الرضاعة

العسل للرضع | الوقت المناسب لتقديمه وبعض الفوائد الذي يحتويها

ترتاب الكثيرات من الأمهات عند تقديم العسل للرضع، خاصةً وقد اشتهر عنه أنه يحتوي على الجراثيم البكتيرية، فما هو الوقت المناسب للبدء فى إدخاله للطفل؟ وهل يعتبر العسل بأنواعه آمناً على الطفل قبل عمر عام، أم يسبب له بعض الأضرار الصحية؟ نجاوب على كل هذه التساؤلات التي تراودكِ من خلال موضوع اليوم.

فوائد العسل للرضع

العسل من الأغذية المتكاملة التي أثبتت العديد من الدراسات والأبحاث فوائده والتي لها دور كبير في تحسين الصحة العامة للجسم للصغار والكبار على حدٍ سواء، حيث يوجد به الكثير من الفيتامينات التي تشتمل على الريبوفلافين، النياسين وحمض البانتوثنيك، بجانب حمض الاسكوربيك والكثير من المعادن مثل المغنيسيوم، المنجنيز، النحاس، الحديد، البوتاسيوم، الفسفور والكالسيوم.

كما أنه يحتوي على العديد من المضادات الحيوية والأحماض الأمينية ومضادات الأكسدة، لذلك فهو يُعد من أفضل المكملات الغذائية للرضع فوق سنة، ومن أهم فوائده أيضاً:

  • يعمل على تنشيط وزيادة الشهية لدى الصغار.
  • يعالج التقلصات المعوية، ويهدئ من اضطرابات الأمعاء.
  • يزيد من عدد كريات الدم الحمراء في الجسم.
  • أوضحت الكثير من الدراسات أن عسل النحل يحسن من الخط البياني لوزن الطفل.
  • به خاصية مضادة للجراثيم تساعد الرضع على تجنب الإصابة بالبكتيريا المعوية.
  • تقديم عسل النحل للرضع يحميهم من خطر الإصابة بالكساح ويرفع من مقومات النمو.
  • تناول العسل للرضع يحسن من نومهم عند الإصابة بنزلات البرد، ويخفف أيضاً من نوبات السعال الليلي.

أضرار عسل النحل للرضع

في الغالب يحتوي عسل النحل على نوع من الجراثيم يسمى كلوستريديوم بوتولينيوم، والتي قد تؤدي إلى إصابة الرضيع بالتسمم الغذائي بسبب تكاثر هذه البكتيريا في جهازهم الهضمي الذي لم يكتمل نموه بعد، لذلك ينصح الأطباء بتجنب تقديم العسل للرضع حديثي الولادة والذين لم تتجاوز أعمارهم سنة، حيث أن البكتيريا لا تؤثر فيمن هم فوق العام  لأن البكتيريا النافعة التي توجد في جهازهم الهضمي تعمل على تثبيط نموها ومقاومة سمومها التي قد تظهر على هيئة:

أضرار عسل النحل للرضع

  • كسل وخمول.
  • إمساك.
  • ضعف عام في الجسم ووهن شديد.
  • ضيق في التنفس.
  • الإصابة بالنوبات التنفسية.
  • سوء التغذية وسرعة الانفعال.
  • يصبح وجه الرضيع مسطح بسبب ضعف العضلات.

متى يمكن إعطاء العسل للرضع؟

يفضل عدم تقديم العسل الطبيعي للرضع أو أي سكريات قبل سنة، وقد أشار الكثير من الأطباء إلى ضرورة تجنب كل ما لونه أبيض مثل السكر، الملح، بياض البيض والأسماك بجانب منتجات الألبان، وذلك لأن العسل أو السكريات بشكلٍ عام تسبب الكثير من المشكلات الصحية للرضيع مثل الانتفاخات و التقلصات المعوية، حيث أن الإنزيمات التي تعمل على هضم السكر لم تتكون بعد.

