fbpx
أمراض الحمل والولادة

الضغط المنخفض للحامل هل يشكل خطرًا وما هي طرق علاجه الطبيعية؟

تمر المرأة طوال رحلة حملها بكثير من المشاكل الصحية ويعد  الضغط المنخفض للحامل هو أكثر ماتعاني منه أكثر السيدات الحوامل، واتفق الأطباء أن انخفاض ضغط المرأة الحامل لا يدعو للقلق فهو أمر طبيعي إلا إذا وصل الأمر لظهور أعراض معينة يجب على الحامل وقتها مراجعة الطبيب فوراً ويمكن القول أن معدل ضغط الدم منخفض إذا كان قراءة معدل الضغط على جهاز قياسه أقل من 90 /60 حيث أن معدل ضغط الدم الطبيعي يكون 120 ملم زئبقي انقباضي، 80 زئبقي انبساطي، تابعي سيدتي لتعرفي أكثر عن ضغط الدم المنخفض للحامل وأسبابه وعلاجه وسنخبرك أيضاً إن كان انخفاض ضغط دم الحامل  يشكل  خطورة على صحتها وصحة جنينها أم أنه يعد أمراً طبيعياً.

أسباب الضغط المنخفض للحامل

قد يدل الانخفاض الكبير بضغط الدم على وجود مشاكل بالحمل وفي بدايته يجب الانتباه جيداَ لهذا الأمر فقد يدل على وجود حمل خارج الرحم أو مشاكل صحية أخرى تعاني منها المرأة الحامل والجنين، تابعي سيدتي لتعرفي أكثر عن الأسباب التي قد تؤدي إلى انخفاضه يف يمكنك تجنبها سنعرضها بشيء من التفصيل:

  • تغيرات الجسم في فترة الحمل.
  • الوقوف بسرعة كبيرة، وأحيانًا عند أخذ حمام ساخن لفترة طويلة.
  • الراحة لفترة طويلة في الفراش، أو الوقوف لفترة زمنية طويلة.
  • بذل مجهود كبير، أو ردود أفعال تحسسية لجسمك.
  • سوء التغذية وفقر الدم عند الحامل والذي قد ينتج عنهم انخفاض معدل السكر في الدم. .
  • هرمون البروجسترون الذي يفرزه الجسم منذ بداية الحمل يعمل على خفض ضغط معدل الدم لما يقوم به من تخفيف الضغط على الأوعية الدموية.
  • الجلوس لفترة زمنية طويلة والذي يسبب تراكم الدم في الساقين.
  • نقص حمض الفوليك من الجسم، أو وجود اضطرابات بالغدد الصماء.
  • الالتهابات والإصابة بأي نوع من أنواع العدوى.
  • بعض الأدوية قد تسبب انخفاض ضغط الدم، بعض أمراض القلب.
  • الجفاف الذي ينتج عن نقص شرب السوائل.
  • معاناة الحامل من اضطرابات بالكلى.
  • تعرض الحامل لنزيف داخلي.
  • احتياج الجسم إلى ڤيتامين ب12.
  • إصابة الحامل بمرض السكر أو سكري الحمل وسكري الحمل عرض مؤقت ينتهي فور الولادة.

أعراض الضغط المنخفض للحامل

يوجد الكثير من الأعراض التي تشير إلى احتمالية انخفاض معدل ضغط الدم لديك عن مستواه الطبيعي، إذا وجدت أنك تعانين من الكثير منها فسارعي بمراجعة الطبيب المعالج لحالتك فرغم أن انخفاض ضغط الحامل أمر طبيعي ولا يعد عرض خطير إلا أنه يكون خطير في حالات معينة يحددها لك الطبيب سنعرض لكِ سيدتي أعراضه بشيء من التفصيل فتابعينا.

أعراض الضغط المنخفض للحامل

  1. الشعور بالدوخة سواء كانت شديدة أو بسيطة، الشكوى من التعب المتواصل، ربما يصل الأمر إلى الشعور أنكِ قد أوشكت على الإغماء.
  2. الشعور بزغللة بالعين أو عدم وضوح الرؤية.
  3. وجود صعوبة في عملية التنفس.
  4. شعور الحامل بعدم القدرة على التركيز بشكل جيد.
  5. وجود آلام بالرقبة وتصلب عضلاتها.
  6. الخمول والإحساس بالتعب المستمر، الشعور بـ الصداع عند الحامل.
  7. وجود سعال مصاحب له بلغم، أو الغثيان المستمر.
  8. شعور الحامل بتقلب حالتها النفسية والاكتئاب.
  9. الرغبة في شرب السوائل والعطش المستمر.
  10. برودة البشرة وشحوبها مع عدم انتظام معدل ضربات القلب.
  11. الإسهال عند الحامل.
  12. الشعور بآلام شديدة أعلى الظهر.

