مشروبات وعصائر للحامل

الماء الساخن للحامل | كيف يمكنك الاستفادة منه

الماء الساخن للحامل له العديد من الفوائد لها ولجنينها طوال أشهر الحمل المختلفة، يمكنها تناوله على الريق أو الاستحمام به مع بعض المحاذير التي يجب أخذها في الاعتبار، كل ما ترغبين في معرفته سوف تجدينه خلال السطور القادمة، فقط تابعي القراءة واعرفي المزيد.

هل الماء الساخن للحامل مفيد؟

يساعد شرب الماء الدافئ للحامل على حماية بعض أعضاء الجسم، مثل المفاصل، والحبل الشوكي، علاوة على ذلك أنها تحافظ على رطوبة الأنسجة، والمناطق الحساسة الموجودة به، مثل:

  • العين.
  • الفم.
  • الدم.
  • الأنف.
  • الدماغ.
  • العظام.
  • المفاصل.

تعتبر المياه مرطب طبيعي للجسم ولكن هناك صور كثيرة للماء تكمن في المشروبات، والعصائر، التي بالطبع تفيد الحامل كثيراً، وتساعدها في الحفاظ على صحتها في هذه المرحلة، إذا كنتِ تتساءلين عن الكمية التي تحتاجها الحامل يومياً فهي على العموم لا يجب أن تقل عن لتر ونصف.

فوائد تناول الماء الساخن للحامل

تخشى بعض النساء من تناول الماء الدافئ على الريق، ولكن ما يجب أن تعلميه أنها تحمل المميزات التي سوف تفيدك كثيراً في فترة الحمل، حيث أن تناولها يساعد في المحافظة على درجة حرارة الجسم، مع تحسين وظائف الجهاز الهضمي، والذي يساعدك في الشعور بالراحة، ولكن يجب أن تعلمي أن شرب الماء ساخن جداً سوف يعطيك نتائج عكسية، فيجب أن تشربي الماء دافئ حتى تحصلي على فوائده، وإذا قمتِ بإضافة الليمون له سوف تستفيدين كثيراً، لأنك حصلين عندها على فيتامين C، ومن ضمن فوائده أيضًا:

تخفيف الإمساك

كما ذكرنا من قبل أن نتناول الماء الساخن يساعد في تنظيم وظائف الجهاز الهضمي وبالتالي يقضي على أزمة الإمساك عند الحامل، وخاصة في تنظيم انقباضات الأمعاء، والمعدة، كما أنه يساعدك في التخلص من جميع الفضلات، وطردها خارج الجسم، فشرب الماء بصفة مستمرة يعني صحة دائمة

الحفاظ على رطوبة الجسم

تساعد كل من شرب الماء البارد، والماء الساخن للحامل في الحفاظ على درجة رطوبة الجسم الطبيعية، ولا يجب أن تتناولين أقل من 2 لتر يومياً أي أكثر من ثمان أكواب متوسطين الحجم لكي تحافظي على رطوبة الجسم، وإذا واجهت الأم مشكلة في تناول هذه الكمية عليها أن تتذكر أنها تحتاج هي، وجنينها لذلك.

تخفيف احتقان منطقة الأنف

إذا كانت تعاني الحامل من انسداد في الجيوب الأنفية، أو الشعور بالصداع الدائم سوف يساعد بخار الماء الساخن على التقليل منه، بالإضافة إلى أن شرب الماء الدافئ للحامل سوف يجعلها تشعر بالراحة، والهدوء، والتخلص، من آلام الحلق أو البلغم.

الحد من الأمراض

الماء الساخن للحامل يحد من تعرضها للأمراض

هناك الكثير من الأمراض التي تصيب الحامل خلال فترة الحمل، حتى وإن لم تكن هذه الأمراض موجودة من قبل، فالارتخاء المريئي يجعل الحامل تجد صعوبة في تناول الطعام بشكل سهل، ولكن إذا قامت الحامل بشرب الماء الدافئ سوف تتخلصين من هذه المشكلة التي تسبب الكثير من الانزعاج، لأن الارتخاء المريئي يعيق من وصول الطعام إلى المعدة.

تخفيف الآلام

من ضمن أهم وظائف شرب الماء الدافئ للحامل هو أنه يقلل من احتمالية الشعور بالآلام التي تصاحب الحامل في هذه الفترة، وخاصة آلام العظام، والمفاصل.

تقليل من الشعور بالتوتر

كما ذكرنا من قبل أن شرب الماء الساخن للحامل يساعدها في ارتخاء الجهاز العصبي المركزي، وبالتالي سوف تشعر بالراحة، والهدوء، وتخفيف الآلام، ويقل شعورها بالتوتر.

الحد من سموم الجسم

يعتبر العرق من أفضل الطرق التي تساعد الإنسان في التخلص من سمومه، ولكن في بعض الأحيان يسبب الكثير من الانزعاج خاصة للحامل، ولكنها تعتبر من أهم الطرق لحماية الأم، وذلك عن طريق شرب الماء الدافئ أو الاستحمام به، فهذا يساعد الغدد المسؤولة عن التعرق بالنشاط، وبالتالي التخلص من السموم.