قد أوضحت الدكتورة دينا عوض استشاري طب الأطفال حديثي الولادة أنه يمكن البدء بتناول العسل للرضع بعد الشهر العاشر من عمره، وذلك لما أقرت به التوصيات الأمريكية الحديثة حتى تتم عملية الهضم بشكلٍ أفضل وتوفر الأنزيمات الخاصة بهضم السكريات.

هل يمكن وضع العسل على لهاية الرضيع آمناً؟

وضع العسل للأطفال الرضع على اللهاية غير آمن بالمرة، حيث أن تناوله أو أي من منتجاته يسبب ضرراً كبيراً للطفل أقل من عام؛ لذلك يفضل تجنب تقديم العسل أو أي منتج يحتوي عليه لحديثي الولادة لحمايتهم من الإصابة بالتسمم الغذائي نتيجة الجراثيم البكتيرية.

كيفية علاج التسمم الغذائي للرضع الناتج عن استهلاك العسل؟

عند ملاحظة أي أعراض مشتبه فيها بعد تناول الرضيع للعسل، يجب الاستعانة بالطبيب فوراً، وفي الغالب يلجأ الأطباء إلى إدخال الأطفال المصابة غرفة العناية المركزة، ومن بين الخطوات العلاجية التي يتم اتباعها مع الرضع بعد تناولهم العسل:

  • يتم إعطاء الطفل مادة مضادة للتسمم تسمى الجلوبيولين المناعي والتي تمنع مفعول البكتيريا الضارة.
  • استخدام التنفس الصناعي عند ضعف عضلات الجهاز التنفس لدى الرضيع.
  • تعويض النقص الحاصل في جسم الرضيع بالسوائل والمحلول الملحي لتقوية عضلات البلع التي أثر عليها العسل.

 فوائد العسل الأسود للرضع

العسل الأسود الذي يتم استخراجه من قصب السكر يعتبر من الأطعمة المفيدة للأطفال ويمكن استخدامه بدلاً من السكر، كما أنه يعتبر خياراً مثالياً لتغذية الطفل لأنه يحتوي على الكثير من الفيتامينات و المعادن اللازمة للجسم، بالإضافة إلى أن له العديد من الفوائد التي تتلخص فيما يلي:

 فوائد العسل الأسود للرضع

  • يدعم خلايا الدماغ ويقوي الذاكرة ويرفع من درجة الذكاء.
  • يحتوي على الكثير من السعرات الحرارية التي توفر النشاط لدى الطفل ويمد جسمه بالطاقة.
  • يساعد في علاج الإمساك الذي يصيب الرضع.
  • يحمي أيضاً من الإصابة بشلل الأطفال.
  • يعالج الأنيميا الحادة ومرض فقر الدم عند الرضع.
  • يعمل على تنظيم مستوى عنصر الحديد في الجسم.
  • يحتوي على نسبة كبيرة من الكالسيوم الذي يعمل على تقوية الأسنان والعظام.

هل يشكل العسل الأسود ضرراً على الرضع؟

على الرغم من أن العسل الأسود يحتوي على الكثير من الفوائد، إلا أنه مضر للطفل أقل من سنة ونصف، وذلك لما يحتويه على نسب قليلة من البكتيريا الفطرية والتي لا يمكن التخلص منها أثناء عملية التكرير، بالإضافة إلى أنه يساهم في تراكم السموم في الجسم نتيجة قلة الأحماض الأمينية به، وقد يؤدي إلى إصابة الرضيع بالإسهال، لذلك يفضل عدم تقديمه للصغار أو أى منتجات تحتوي على نسبة كبيرة منه مثل البسكويت والمخبوزات.

من المعروف أن عسل النحل الطبيعي من الأطعمة الغنية بالكثير من الفيتامينات والمعادن، ويعتبر غذاء مثالي للطفل لتلبية احتياجات جسمه من العناصر اللازمة لنموه بشكلٍ صحي، إلا أنه يجب على الأم تجنب تقديم العسل للرضع قبل سن سنة، حتى لا يصابوا بالتسمم الغذائي والذي قد يودي بحياتهم ويعرضهم للخطر.

المصادر:

أن أتش أس

هيلث لاين

كيدز هيلث

زر الذهاب إلى الأعلى