تشخيص ضغط الدم المنخفض للحامل

من السهل التأكد من أن ما تعاني الحامل من أعراض هي أعراض ناتجة عن انخفاض في معدل ضغط الدم؛ حيث يتم التشخيص بكل سهولة عن طريق جهاز يتم نفخه حول ذراع المرأة التي ترغب في قياس معدل ضغط الدم، ومن الممكن توافر جهاز ضغط الدم في البيوت وبعض الصيدليات ولكن يفضل قياسه عند الطبيب المتابع لحالتك.

علاج انخفاض ضغط الدم للحامل

هناك عدة طرق يمكنك اتباعها لعلاج ضغط الدم المنخفض ولكن من الضروري جدًا مراجعة الطبيب ليقرر إذا كنت بحاجة لعلاج أم أنه يمكنك الاكتفاء بالطرق الطبيعية التي تساعد في ضبط معدل ضغط الدم، سنخبرك بتلك الطرق التي يمكنك الاعتماد عليها في رفع معدل ضغط الدم إلى المستوى الطبيعي، ولكن جربيها بحذر فالمبالغة في استخدامها قد يكون له تأثيرات سلبية على صحتك وصحة جنينك تابعي وسنخبرك بتلك الطرق  بشيء من التفصيل.

الاهتمام بشرب الماء والسوائل

الإهتمام بـ كثرة شرب الماء للحامل والسوائل الأخرى كالعصائر الطبيعية والأعشاب كالينسون والعناب الساخن؛ فقلة السوائل تضر بصحة الحامل عموماً وتعمل على علاج الضغط المنخفض للحامل.

الاهتمام بتناول الوجبات الصحية

عليكِ سيدتي الحرص على تناول وجبات غذائية صحية ومتوازنة تحتوي على كافة العناصر الغذائية التي يحتاج جسمك إليها كالبروتينات والحديد والأملاح والسكريات والفيتامينات والدهون غير المشبعة، ولكن احذري الإكثار من تناول السكريات حتى لا تتعرضي للإصابة بـ سكر الحمل واحرصي على تناول وجبة الإفطار.

الحرص على تناول المكملات الغذائية

تأكدي دائمًا سيدتي أنكِ قد تناولتِ المكملات الغذائية والڤيتامينات اللتي يصفها لكِ الطبيب المعالج لحالتكِ لما لها من دور كبير في تحسن حالتك الصحية وحالة جنينك الذي ينمو في رحمك.

احذري القيام بمجهود يفوق طاقتك

تعلمي سيدتي الموازنة بين القيام بمجهود لقضاء احتياجات أسرتك وأخذ قسط كافي من الراحة، فإذا شعرت بحاجة لأخذ قسط من الراحة فاخلدي للراحة فوراٍ وتذكري أنك في مرحلة مختلفة فهناك إنسان ينمو داخلك وهذا ليس بالأمر السهل.

نوم الحامل على الجانب الأيمن من الجسم

إذا شعرتِ سيدتي بأعراض ضغط الدم المنخفض، حاولي أن تستلقي على جنبك الأيمن وقت نومك فذلك يساعد على تدفق الدم إلى عضلة قلبك بأقصى درجة ممكنة فيعود ضغط الدم إلى المستوى الطبيعي، واحرصي على النوم المتواصل خلال ساعات الليل.

الجلوس بشكل فوري عند الدوخة

الجلوس بشكل فوري عند الدوخة

تذكري دائماً أنه في حالة شعورك بالدوخة أو أنكِ قد أوشكت على الإغماء وهما من الأعراض المصاحبة لانخفاض ضغط الدم أن عليكِ الجلوس فوراً كي تتجنبي الإغماء.

الحرص على تناول الأدوية التي يصفها لكِ الطبيب

من الضروري جدًا لكِ سيدتي في فترة حملك مراجعة الطبيب بشكل دوري أو إذا شعرتِ بأي أعراض غير طبيعية، والالتزام بكل ما يصفه لكِ الطبيب المتابع لحالتك من أدوية ونصائح، فذلك له دور في حمايتكِ وحماية جنينك وربما يصف لكِ طبيبك إذا استدعت حالتك التدخل بالعلاج ويكون على شكل نقاط تشرب من 2-3 في نصف كوب من الماء.

