الخضروات للحامل

الفاصوليا الخضراء للحامل | فوائد هائلة تعرفي عليها الآن

إذا كنتِ عزيزتي الأم الحامل من غير محبي تناول الخضروات، فأنتِ بحاجة إلى التعرف على فوائد الفاصوليا الخضراء للحامل ، لكي تعيدي النظر في تنظيم برنامجك الغذائي على أسس صحية سليمة، يتخلل ذلك وجبات شهية من الفاصوليا الخضراء، وذلك حتى تنعمين بفترة حمل يسودها النشاط والحيوية.

 زراعة الفاصوليا الخضراء

تنتمي الفاصوليا الخضراء إلى عائلة الخضروات الصيفية الثنائية الفلقة، حيث يتم إنباتها في ذروة فصل الصيف، وذلك لأنها تحتاج إلى مناخ ترتفع فيه درجة الحرارة إلى 60 درجة مئوية، أول من عرف زراعة الفاصوليا هم الهنود الحمر في أمريكيا (الأمريكيون الأصليون)، وفي العادة يتم زراعتها بجانب سيقان الذرة، لتنمو على هيئة قرون خضراء تحتوي بداخلها على حبيبات من البذور (فول الفاصوليا).

القيمة الغذائية للفاصوليا الخضراء

تضم الفاصوليا الخضراء عناصر من المعادن والفيتامينات والأحماض العديدة، والتي من المهم توضحيها:

  • تعد الفاصوليا الخضراء من الخضروات الأعلى في نسبة احتوائها على عنصر الحديد، فهي أعلى من الباذنجان، فتصل نسبته إلى 5%.
  • كما أن الفاصوليا الخضراء أفضل من السبانخ لأنها تحتوي على نسبة أعلى من فيتامين c، فنجد أن نسبته 27%، والذي يساعد على امتصاص الحديد.
  • كما تحتوي على سعرات حرارية ضئيلة جدًا 31 سعرة حرارية/ 100 جرام.
  • ترتفع نسبة الألياف الطبيعية لتشكل 3.4 جرام.
  • ومقدار البروتينات 1.8 جرام.
  • مقدار الكربوهيدرات 7 جرام.
  • فيتامين B6 المركب تصل نسبته إلى 5%.
  • فيما جاءت نسبة 2% لفيتامين a.
  • والكالسيوم 3%.
  • بالإضافة إلى احتوائها على معدن البوتاسيوم بمقدار 209 مل جرام.
  • ومعدن الماغنيسيوم بنسبة 6%.
  • وأيضًا الصوديوم مقداره 6 مل جرام.
  • الاحماض الأمينية وحمض الفوليك.

فوائد الفاصوليا الخضراء للحامل والجنين

من المؤكد لكِ الآن بعد توضيح القيمة الغذائية أعلاه أنك عرفت فوائد الفاصوليا الخضراء للحامل كثيرة ويتواجد عدد من العناصر المفيدة والصحية:

أولًا: فوائد الفاصوليا الخضراء للحامل

يجب أن يكون الحرص نابع من الأم على صحتها أثناء شهور الحمل، حيث تمر بتغيرات كبيرة تحتاج إلى مضاعفة الاهتمام بالتغذية السليمة، إليكِ أهم الفوائد لصحتك:

علاج نقص الحديد

علاج نقص الحديد

ترفع معدلات الحديد في الدم، لمن يعانون من الأنيميا أو أمراض فقر الدم في الحمل، مع تفادي حدوث الولادة المبكرة. بالإضافة إلى أن فيتامين c يزيد من فعالية الاستفادة بالحديد؛ فترتفع نسبة الهيموجلوبين، المفيد في حالات الحمل الحرج والنزيف.

الوقاية من الالتهابات 

الوقاية من الأمراض الفيروسية مثل نزلات البرد والأنفلونزا، نظرًا لتوافر فيتامين c الذي يعزز من المناعة في الجسم، ولأنها تحتوي على الأحماض الأمينية التي تساعد في تطهير الدم من كافة السموم الناتجة عن العمليات الحيوية، فتشعر الحامل بصحة أفضل. 

الحفاظ على الوزن المثالي

تساهم في حفاظ الحامل على وزنها المثالي، لأنها لا تحتوي على سعرات حرارية عالية، فهي وجبة مشبعة وصحية. كما أنها تحتوي على الألياف التي تعمل على تغذية الجسم بدون إفراط في تناول المزيد من الأطعمة. 

ضبط السكر في الدم

تفيد الحوامل من مرضى السكر، فهي تساعد في تنظيم معدلات السكر في الدم، بالإضافة إلى دورها في تنشيط وتنظيم عمل الكبد في إفراز الأنسولين. 

