الرضاعة

المانجو للرضع | أبرز فوائدها وأضرارها وكيفية تقديمها؟

تزداد لهفة الأم وشغفها في تقديم ما يفيد طفلها عندما يبلغ مرحلة تناول الطعام الصلب، فمن الممكن تقديم المانجو للرضع في هذه المرحلة، فهي من الفواكه لذيذة المذاق، وذلك لأنها سهلة الهضم وفوائدها كثيرة، وتعتبر من أهم الفواكه وأغناها بالفيتامينات المفيدة لطفلك، ويمكن تقديمها من عمر ثمانية إلى عشرة أشهر، تجنبي تقديمها مبكرًا عن ذلك، تابعي معنا لنسرد أهم فوائدها بالنسبة للرضيع وإذا كان لها أي آثار جانبية عند استهلاكها بكثرة.

متى يمكن تقديم عصير المانجو للرضع؟

المانجو تعد إضافة جيدة لجدول تغذية طفلك، وهي من الفواكه الموسمية حيث توجد في فصل الصيف، تحتوي على معادن وفيتامينات مفيدة لنموه وتغذيته، ولكن الوقت المناسب لتقديم عصير المانجو للأطفال الرضع يكون في عمر من 8 إلى 10 أشهر وهو العمر الموصي به من قِبل الأطباء، ولكن البعض يقدمها في عمر ستة أشهر، لذا يجب مراجعة الطبيب بخصوص أنسب وقت لتقديم عصير المانجو للرضع حتى لا يؤدي إلى حساسية المعدة أو الجلد.

فوائد المانجو للأطفال

المانجو من الفواكهة المغذية لكونها تحتوي على الفيتامينات والمعادن المفيدة لنمو الطفل، بجانب أنها مصدراً طبيعياً للسكريات والكربوهيدرات التي تعطي الطفل الطاقة والنشاط اللازمين طوال اليوم، ومن فوائد المانجو للأطفال ما يلي:

الجهاز الهضمي

يفيد المانجو في الوقاية من مشاكل الجهاز الهضمي مثل الحموضة، الإسهال والإمساك، وذلك لأنها من الفواكه الغنية بالماء والألياف والأنزيمات الهاضمة، والتي تعمل على تحسين حركة الأمعاء وعملية الهضم، وتعمل على تكسير البروتين وتقلل من الحموضة.

صحة العين

المانجو مفيدة لصحة العين للرضع

يوجد فيتامين أ بنسبة كبيرة في المانجو، وهذا الفيتامين يعمل على تعزيز صحة العين، وأيضًا يحد من المشاكل التي قد تصيب العين مثل الحكة، الجفاف، العمى الليلي والخطأ الانكساري، وتحتوي أيضًا على مضادات الأكسدة اللوتين(Lutein)، والزياكسانثين(Zeaxanthin) ولهما دور في حماية العين من أشعة الشمس الضارة.

تحسين صحة البشرة والشعر 

يحتوي المانجو على فيتامين أ الذي يعمل على إنتاج المادة الدهنية والتي تدعى الزهم، والتي بدورها تحمى البشرة من الجفاف وجعلها ناعمة وصحية، و كذلك تحافظ على الشعر رطبًا وتمنحه النعومة واللمعان، وتحتوي المانجو على فيتامين ج الذي ينشط إنتاج الكولاجين، وهو البروتين المهم لبنية البشرة الصحية، كما تحتوي على مضادات الأكسدة التي تقي الخلايا من ضرر الجذور الأخرى.

تقوية ذاكرة الرضيع

يُميز المانجو احتوائها على الحمض الأميني الجلوتامين(Glutamine acid) فهو من العناصر المهمة لصحة نمو المخ، وتحتوي أيضاً على فيتامين ب6 الذي بدوره يحسن من وظائف المخ ويقوي الذاكرة، لذا تعد المانجو للأطفال مهمة لتقوية الذاكرة، والمساعدة في صحة نمو المخ لدى الرضيع.

الوقاية من نزلات البرد

نظرًا لاحتواء المانجو على نسبة عالية من مضادات الأكسدة القوية فيتامين ج، وفيتامين أ، بالإضافة إلى وجود العديد من الفيتامينات الأخرى مثل فيتامين ك، وفيتامين ب، وفيتامين هـ، وحمض الفوليك، وكل ذلك يعزز من صحة الجهاز المناعي ووظيفته، وتقي الجسم من العدوى بالجراثيم، لذلك تناول المانجو يقلل من خطر الإصابة بالأنفلونزا ونزلات البرد.

