نصائح للحامل

الصيام للحامل | ما هي مخاطره على الأم والجنين؟ وكيف يمكن الحذر منها؟

ما أضرار الصيام للحامل؟ تساؤل يجول في خاطر الكثير من السيدات خلال فترة حملهن وبشكل خاص خلال الشهور الأولى وذلك خوفًا على صحتها وصحة جنينها، ورغم أن الصوم معروف بفوائده الكثيرة إلا أنه فيما يخص الحامل فلا يوجد رد قاطع نظرًا لاختلاف آراء الأطباء أنفسهم في الأمر، لهذا قد نجد بعض الأمهات يمتنعن عن الصيام حتى يتممن الحمل بسلام، ولذلك نقدم لك كل ما يخص الصيام للحامل وفوائده وأضراره ورأي الشرع فيه.

أثر الصيام للحامل في الشهور الأولى

من المؤكد أن الصيام خلال شهر رمضان أو في غيره من الأيام يعتبر ذو تأثير على جسم الأم الحامل وعلى الجنين سواء بالفائدة أو بالضرر، وهذا يعتمد على الحالة العامة لصحة الأم وكذلك التغذية التي تحصل عليها وعدد ساعات الصوم، فإليك شرح مفصل لتأثير الصوم للحامل، حيث أنه خلال ساعات صومك يقوم جسمك بحرق الطعام الذي تناولتيه وقد تم تخزينه في صورة سكريات في الكبد، وذلك لإمدادك بالطاقة خلال يومك، وعندما تنتهي مخازن السكر يتجه الجسم بتحويل الأحماض الدهنية إلى كيتونات للحصول على الطاقة المهمة لعمل جسمك خلال ساعات صيامك.

فوائد الصيام للحامل

قبل أن تصوم الأم عليها أن تقوم بزيارة طبيبها الخاص لاستشارته وللاطمئنان على وضعها الصحي ووضع جنينها، وإجراء جميع الفحوصات اللازمة للتأكد من انعدام أية مشكلات صحية تحول بينها وبين الصيام، فإذا كنتِ بحالة صحية جيدة فيمكنك الصيام والاستفادة من منافعه العديدة دون أن تتعرضي لأي خطر يؤثر عليك وعلى جنينك وهذه الفوائد كما يلي:

تحسين الحالة المزاجية والنفسية للحامل

خلال الشهور الأولى من الحمل قد تعاني المرأة الحامل من تقلبات مزاجية كثيرة بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث بسبب الحمل وكذلك تكون أكثر عرضة لـ اكتئاب الحمل بسبب الإرهاق المستمر المصاحب للحمل، ولهذا يعتبر الصيام للحامل خلال الشهور الأولى ذا فائدة كبيرة في تحسين الحالة المزاجية للحامل وإكسابها شعور بالاطمئنان وبشكل خاص الشعور بالتقرب من الله.

القضاء على اضطرابات الهضم

تعاني الكثير من السيدات خلال فترة الحمل من مشاكل هضمية كثيرة مثل حموضة المعدة وعسر الهضم والانتفاخات وغازات البطن للحامل وبشكل خاص خلال الأشهر الأخيرة ولهذا يعتبر الصيام للحامل في الشهور الأخيرة مفيد للأم لأن التقليل من تناولها للطعام يساعدها في التخلص من اضطرابات الهضم خاصة إذا لم تتناول كميات كبيرة من الطعام عند الإفطار.

متي يجب أن تمتنع الحامل عن الصيام في بداية الحمل؟

رغم فوائد الصيام للأم والجنين إلا أن بعض النساء الحوامل يجب عليهن أن يمتنعن عن الصيام خاصة في بداية الحمل خلال الشهور الأولى إذا كن يعانين من أعراض خطيرة تؤثر على صحتهن وعلى اكتمال حملهن، وفيما يلي إجابة لسؤال ” هل الصيام يضر الحامل في الشهور الأولى؟” أو لسؤال ” هل الصيام يضر الحامل في الشهر الثالث؟” من خلال عرض أثر الصيام في بداية الحمل مع أوضاع صحية يجب عليك فيها الامتناع عن الصيام فيها للحفاظ على جنينك.

