أمراض الحمل والولادة

الركود الصفراوي عند الحامل.. أسبابه وأعراضه وكيفية علاجه

رحلة الحمل من أسمى الرحلات التي تمر بها المرأة في حياتها، وتتمنى العديد من السيدات مرورها بتلك الرحلة بشكل سلس بدون التعرض لأي أمراض، ولكن من الأمراض التي قد تتعرض لها المرأة هو الركود الصفراوي عند الحامل، قد ترتبط الإصابة بهذا المرض بجيناتك الخاصة، فقد تكون وراثية، أو نتيجة لارتفاع هرمونات الحمل لديكِ فهيا بنا خلال الأسطر التالية نتحدث باستفاضة أكثر عن ذلك المرض.

 

ما هو الركود الصفراوي عند الحامل

الركود الصفراوي هو قصور يحدث داخل الكبد أثناء الحمل يصيب 1 أو 2 من كل 1000 سيدة حامل، ويتم فيه التأثير على الأداء السليم للمراة والكبد بسبب هرمونات الحمل أهمها هرمون الإستروجين، فيوقف أو يبطئ تدفق الصفراء للكبد، وهو مرض كبدي يحدث أثناء مراحل متأخرة من الحمل ( الثلث الأخير من الحمل).

تشعر الحامل بحكة شديدة عادة تكون في القدمين واليدين، ولكن تكون غير مصحوبة بطفح جلدي، وقد ينتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم، قد يسبب الركود الصفراوي عند الحامل شعورها بالضيق بشكل مستمر، ولكن ما قد يثير القلق هو المضاعفات المصاحبة له قد تصيبكِ أو تصيب طفلكِ، وقد تسوء تلك المضاعفات فيلجأ الطبيب لولادة مبكرة.

 

أعراض الركود الصفراوي عند الحامل

أعراض الركود الصفراوي عند الحامل

من أكثر الأعراض الملازمة للركود الصفراوي عند الحامل هو الشعور الدائم بالحكة الشديدة، مع عدم ظهور أي طفح جلدي، فتشعر السيدة الحامل المصابة بالمرض بحكة شديدة في راحة اليد، أو باطن القدم، ولكن مع الوقت مرور الوقت وتفاقم الأمر تشعر بالحكة في جميع أجزاء الجسم ويسوء الأمر ليلاً قد يمنعكِ من النوم.

تزداد الحكة في الثلث الأخير من الحمل، وفي بعض الأحيان تبدأ بشكل مبكر عن ذلك، وكلما اقترب موعد الولادة كلما زادت حدة الحكة، ولكن بمجرد الولادة تزول الحكة تدريجياً بعد الولادة بأيام، كما يوجد أيضًا بعض الأعراض منها:

  • اصفرار البشرة، واصفرار بياض العين، والأغشية المخاطية فيما يعرف باليرقان.
  • الغثيان المستمر.
  • فقدان الشهية يصاحبه فقدان في الوزن.
  • بول داكن، براز فاتح اللون.
  • ألم في الجزء العلوي الأيمن من البطن.

قد تتشابه تلك الأعراض مع أعراض مرضية أخرى، لذلك لا يمكن تشخيص الركود الصفراوي من مجرد الأعراض ولكن يجب القيام بالتحاليل المعملية. 

ما أسباب الركود الصفراوي

يتساءل الكثيرون ما أسباب الركود الصفراوي وكيفية علاجه؟، وتوصل الباحثون أن أسبابه في الحمل غير واضحة فقد تلعب جيناتكِ دور كبير في الإصابة به فقد يكون متوارثاً في عائلتكِ، وقد تلعب هرمونات الحمل دور كبير هى الأخرى في الإصابة، حيث يزداد معدلها تدريجياً مع قرب موعد الولادة، وقد تؤدي إلى تقليل التدفق الطبيعي للقناة الصفراوية.

القناة الصفراوية تحتوي على سائل هضمي يتم إنتاجه داخل الكبد يساعد الجهاز الهضمي في تكسير الدهون بدلا ً من تراكمها على الكبد، فيتراكم السائل الهضمي في القناة الصفراوية، فتزداد نسبة الأملاح من القناة الصفراوية إلى مجرى الدم فينتج عنها الشعور بالحكة، ومن أهم العوامل الأخرى التي ترفع نسبة إمكانية الإصابة بالركود الصفراوي عند الحامل التالي:

  • الحمل في توأم أو أكثر.
  • إصابة الحامل السابقة بتليف كبدي.
  • وجود تاريخ مرضي للحامل بإصابتها بركود صفراوي من قبل هى أو أحد أفراد عائلتها.

توصلت الأبحاث إلى حدوث انتكاسة لحوالي 60 إلى 70% من السيدات، وفي الحالات الخطيرة تصل إلى 90%.

 

ما هي مضاعفات الركود الصفراوي عند الحامل

الإصابة بالركود الصفراوي عند الحامل قد تصل إلى حد المضاعفات، فتؤثر على طريقة امتصاص الجسم للدهون، فيترتب على وجود علة في امتصاص الدهون إلى نقص في العوامل التي لها علاقة بفيتامين ك المرتبط بتجلط الدم فترتفع نسبة الإصابة بنزيف شديد أثناء الولادة، ولكنها نادرة الحدوث.

