fbpx
التسالي للحامل

فوائد الحمص للحامل وطرق إعداده للحامل

أشهر الحمل من الفترات التي تحرص فيها المرأة على اختيار نظام غذائي صحي للحفاظ على صحتها وصحة الجنين، يعتبر الحمص للحامل من الأطعمة الغنية بالعديد من المعادن المتنوعة والقيم الغذائية المفيدة التي تمد الجسم بالعديد من الفوائد التي يحتاجها، دون التعرض لأي مشاكل صحية خلال هذه الفترة لذلك دعونا نتعرف على أهم هذه الفوائد.

القيمة الغذائية للحمص 

يتطلب جسم المرأة الحامل اتباع عادات الأكل الصحية أثناء الحمل، لأن الجسم في هذه الفترة يحتاج إلى العديد من المعادن والفيتامينات والمغذيات الأساسية التي تساعد في تقوية صحتها وصحة الجنين، لذلك يوصي الطبيب بأن تضيفيه إلى روتينك الغذائي اليومي خلال أشهر الحمل كأحد أنواع الأكل الصحي للحامل ونوضح فيما يلي القيمة الغذائية لكل 100 جرام من الحمص:

  • يحتوي على الكالسيوم بنسبة  49 mg.
  • البوتاسيوم بنسبة 173 mg.
  • الماغنسيوم  بقيمة 29 mg.
  • نسبة الحامض الأميني 0.13 g.
  • الماء بنسبة 59 ml.
  • كربوهيدرات بقيمة 20.15 g.
  • فيتامين g بنسبة 7.10 mg.
  • الصوديوم 240 mg.
  • الكولين بقيمة 43 mg.
  • فيتامين B1 يعادل 115 mg.
  • حمض البانتوثنيك 0.29 mg.
  • يعادل الزنك 1.9 mg.
  • النحاس بقيمة 0.35 mg.
  • السعرات الحرارية تضم 177.23.
  • ألياف بقيمة 291 mg.

فوائد الحمص للحامل

يضم الحمص الكثير من الفوائد التي تساعد في الحفاظ على صحة الأم وتغذيه الجنين وبناء جسمه بشكل طبيعي، لأنه كما ذكرنا سابقاً غني بالعديد من القيم الغذائية التي تمنح جسم الحامل بالعناصر التي تحتاجها خلال هذه الفترة ومن أهم هذه الفوائد ما يلي:  

تعزيز الجهاز المناعي

الحمص غني بعنصر الأوميجا 3 الذي يعمل على تقوية المناعة، حيث يقل نشاطها خلال شهور الحمل بسبب افتقار الجسم للعديد من العناصر الغذائية المهمة، فيساعد تناوله بمقاومة جميع الفيروسات والأمراض والحفاظ على صحة الأم.

الوقاية من فقر الدم

يعتبر فقر الدم عند الحامل من المشاكل القوية التي يعاني منها نسبة كبيرة من السيدات طوال فترة الحمل والتي تحدث نتيجة انخفاض كرات الدم الحمراء في الجسم ونقص مستوى الهيموجلوبين، ونجد أن تناوله يساعد بشكل كبير على وقاية الأم من التعرض لهذه المشكلة لأنه يحتوي على نسبة كبيرة من الحديد.

تنظيم معدل ضغط الدم 

تواجه نسبة كبيرة من السيدات خلال أشهر الحمل مشكلة ارتفاع ضغط الدم التي تؤثر بشكل كبير على الصحة العامة للحامل، فهو يساعد على ضبط مستوى الضغط لاحتوائه على عنصر البوتاسيوم الذي يقي من التعرض لهذه المشكلة.

الحفاظ على صحة القلب

الحفاظ على صحة القلب

تناول الحمص للحامل يساعد بشكل فعال على تقليل معدل الكوليسترول في الدم بسبب احتوائه على نسبة عالية من الألياف الطبيعية التي تحمي الأم من خطر التعرض للأزمات القلبية خلال فترة الحمل.

تقوية العظام

يفتقر جسم المرأة الحامل العديد من المعادن والقيم الغذائية المهمة بسبب التغيرات التي تحدث له خلال هذه الفترة والتي تسبب ضعف في العظام، لذلك تناوله في الحمل يعوض الجسم بالعناصر التي يفتقدها وأهمها الكالسيوم الذي يقوم بتقوية العظام ووقايتها من التعرض للهشاشة.

الحماية من الالتهابات

يحتوي على نسبة كبيرة من الأحماض الأمينية التي تقوم بحماية الجسم من التعرض للالتهابات المتنوعة التي تصيب نسبة كبيرة من الحوامل، مثل التهاب المهبل والقولون والعضلات.

