الولادة

الحركة بعد الولادة القيصرية وبعض التمارين الرياضية لشد البطن

من أصعب الفترات التي يمكن أن تمر بها أي أم هي الفترة التي تلي الولادة، وفيها تنسى نفسها وتنشغل بجنينها، وهذه الفترة حرجة جدًا وتحتاج فيها إلى الاهتمام بصحتها والمتابعة الدورية مع الطبيب حتى تلتئم جروحها بأسرع وقت، وسنخبركِ في موضوع اليوم عن الحركة بعد الولادة القيصرية ومتى تبدأين بالحركة وممارسة الرياضة لمرور فترة النفاس دون مضاعفات.

الحركة بعد الولادة القيصرية

ينصح معظم الأطباء الأم بعد الولادة وخصوصًا بعد القيصرية بسرعة التحرك وفي أقرب وقت أمكن لها ذلك، وذلك لمنعها من الإصابة بالكثير من المضاعفات، ومنها تجلطات الدم وتسهيل حركات المعدة والأمعاء، لذا يجب عليها أن تحاول المشي ولو خطوات قليلة في المستشفى، وبمشيئة الله ستتحسن حالتها في القريب العاجل، وتُصبح حركتها أسرع وأسهل.

متى أبدأ الحركة بعد القيصرية؟

متى أبدأ الحركة بعد القيصرية؟تتساءل غالبية الأمهات عن أفضل الأوقات المناسبة للتحرك من بعد الولادة، ويُفضل المشي بعد الاستيقاظ من أثر التخدير، وفي البداية ستشعرين بأنكِ لا تستطيعي التحرك نهائيًا، ولكن عليكِ استجماع شجاعتك محاولة الوقوف ومغادرة السرير والسير بشكل طبيعي حتى لو كان الأمر صعبًا بل مستحيلًا، فطفلك يستحق المحاولة وعنائها، وحينها سيتحرك الدم إلى أطرافك السفلية وتتحسن حالتك تدريجيًا.

حاولي ألا تستسلمي للتعب واطلبي المساعدة من زوجك أو أقاربك ولو وصل الأمر استندي على عكاز وتحركي، وبعد المشي والتحرك لأول مرة امشي بعدها مرتين أو ثلاثة يوميًا، وكرري العملية حتى تصبح لديكِ القدرة على المشي دون مساعدة وتصبحين في كامل صحتك، وتأكدي أن الأمر ليس صعبًا ولا سهلً، ا بل يتطلب منك إرادة وعزيمة.

هل كثرة الحركة تضر النفاس؟

النفاس من أخطر المراحل الحرجة التي تمر بها الحامل بعد ولادتها، وعليها أن تأخذ القسط الكافٍ من الراحة حتى تستطيع التكيف والتعامل مع الوضع الجديد الذي وُضعت به، ويجب عليها ألا تتعرض لأي حركة تعود عليها بالخطر فحركتها محدودة، وإذا تحركت لا بد أن يكون تحت إشراف طبي، ويجب ألا تتمشى لمسافات ولفترة طويلة حتى لا يتأثر الجرح بالحركة، إذ أنها مهمة جدًا وتساعد في التئام الجرح في وقت سريع، ولكن بحساب وتحت إشراف الطبيب المتابع لحالتها.

أهمية المشي بعد الولادة القيصرية

المشي والحركة بعد القيصرية مهم جدًا ويعود على الأم بالكثير من الفوائد، يكفي أنها تستطيع التحرك والاهتمام بطفلها الصغير ورعايته، والمشي لمدة نصف ساعة يوميًا يُقدم للأمهات الفوائد التالية:

  • التئام الجروح في أسرع وقت وتحفيز شفاء المنطقة ومنعها من الإصابة بالبكتيريا أو أي ميكروبات.
  • تخفيف أي انتفاخ موجود بالبطن وناتج عن الغازات، بل يمنع وجودها من الأساس.
  • تسهيل عملية التبرز وعودة جميع العمليات الحيوية بالجسم كالهضم والبول لحالتها الطبيعية قبل القيصرية.
  • منع التعرض للالتهاب الرئوي وجعل الصدر نقي خالي من أي إفرازات أو سوائل.
  • الحد من التجلطات الدموية التي تنشأ عن جلوس الأم بعد القيصرية لفترة طويلة دون أي حركة.
  • التخفيف من اكتئاب الولادة وإخراج كل الطاقة الإيجابية الموجودة بداخل الأم خلال المشي والحركة بعد الولادة القيصرية.
  • يُخلص الحامل من الوزن الزائد الذي ينتج عن الحمل وخصوصًا في أجزاء الجسم السفلية.