متي يجب أن تمتنع الحامل عن الصيام في بداية الحمل؟

  • غثيان الحمل المستمر الذي يسبب فقدان كميات كبيرة من سوائل الجسم مما يعرض الأم للجفاف.
  • انخفاض ضغط الدم والذي يحدث بشكل طبيعي خلال الحمل والذي يعتبر المسئول الرئيسي عن شعور الأم بالإرهاق والتعب، ويتسبب الصيام في الزيادة من حدتها.
  • الإغماء بصفة دورية، الصيام قد يزيد من حالة الإغماء سوءًا.
  • في حالة انخفاض الوزن أو حتى عدم اكتساب الوزن خلال الحمل.
  • عند الإصابة بالحمى أو الشعور بالصداع باستمرار.
  • أن تكون الأم حامل في توأم حيث يتطلب ذلك حصول الأم على تغذية مضاعفة لإمداد أطفالها بالتغذية اللازمة لهم.
  • ارتفاع نسبة الأملاح في الدم أو تعرض الأم لعدوى في مجرى البول وهو الأمر الذي يتطلب منها تناول الكثير من الماء.
  • مريضات الربو من الحوامل.
  • إذا كانت الحامل تعاني من التهابات مزمنة في الكلى أو حصوات بالحالب وهما مرضان يحتاجان لشرب الماء خلال اليوم.

مخاطر الصيام للحامل في الشهر الرابع

الشهر الرابع يعد الأهم في استكمال تكون الأعضاء الداخلية للجنين ولهذا تعتبر الأم في حاجة أكبر للتغذية للحصول على الطاقة، ولهذا قد يشكل صيام الحامل في هذا الشهر أو في المرحلة الوسطى من الحمل من تعرض الأم لخطر الولادة المبكرة أو إعاقة نمو الجنين مما يجعل وزنها عند الولادة أقل من الطبيعي وهو الأمر الذي يعرضه للخطر.

متى تكون الحالة الصحية مانع من الصيام للحامل في الشهر الخامس؟

غالبًا ما ينصح الأطباء الأمهات بعدم الصوم إن كن يمتلكن حالات صحية خطرة أوإن كانت عرضة للإصابة بالمضاعفات جراء الصوم مثل مرض ارتفاع ضغط الدم أو داء السكري أو النساء المعرضات لخطر الولادة المبكرة أو النساء المنتظمات على أدوية مهمة خلال ساعات النهار مثل أدوية السيولة، لهذا احرصي على اتباع نصيحة طبيبك إذا قرر منعك من الصوم حتى لا تتعرضي لأية مشكلة صحية أنتِ في غنى عنها.

سكر الحمل

سكر الحمل واحد من الأمراض التي تمنع الأم من الصيام حيث لا يمكنها الامتناع عن تناول أي طعام أو شراب لوقت طويل من الزمن، خاصة إذا كانت منتظمة على جرعات من الأنسولين، لذا قد يمنعك الطبيب من الصيام إذا رأى ضرورة ذلك ويجب الامتثال لأمره في هذا الأمر.

مرض تسمم الحمل

تسمم الحمل هو ارتفاع ضغط الدم خلال أشهر الحمل مع احتباس السوائل والأملاح داخل الجسم وكذلك وجود زلال في البول وهذا المرض يحتاج إلى متابعة شديدة ويمنع الأم من الصيام تمامًا.

