة الحمل بنسب معينة، إليك أبرز فوائدها:

  • تُضفي الإحساس بالشبع على الحامل، وذلك لإحتواء البقوليات على نسب منخفضة من السعرات الحرارية.
  • تعد البقوليات مصدراً ثابتاً للطاقة خاصة للجهاز العصبي والدماغ، حيث أن عملية هضم الكربوهيدرات المتواجدة في البقوليات تتم ببطء بداخل جسم الحامل.
  • الوقاية من العديد من الأمراض الشائعة في فترة الحمل مثل: الحمل السكري.
  • تلعب البقوليات دوراً هاماً في تحسين النظام الغذائي للجسم، وضبط ضغط الدم ومستوى السكر بالدم، وحماية القلب عن طريق منع حدوث زيادة في ضربات القلب.
  • تعمل بعض البقوليات كمضادات للأكسدة، وبالتالي تساهم في منع تليف الأنسجة والخلايا، والوقاية من العديد من الأمراض، والشيخوخة المبكرة.
  • تحسين أداء الجهاز الهضمي للجسم، والوقاية من الأمراض التي قد تلاحقه، وذلك بسبب العناصر الغذائية والألياف التي تتركز في البقوليات.

 

لماذا يجب تناول البقوليات أثناء الحمل؟

يلزم تناول البقوليات خلال فترة الحمل نظراً لما تحتويه من عناصر غذائية هامة، حيث يساعد تناول البقوليات على إكمال حاجة الحامل المستمرة للعناصر الغذائية، وأيضاً لمنع حدوث أي تشوهات جنينة، ويجب تناولها بجانب المكملات الغذائية الأخرى التي يُوصي بها الطبيب.

 

أنواع البقوليات المناسبة للحامل

بالرغم من أن هناك تشابه كبيرة في فوائد البقوليات للحامل، إلا انه هناك عديد من البقوليات لها فائدة خاصة تنفرد بها عن غيرها، وإليك أبرز أنواع البقوليات المناسبة للحامل وفائدة كل نوع:

الحمص

واحد من أهم العناصر الغذائية التي تحتاجها الحامل خاصة في الشهور الأولي، حيث يسبب نقصه زيادة نسبة حدوث تشوهات جنينية وانخفاض بوزن الجنين، ويجعل الجنين أكثر عرضة للإصابة بالأمراض.

يفضل تحضير الحمص للحامل منزلياً عن شراؤه مُعلباً، حيث أن الحمص الجاهز قد يحتوي على عنصر الصوديوم بكميات كبيرة، بالإضافة إلى المواد الصناعية الأخرى التي قد تضر بالأم أو الجنين، ويتم تخزين الحمص بالثلاجة لمدة يومين فقط من وقت صنعه كحد أقصى.

الفاصوليا البيضاء

تتميز الفاصوليا البيضاء للحامل باحتوائها على نسبة ضئيلة من الدهون، كما أنها مصدراً غذائياً للحديد والفولات والمنجنيز والنحاس، ومن فوائدها للحامل:

  • تحافظ على صحة وسلامة القلب.
  • توفير الطاقة اللازمة للجسم.
  • تنظيم العمليات الحيوية بالقولون، لذا تحد من حدوث الغثيان والانتفاخات.

الفاصوليا السوداء

تعتبر من الأطعمة المفيدة التي تحتوي على العديد من العناصر الغذائية المختلفة وتساعد في:

  • زيادة الإحساس بالشبع لأطول فترة ممكنة.
  • تنظيم حركة الأمعاء بشكل عام.
  • تحسين مستويات السكر والكولسترول بالدم.

العدس

يشتهر العدس للحامل بكونه من أنواع الطعام الغنية بالألياف، مما يساعد في:

  • تعزيز عملية الشبع، وبالتالي تقليل الوزن والحفاظ على رشاقة الجسم.
  • الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي بشكل عام.
  • تقليل خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، مثل سرطان الجلد، وسرطان القاولون والمستقيم، وسرطان الثدي.

البازلاء

تعد البازلاء للحامل من أهم البقوليات وأكثرها فائدة خلال فترة الحمل، وذلك بسبب احتوائها على وفرة من العناصر الغذائية التي يتطلبها جسم الحامل والجنين، وتتمثل فوائد البازلاء للحامل في أنها:

  • تقي من الإصابة بالتشوهات الجنينية.
  • تعزز من عمل الجهاز المناعي للحامل بشكل عام.
  • تساهم في منع حدوث احتباس السوائل بالجسم، بسبب آلية عملها كمدر للبول.
  • تحتوي على فيتامين أ الذي يجعلها مقاومة للالتهابات التي قد تحدث في فترة الحمل.