ممارسة الرياضة بعد الولادة القيصرية

يتردد بذهن الأم بعد الولادة سؤال دائمًا وهو” متى يمكن ممارسة الرياضة بعد الولادة القيصرية؟” ويجيبها الأطباء بأن ممارسة الرياضة بعد القيصرية مهم جدًا ويعود عليها بالعديد من الفوائد، ويمكن للأم البدء بممارسة بعض الرياضيات البسيطة بعد مرور شهر على الأقل من الولادة كالسباحة، المشي واليوجا، والقرار الأول للطبيب فهو يحدد الموعد على حسب حالة الأمن، لذا ارجعي لطبيبك ليحدد لك أي تمارين تستطيعين القيام به.

قد يعتبر الأطباء أن الأسابيع الستة الأُولى بعد الولادة القيصرية ما هي إلا فترة نقاهة وشفاء ترتاح فيها الأم من آلام الولادة وعنائها، فهي ما زالت معتادة على الانحناء وما زالت غرز الجرح تؤلمها، ومن الطبيعي أن تكون هزيلة وضعيفة، ولكن في هذه الأوضاع يمكنها استغلال ما اعتادت عليه وممارسة تمارين كتمرين قاع الحوض لشده والعودة به لمكانه الطبيعي، وهكذا.

التمارين بعد القيصرية

يمكن للأم أن تتحرك بشكل عادي جدًا بعد القيصرية ولكن على فترات طويلة حتى لا يتأثر الجرح بحركتها ولا قدر الله ينفتح، وبعد الولادة بستة أسابيع أو ثمانية، يمكن للأم ممارسة التمارين الرياضية البسيطة التي يوصيها الطبيب بممارستها، ومنها المشي والسباحة بجانب بعض التمارين الرياضية الأخرى، وتتمثل في التالي:التمارين والحركة بعد الولادة القيصرية

تمرين الجسر

أحد التمارين المهمة اللازمة لغالبية النساء بعد ولادتهم القيصرية، وفيه تنام الأم على ظهرها على أرضية مُريحة مع ثني ركبتيها ثم وضع اليدين جانبي الجسم ورفع الحوض لأعلى وإنزال الظهر لأسفل مرات عديدة، ويُنصح بتكرار هذا التمرين من أربع لثماني مرات، واستشيري طبيبك أيضًا إذا كان لديكِ القدرة على تكراره أكثر من هذا الحد.

تمرين الكوبرا

في هذا التمرين تنام فيه الأمهات على البطن مع مد الجسم في شكل مستقيم ملامسًا للأرضية ويتم رفع الجسم عن طريق عضلات الظهر وبعدها تنزل لأسفل، ويُنصح بتكرار هذا التمرين حوالي أربع أو ثماني مرات حسب طاقتك.

تمرين التنفس بعمق

فيها تذهب الأم وتجلس في منطقة ساكنة وهادئة تملؤها الأشجار بحيث تتنفس هواء نقي وصحي، ثم تقوم بالتنفس كل نصف ساعة بعمق وببطيء شديد مرتين أو ثلاث مرات، ويفيد هذا التمرين في تقليل أخطار احتقان الرئتين نتيجة لكثرة النوم على السرير.

تمرين تدوير الأكتاف

اتفقنا على أن الحركة بعد الولادة القيصرية مهمة جدًا ويمكن القيام بهذا التمرين للتحرك وإدارة حركة الكتفين والأم جالسة في مكانها على السرير، وذلك لمنعها من التعرض إلى تشنج أو صلابة في الرقبة أو الكتفين، وينصح الأطباء بممارسة هذا التمرين 20 مرة إلى الأمام وأخرى إلى الخلف.