الصيام للحامل في الشهر السادس

يرى بعض الأطباء أن الصيام خلال السادس من الحمل قد يُعرض الأم والجنين للخطر حيث تتزايد حاجة الأم للراحة عند بداية الثلاثة الشهور الوسطي للحمل أي الثلث الثاني منه حيث أن شعورها بالتعب يتزايد عما قبل وكذلك يرى الأطباء أن الجنين تزيد حاجته للتغذية خلال الشهر السادس من الحمل تزداد وهو الذي يجعل الصيام أمر مضر إلى حد ما خاصة إذا كانت صحة الأم ليست قوية.

هل الصيام يؤثر على الحامل في الشهر السابع ويعجيل الولادة؟

يرى الكثير من الأطباء أن الصيام للحامل في الشهر السابع له آثار كبيرة سواء بالنفع أو بالضرر وتعجيل الولادة أحد هذه الأضرار، حيث تؤثر على الأم وتعرضها للمضاعفات مثل النزيف الحاد وكذلك الولادة القيصرية وكذلك إلحاق الضرر بالجنين من خلال ولادته قبل موعده قبل استكمال نموه ولدراسة أثر الصوم في تعجيل الولادة وضع الأطباء نظريتين لتفسير هذا الأمر.

نظرية هرمون (ADH)

نظرية هرمون (ADH)

الصوم يسبب بشكل ما ارتفاع في مستوى هرمون الفازوبريسن (Vasopressin) وهو هرمون يُفرز من الغدة النخامية مشابه في تركيبه لهرمون الأوكسيتوسين ((Oxytocin وهو هرمون الولادة وبالتالي يعتبر الصيام مسبب لتعجيل الولادة من خلال عمل هرمون الفازوبريسن (Vasopressin).

نظرية انخفاض مستوى السكر في الدم

خلال ساعات الصوم ينخفض مستوى السكر للحامل في الدم وترتفع نسبة الكيتونات والأحماض الدهنية في الدم وهو الأمر الذي يتسبب في تعجيل الولادة وهذا الخطر ليس فقط في الشهر السابع فقط؛ لهذا يمنع الأطباء الصيام للحامل في الشهر الثامن أيضًا.

هل الصيام يؤثر على الحامل في الشهر التاسع؟

الصيام للحامل في الشهر التاسع قد يؤثر على بعض الأمهات اللواتي يمتلكن حالة صحية ضعيفة حيث تتأثر الأم بكل سهولة بالصيام وبالتالي تتأثر أيضًا صحة الجنين ونموه ويتعرض للكثير من المضاعفات التي تعرضه للخطر سواء خلال الحمل أو بعد الولادة، هذا بالإضافة إلى تعرضه لمخاطر الولادة المبكرة ولهذا لا ينصح معظم الأطباء الأمهات بالصيام، فمن أهم المشاكل التي يتعرض لها الجنين بسببه:

انخفاض وزن الجنين

الصيام يعتبر بطريقة ما وجه من وجوه نقص التغذية، فبشكل خاص عندما لا تهتم الأم بتغذيتها أثناء فترات الصيام قد يتسبب ذلك في تعرض الجنين لنقص التغذية أيضًا وبالتالي يكون وزنه منخفض عند الولادة وكذلك يمكن أن يُصاب بداء السكري بكل سهولة أو الإصابة بالفشل الكلوي أو فشل في عمل عضلة القلب وهو الأمر الذي يؤثر على صحته خلال جميع سنوات حياته.

التأثير على عمل الجهاز العصبي للجنين

خلال ساعات الصيام ينخفض السكر في الدم ويرتفع هرمون الكورتيزول في الدم، وهو الهرمون الذي يتسبب إفرازه لفترة طويلة إلى التأثير على دماغ الطفل فيصاب بأحد صعوبات التعلم وكذلك ضعف الإدراك.