الجلوس في مكان جيد التهوية

احرصي دائمًا سيدتي الحامل على الجلوس في مكان جيد التهوية والابتعاد عن التعرض للحرارة الشمس لفترة زمنية طويلة خاصة خلال فترة الصيف لأن حرارة الشمس تؤثر بشكل واضح على معدل ضغط الدم وتسبب شعورك بالإجهاد والتعب.

التحرك بشكل معين

على الحامل التحرك بحذر فانتبهي جيدا سيدتي لأنك في فترة حرجة جداً فتجنبي القيام بشكل مفاجئ، وحاولي دائماً رفع قدميك أثناء الجلوس أو النوم وحاولي التعود على النوم على جانبك الأيمن، فكل هذا من شأنه الحفاظ على معدل ضغط الدم الطبيعي لديك ويجنبك انخفاض معدل ضغط الدم.

ارتداء الملابس الفضفاصة

ارتدائك سيدتي الملابس الفضفاصة في فترة الحمل يجنبك التعرض لانخفاض معدل ضغط الدم لديكِ، أما الملابس الضيقة فننصحك بتجنب ارتدائها مادمت في فترة حملك، لمنع الضغط على الأوعية الدموية وبالتالي التأثير على تدفق الدم لديك مما يعرضك لانخفاض ضغط الدم.

أطعمة تساعد على ضبط الضغط المنخفض للحامل

هناك بعض الأطعمة التي تساعدك سيدتي على علاج ضغط الدم المنخفض وعودة ضغط دمك إلى معدله الطبيعي، تابعي لتعرفي أهم تلك المأكولات ولكن احذري من المبالغة في تناول الكثير من أي نوع من الطعام؛ فقد يؤدي ذلك إلى تأثير سلبي على صحتك وصحة جنينك سنعرض لكِ هذه الأطعمة بشيئ من التفصيل

الريحان

يعد الريحان من الأطعمة التي لها دور كبير في علاج الضغط المنخفض للحامل؛ فهو يحتوي على العديد من العناصر الغذائية الهامة التي تساعد على رفع معدل ضغط الدم كڤيتامين ب5، الماغنسيوم وڤيتامين ج والبوتاسيوم، ويمكنكِ تناول أوراق الريحان صباحاً أو إضافته مطحوناً إلى طعامك كنوع من التوابل أثناء إعداد الطعام أو استخلاص عصير الريحان من أوراقه، وتناوله كمشروب مضاف إليه ملعقة من العسل وشربها صباحاً فيكون له دور رائع في ضبط مستوي ضغط الدم وتحسن حالتك الصحية.

الملح

يعتبر الملح من أهم الأطعمة التي تستخدم لرفع معدل ضغط الدم إذا كنتي متأكده أنَّ ما تعانيه من أعراض هي نتيجة لانخفاض ضغط الدم قومي بإذابة نصف ملعقة من ملح الطعام في كوب من الماء، ثم قومي بشربه أو تناولي بعض المخللات فهي مشبعة بملح الطعام أو يمكنك تناول أي طعام مالح؛ فالملح سيدتي يحتوي على الصوديوم الذي يساعد في رفع معدل ضغط الدم و لكن عليكِ الحذر من تناول كميات كبيرة من الملح؛ فتناول كميات من الملح أكثر من الحد المسموح به من الممكن أن يكون له تأثيرات غير مرغوب بها على صحتك.

الزبيب

يعمل الزبيب على دعم عمل الغدة الكظرية لذا فهو من أهم الأطعمة التي تساعد على رفع معدل ضغط الدم ويمكن استخدامه عن طريق إذابته في الماء ليلة كاملة، ثم قومي بتناول كما يمكنك شرب الماء الذي قمت بنقع الزبيب فيه، ويمكنك أيضاً تناوله كما هو كنوع من المسليات، أو إضافته لبعض الحلويات كالمهلبية يمكنك القيام بهذا الأمر كل شهر لعلاج انخفاض مستوى الضغط في الدم.

اللوز

اللوز من الأطعمة التي تساعد على ضبط الضغط المنخفض للحامل

يعمل اللوز أيضاً على دعم عمل الغدة الكظرية فهو من أهم الأطعمة التي تساعد على تنظيم ضغط الدم ويجعل ضغطك في معدله الطبيعي، ويمكنك تناول اللوز لعدة أسابيع متواصلة لعلاج انخفاض مستوى ضغط الدم لديكِ عن طرق صناعة مايعرف بمعجون اللوز أو نقع حبات قليلة من اللوز ثم تناولها في الصباح بعد قيامك عزيزتي الحامل بتقشيرها.

