الرضاعة

الجزر للرضع من الشهر السادس بين المسموح والممنوع

“الجزر يقوي النظر” مقولة شائعة منذ آلاف السنين ترددت بين أوساط الناس، فقد اهتمت كل دول العالم بزراعته نظرًا لمحتواه الغني من البيتا كاروتين، إذ أن الجزر للرضع بصفة خاصة يعد من أشهر الخضروات التي تتميز بطعم رائع ولون مميز وفوائد كثيرة، ولكن ما هو السن المسموح به بدخوله إلى النظام الغذائي الخاص للرضع؟ وما هي وصفات تحضيره للطفل الرضيع مع الاحتفاظ بفوائده الجمة، ستتعرفي على ذلك وأكثر من خلال متابعة القراءة معنا.

فوائد الجزر للرضع

إدخال الأطعمة الصلبة للطفل الرضيع تعد خطوة في غاية الأهمية، فعندما يبلغ الطفل الشهر السادس من عمره، تبدأ الأم في البحث عن الأطعمة المفيدة التي تحتوي على المعادن والفيتامينات التي تساهم في مكافحة الأمراض، وأول ما تبدأ الأم بتقديمه إلى طفلها هو هريس الجزر المسلوق ذا القوام اللين والناعم، حيث يسهل على الرضيع ابتلاعه، بالإضافة إلى ما يحتويه من فوائد كثيرة مثل:

تقوية المناعة

يحتوي الجزر على نسب مرتفعة من المواد الغذائية التي تسهم في زيادة كفاءة جهاز المناعة وتقويته مثل فيتامين سي، والبيتاكاروتين، ومضادات الأكسدة، بالإضافة إلى مجموعة متنوعة من المعادن والفيتامينات، مما يساعد على زيادة عدد الخلايا الليمفاوية والصفائح الدموية، مما يؤدي بدوره إلى زيادة مناعة الطفل وحمايته من الأمراض المختلفة مثل الأنفلونزا وأدوار البرد.

تحسين عمل الجهاز الهضمي

يعمل كملين طبيعي نظرًا لما يحتويه من نسب مرتفعة من الألياف، وتقوم هذه الألياف بتسهيل مرور الغذاء من المعدة، وبالتالي يسهل عملية التبرز ويعالج عسر الهضم للرضع المصابين بالإمساك، بالإضافة إلى خواصه الأخرى التي تسهم في إفراز الإنزيمات الهاضمة، مما يساعد على هضم الطعام بسهولة وتحسين عمل الجهاز الهضمي، كما أنه يحمي طفلك من الإصابة بالحموضة المزعجة.

يستخدم كعلاج للإسهال

من أهم فوائد الجزر للرضع أنه يستخدم كعلاج مساعد في حالات الإسهال، لأنه يحتوي على كمية كبيرة من الماء، مما يساعد على وقاية الطفل من الإصابة بالجفاف، فإذا كنتِ تخشين على طفلك من الجفاف أو إعطائه طعام يزيد من تفاقم المشكلة، ففي هذه الحالة يُعد الجزر هو الحل الأمثل حيث يساعد طفلك على الحد من التبرز، كما يستخدم أيضًا كعلاج مساعد إلى جانب العلاج الدوائي الذي يصفه الطبيب.

مصدر للفيتامينات والمعادن

مصدر للفيتامينات والمعادن للرضع

يحتوي على مجموعة كبيرة من المعادن والفيتامينات الهامة مثل فيتامين أ، ب، ك، سي، كما أنه يحتوي على الحديد، البوتاسيوم، الكالسيوم، الفسفور، المغنسيوم، الألياف والبروتينات، ومن الجدير بالذكر أن إدراج الجزر ضمن النظام الغذائي للرضيع يمنح الجسم الاحتياجات اليومية التي يتطلبها من فيتامين أ، كما أنه غني بمجموعة مهمة من المركبات مثل الفلافونويد والبيتاكاروتينات.

يعزز صحة العيون

لطالما سمعنا هذا القول  الشائع ” الجزر يقوي النظر” هذه ليست خرافة أو من وحي الخيال، وإنما هي حقيقة مؤكدة وربما يرجع السبب في ذلك إلى احتوائه على مادة البيتاكاروتين التي تعزز نمو خلايا شبكية العين، وبعدها تتحول هذه المادة إلى فيتامين أ الذي يساعد على تحسين الرؤية وتقوية البصر.

الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية

تظهر فوائد الجزر للأطفال في احتوائه على مركبات الفلافونيدات والألفا كاروتين والليوتين التي تحافظ على صحة القلب والشرايين والأوعية الدموية، ويقلل من خطر الإصابة بالأزمات القلبية، كما أن محتواه من فيتامين (ك) يُسهم في تقوية العظام، كما يعالج تخثر الدم.

يعزز صحة الكبد

إذا رغبتِ في تقديم عصير لطفلك، فيُعد عصير الجزر للرضع هو الخيار الأمثل لكِ، لأنه يعزز من صحة الكبد، في هذا الصدد فقد أظهرت الدراسات والأبحاث أن محتوى الجزر من الكاروتينات تُسهم في حماية الكبد من السموم ويطهر القولون.

ما هو الوقت المسموح به بتقديم هريس الجزر للرضيع؟

من المهم أن تقدمي لطفلك الفواكه والخضروات الطازجة، واحرصي على أن تكون مطبوخة ومهروسة بشكل جيد، وذلك بدءًا من عمر الستة أشهر، ويجب ألا تقدميه لرضيعك الأقل من ثلاثة أشهر، لأنه يحتوي على نسبة عالية من النترات وهي مادة مضرة، ومن الممكن أن تؤثر بالسلب على صحة رضيعك.

وصفات من الجزر للطفل الرضيع

إذا كنتي تبحثين عن طريقة عمل الجزر للرضع فقد تجدين العديد من الطرق، إلا أنك يُمكنك اتباع الطريقة الأولية وهي بيورية الجزر أو هريس الجزر المسلوق فهو مناسب للرضع في عمر الستة أشهر، وخاصةً إذا كانت المرة الأولى لتقديم الطعام له، لأن مذاقه الحلو والمميز يستسيغه الطفل ويتقبله بسهولة، ومن المهم أن تقومي بتصفيته بعد سلقه حتى تتخلصين من الألياف صعبة الهضم ويستمتع طفلك بطعامه دون أي أضرار لاحقة، وإليكِ بعض من وصفات الجزر الشهية:

الجزر المسلوق المهروس

يُمكنك تقديم هريس الجزر المسلوق بإضافة نوع آخر من الخضار إليه مثل البطاطس أو الكوساء بحيث تشبه شوربة الخضار، وبإمكانك أيضًا تقديمها هكذا بدون أي إضافات، وحتى تظهر فوائد الجزر المسلوق للأطفال، يجب عليكِ ألا تضيفي أي مواد أخرى إليه كالملح أو مرقة اللحم حتى لا يصاب بتقلصات في المعدة أو عسر في الهضم، وإليكِ الطريقة:

المكونات

  • جزرة.
  • ماء.

الجزر المسلوق المهروس للرضع

طريقة التحضير

  • أحضري الجزر واغسليه جيدًا.
  • قطعيه إلى أجزاء صغيرة الحجم.
  • في قدح على النار ضعي حلقات الجزر مع بعض من الماء، واتركيه يغلي إلى أن ينضج الجزر ويطرى.
  • اهرسي الجزر جيدًا باستخدام شوكة أو اخفقيه في محضر الطعام، ولا تبالغي في خفقه واكتفي بمرة احدة فقط، حتى يظل قوامه متماسك.

وصفة عصير الجزر للأطفال والرضع

هذه الوصفة مفيدة للأطفال والرضع، لأن الجزر يحتوي على مضادات حيوية طبيعية تعمل على قتل البكتيريا والجراثيم، وخاصةً التي تصيب الأمعاء، كما يعمل على تعزيز الصحة العامة للرضيع وتحسين عمل أجهزة الجسم المختلفة مثل القلب والكبد، بفضل محتواه الغني بالعناصر الغذائية الهامة ومضادات الأكسدة، وبالتالي يساعد على النمو البدني والحركي والذهني لرضيعك، وإليك عزيزتي أسهل طريقة لتجهيز عصير الجزر للرضع كالتالي:

المكونات

  • جزر.
  • ماء.