ما هو التصرف الصحيح عند التعرض لأي مضاعفات بسبب الصيام؟

الحرص على الراحة خلال ساعات الصيام والتواجد بمكان به تهوية جيدة أو مُكيف بطريقة جيدة واحد من الأشياء التي سوف تشعرك الحامل بالراحة والهدوء خلال الصوم وفي حالة إذا تعرضتِ لأي أعراض مفاجئة، مثل الشعور بالتعب الشديد أو أي أعراض خطرة إليك الطرق التي يجب أن تتصرفي بها حتى لا تعرضي نفسك أو جنينك إلى الخطر.

ما هو التصرف الصحيح عند التعرض لأي مضاعفات بسبب الصيام؟

الشعور بالتعب والدوار والرغبة في القيء

إذا كنتِ تعانين من الدوخة والإعياء والغثيان أو حتى القيء قومي بالإفطار حالًا، فتناولي كمية مناسبة من الماء أو العصائر المحلاة حتى تستطيعي التغلب على هذه الأعراض.

الشعور بآلام المخاض

عند شعورك بآلام متتالية أسفل البطن والتي تدل على وجود انقباضات بالرحم أو شعورك بالسائل الأمينوسي (السلوي) أو حتى بدأت تنزفين فعليك الإفطار ثم الاتصال بطبيبك الخاص والإسراع إلى أقرب مستشفى.

توقف الجنين عن الحركة

في حال إذا لم تشعري بحركات الجنين لعدة ساعات، اشربي بعض العصائر المحلاة ومن ثم قومي برصد حركة الجنين، فإذا لم تشعري بأي حركة له اتصلي بطبيبك وتوجهي لأقرب مستشفى على وجه السرعة.

صيام الحامل وقيامها بأعمال المنزل

ينصح أغلب الأطباء الكثير من السيدات الحوامل أن يمتنعن عن القيام بأية أعمال منزلية مجهدة خلال فترة الحمل الشاقة لأنها تزيد من شعورها بالإعياء والتعب ويكون هذا الأثر مضاعف إذا قامت الحامل بالصيام، حيث يعتبر الصيام مسبب رئيسي للإرهاق والإجهاد، لهذا يُنصح بعدم القيام بأعمال المنزل لوقت طويل وعدم الوقوف أثناء إعداد الطعام بل على الحامل أن تحرص على الجلوس والقيام بأي عمل وهي في وضع الجلوس لتجنب الشعور بالتعب.

نصائح يجب على الحامل اتباعها خلال الصيام

التغذية عامل مهم للحفاظ على صحة الأم وصحة الجنين، لأنها تساعدها في الحفاظ على صحتها خلال الحمل وكذلك تحفز نمو الجنين، وتزيد أهميتها خلال فترات الصيام فإذا لم تعاني من أي مشكلة صحية فيمكنها من خلال اتباع بعض النصائح والأساليب الصحية تستطيع تجنب أية مشكلة صحية خلال الصيام وهذه النصائح مثل:

  • تناولي كميات كافية من الماء والسوائل لتجنب الجفاف فيمكن تناول 10 أكواب يوميًا ولا تحاولي الإفراط بها تحديدًا عند السحور حتى لا تصابي بالقيء أو ألم البطن.
  • احرصي على التقليل من شرب الكافيين الموجود في الشاي والقهوة والمشروبات الغازية لأنها مادة تساعد في إدرار البول مما يفقدك الكثير من السوائل خلال ساعات الصيام.
  • اجعلي نظامك الغذائي متكامل ومتوازن يضم جميع العناصر الغذائية المهمة سواء خلال وجبة الإفطار أو وجبة السحور.
  • يمكنك تناول وجبة صحية خفيفة بين الإفطار والسحور ويفضل أن تكون من الفواكه والخضروات.