 

مضاعفات المرض على الجنين

كما أن الإصابة بمشكلات في الكبد مستقبلياً غير واردة، ويصبح الآن السؤال الذي يتكرر في أذهاننا هو: هل يؤثر الركود الصفراوي على الجنين؟ بالنسبة للأجنة تكون الإصابة بالركود الصفراوي عند الحامل أشد وقعاً وخطراً، هناك مادة لزجة تتكون في أمعاء الجنين ( البراز الأول للطفل)، قد تخرج إلى السائل الأمينوسي المحيط بالجنين إن كانت الأم مصابة بالركود الصفراوي، فيصاب الجنين بمشاكل في الرئة والتنفس، ويسمي بالاستنشاق العقي، تابع بعض المضاعفات الأخرى:

  • ولادة مبكرة وهي ولادة الطفل قبل الميعاد المحدد بكثير، قد تتم في الأسبوع 38، قبل اكتمال بعض أعضائه الداخلية.
  • ولادة جنين ميت، أو موته بداخل بطن الأم.
  • تعرض الجنين للضائقة الجنينية، وهي عبارة عن عدم حصول الجنين على القدر الكافي من الأكسجين، ويكون معدل ضربات قلبه غير منتظمة.

و لتجنب حدوث تلك المضاعفات للأم والجنين يجب المتابعة المستمرة مع الطبيب، وإجراء اختبارات الدم بشكل دوري، والفحص بالموجات الفوق صوتية بانتظام، وقد يلجأ الأطباء إلى الولادة المبكرة سواء قيصرية، أو بتحفيز الطلق لولادة مهبلية في حالات الركود الصفراوي الشديدة.

تشخيص حساسية الحمل والركود الصفراوي عند الحامل

لكي يتمكن الطبيب من تحليل الركود الصفراوي للحامل وتميزه عن حساسية الحمل يتجه لإجراء العديد من الفحوصات منها:

  • فحص وظائف الكبد التي توضح نسبة العصارة الصفراوية في الدم.
  • تصوير الكبد وقنوات العصارة الصفراوية بالموجات الفوق صوتية.
  • التأكد من زمن البروثرومبين الذي يوضح الوقت الذي يحتاجه الدم للتجلط.

ما هو علاج الركود الصفراوي للحامل

يستخدم الأطباء بعض الأدوية والمكملات الغذائية، لخفض مستوى الصفراء بالدم، وتخفيف الحكة ومن أمثالها ما يلي:

  • حمض الأورسو ديوكسي كوليك، هو دا يقلل من شدة الحكة وتقليل مستوى الصفراء في الدم وتحسين قدرة الكبد الوظيفية.
  • الأدوية المضادة للحكة مثل كريمات المنثول، وغسول الكالامين أيضًا.
  • فيتامين ك يؤثر الركود الصفراوي عند الحامل على مستوى فيتامين ك، فيزيد من فرص الإصابة بنزيف شديد فتحتاح الأم إلى مكملات فيتامين ك قبل الولادة وبعدها.
  • إن أستيل سيستين ينتج بشكل طبيعي في الجسم لتنظيم إنتاج هرمون الجلوتاثيون الذي يعمل على التخلص من سموم الكبد، ولذلك يعد ضرورياً لوظائف الكبد الصحية.

علاج الركود الصفراوي للحامل بالأعشاب

علاج الركود الصفراوي للحامل بالأعشاب

تحتوي الطبيعة من حولنا على العديد من الأعشاب المختلفة التي تستخدم في علاج العديد من الأمراض ومنها الركود الصفراوي عند الحامل، فتدعم تلك الأعشاب وظائف الكبد وتعدل من تدفق الصفراء، وتقلل من المعدل السام للأحماض الصفراوية في الدم ومنها ما يلي :

  • بذور حليب الشوك أو الخرفيش التي تعمل على التخلص من سموم الكبد، وتحمي خلايا الكبد وتجددها.
  • جذور الهندباء، يستخدم هذا النبات كمكمل غذائي بصورة كبيرة، فهو مفيد لوظائف الكبد والمرارة، ويساعد في التخلص من الماء الزائد بالجسم.
  • الكركم، يحتوي الكركم على الكركمين الذي يحمي الكبد ويحفز إنتاج الصفراء، ويساعد في هضم الدهون، كما يعد مضاد للإلتهابات، ومهدئ للبشرة المتهيجة والحكة.
  • الفحم النشط، يرتبط بالسموم في الجسم، فيساعد على التخلص من الصفراء الزائدة.
  • الأطعمة والمشروبات المرة، تزيد من تدفق الصفراء وتحسين عملية الهضم، مثل إضافة ملعقة خل تفاح إلى كوب من الماء قبل الوجبات، وإضافة الليمون إلى الزبادي.