طريقة التحضير

  • اغسلي الجزر جيدًا بإسفنجة خاصة بغسيل الخضروات.
  • قطعي الجزر إلى حلقات صغيرة الحجم، أو ابشريه بالمبشرة.
  • اخفقي الجزر في الخلاط على سرعة عالية.
  • صفي المزيج جيدًا باستخدام قطعة من القماش النظيف.

وصفة الجزر بالقرع

هذه الوصفة تناسب الرضيع الذي يعاني من انتفاخات وتقلصات في المعدة، لأن خواص الجزر تساعد على تحسين عمل الجهاز الهضمي وملينة للمعدة ومدر للبول، كما أنها مفيدة للطفل المصاب بالإسهال فهي تُسهم في زيادة نشاط عضلات القولون، وتساعد على الاحتفاظ بالسوائل في الأمعاء لفترة أطول، مما يؤدي إلى ليونة البراز، وإليكِ الطريقة:

المكونات:

  • ثمرة جزر متوسطة الحجم.
  • قطعة قرع صغيرة.
  • نصف تفاحة متوسطة الحجم.

طريقة التحضير:

  • اسلقي المكونات السابقة في ماء مغلي واهرسيها واخلطيها معًا.
  • يُمكنك إضافة بهارات الكاري لكي تعطي طفلك مذاق مميز.

أضرار الجزر على الأطفال والرضع

عند تقديم الجزر للرضع والأطفال بالكميات الموصى بها وفي السن المسموح به للرضيع بتناول الأطعمة إلى جانب الرضاعة الطبيعية أو الصناعية، ففي الغالب لن يكون هناك أضرار على الرضيع من تناول الجزر، إلا أن هناك بعض الاحتياطات والمحاذير التي يجب أن تضعيها في اعتبارك، ومنها:

الحساسية

إذا كانت هذه المرة الأولى لتقديم الجزر لطفلك الرضيع، فيجب عليك أن تقدميه له تدريجيًا بمعنى أن تبدأي بتجربة كميات صغيرة وتنتظري لمدة 3 أيام مثلاً للتأكد من أن رضيعك لا يعاني من حساسية تجاهه والتي تظهر على هيئة إسهال، غثيان، أو طفح جلدي.

الإصابة بالمغص والانتفاخات

الإصابة بالمغص والانتفاخات من أضرار الجزء للرضع

في حال قدمتيه لرضيعك بكميات كبيرة، فقد تنقلب إيجابياته لسلبيات، فعلى سبيل المثال قد يصاب رضيعك بتقلصات في المعدة أو الانتفاخ، لأن الجزر يحتوي على نسبة عالية من الألياف فتجعل الطعام يظل في المعدة لمدة أطول ويسد شهية الرضيع، كما أن تقديم الجزر للرضع بكميات غير محسوبة يُمكن أن يجعل الرضيع يرفض الرضاعة الطبيعية، لأنه سهل البلع ومذاقه مستساغ بالنسبة للطفل، كما أنه يساعده على الشبع بشكل أسرع.

اصفرار الجلد وتسوس الأسنان

إدخال الجزر للرضع بكميات كبيرة يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالأمراض الجلدية مثل انتشار الحبوب الحمراء على الجلد، أو ظهور لون جلد الرضيع باللون البرتقالي أو الأصفر، وكذلك تسوس أسنان رضيعك وخاصةً عند الإكثار من تناول عصير الجزر.

الإصابة بمرض الربو

قد أشار خبراء التغذية بأن تناول الرضع كميات كبيرة من الجزر قد تؤدي في بعض الحالات إلى إصابته بالأمراض التنفسية مثل مرض الربو، أو يصاب بارتخاء الأعصاب.

في نهاية موضوعنا الذي تناولنا فيه موضوع تقديم الجزر للرضع على بساط البحث، ننصحك بعدم إضافة العسل أو السكر إلى أي من وصفات الجزر، إذ أن مذاقه الحلو والمميز كافٍ ليستسيغه رضيعك، كما أن الدراسات والأبحاث أفادت بأن تناول الطفل للعسل قبل أن يتم عامه الأول يشكل خطورة كبيرة عليه، كما يُفضل عدم تقشير الجزر قبل سلقه حتى لا يفقد المعادن والفيتامينات المكنونة بداخله والتي يحتاجها رضيعك.

المصادر:

سولد ستار

إيتين بيرد فود

وات تو أكسبكت

زر الذهاب إلى الأعلى