حماية الجهاز الهضمي

تقاوم حموضة المعدة، التي قد تصاحب معظم الحوامل طيلة فترة الحمل، وتقلل من حرقان المعدة وارتجاع المريء وتعالج حالات الإمساك عند الحامل، لأن من الطبيعي أن تتناول الحامل كميات إضافية من الحديد في صورة دوائية، وهو مسبب رئيسي للإمساك. 

التخلص من الشد العضلي

مفيدة جدًا للشد العضلي المؤلم، والذي يحدث نتيجة تغير شكل العضلات وتمددها في الحمل، حيث تحتوي الفاصوليا الخضراء على الماغنيسيوم المقوي للعضلات. 

تنشيط الصحة العامة 

تعمل على إمداد الحامل بالنشاط والحيوية، وخاصة في شهور الوحم التي تتسم بالكسل والميل للخمول والوهن، كما تساعدك على الوقاية من اكتئاب الحمل المزعج، لأنها تحتوي على حمض الفوليك، الذي يعمل على تقوية الخلايا العصبية، وتعزيز عملها. 

تقوية العظام 

تعالج آلام وهشاشة العظام، والتي تظهر كعرض طبيعي عند الأم نتيجة امتصاص الكالسيوم من الدم لإيصاله للجنين، فيتم تعزيز الدم بكميات إضافية من الكالسيوم، ذلك بالإضافة إلى تقوية الأسنان، والتي تضرر بسبب فقدان كمية من الكالسيوم لتغذية الجنين. 

تقوية الإبصار

تساهم في تقوية النظر، حيث قد تشعر الحامل باضطراب في الرؤية والنظر، حيث أنها تحتوي على مادة الكاروتين التي تكون مسؤولة عن تقوية مركز الرؤية. 

الحماية من أمراض القلب والضغط 

الأمهات الحوامل اللاتي يعانين من أمراض القلب والضغط عليهم تناول الفاصوليا الخضراء لأنها تخفض مستوى الكوليسترول الضار نتيجة وجود الألياف، أيضًا تعمل على إدرار البول الذي يخفض مستويات ضغط الدم المرتفعة. 

الحماية من السرطان 

قد تتعرض الحوامل للإصابة بتليف الخلايا، حيث يوجد في الفاصوليا مضادات للأكسدة التي تحارب تكون الخلايا السرطانية.

ثانيًا: فوائد الفاصوليا الخضراء للجنين

تقع مسئولية تغذية جنينكِ عليك أيتها الأم في المقام الأول، حيث تنتقل فوائد الفاصوليا الخضراء للجنين عن طريق الدم الذي يصل إلى المشيمة لتعمل على:

الوقاية من التشوهات

حماية الجنين من التشوهات الخلقية في فترة النمو، التي قد تؤدي إلى ظهور الشفة الأرنبية، أو تقوسات في العمود الفقري. والحد من حصول عيوب خلقية، مثل تشوهات في الأصابع، نتيجة توافر حمض الفوليك.

تقوية الخلايا العصبية 

بالإضافة إلى تعزيز المراكز العصبية الموجودة في وحدة الإبصار في العين و في الدماغ والأطراف للحركة، وذلك لوجود نسبة من حمض الفوليك، وفيتامين B6. 

تعزيز بناء العظام والعضلات 

تساعد في تقوية العظام نتيجة توافر عنصر الكالسيوم، واللازم لنمو الجنين بصورة طبيعية، كما تعزز من بناء أنسجة العضلات، وذلك لأن الفاصوليا تحتوي على نسبة من البروتينات النافعة. 

أضرار الفاصوليا الخضراء للحامل

يجب الاعتدال عند تناول الفاصوليا الخضراء للحامل والتي قد تسبب مجموعة من الآثار الصحية السلبية:

أضرار الفاصوليا الخضراء للحامل

  • الحوامل الذين يعانون من نسب السيولة غير المنتظمة، عليهم التوقف عن تناول الفاصوليا الخضراء، لأنها تؤدي إلى سرعة تجلط الدم.
  • تناولها بكميات كثيرة يسبب عسر الهضم، الذي يثير القولون العصبي فتتكون الغازات المزعجة، فهي حالة مرهقة للمعدة، وستجدين صعوبة عند التخلص من الفضلات في عملية الإخراج.
  • يوجد بها نوع من أنواع الأحماض يسمى حمض الفيتيك، حيث نتيجة اختلاطه مع العناصر المختلفة التي تثبط من عمله. 
  • من الطبيعي أن يظهر عرض الصداع عند الحامل، نتيجة الاضطرابات الهضمية والصحية. 

