الرضاعة

الحلبة للرضع | فوائد ومحاذير وطرق تحضيرها للصغير

عشب عطري أوراقه خضراء تبحث عنه كل سيدة لتدرجه ضمن الخطة الغذائية الخاصة بصغيرها إنها الحلبة للرضع، بالرغم من فوائدها الجمة للصغار إلا إننا لا يمكننا الإغفال عن وجود آثار جانبية تسببها لهم، لذا سنتحدث عن جميع الفوائد التي تقدمها الحلبة وما إذا كانت تسبب أي آثار جانبية لهم، فإذا أردتِ معرفة كل ذلك تابعي معنا ما يلي.

القيمة الغذائية لبذور الحلبة

يمكننا حساب القيمة الغذائية لملعقة كبيرة من الحلبة كالآتي:-

  • 6.5 جرام كربوهيدرات.
  • 21 مليجرام مغنيسيوم.
  • 0.1 مليجرام نحاس.
  • 2.7 جرام ألياف.
  • 32.6 مليجرام فسفور.
  • 2.5 جرام بروتين.
  • 35.9 سعرة حرارية.
  • 0.7جرام دهون.
  • 3.7 مليجرام حديد.
  • 0.067 مليجرام فيتامين ب6

الحلبة للرضع

أكدت منظمة الغذاء والدواء على أهمية الحلبة للأطفال، على الرغم من الشكوى المستمرة منها، فالبعض يرى إنها تملأ بطون الرضع بالغازات، والبعض الآخر يراها غير آمنة على الأم أيضاً، لذا يُنصح دائماً باستشارة الطبيب إذا كنتِ ترضعين رضاعة طبيعية وحتى يأذن لكِ الطبيب بجرعة معينة يمكنكِ إعطائها لطفلك، فمن الوارد أن يكون لديكِ أو لدى رضيعكِ حساسية من الحلبة، وفي التالي سوف نتناول سوياً فوائد الحلبة للأطفال فتابعي التالي.

فوائد الحلبة للرضع

عن طريق حليب الأم يأخذ الرضيع جرعة الحلبة التي تعود عليه بالفوائد وتقيه من الإصابة بالعديد من الأمراض، فالحلبة مليئة بالعناصر والمعادن المغذية للطفل وإليكِ سيدتي في التالي فوائد الحلبة للأطفال:

محاربة الالتهابات والعدوى

الحلبة تحارب الالتهابات والعدوي عند الرضع

كما ذكرنا في السابق أن الحلبة لها أهمية كبيرة في الحد من الالتهابات الجلدية كالأكزيما والدمامل والندبات والحروق، فيمكننا عمل عجينة من الحلبة ووضعها على الجلد، فقط يتم نقع حبات الحلبة في الماء ليوم كامل ثم طحنها في الخلاط لتصبح عجينة ووضعها على أماكن احمرار الجلد، فبفعل مضادات الالتهابات والأكسدة الموجودة بالحلبة سوف يساعد هذا على معالجة الندبات والالتهابات على مناطق الجلد المصابة.

الحفاظ على الأوعية الدموية والقلب

من فوائد الحلبة للرضع احتوائها على عنصر البوتاسيوم الذي يحافظ على صحة القلب، إذ يعد من المعادن الهامة التي تحافظ على معدلات ضربات القلب وضغط الدم، لذا تعد الحلبة من أهم الأعشاب المرتبطة بسلامة قلب الرضيع.

تحسن من الهضم

من فوائد الحلبة للأطفال الرضع إنها تُحسن من عملية الهضم، فكثيراً نرى الأطفال يعانون من اضطرابات الجهاز الهضمي، الأمر الذي يجعلنا نعطي لهم غذاء يحسن من عملية الهضم لديهم فنجد في الحلبة ألياف غذائية ومضادات للأكسدة يساعدوا الجسم على التخلص من الإمساك وعسر الهضم وآلام المعدة، بجانب التخلص من السموم.

الحد من التهاب الحلق ومعالجة الحمى

يعد الصمغ من فوائد الحلبة للأطفال الرضع، فهو يخفف من حدة السعال والتهاب الحلق لديهم، وعند تناول الحلبة مع العسل وعصير الليمون، نجد أن في ذلك تعزيز وتقوية لجهاز المناعة وأيضاً تساعد على الحد من الإصابة بالحمى.

تساعد في نمو الشعر

منقوع بذور الحلبة للرضع مضاف إليه زيت جوز الهند، قد يعزز من نمو شعر الطفل كما يمكنه التقليل من تساقطه وزيادة قوته ولمعانه، وفي بعض الأحيان نجد الأطفال يعانوا من مشكلة قشرة الرأس فتساهم خلطة الزيوت في علاج هذه المشكلة.