مشروبات تساعدكِ في علاج ضغط الدم المنخفض

قمنا بتقديم بعض المأكولات التي تساعدكِ على علاج الضغط المنخفض للحامل عن معدله الطبيعي وطرق تناولها، والآن سنقدم إليكِ بعض المشروبات التي يمكنك استخدامها لعلاج ضغط الدم المنخفض وطرق تناولها بالتفصيل:

عصير الجزر

يمكن استخدام عصير الجزر في علاج ضغط الدم المنخفض للحامل؛ فهو يعمل على الحفاظ على ضغط دمك في معدله الطبيعي من خلال الحفاظ على الدورة الدموية بجسمك لذلك يعد عصير الجزر من أهم المشروبات التي تستخدم لعلاج ضغط الدم المنخفض.

مشروب اليانسون

يحتوي اليانسون على البوتاسيوم والكالسيوم والحديد والمغنسيوم والمنغنيز والنحاس، وتلك العناصر الغذائية لها دور هام في رفع معدل ضغط الدم لديكِ لذا يمكنك سيدتي الحامل استخدام اليانسون في علاج ضغط الدم المنخفض.

الزنجبيل

يعد الزنجبيل للحامل من الأطعمة المناسبة جداً والتي يمكنكِ الاعتماد عليها في علاج ضغط الدم المنخفض لديكِ فهو يحتوي على الجينجيرول ومضادات الأكسدة وتلك العناصر الغذائية لها دور واضح في علاج ضغط الدم المنخفض للحامل.

عصير الشمندر

يعد عصير الشمندر للحامل من المشروبات الهامة التي تساعد في علاج الضغط المنخفض للحامل ويمكنك عزيزتي شرب كوب بشكل يومي من عصير الشمندر لمدة أسبوع لعلاج ضغط الدم المنخفض لديك.

عصير الليمون

عصير الليمون للحامل دور هام في علاج انخفاض مستوى ضغط الدم ويكون مفيداً جدا لكِ إذا كنت تعانين من الجفاف الذي يسبب انخفاض مستوى ضغط الدم لديكِ، لعصير الليمون دور هام في دعم وظيفة الكبد وإمدادك بما تحتاجين من طاقة ويساعد في عملية الهضم لديكِ.

هل يعد انخفاض ضغط دم الحامل خطراً؟

قد لا يسبب انخفاض ضغط دم الحامل مشكلة كبيرة إلا في حالة وجود أعراض خطيرة ولكن الانخفاض الشديد قد يؤدي إلى وجود أعراض خطير من الممكن أن تؤثر على حياة الأم والجنين، ورغم أن الأبحاث والبيانات الواردة عن تأثير معدل ضغط الدم على الحامل والجنين قليلة، لكن هناك بعض الدراسات تشير إلى وجود مخاطر قد تتعرض لها الأم والجنين في حال تعرضها لزيادة انخفاض معدل ضغط الدم في الجسم تابعي معنا.

هل يعد انخفاض ضغط دم الحامل خطراً؟

  • يقلل انخفاض ضغط الدم من تدفق الدم إلى المشيمة وبالتالي يؤثر بشكل سلبي على المشيمة وتغذية الجنين في رحم الأم
  • ولادة جنين منخفض الوزن نتيجة لقلة الغذاء الواصل إليه من المشيمة.
  • قد يصل الأمر إلى موت الجنين في رحم أمه نتيجة لسقوط الأم على الأرض أو لاصطدامها نتيجة لانخفاض معدل ضغط الدم أو بسبب توقف بعض الأعضاء الداخلية للجنين نتيجة لعدم وصول غذاء كافي إليه.
  • قد يؤدي ضغط الدم إلى الإجهاض أو إلى تعرض الأم للولادة المبكرة.

الخاتمة

لا داعي للقلق؛ حيث الضغط المنخفض للحامل أمر طبيعي خاصةً في الثلت الأول والثاني من الحمل ،ولكن ننصحك بمراجعة طبيبك فور الشعور بأي من الأعراض التي تسبب لك الإزعاج ليساعدك على اكتمال رحلة حملك بكل أم،ان لا تيأسي عزيزتي لما تمرين به، أعلم ما تمرين به جيداً ولكن اغمض عينيك وتذكري أن جنينك بانتظار اكتمال مشوار الحمل بخير ليكون بين ذراعيك  لتغمريه بقبلاتك الدافئة فحلمك قد أوشك على الاكتمال.

المصادر:

هيلث لاين

ميديكال نيوز توداي

فيري ويل فاميلي

زر الذهاب إلى الأعلى