تمرين التمدد

يمكن للأم التمدد بكل لطف وأريحية وذلك من خلال وقوفها على أحد الحوائط المستقيمة بالغرفة، ثم رفع ذراعيها بأعلى رأسها وببطيء كي تساعد عضلات البطن على التمدد، وباستمرارك على هذا التمرين لمدة خمس ثواني، يزيد من مرونة البطن والغرز والتئام شق البطن بأسرع وقت ممكن.

رياضة للبطن بعد الولادة القيصرية

الحركة بعد الولادة القيصرية تساهم بشكل كبير في شد البطن وتقوية عضلاتها، ومن ضمن تمارين البطن تمرين قاع الحوض، وفيه تقوم الأم بالاستلقاء على الأرض أو أي شيء مُريح وتقوم بثني ركبتيها تجاه البطن إلى الداخل، ثم تقوم بسحب السرة للداخل ثم إخراجها للخارج مع تكرار التمرين كل عشر ثوانٍ، كما يمكن أيضًا التخلص من ترهلات البطن وتشققها عن طريق الاستلقاء أرضًا وفرد الرجلين بحيث تكونان متباعدتين، ثم رفع رجل إلى أعلى وإنزالها والتكرار مع الرجل الأخرى بنفس الطريقة، وبعدها ستصبحين قادرة على الحركة بكل سهولة.

متي يجب استشارة الطبيب؟

إذا قمتِ بالتحرك بعد الولادة متبعة نصائح وتعليمات طبيبك وحدث لكِ صعوبة في التبول أو تقلصات بالرحم حادة أو حتى صداع متكرر، عليكِ بالتوقف عن الحركة وعدم ممارسة أي تمارين رياضية حتى ولو كانت بسيطة لترجعي لطبيبك المعالج ليقوم بتشخيص حالتك ومعرفة السبب وراء هذه الأعراض، فالحركة بالطبع مهمة للأم ولكن ليس في كل الحالات.متي يجب استشارة الطبيب؟

نصائح للتعافي والتحرك بسهولة بعد القيصرية

كي تتحرك الأم وتستعيد صحتها بعد الولادة، عليها أولًا أن تتحلى بعزيمة وإرادة قوية، فالعزيمة عامل مهم جدًا لتعافي الأم، وقد حدد الأطباء بعض النصائح التي تساعد الأم بعد الولادة على الشفاء العاجل بأمر الله، وتتمثل النصائح في التالي:

  • أخذ قسط مناسب من الراحة والنوم لفترات طويلة ومنتظمة كلما تمكنت من ذلك.
  • تناول المسكنات والأعشاب المسكنة التي يصفها الطبيب لكِ كي تتغلبي على آلام الجرح الشديدة.
  • متابعة حالة جسمك ومراقبته إذا ظهر عليكِ أي أعراض أو مؤشرات غير مُرضية.
  • الحركة بعد الولادة القيصرية والمشي وممارسة بعض الرياضات الخفيفة.
  • ضرورة البعد عن الأطعمة الحارة أو الغنية بالتوابل حتى لا تُصابي بالإمساك.
  • إرضاع الجنين بشكل مستمر وطلب المساعدة من الأقارب حولك.
  • التخلص من كل التفكير السلبي المحيط بكِ والاستمتاع بوقتك في الجلوس مع أسرتك وصغيرك الجديد.

انتهينا من حديثنا عن الحركة بعد الولادة القيصرية وما هو الوقت المناسب للحركة دون التعرض لأي مخاطر، وهل يمكن للأم ممارسة التمارين الرياضية أم لا وذكرنا لكِ أنواعًا مناسبة للتمارين يمكنكِ ممارستها باستشارة طبيبك، لذا عزيزتي ننصحكِ بالتحرك بعد القيصرية تدريجيًا حتى تستفيدين من فوائد الحركة وتتجنبين أضرارها ومضاعفاتها الخطيرة.

المصادر:

هيلث لاين

ماي هيلث ألبرتا

بارنتس

زر الذهاب إلى الأعلى