التخلص من الوزن الزائد

يتم وصف تناول الماء الساخن عمومًا على الريق لتقليل من الشهية وتخليص الجسم من السموم المختزنة بداخله، ويا حبذا لو أضيفت بضع قطرات من الليمون إليه.

زجاجات الماء الساخن الحامل

بالطبع هناك الكثير من النساء التي تستخدم الماء الساخن في تخفيف الآلام خاصة أثناء الدورة الشهرية، ولكن يخشى البعض منهن من استخدامه بعد الحمل، ولكن عليكِ أن تعلمي أنه لا يوجد أي خطر من استخدام الماء الساخن للحامل في زجاجة لتخفيف الآلام أو عند استخدام الوسائد الحرارية.

  • لم تتوقف فوائد الماء الساخن لكِ عند هذا الحد، حيث يمكنكِ استخدامها لكي يصل الدم إلى القدمين أي عندما تعانين من ضعف في الدورة الدموية.
  • يمكن استخدام الماء الساخن للحامل على أي منطقة بالجسم، وإذا كنت تعانين من بعض التوتر أو الصداع يمكنك وضعها خلف منطقة الرقبة.
  • كي تتخلصي من هذه الآلام، وإذا كنت تفضلين استخدام الزجاجات عليك استخدام منشفة على الزجاجة لكى تقللى من درجة حرارة الماء حتى لا تؤذي جلدك.

أضرار الماء الساخن للحامل

هناك الكثير من الدراسات التي أقيمت عن هذا الموضوع، والتي أثبتت الآتي:

  • شرب الماء الساخن للحامل التي تزيد درجة حرارتها عن 38 درجة مئوية قد يؤدي إلى تشوهات الجنين وإصابته بعيوب خلقية كثيرة.
  • يتم حظر الحوامل من الجلوس في حوض الاستحمام ذو المياه الساخنة، حيث يؤدي إلى ارتفاع في درجة حرارة الجسم بشكل يمثل خطورة على الجنين.

بعض النصائح عند استخدام الماء الساخن للحامل

هناك الكثير من النساء الذين يفضلون استخدام الماء الساخن، لذلك هناك بعض النصائح حتى تحمي الحامل نفسها وجنينها:

  • لا تجلسي في حوض الاستحمام الذي يحتوي على الماء الساخن أكثر من عشر دقائق.
  • ابتعدي عن المكان الذي به مضخ الماء الساخن الموجود بحوض الاستحمام.
  • عدم وضع كل جسمك في الماء الساخن مرة واحدة  فقط ابدأي بأعضائك تباعًا مثل: الذراع أو الصدر أو الرأس أو الكتف.
  • قللي مدة الاستحمام بالماء الساخن، وهي 10 دقائق فقط.

طريقة تنقية مياه الشرب بالتسخين

هناك بعض الخطوات التي إذا قمت باتباعها سوف تحصلين على ماء الساخن صحي لا يضر بصحة الأم، ولا الجنين، وهذه الخطوات هي:

طريقة تنقية مياه الشرب بالتسخين

  • أحضري وعاء طهي، وقومي بوضع به كمية الماء التي تريدينها على درجة حرارة متوسطة، وانتظري حتى تغلى الماء.
  • دعِ المياه حتى تبرد ثم ضعيها بزجاجات الشرب.

يمكنك الشرب عندها، ولكن يجب أن تتأكدي أن الزجاجة مغلقة بشكل جيد، فتسخين الماء هو أكثر الطرق الصحية لكي تحصلي على ماء نقي، ويمكن أيضاً استخدام بعض الإضافات التي تضيف لها المذاق اللذيذ، مثل: الليمون، والنعناع، ولكن ليس قبل استشارة الطبيب المختص.

هل الجلوس في الماء الساخن يفتح الرحم

يعتقد البعض أن الجلوس في الماء الساخن للحامل يساعد على الولادة السريعة ولكنها مجرد إشاعة، مع ذلك في بعض الأحيان سوف تساعدك كثيراً أثناء الولادة حيث أنك إذا شعرتِ بألم كبير في الرحم، وأخذتِ حمام ساخن، وشعرتِ بنفس هذه الآلام عندها تتأكدين أنك في مرحلة الولادة الآن، ويجب عليكِ الذهاب إلى الطبيب فوراً، ولكن إذا تخلصتِ من هذه الآلام عند الانتهاء من الحمام الساخن فهذه مجرد آلام عادية تصاحب فترة الحمل.

نعلم أن فترة الحمل من أصعب الفترات التي تمر بها أي أم، ولكن ما يجب أن تعلميه أن جميع المعلومات التي تحتاجها سوف تجدينها هنا، ويجب أن تطلعي على جميع فوائد، وأضرار شرب الماء الساخن للحامل وعلى جميع الإرشادات الموجودة هنا، بالإضافة إلى الإرشادات التي يعطيها لكِ طبيبك في كل مرة.

المصادر:

بيرانتج فيرست كراي

تايمز أوفيندا

هيلث لاين

زر الذهاب إلى الأعلى