الرياضة للحامل

السباحة للحامل فوائد وأضرار

لقد انقضت تلك الأيام التي كان الحمل فيها يستدعي البقاء في السرير، فبعد مرور الثلاثة أشهر الأولى ينصح الأطباء بممارسة بعض التمارين الرياضية والمشي للحامل، حيث أن قلة الحركة قد تؤدي إلى ظهور بعض المشكلات أثناء الولادة، ولذلك قد تتساءل الكثير من السيدات عن مدى أمان السباحة للحامل، ذلك ما سوف نتعرف عليه من خلال هذا المقال.

هل يمكن ممارسة السباحة للحامل

فوائد السباحة للحامل

إن السباحة في البحر قد يكون لها بعض المخاطر البسيطة لذلك يجب عليك التأكد من نظافة المياه حتى لا تصابي بالميكروبات والفطريات التي قد تسبب لك ولجنينك بعض المشاكل، كما ينبغي تجنب بلع مياه البحر وعدم النزول في حالة وجود أمواج شديدة لأنها تعمل على فتح الرحم مما قد يؤدي إلى ولادة مبكرة.

أما بالنسبة للسباحة في حمامات السباحة فإنها قد تكون خطرة في بعض الأحوال بسبب احتوائها على بعض المواد الكيميائية مثل الكلور الذي إذا تمت إضافته بكمية كبيرة فإنها تصير غير آمنه على الأم والجنين، لكن إذا كانت النسبة عالية فإنها لا تسبب أي مشاكل صحية للحامل، لذلك يجب التأكد من عدم احتواء المياه على نسبة كبيرة من المواد الكيميائية وبالطبع يجب تجنب بلع المياه.

ما هي فوائد السباحة للحامل

هناك الكثير من الدراسات التي أثبتت أن السباحة هي من التمارين الرياضية للحامل الآمنة خلال شهور الحمل فهي تعطي المرأة شعوراً بالراحة النفسية والثقة، كما أنها تشعرها بالخفة حتى في شهور حملها الأخيرة رغم زيادة وزنها، بالإضافة إلى الكثير من الفوائد التي من أهمها:

زيادة قدرة المرأة على التحمل

تعمل السباحة على تقوية عضلات الأيدي والأرجل لدى المرأة الحامل مما يساعدها على التخلص من آلام أسفل الظهر والمفاصل، بالإضافة إلى تحسينها لوظائف القلب والرئة وتنشيط الدورة الدموية، وبالتالي تزداد قدرتها على التحمل، ويقل شعورها بالخمول والإرهاق.

دعم الوزن الزائد

تعتبر السباحة من الممارسات الجيدة خلال فترة الحمل لأن الماء يعمل على دعم الوزن الزائد الذي تحمله المرأة لما يسبب لها ارتياحاً كبيراً خاصةً في الشهور الأخيرة، على عكس بعض التمارين الرياضية الأخرى.

تقلل من التورم واحتباس السوائل

من بين فوائد السباحة للحامل أنها تساعد على تقليل نسبة التورم التي تعاني منها بعض السيدات نتيجة احتباس السوائل، بالإضافة إلى أنها تعمل على تخفيف الآلام والأوجاع.

تحسن المزاج

من أهم الفوائد التي تعود على المرأة الحامل من ممارسة السباحة أنها تساعدها في التعامل مع تقلباتها المزاجية وتعمل على تحسين مزاجها وتقليل الضغوط النفسية عند الحامل والتي تؤثر علي صحتها وصحة جنينها بالسلب، كما أنها تساعدها على الاسترخاء والحصول على نومٍ أفضل.

  • تعزيز الشعور بالانتعاش والراحة وتحسين قدرة الجسم على التكيف مع الحمل.
  • تزيل الضغط على المفاصل الناتج عن زيادة الوزن في الشهور الأخيرة من الحمل.
  • تعمل على تقوية عضلات البطن وتخفف من آلامها.
  • تحافظ على برودة الجسم وتمنع من ارتفاع درجة حرارته.
  • تساعد على تخفيف التورم في الأطراف السفلية الذي قد تعاني منه العديد من السيدات خلال الأشهر الأخيرة.

هل كلور المسابح مضر للحامل؟

ينتاب بعض السيدات الحوامل الخوف من السباحة في حمامات السباحة نظراً لاحتوائها على مادة الكلور المخلوط بالمياه، لكن لا داعي لهذا الخوف فعلى عكس المعتقد به أن وجود الكلور يفيد في تجنب الإصابة ببعض الأمراض الناتجة عن عدم نظافة المياه وتعرضها للالتهابات، فقط يجب عليك التأكد من المسؤول عن حمام السباحة من مطابقة نسبة الكلور للمواصفات المصرح بها؛ حيث يجب أن تكون النسبة من 1:3 جزء في المليون.

فإذا كانت النسبة أقل من 1 فإنها لن تكون كافية لقتل الميكروبات والجراثيم مما قد تسبب بعض الأضرار البالغة لك أما إذا كانت النسبة تعدت الثلاثة فإنها قد تتسبب في جفاف البشرة والإصابة بحرقان في العين وبعض المضاعفات الأخرى.