نصائح يجب على الحامل اتباعها خلال الصيام

  • ممارسة بعض التمارين الرياضية للحامل الخفيفة يوميًا وذلك لتنشيط الدورة الدموية لديك واكتساب بعض النشاط والحيوية.
  • حاولي ألا تخرجي خلال ساعات الصيام في الجو الحر وحاولى الجلوس في مكان مكيف وبه تهوية جيدة.
  • احرصي على نيل قسط جيد من الراحة خلال ساعات الصيام.
  • يمكنك تناول بعض الفيتامينات بعد استشارة الطبيب وذلك لتعويض أي نقص في الفيتامينات والمعادن داخل جسمك.
  • لا تتوقفي عن تناولك أدويتك المخصصة لعلاج أي مرض مزمن لديك حتى لا تتأثر صحة الأم.
  • اجعلي المجهود البدني الذي تبذلينه في معدل معتدل حتى لا تفقدي الكثير من السعرات الحرارية المهمة لكِ ولجنينك.
  • يجب عليك الابتعاد عن أي توتر عصبي أو ضغط نفسي.
  • حاولي تجنب المشي خاصة في الشمس لأنه يتسبب في فقدان الكثير سوائل الجسم بسبب التعرق.

نصائح في عند تناول الإفطار

وجبة الإفطار تعتبر وجبة مهمة للأم وذلك للحصول على العناصر الغذائية المهمة اللازمة لسد حاجتها وحاجة جنينك من التغذية، ولهذا يجب أن تكون متوازنة وصحية ويمكن اتباع النظام الغذائي للحامل في رمضان:

  • الإفطار على كوب من اللبن الخالي من الدسم مع بعض حبات التمر.
  • لا تسرعي بتناول الطعام بل قومي بتناول الشوربة أو السلطة الخفيفة.
  • احرصي على أن يحتوي طعام وجبة الإفطار على البروتين الحيواني وكذلك الخضروات ولكن حاولي عدم تناول الطعام الدسم أو المقلي إلا بكميات قليلة جدًا وذلك حتى لا يزيد وزنك أو تصابي بحرقان المعدة.
  • حاولي الابتعاد عن السوائل المحلاة أو الحلويات لأنها تساهم في رفع مستوى السكر في الدم وهو الأمر الذي سيعرضك للشعور بالتعب والإرهاق.
  • تجنبي جميع الأطعمة المالحة والمخللات لأنها تساهم في رفع ضغط الدم لديك.
  • قومي بتناول بعض الوجبات الخفيفة حتى حلول السحور.
  • تناولي كميات مناسبة من المكسرات.
  • احرصي على تناول الألبان والزبادي.

نصائح عند تناول السحور

يعتبر تناول وجبة السحور أمر هام للغاية لأن هذه الوجبة تعتبر المسئول الرئيسي عن إمداد الأم بالطاقة خلال ساعات النهار، وذلك على شرط أن تكون صحية وتضم جميع العناصر الغذائية اللازمة، حيث يمكنك الاستفادة من هذه الوجبة من خلال اتباع بعض النصائح التالية:

  • إياك وإهمال وجبة السحور لأنها المساعد الرئيسي للحصول على التغذية اللازمة لتحمل ساعات الصيام.
  • اجعلي وقت وجبة السحور فور موعد الأذان وذلك لتقليل الوقت الذي تمتنعين فيه عن الطعام.
  • حاولي تناول كمية كافية من الماء، سواء قبل وجبة السحور بساعات أو خلال تناولها ولكن دون الإفراط.
  • تجنبي شرب الشاي بعد السحور لأنها قد يشعرك بالعطش من خلال احتوائه على مادة الكافيين الموجود به سيتسبب في التخلص من سوائل جسمك.
  • احرصي أن تكون وجبة السحور تحتوي على الكثير من البروتينات المهمة، مثل البيض أو الفول أو منتجات الألبان، وكذلك بعض الكربوهيدرات المعقدة الموجودة في الخبز أو الحبوب.
  • تناولي بعض الخضروات والفواكه والألياف والمعادن وذلك لتجنب التعرض للإمساك وآلام البطن.
  • ابتعدي عن السكريات والوجبات السريعة الدسمة لأنها تتسبب بالشعور بالعطش.
  • ابتعدي عن الموالح والطعام المقلي لأنها أيَصا تزيد من الشعور بالعطش خلال اليوم التالي.