مصدر للعناصر الغذائية

في الحلبة نجد العديد من العناصر الغذائية المفيدة لصحة الرضع فمنها البروتينات، الفيتامينات، المعادن كالحديد، النحاس، البوتاسيوم، الكالسيوم، الزنك، المغنيسيوم، المنجنيز، السيلينيوم والأحماض كحمض الفوليك وأيضاً الكولين، الثيامين، الزيوت الثابتة، التريجونلين، النياسين، البيوتين والألياف غير القابلة للذوبان والقابلة للذوبان.

تزيد من الوزن

قدرة الحلبة على زيادة الحليب في ثدي الأم جعلت من الرضاعة الطبيعية سبب لزيادة وزن الرضيع، فللحلبة تأثير كبير على مجال الرضاعة الطبيعية وإدرار الحليب، فكمية الحليب تتضاعف عند النساء الحرصين على تناول الحلبة عكس هؤلاء اللاتي لم يتناولها بعد، وفي دراسة أثبتت أن النساء اللواتي يتناولن بذور الحلبة ثلاثة مرات في اليوم ولمدة شهر يزداد لديهن إنتاج الحليب ليصل إلى 20%.

فوائد أخرى للحلبة

لم تنتهي فوائد الحلبة للرضع فحسب بل يوجد المزيد منها الذي يعود على صحة الطفل بالمنفعة، وينوه الأطباء بعدم إعطاء الأطفال أي مشروب أو أعشاب قبل إتمامهم الستة أشهر من عمرهم وذلك لأن نمو الجهاز الهضمي لديهم قبل إتمام هذه المدة لم يعد مكتملاً، وفي التالي سنتعرف على المزيد من فوائد الحلبة لنجد إنها:-

  • تعالج ألم العضل والتهاب المفاصل.
  • تحد من الصداع والصداع النصفي.
  • علاج لأمراض الجهاز التنفسي.
  • تحد من التشنجات التي من الممكن أن تُصيب الأطفال.
  • طاردة للطفيليات المعوية وتحد من مغص المعدة.
  • تقوي الأسنان والعظام.
  • تعالج الانسداد وتصلب الشرايين.
  • تحد من الإصابة بمرض السكر.
  • تحمي من فقر الدم والأنيميا.
  • تحارب الميكروبات والجراثيم.

أضرار الحلبة للأطفال

أضرار الحلبة للأطفال

يعتقد بأن هناك أضرار الحلبة للأطفال أقل من سنتين وذلك عن طريق الحليب الذي يصل إلى الرضيع بفعل تناول الأم للحلبة، بالإضافة إلى أن شاي الحلبة قد يترك في الجسم رائحة تشبه شراب القيقب، كما يرتبط أيضاً بفقدان الوعي لدى الرضيع، وبرغم من هذا تشير منظمة الغذاء والدواء إلى أهمية الحلبة للأطفال إذا تم أخذها بمعدل معتدل، وفي التالي سوف نتحدث على محاذير تناولها:

اضطراب المعدة

من أضرار الحلبة للأطفال حدوث اضطراب في المعدة مثل الإسهال والغازات والانتفاخ والغثيان، وهذا يحدث بسبب إعطاء الطفل جرعة 100 جرام في اليوم، أما إذا كانت الجرعة تتراوح ما بين ثلاثة إلى ثمانية جرام، فهذا يقلل من اضطراب الأمعاء بنسبة كبيرة.

خطأ في التشخيص

كما ذكرنا من قبل أن الحلبة تترك رائحة تشبه شراب القيقب، فبمجرد تناول الأم للحلبة سوف تعود على طفلها، الأمر الذي يسبب رائحة عرق وبول للطفل تشبه رائحة القيقب، فمن المهم إخبار طبيب الأطفال إنكِ تتناولي الحلبة لأن هناك مرض يشبه رائحة شراب القيقب، فإذا لم يكن الطبيب على علم بأن هذه الرائحة سببها الحلبة سوف يقوم بالتشخيص الخاطئ.

الإصابة بالحساسية

من أضرار الحلبة للأطفال أقل من سنتين إصابتهم بالحساسية، على الرغم من أن هذا الأمر يحدث نادراً ولكن إذا لاحظتِ أن طفلكِ يتحسس من الفول السوداني والفول الصويا فعلى الأرجح قد يعاني من الحساسية تجاه الحلبة.

أضرار أخرى للحلبة

الحلبة للرضع في الشهور الأولى قد تكون المصدر الأساسي للغذاء بجانب الحليب الأمر الذي قد يأتي ببعض الآثار الجانبية وسبق وتحدثنا عن بعضهم في السطور أعلاه، وفي التالي سنستكمل في سرد باقي أضرار الحلبة فإذا أردتِ معرفتها قومي بمتابعة التالي:

  • تزيد من خلل هرمونات الغدة الدرقية عند الأطفال.
  • تُصيب الأطفال حديثي الولادة بالأنيميا أحياناً.
  • تسريب في الدم نتيجة تناول الحلبة في أشهر الحمل الأخيرة مما يؤدي إلى الإجهاض.
  • تتفاعل مع أدوية تخثر الدم.
  • تمتص عنصر الحديد من الجسم.