أضرار السباحة للحامل

أضرار السباحة للحامل

على الرغم من أن السباحة تعتبر من من الرياضات التي يمكن ممارستها للحوامل إلا أنها لا تخلو أيضاً من بعض المخاطر والأضرار الصحية، فيما يلي سنتناول أهم هذه الأضرار

آلام الظهر و العضلات

ينبغي على المرأة الحامل اتخاذ الوضعية الأمثل للسباحة حتى تتجنب آلام العضلات الناتجة عن استخدام الحركات المجهدة و القوية التي قد تتسبب في شد الأربطة والعضلات في الكثير من الأحيان، كما يجب تجنب السباحة على البطن لأنها تتسبب في الشعور بتعب مضاعف وألم الظهر عند الحامل.

التعرض لحوادث السباحة

في بعض الأحوال قد تكون المرأة الحامل أكثر عرضة لحوادث السباحة نتيجة لبطء حركتها مقارنةً بغيرها، لذلك ننصحك بالسباحة داخل المناطق المخصصة لذلك والابتعاد عن الأماكن الخطرة أو الغيرة مضمونة، كما يجب الإنتباه إلى مدى أمان المسبح وتعقيمه باستمرار للحماية من البكتيريا.

زيادة في درجة حرارة الجسم

يجب الحذر أثناء السباحة للحامل من عدم ارتفاع درجة حرارة الجسم بشكلٍ كبير، فالماء يمنح شعور البرودة لكنه قد يكون إحساساً خاطئاً في بعض الأحيان، لذلك ينصح بالتأكد من أن درجة حرارة الماء داخل المسبح لا تتعدى 32 درجة مئوية من أجل الحفاظ على سلامتها.

الإصابة بالتعب والإرهاق

تعتبر السباحة من الرياضات المفيدة للمرأة الحامل ولكن الإفراط فيها قد يؤدي إلى الإصابة بالإجهاد والتعب في بعض الأحيان، لذلك تنصح المرأة الحامل بالتوقف عن السباحة إذا شعرت بأي ألم في جسدها سواء في المعدة أو في الرحم.

هل السباحة تضر الحامل بالأشهر الأولى؟

أشار الكثير من الأطباء المختصين في مجال النساء والتوليد إلى أنه لا ينصح للحوامل خلال الأشهر الأولى ونزول البحر أو السباحة مطلقاً؛ حيث أنه في هذه الشهور لم يستقر الحمل بعد وقد يتعرض للإجهاض نتيجة أي صدمات قوية أو بذل مجهود عنيف، ويمكنها الاستمتاع بين نزول البحر بكل أمان بعد مرور الثلاثة أشهر الأولى واستقرار بطانة الرحم، ويمكن الاستعانة ببعض تمارين للحامل في الشهر الأول.

نصائح لتجنب أضرار السباحة

نصائح لتجنب أضرار السباحة

يجب على المرأة الحامل التحقق من مدى نظافة مياه المسابح قبل النزول فيه تجنباً للإصابة ببعض الأمراض، والتأكد من مناسبة الكلور للمواصفات المطلوبة، بالإضافة إلى بعض النصائح التالية التي من أهمها

  • تجنب الحمام الساخن لأكثر من عشر دقائق لأنه قد يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة جسم الحامل مما يعرضه للخطر.
  • يجب الحذر عند ارتياد المسابح نظراً لأن توازن الحامل يقل كلما كبر حجم الجنين لذلك يجب الحذر عند المشي على حافة المسبح تجنباً للإنزلاق.
  • ينبغي على المرأة الحامل تناول الطعام بعد الإنتهاء من السباحة لمنح جسدها بعض القوة والطاقة.
  • ينصح باختيار مدرب سباحة متخصص في حالات الحمل.
  • الابتعاد عن السباحة في الجو الحار والتعرض لأشعة الشمس المباشرة لأنها تتسبب في فقدان الجسم للسوائل والأملاح مما يؤدي إلى الإصابة بالإغماء.
  • ينصح بشرب كمية كبيرة من الماء تجنباً للجفاف بعد التعرق وفقدان المياه أثناء السباحة.
  • لا يسمح للحامل بممارسة السباحة في البحر إذا كانت تعاني من أي مشاكل صحية مثل النزيف أو الإجهاض المنذر أو انفصال في المشيمة.
  • عدم السباحة بقوة لتجنب الإصابة بـ ضيق التنفس عند الحامل والتعب الشديد.
  • يجب المحافظة على وضعيات السباحة الصحيحة خلال فترة الحمل.
  • التوقف عن السباحة في حالة الشعور بالبرد.

السباحة للحامل من أفضل أنواع التمارين الرياضية التي تنصح الحامل بممارستها نظراً لفوائدها المتعددة، لكن ينبغي أخذ الحذر والحيطة عند القيام بذلك باتباع كافة إجراءات السلامة تجنباً للإصابة بأي أضرار صحية.

زر الذهاب إلى الأعلى