علاج الحكة المصاحبة

هناك عدة أعشاب يمكن استخدامها هى الأخرى للحد من الحكة المصاحبة للركود الصفراوي عند الحامل ومنها:

  • البابونج واللافندر، يمكن إضافتهم إلى ماء الاستحمام الدافئ للحد من الحكة فهى نباتات لها خصائص مضادة للالتهابات.
  • مشروب القراص، عند صنع مشروب بأوراق نبات القراص يعمل كمضاد طبيعي للهيستامين فتقل الحكة.
  • زيت جوز الهند يمكن استخدامه بعد الاستحمام على الأماكن المصابة بالحكة فيعمل على تهدئتها.

الفرق بين حساسية الحمل والركود الصفراوي

الحكة الجلدية تعتبر العامل المشترك بين حساسية الحمل والركود الصفراوي، ولكن في حساسية الحمل يتحسس الجلد بصورة كبيرة للمواد المحيطة مثل: أشعة الشمس، الحرارة، المنظفات، المعقمات، بعض الأطعمة، فيتعرض الجلد للاحمرار والانتفاخ والحكة وظهور الطفح الجلدي، أما الركود الصفراوي هو عبارة عن مشكلة مرضية خاصة بالكبد، تبطأ أو توقف مرور العصارة الصفراوية خلال المرارة، وفي أكثر الأوقات تتعرض له المرأة في الثلث الثالث من الحمل.

الوقاية وعلاج حساسية الحمل والركود الصفراوي

للوقاية من حساسية الحمل عليكِ اتباع الآتي:

  • الحفاظ الدائم على نظافة الجلد، وعدم استخدام المناديل المعطرة بصورة مباشرة على الجلد.
  • الحرص على ترطيب الجلد بمرطبات غير معطرة، بعد الاستحمام أو السباحة.
  • تجنب استخدام المواد التي قد تصيبك بالحساسية مثل العطور، وبعض أنواع الصابون المعطر.
  • استخدام الملابس القطنية الخفيفة، أو المصنوعة من الكتان.
  • استخدام واقي الشمس بصورة يومية.
  • تخفيف حدة الحكة من خلال استخدام الكمادات الباردة.

الوقاية من الركود الصفراوي

للأسف لم نتوصل لطرق للوقاية من الركود الصفراوي، ولكن يمكن التخفيف من حدة الحكة المصاحبة باستخدام الكمادات الباردة، ماسكات الشوفان، والكريمات المرطبة، ويتجه الطبيب بعد مراقبة صحة الأم والجنين لاتخاذ بعض الإجراءات منها:

  • استخدام الأدوية المراقبة مثل دواء أورسوديل الذي يقلل من نسبة العصارة الصفراوية في الدم، ومراهم تخفف من الحكة.
  • مراقبة الجنين بصورة دورية، ونسبة العصارة الصفراوية في الدم.
  • في بعض الحالات يتجه الطبيب للولادة المبكرة إن كانت حياة الجنين في خطر.

هل مرض الصفراء معدي للحامل

هل مرض الصفراء معدي للحامل

يطلق أيضًا على مرض الصفراء اسم التهاب الكبد (أ) لأنه يتسبب في اصفرار الجلد، ولكنه لا يتحول إلى مرض مزمن على نقيض العدوي الفيروسية الأخرى، لأن الجسم ينتج أجسام مضادة عند الإصابة به تحمي الجسم ضد المرض مدى الحياة، والأمراض الفيروسية معدية بشكل كبير، والصفراء أو التهاب الكبد الوبائي (أ) معدي للغاية، يمكن أن ينتشر عن طريق الأتي:

  • تلوث الطعام ببراز المصاب.
  • شرب مياة ملوثة.
  • البقاء على تواصل بشكل قريب مع شخص مصاب حتى وإن لم تظهر عليه أعراض المرض.
  • ممارسة علاقة حميمية مع شخص حامل للفيروس.

 

متى تظهر أعراض العدوى

تظهر الأعراض بعد 28 يوماً من الإصابة بالعدوى، وتستمر مدة الأعراض بين 15 إلى 50 يوم، ويمكن أن يصبح المصابين معديين حتى قبل ظهور الأعراض، تقدر فترة العدوى من أسبوع إلى أسبوعين قبل ظهور الأعراض، وتصل إلى أقل مستوى بعد أسبوع واحد من ظهور الصفراء.

الكثير من الأشخاص لا يعلمون إصابتهم حتى بالمرض لسرعة تخلص الجسم منه، لذلك عليكِ استخدام درجات الحرارة المرتفعة عند الطهو، لأن الفيروس قادر على البقاء حى شهور حتى في درجات الحرارة المتجمدة.

 

وفي ختام موضوع الركود الصفراوي عند الحامل عليكِ الاهتمام بصحتكِ وصحة جنينكِ، ومتابعة طبيبكِ بشكل دوري، والإسراع لأخذ المشورة في حين ظهور أى أعراض عليكِ، كما عليكِ قبل استخدام أى أعشاب طبيعية كعلاج لأي مرض استشارة طبيكِ قبل ذلك لعدم التعرض لأي أعراض جانبية، لعدم تعرضكِ أنتِ أو جنينكِ للخطر.

زر الذهاب إلى الأعلى