طريقة الحلبة للرضع

هناك مجموعة من طرق إعداد الحلبة يمكنكِ تحضيرها لكِ أو لطفلكِ، فبمكونات بسيطة من خير الطبيعة يمكنكِ إعداد أهم مشروب متكامل العناصر والمعادن يعود عليكِ وعلى طفلكِ بالفوائد والمنفعة، والآن سوف نتعرف على أهم هذه الطرق:

الحلبة للأطفال الرضع مع الحليب

في السطور القادمة سوف نتعرف على إحدى طرق إعداد الحلبة والتي تعتبر الأكثر شيوعاً ومحببة من جانب الرضع، فإذا أردتِ التعرف على طريقة تحضير الحلبة للأطفال الرضع من الحليب تابعي معنا التالي:

الحلبة للأطفال الرضع مع الحليب

  • ابدأي بتجهيز إناء للطهي.
  • ضعي ملعقتين من الحلبة بالإضافة إلى لتر من الماء.
  •  اغلي المزيج مدة ربع ساعة.
  • اتركيه ليبرد ومن ثم إضافة الحليب.
  • ضعي المزيج في كوب وقدميه للأم أو للطفل.

الحلبة مع الحليب الصناعي

تعد طريقة الحلبة للرضيع هذه من أبرز الطرق الشائعة المقدمة والتي تعتمد على طحن الحلبة مع إضافات بسيطة وتقديمها في الببرونة الخاصة بالرضيع، يمكنك التمعن حيدًا في هذه الخطوات لتجريبها لرضيعك والاستفادة من كل القيم الغذائية التي تحويها:

  • اطحني الحلبة أولاً.
  • في إناء ضعي الحلبة والماء على النار.
  • اتركي المزيج حوالي 5 دقائق ثم رفعه وتصفيته.
  • اخلطي المزيج مع الحليب الصناعي المخصص للأطفال.

جرعات الحلبة الموصي بها أن تعطى للطفل

يوجد جرعات من الحلبة يجب اتباعها، فالزيادة عنها يمكن أن تضر بالرضيع والنقصان منها لا يعود بالفائدة الكاملة على صحته، وفيما يلي سوف نوضح كمية الحلبة للرضع:

  • شاي الحلبة: يتناول بمعدل مرتين إلى ثلاثة مرات في اليوم.
  • بذور الحلبة: نأخذ نصف ملعقة أو ملعقة ثلاثة مرات في اليوم.
  • كبسولات الحلبة بعيار 500 مليجرام: نأخذ منها من سبعة إلى أربعة عشر كبسولة في اليوم.
  • كبسولات الحلبة بعيار 580- 610 مليجرام: نأخذ منها من ستة إلى اثنا عشر كبسولة في اليوم.
  • الحلبة السائلة: نأخذ منها من واحد إلى اثنين ملي ثلاث مرات في اليوم.

نصائح لإعطاء الرضيع مشروب الحلبة

توجد عدة نصائح عند إعطاء الحلبة للرضيع يجب على الأم اتباعها وعدم الإغفال عنها، حفاظاً على سلامة رضيعها، وهي كما يلي:

  • من الضروري إعطاء مشروب الحلبة للطفل بعد بلوغه الستة أشهر من عمره.
  • قبل وصول الطفل الذكر لعامة الثاني لا يجوز إعطاء الحلبة له، لأنها تزيد من هرمونات الأنوثة.
  • البعد عن تناول المشروب بكثرة سواء للأم أو للرضيع.
  • تجنب إعطاء الحلبة للطفل الذي يعاني من حساسية البقوليات.
  • بعد بلوغ الطفل عامين يمكنكِ إعطائه الحلبة مرة واحدة في الأسبوع.
  • استشارة الطبيب قبل إعطاء الحلبة لطفلكِ ليوصي بالكميه المحددة له.

ختاماً يسعدنا أن قدمنا لكم كل ما يخص الحلبة للرضع من حيث فوائدها لهم وأيضاً أضرارها، بالإضافة لطرق إعدادها، وننوه دائماً بضرورة استشارة الطبيب المختص قبل تناول مشروب الحلبة لتجنب آثارها الجانبية، لعدم ضمان نتائجها غير المعروفة إذا كان طفلك لديه حساسية تجاهها.

المصادر:

بيرانتس

بيبي سينتر

أن سي بي أي 

زر الذهاب إلى الأعلى