وقاية الجسم من السرطان

الحمص من العناصر الغذائية الغنية بمضادات الأكسدة الطبيعية والفيتامينات والألياف اللذان يساعدان في القضاء على جميع السموم الموجودة في الجسم وإيقاف نمو الخلايا السرطانية النشطة التي يمكن أن تصيب الحامل بسب الاضطرابات الهرمونية التي تحدث في الجسم أثناء هذه الأشهر، وبالتالي الوقاية من الاصابة بالسرطان.

 تعزيز الجهاز الهضمي   

يعد من أهم فوائد الحمص للحمل هي عمل الجهاز الهضمي بشكل طبيعي، حيث يقي من ألم المعدة ويخلص من الإمساك والحد من مشاكل القولون العصبي والغازات والانتفاخات التي تسبب إزعاج شديد للحامل؛ نتيجة احتوائه على الألياف التي تساعد البكتريا النافعة على القيام بعملها داخل الجهاز الهضمي.

الحفاظ على وزن الحامل

يحتوي على نسبة عالية من الألياف والبروتينات بالإضافة إلى السعرات الحرارية التي تساعد عند تناوله بسد الشهية وتناول كميات قليلة من الطعام، مما يؤدي إلى الحفاظ على الوزن خلال الحمل.

تنظيم معدل السكر في الدم

تناوله يمد الجسم بنسبة كبيرة من الألياف التي تقوم بدورها القوي في تنظيم مستويات السكر في الدم ، وبالتالي الوقاية من الإصابة بـ سكر الحمل التي يصيب نسبة كبيرة من النساء خلال الحمل.

تحسين الحالة النفسية

الحمص له دور قوي في تحسين الحالة المزاجية والنفسية للحامل والتخلص من مشكلة اكتئاب الحمل التي تصيب كثير من النساء، ويقوم بتهدئة الأعصاب وتناوله يساعد على النوم المنتظم ويعمل أيضاً على تحسين الذاكرة لدي الحامل.

يمد الجسم بالطاقة

تتعرض الحامل للإجهاد والإرهاق خلال الحمل مما يجعلها تشعر بالتعب والضعف وعدم القدرة على القيام بأنشطتها اليومية، لذلك ينصح بتناوله لأنه يمد الجسم بالطاقة والحيوية التي يحتاجها نتيجة احتوائه على العناصر الغذائية المتنوعة.

الحفاظ على البشرة والشعر

طعام غني بالفيتامينات التي تساعد على تغذية البشرة والشعر، فهو يرطب البشرة ويحافظ على نضارتها والتخلص من جميع البقع والبثور والكلف الذي يظهر عند بعض الحوامل ويمنع تساقط الشعر ويحافظ على لمعانه.

فائدة الحمص للجنين

فائدة الحمص للجنين

تهتم المرأة الحامل خلال أشهر الحمل باختيار الأطعمة والمشروبات التي تفيد الجنين أولًا حتى يصل بأمان دون تعرضه لأي مشاكل طوال هذه الفترة، لذلك اختيارك عزيزتي للحمص يفيد جنينك ويساعد على تغذيته ونموه بشكل طبيعي لأنه يضم العديد من الفوائد للجنين أهمها:

تكوين دماغ الجنين وتنميته

يساعد تناوله على تكوين الأعصاب بشكل سليم وطبيعي ونمو خلايا الدماغ وتطويرها لاحتوائه على مادة الكولين التي تساعد بشكل قوي في تغذيته.

الوقاية من التعرض للعيوب الخلقية

ينصح الطبيب خلال هذه الفترة بـ فوائد حمض الفوليك للحامل خاصة في المرحلة الأولى من الحمل، وهو ما يحتوي عليه الحمص بنسبة كبيرة ويساعد هذا الحمض على نمو خلايا الجنين بطريقة طبيعية للوقاية من العيوب الخلقية مثل تشوه الأنابيب العصبية المتصلة بالأحبال الشوكية والمخ لدى الجنين.

بناء عظام الجنين وتنميتها

فهو يضم  الكثير من العناصر المهمة مثل الحديد والكالسيوم والمنجنيز التي تساعد في نمو عظام الجنين ووقايتها من الهشاشة وتقوية العضلات والمفاصل والخلايا العصبية، بالإضافة إلى نمو الأسنان وتطور القلب بشكل طبيعي.

يحافظ على الوزن الطبيعي للجنين

تناول خلال الحمل يمد الجنين بالبروتين والكربوهيدرات، التي تقوم بدور هام في تغذية الجنين ونموه ليصل إلى الوزن المطلوب والطبيعي عند ولادته وعدم تعرضه لمشكلة نقص الوزن التي تؤثر بشكل كبير على حياته.