الفستق

على عكس الفاصوليا البيضاء، يوفر الفستق للحامل على نسبة كبيرة من الدهون والسعرات الحرارية، لذا يجب الانتباه للكميات عند تناوله، وتبرز أهمية الفستق في أنه:

  • يحتوي على عنصر المنغنيز الذي يعمل كمضاد للالتهابات.
  • تُفيد كمية الدهون بداخله في تقوية وتحسين صحة القلب.

تحذيرات هامة قبل تناول البقوليات للحامل

يجب على الحامل أن تكون أكثر وعياً حول أنواع البقوليات التي قد تشكل خطراً عليها أو على جنينها، فليست جميع أنواع البقوليات تناسب جميع الحوامل، فطبقاً لجسم المرأة وتقريرها الطبي والغذائي قد تكون بعض البقوليات مفيدة أو لا، وأيضاً يجب مراعاة النظام الغذائي والكميات التي تتناولها الحامل من البقوليات، لذا يجب استشارة الطبيب باستمرار طوال فترة الحمل وعدم الإسراع في التناول دون سابق معرفة طبية.

كيف تؤكل البقوليات؟

بعد إتخاذ إجرائات الغسل الجيد للبقوليات سواء كانت مُعلّبة أم لا، يمكن أن تؤكل على النحو التالي:

  1. يمكن أن تُضاف إلى الطعام كالحساء أو الأطباق السريعة.
  2. يمكن أن يتم إضافتها إلى أطباق السلطة.
  3. أن يتم تناولها كوجبة خفيفة مثل فول الصويا والفستق.

الكمية المسموحة من البقوليات للحامل

الكمية المناسبة من البقوليات تختلف نسبتها وليست ثابتة، ولكن تكون النسبة في العموم ما يقارب 3 أكواب مطهية بالأسبوع أي 6 حصص، على القدر التالي:

  • فول الصويا: ربع كوب للمشوي، ونصف كوب للمطبوخ.
  • العدس والبازلاء والفاصوليا: نصف كوب مطبوخ لكل منهم.
  • الحمص: نصف كوب مسلوق.

 

متى يحذر تناول البقوليات للحامل؟

هناك أنواع من البقوليات يجب أن تمتنع الحامل عن تناولها بشكل عام لعدة أسباب قد تكون طريقة تحضيرها أو نوعها، وأنواع البقوليات المحظورة على الحامل قسمين:

 

محظورة نهائيا

يجب أن تمتنع الحامل نهائيا عن تناول البقوليات المبرعمة النيئة أو النصف مطبوخة، وذلك لاحتوائها على أنواع من الجراثيم المسببة للأمراض، ومن أمثلة البقوليات المبرعمة (براعم الفاصوليا، براعم فول الصويا، براعم البازلاء).

يُمنع تناول الفستق في حال كان أحد الأبوين لديه مشاكل بالجهاز التنفسي مثل الأزمة الصدرية والحساسية، لأن هذا قد يؤدي إلى زيادة احتمالية إصابة الجنين بمشاكل بجهازه التنفسي، والأفضل استشارة الطبيب قبل تناوله.

محظورة بشروط

عند تناول البقوليات المطبوخة أو المعلبة أو الحموص المهروس يجب اتباع بعضاً من الشروط الصحية على النحو الآتي:

  • يجب أن تُغطى بواقي البقوليات المطبوخة وتوضع في الثلاجة ليوم واحد فقط، وقبل تناولها ثانيةََ يجب إعادة تسخينها لدرجة الغليان.
  • وبالمثل في البقوليات المعلبة، فيجب أن توضع بواقيها في إناء نظيف مُحكم الغلق، ويُحفظ في الثلاجة بنفس المدة، ونفس آلية إعادة الإستخدام.
  • بالنسبة للحمص المهروس فيفضل أن يتم تصنيعه منزلياً، ويجب حفظه بالثلاجة وإعادة استخدامه خلال يومين فقط من الصنع.

نصائح لتناول البقوليات للحامل

هناك العديد من الآثار الجانبية التي قد تسببها البقوليات للحامل، كالانتفاخات والغازات وغيرها، ويمكن تفادي تلك الأعراض عن طريق:

  • البدء في تناول كميات صغيرة من البقوليات ثم التدرج في الزيادة.
  • الاهتمام بغسل البقوليات وتنظيفها بتكرار قبل طبخها.
  • استخدام درجة حرارة مرتفعة لطهي البقوليات، وذلك للتخلص من الميكروبات والأجسام الضارة.
  • البقوليات المُعلّبة يلزم تصفيتها وغسلها جيداً أيضاً.

في النهاية، تتحكم الأنظمة الغذائية والصحية للحامل بشكل مباشر في صحتها الجسدية وصحة الجنين، لذا ينصح الأطباء والمتخصصين بإتباع نظام صحي شامل ومتابعة عاداتهم اليومية، وكذلك الإستفادة من العناصر الغذائية التي تقدمها البقوليات للحامل.

زر الذهاب إلى الأعلى