متي يكون الإفطار واجب

الإفطار يصبح حكمه واجبًا للأم الحامل أو للأم المرضعة واجب ويحرم عليها الصيام إذا كانت حياتها مهددة وجنينها أو طفلها معرض للخطر، هذا لأن الصيام في هذه الحالة يصبح مضر للغاية لهما ويؤدي إلى هلاك أو موت أحدهما إما الأم أو الجنين، فيكون الأمر هنا مشابه لنفس حالة المريض الواجب عليه الإفطار والصيام بالغ الضرر عليه، فعن أنس بن مالك- رضي الله عنه- عن النبيّ- صلّى الله عليه وسلّم قال: (إنَّ اللَّهَ عزَّ وجلَّ وضعَ عنِ المسافرِ شطرَ الصَّلاةِ، وعنِ المسافرِ والحاملِ والمرضعِ الصَّومَ، أوِ الصِّيام).

ما هو حكم قضاء الأيام التي أفطرت الحامل بها في رمضان؟

اجتمع الفقهاء على أن قضاء أية أيام تم الإفطار بها هو أمر واجب التنفيذ وتركه يعد ذنب يُحرم ارتكابه، فإذا فطرت الأم الحامل خلال شهور حملها وذلك خوفًا على تعرضها للمضاعفات أو لتأثر صحة جنينها، فإن حكم قضائها لهذا الأيام التي فطرت بها هو القضاء من خلال صيام تلك الأيام دون أي فدية عليها، أما إذا فطرت الأم خلال شهر رمضان وذلك لخوفها على جنينها فقط وليس لأي خطر عليها، فإن آراء الفقهاء اختلفت في هذا الأمر بين وجوب الفدية والقضاء أو القضاء فقط دون تقديم أي فدية فتعددت آراء الحنفية والمالكية والشافعية والحنابلة فكانت الآراء كما يلي:

رأي الحنفية والمالكية

يرى المذهب الحنفي والمالكي أن القضاء دون أي فدية إذا أفطرت الأم خلال شهر رمضان إذا كان بهدف الخوف على جنينها وليس بهدف الخوف على صحتها، حيث يرون أن الجنين يُعامل في هذه الحالة كواحد من أعضائها فيكون الخوف هنا على الجنين مثل الخوف على صحتها.

رأي الشافعية والحنابلة

هذا المذهبان يعتبران إفطار الحامل في رمضان خوفًا على جنينها وليس على صحتها يلزم له قضاء تلك الأيام وكذلك تقديم فدية بحيث تقوم بإطعام مسكين مقابل كل يوم أفطرت به.

حُكم إفطار الحامل في رمضان

حُكم إفطار الحامل في رمضان

أمر الصيام للحامل أو الأم المرضعة خلال شهر رمضان حكمه واجب في الدين، إلا إذا حدث للحامل أي أمر يؤثر على صحتها ويبيح لها الإفطار، خاصة إذا خافت من الإصابة بأي مخاطر تؤثر على صحتها أو على صحة الجنين أو على الطفل إذا كانت مرضعة، ولكن إذا كانت صحتها جيدة وجسدها قوي ولا ضرر على جنينها فلا يجوز أبدًا لها الإفطار.

الكثير من الدراسات العلمية الحديثة لا ترى أي مانع من الصيام للحامل إذا كانت تتمتع بصحة جيدة تساعدها على تحمل ساعات الصيام دون التعرض لأي آثار جانبية أو أي مضاعفات تؤثر على الجنين، خاصة أن تلك الدراسات أثبتت أن للصيام فوائد للأم وللجنين، حيث يعتمد وزن الجنين على حصول الأم على التغذية المناسبة خلال حملها.

المصادر :

بيبي سنتر

هيلث لاين

تشا باد

زر الذهاب إلى الأعلى