fbpx
الرضاعة

الشاي الأخضر للمرضع هل يؤثر على الرضاعة الطبيعية؟

الشاي من المشروبات الساخنة الموجودة بكل منزل عربي؛ لذا نلاحظ الأمهات يحرصن على تناوله يوميًا وخاصةً الشاي الأخضر للمرضع، فما هي أهم فوائده؟ وهل بفعل يسبب أضرار للمرأة، ويؤثر على الرضاعة الطبيعية؟؛ دعونا نعرف الإجابة معكن في هذا الموضوع.

تناول الشاي الأخضر للمرضع

تناول الشاي الأخضر للمرضع

تحرص الأم على اتباع الأنظمة الغذائية، لتحسين صحتها وتقديم العناصر والفيتامينات المهمة لطفلها من خلال الرضاعة الطبيعية، حيث يعد الشاي الأخضر واحدًا من المشروبات الصحية، فهو يحتوي على مضادات الأكسدة بنسب جيدة، لذا هو يقي من الأمراض والعديد من المشكلات.

هل الشاي الأخضر مضر للمرضع

أكدت الأكاديمية الأمريكية AAP أن الشاي الأخضر لا يؤثر على الأم، وهو لا يسبب أي أضرار في حال تم تناوله باعتدال دون إفراط، مع أهمية اختيار الشاي الأخضر الذي لا يوجد به مكونات وأعشاب أخرى قد تؤدي إلى حدوث أعراض ومشاكل للأم والجنين.

فوائد الشاي الأخضر للمرضع 

يمد الشاي الأخضر الجسم بالعديد من الفوائد الصحية بفضل مركباته الطبيعية التي تساعد الأمهات على التخلص من بعض المشكلات، ويحمي الإنسان من الأمراض، ومن فوائده أيضًا ما يلي:

يحافظ على صحة الجلد 

يحمي الشاي الأخضر الجلد والبشرة من الإصابة بالشيخوخة من خلال القضاء على الجذور الحرة، وهو من مضادات الأكسدة التي تحافظ على الجسم، ويقي من كسر الكولاجين عند التعرض لأشعة الشمس، وهو يدخل في عددٍ من العلاجات التجميلية.

يخلص الجسم من الدهون الزائدة

يرفع الشاي الأخضر مستوى التمثيل الغذائي بالجسم وذلك يؤدي إلى تقليل الوزن وفقدان الدهون الزائد، لذا يمكن اعتباره من ضمن أعشاب التخسيس للمرضع نظرًا لاحتوائه على مادة البوليفينول والكافيين.

يقي من ارتفاع ضغط الدم

يعزز الشاي الأخضر من مرونة الأوعية الدموية، إذ يعمل على الحد من ارتفاع ضغط الدم، فهو يتوفر به العديد من العناصر الغذائية التي تساعد على ذلك.

يحمي الأسنان 

من فوائد الشاي الأخضر للمرضع أنه يحافظ على اللثة والأسنان من الالتهابات، حيث يوجد به نسبة جيدة من الفلورايد المهمة لصحة الأسنان، فهو مضاد طبيعي للبكتيريا، لذا يفضل شرب كوبًا واحدًا منه كل يوم.

يخفض نسبة الكولسترول الضار 

يرتفع الكولسترول الجيد بالدم عند شرب الشاي الأخضر بشكلٍ يومي، وذلك يقلل من معدل الكولسترول الضار والدهون الثلاثية، وذلك بالطبع ما تفعله المشروبات الصحية ؛مثل الشاي الأخضر والزنجبيل للمرضع.

يقوي الذاكرة

تحفز الأحماض الأمينية ومضادات الأكسدة في الشاي الأخضر عمل الدماغ بشكلٍ جيد، وذلك يقوي الذاكرة عند الأمهات، كما تعمل هذه العناصر على الشعور بالهدوء وإرخاء العضلات.

يكافح الإنفلونزا

يساهم الشاي الأخضر في تقوية الجهاز المناعي عند الأمهات، فهو مضاد للفيروسات والبكتيريا بالجسم، لذا هو يخفض من نسبة التعرض للإصابة بنزلات البرد بحوالي 23%، كما يوجد به مادة البوليفينول (Ktchins) التي تقاوم تكاثر الفيروسات وتمنعها. 

أضرار الشاي الاخضر للمرضع

لابد من شرب الشاي الأخضر باعتدال دون الإكثار من تناوله، حتى لا تتعرضين للمشكلات الصحية التالية:

  • الإسهال.
  • التعرض للأرق بالليل.
  • حدوث مشكلات في المعدة.
  • الإصابة بالانتفاخ والغازات.
  • ارتفاع معدل نبضات القلب.

كمية الشاي الأخضر المناسبة للأمهات المرضعات 

يزيد الشاي الأخضر من طاقة الجسم بسبب مادة الكافيين الموجودة به، ولكن عند الإكثار منه يسبب أضرار، لذا يجب عدم تجاوز الكمية المحددة بمقدار كوبين كحد أقصى فيما يعادل 300 ميلليجرام باليوم الواحد؛ حيث أشار الأطباء إلى أن المنبهات تؤثر على الطفل؛ فهي تصل إلى حليب الأم، ولكن عند الالتزام بهذه الكمية لن يكون هناك أي أضرار على المرضعة أو الجنين، ويمدها بالنشاط والفوائد.

هل الشاي الأخضر يقي من السرطان؟

هناك الكثير من المقالات التي تشير إلى فوائد الشاي الأخضر للأمهات في الوقاية من السرطان، ولكن لا يوجد معلومات كافية ودراسات مؤكدة حول ذلك؛ غير أنه من مضادات الأكسدة المهمة لصحة الجسم، لذا قد يقي هذا الشاي من بعض السرطانات.

هل الشاي الأخضر يجف حليب الأم؟

لا يوجد معلومات وأبحاث مؤكدة حول تأثير الشاي الأخضر علي الرضاعة الطبيعية، فهو لا يجفف الحليب ولا يقلل من إدراره ما دام تم تناوله باعتدال خلال اليوم، حيث يصل لحليب الأم 1٪ من كمية الكافيين المستهلكة باليوم.

الوقت المناسب لتناول الشاي الأخضر للمرضع 

الوقت المناسب لتناول الشاي الأخضر للمرضع 

يمكنك شرب كوبًا واحدًا من الشاي الأخضر قبل إرضاع طفلك بساعتين أو بعد إرضاعه فورًا، حتى لا تصل له كمية كبيرة من الكافيين، حيث في هذه المدة جسمك يتخلص من المنبهات بنسبة كبيرة؛ مع ضرورة تناول المياة بكمية كافية، ولا تتناوليي الشاي بعد الأكل مباشرة بل يجب الانتظار حتى مرور ساعتين.

متى يجب التوقف عن الكافيين؟

في حال حدثت لكِ بعض الأعراض؛ مثل الأرق أو القلق والتوتر، أو عدم انتظام نوم طفلك بالليل، حينها يجب التوقف عن الكافيين؛ مثل الشاي الأخضر للمرضع والقهوة وغيرها من المنبهات التي تؤثر عليكِ وعلى صغيرك خلال اليوم.

ختامّا، ننوه لكِ سيدتي أن تناول المشروبات الصحية والأطعمة الغنية بالعناصر المهمة؛ مثل الحديد والفيتامينات بمختلف أنواعها، لأنها تساعد في زيادة إدرار الحليب وكسب الفوائد لكِ ولصغيرك خلال هذه المرحلة؛ لذا احرصي على اتباع نظام صحي.

زر الذهاب إلى الأعلى