الكمية المسموح بتناولها من الحمص للحامل

تحرص المرأة الحامل بشكل كبير على إاباع نظام غذائي صحي  يضم جميع الأطعمة المفيدة التي تشمل جميع العناصر الغذائية خلال أشهر الحمل للحفاظ على صحتها وصحة جنينها ونموه بشكل سليم، ولكن دائماً تسأل على الكمية التي يجب تناولها حتى لا تتسبب في ضرر لها ولجنينها، لذلك يجب أخذ كمية محدودة من الحمص لا يزيد عن كوب واحد وليس يومياً ولكن من الممكن مرتان في الأسبوع حتي لا تتعرض لأي آثار جانبية.

طرق تناول الحمص للحامل

 تختلف طرق طهي الحمص حسب رغبة الحامل في تناوله ولكن لتحضير طبق شهي يتمتع بمذاق رائع، يمكنك اتباع الطرق التالية:

الطريقة الأولى

  • نقوم بنقعه مدة لا تقل عن 8 ساعات ثم غسله وإضافة ماء آخر إليه وغليه جيداً.
  • ثم إضافة البهارات التي تحبيها مع كمية قليلة من الملح.
  • ثم أضيفي الطماطم ثم اتركيها حتى تنضج تماماً وارفعيها من على النهار واتركيها حتى تهدأ قليلاً.
  • ثم قومي عزيزتي بتناولها ساخنة لتمتعها بمذاق شهي بالإضافة إلى فوائدها المتعددة.

الطريقة الثانية

  • انقعيه أيضاً لفترة طويلة ثم نقوم بفرمه جيداً مع إضافة البهارات والملح والثوم والكزبرة والبقدونس.
  • قليه بالزيت الساخن، حيث هذه طريقة شهيرة تعرف بحمص الفلافل.

الطريقة الثالثة

  • تقومي عزيزتي الحامل بسلقه وفرمه جيدًا.
  • ثم تضيفي ثلاث ملاعق من الطحينة والزبادي وعصير الليمون والملح والكمون، مع مزجهم جيدًا من خلال المضرب الكهربائي ليصبح ناعماً أكثر.
  • ثم قومي بتناوله بعد ذلك كوجبة غذائية كاملة لاحتوائها على العديد من العناصر الغذائية.

الآثار الجانبية الناتجة عن الإفراط في تناول الحمص للحامل

قد يؤدي الإفراط في تناول الحمص إلى العديد من الآثار الجانبية التي تضر بصحة الأم والجنين، وتضم النقاط التالية أهم هذه الآثار المحتمل حدوثها:

  • يمكن أن يسبب الحموضة للمرأة الحامل عند تناول كمية زائدة منه.
  • الإفراط في تناوله يصيب بعض النساء بالحساسية خاصة لمن يعانون الحساسية من قبل.
  • تناول أكثر من الكمية المحددة قد يسبب حدوث إسهال عند الحامل شديد لأنه يحتوي نسبة كبيرة من الألياف.
  • تناول كمية كبيرة منه يسبب تهيج القولون العصبي خاصة لدى الحوامل.
  • يؤدي أيضاً الإفراط في تناوله إلى ألم شديد في المعدة، مما يسبب القيء والغثيان التي يزعج الحامل.
  • يؤثر أيضاً على الجهاز الهضمي والإصابة بالانتفاخات والغازات.
  • الإفراط في تناوله يؤدي إلى زيادة حمض اليوريك الذي يسبب النقرس وتكوين الحصوات على الكلى.
  • تناوله بكميات زائدة غير مطهو قد يسبب حساسية الحمص، كما يوجد في العديد من البقوليات الأخرى.

نصائح يجب اتباعها عند تناول الحمص للحامل

يوجد عدة نصائح مهمة يجب عليكِ عزيزتي إتباعها قبل تناول الحمص ومن أهمها ما يلي:

نصائح يجب اتباعها عند تناول الحمص للحامل

  • غسله جيداً قبل استخدامه في طرق الطهي المختلفة.
  • عدم الإفراط في تناوله للحماية من التعرض لأي آثار جانبية تضر بالأم والجنين.
  • الحرص على تناوله بالكمية المطلوبة خلال أشهر الحمل، للاستفادة من القيم الغذائية الذي يحتوي عليها.
  • ينصح باستخدام ماء الحمص في المضمضة للتخلص من رائحة الفم والتهابات اللثة.
  • يجب عليكِ استشارة الطبيب لتحديد الكمية التي يمكنك تناولها ومدى درجة أمانها على الجنين.

والأن قد نكون وصلنا لنهاية موضوعنا اليوم عن فوائد الحمص للحامل وقيمته الغذائية وطرق تناوله المتنوعة حيث يجب على الحامل تناوله باعتدال مع الحرص على اتباع نظام غذائي صحي متنوع للحفاظ على صحتها وصحة الجنين.

المصادر:

بيرانتج فيرست كراي

مامجانكشن

تايمز أون نيوز

زر الذهاب إلى الأعلى