وصفات مبتكرة من الفاصوليا الخضراء للحامل

لابد من التنوع والابتكار في الوصفات والأطباق الشهية المقدمة للحامل وذلك حتى لا تشعر بالملل الغذائي، أو بفقدان الشهية نحو الأطعمة المقدمة، وحتى تصل كافة فوائد الفاصوليا الخضراء للحامل والجنين .

أولًا: وصفة سلطة الفاصوليا الخضراء

إحدى أنواع المقبلات المحببة للحامل، والتي تعمل على فتح الشهية بشكل كبير.

المقادير

  • ربع كيلو فاصوليا خضراء.
  • بصل.
  • نصف كوب من عصير الليمون.
  • ربع كوب من الخل الأبيض.
  • 3 ملاعق من السكر.
  • ملح.
  • فلفل أسود.
  • مسحوق الفلفل الحار (شطة).

طريقة الإعداد

  • يتم تقطيع الفاصوليا الخضراء، ثم يتم وضعها على النار في قدر، حتى تغلي لمدة من 5 دقائق إلى 8 دقائق.
  • نرفعها من النار ونضعها في ماء بارد، لتحتفظ بلونها الأخضر الزاهي.
  • نقطع البصل إلى حلقات هلالية الشكل، ونفركه جيدًا بالسكر الأبيض.
  • نضيف جميع المكونات على بعضها البعض، ونقلبها ونضعها في علبة حفظ في الثلاجة، وتؤكل باردة.

ثانيًا: طاجن الفاصوليا الخضراء

من الوصفات سريعة التحضير واللذيذة، والتي تحتوي على العديد من الخضروات اللازمة لصحة الأم وجنينها

المقادير

  • نصف كيلو من الفاصوليا الخضراء.
  • جزر.
  • بطاطس.
  • طماطم.
  • بصل.
  • فلفل.
  • مرقة دجاج أو لحم.
  • ملح.
  • فلفل.
  • 3 ملاعق زيت زيتون.

طريقة الإعداد

  • يتم تقطيع كافة المكونات، ثم وضعها في طاجن من الفخار.
  • ثم توضع في الفرن على درجة حرارة عالية، لطهي كافة المكونات.
  • تؤكل ساخنة مع الأرز الأبيض.

ثالثًا: وصفة الفاصوليا الخضراء المشوية

هو طبق غير تقليدي يقدم في المطاعم العالمية، لذيذ وصحي للغاية.

المقادير

  • ربع كيلو فاصوليا خضراء.
  • ملح.
  • فلفل أسود.
  • ثوم بودرة.
  • بصل بودرة.
  • زنجبيل بودرة.
  • مكعب صغير من الزبدة.

طريقة الإعداد

  • يتم إشعال الشواية ويفضل استخدام طريقة الشواء بدون الفحم، لأنها صحية أكثر.
  • يتم تتبيل الفاصوليا بالملح والفلفل والزنجبيل، ووضعها على صينية في الفرن، على درجة حرارة مرتفعة.
  •  عندما يتم الانتهاء من الشواء يرش عليها البصل والثوم ومكعب من الزبدة، وتركها مغطاة.
  • تقدم مع ستيك اللحم المشوية أو الدجاج، والخضار المشوي الآخر مثل البصل والجزر والبطاطس.

تنويه:

في جميع الوصفات السابقة يرجى عدم الإفراط في استخدام التوابل أو الدهون حتى لا تسبب إزعاج للجهاز الهضمي.

نصائح لتناول الفاصوليا الخضراء

نصائح لتناول الفاصوليا الخضراء

  • عند اتخاذك قرار بتناول الفاصوليا الخضراء، يجب أن تحذري من تناولها نيئة بدون طهي، يجب تناولها بعد السلق أو الطهي بأي طريقة، بأن تقدم مع مجموعة من الخضار السوتيه اللذيذ.
  • في حال تناولها بدون طهي فمن المفضل أن يتم نقع الفاصوليا الخضراء في ماء درجة حرارته مناسبة، وذلك حتى يتم هضمها سريعًا دون أن تتكون الغازات المعوية المزعجة عند تناولها.

أخيرًا إليكِ عزيزتي الحامل إن الحفاظ على تناول الأطعمة والمشروبات المغذية، والفيتامينات في صورتها الدوائية، سيجعل حياتك الصحية والنفسية أنتِ وصغيرك المنتظر، في حالة نشاط وحيوية دائمين، وسيوفر عليك عناء الحمل ويجعله يمر بسلام مع تلقي جنينك في خير حال.

المصادر:

ميديكال نيوز توداي

ويبميد

ريباندا

زر الذهاب إلى الأعلى