الوقاية من الأنيميا

تحتوي كل حبة مانجو على نحو نص مللي جرام من الحديد، ولأن هذا العنصر يدخل في تكوين كرات الدم الحمراء، لذا تقديم المانجو للرضع ضروري للوقاية من فقر الدم، كذلك احتواء المانجو على نسبة كبيرة من البيتا كاروتين يقلل خطر الإصابة بالسرطان.

زيادة الوزن بطريقة صحية

تحتوي على نسبة قليلة من الدهون على عكس كثير من الفواكه، ولكنها تحتوي على سعرات حرارية عالية، وبالتالي يمكنها زيادة وزن الرضيع بشكل صحي.

الحماية من الإصابة بضربة شمس

من فوائد المانجو للرضع وللأطفال أنها تحمي من الجفاف نتيجة التعرض للشمس وبالتالي يكون الطفل معرض للإصابة بضربة الشمس، وذلك لاحتوائها على فيتامين أ.

الوقاية من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية

لاحتواء المانجو على الألياف، البوتاسيوم، المغنسيوم، الفيتامينات، ومضاد الأكسدة المسمى بالمانجيفيرين ( Mangiferin)، تلعب دور في الوقاية من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

أضرار المانجو للأطفال

تتعدد فوائد المانجو للأطفال، وبالرغم من ذلك فإن الإفراط في تناولها قد يؤدي إلى بعض الأضرار مثل:

أضرار المانجو للأطفال

  • يحتوي المانجو على نسبة عالية من الألياف الاي قد تؤدي إلى الإسهال، وذلك في حالة عدم نضج الجهاز الهضمي للرضيع.
  • اذا كان الطفل يعاني من مرض السكري، فيؤدي تناول المانجو لارتفاع نسبة مستوى السكر في الدم.
  • في حال كان الطفل يعاني من مرض السمنة، فإن تناولها يؤدي إلي زيادة الوزن ايضًا.
  • قد يتحسس بعد الأطفال من تناول المانجو، فتظهر أعراض عليهم مثل الالتهابات الجلدية والحكة، ويحدث طفح وتسلخات للأطفال في منطقة الحفاظ.

مهروس المانجو للرضع

بإمكانك عزيزتي الأم تقديم هذه الوصفة لطفلكِ من سن 9 أشهر، بالإضافة إلى فوائد المانجو العديدة السابق ذكرها فإن إضافتها للجزر والتفاح وعمل مهروس بهم يزيد من القيمة الغذائية للوصفة، حيث يحتوي الجزر والتفاح والمانجو على فيتامين c، والذي يعزز الجهاز المناعي لطفلك ويساعده على الوقاية من نزلات البرد والتئام الجروح، وإليكِ عزيزتي الأم مقادير وطريقة تحضير الوصفة.

المقادير

  1. حبة جزر صغيرة مقشرة ومقطعة حلقات.
  2. ثمرة تفاح صغيرة مقشرة ومقطعة قطع صغيرة.
  3. حبة مانجو صغيرة الحجم مقشرة ومقطعة مكعبات.
  4. ½ كوب ماء، و¼ كوب حليب الأم.

طريقة التحضير

  1. ضعي الماء على نار متوسطة، واتركيه حتى يغلي.
  2. ضعي الجزر والتفاح على الماء، ثم غطي الإناء.
  3. اتركي المزيج على نار هادئة لمدة 15 دقيقة حتى ينضج الجزر والتفاح.
  4. ضعي الخليط في الخلاط الكهربائي، ثم أضيفي الحليب و2 ملعقة كبيرة من ماء السلق، واخلطيهم جيدًا حتى يُصبح القوام ناعمًا.
  5. يمكن الاحتفاظ بهذه الوجبة لمدة أسبوعين في الفريزر، فقط عليكِ بوضعها في برطمانات زجاجية معقمة ومحكمة الغلق.

أخيرًا عزيزتي الأم احرصي على تقديم كل ما يفيد بنيان جسد طفلك، وكما ذكرنا سابقًا أن المانجو للرضع مصدر هائل لكم هائل من العناصر والفيتامينات الهامة لنموه وتطور جسمه، لذا عليكِ اختيار المانجو الطازجة وتجنبي المخزنة لأكثر من يوم، وقبل كل ذلك استشيري الطبيب أو أخصائي التغذية واتبعي نصائحه قبل البدء بتقديم أي نوع طعام له، حتى يحصل على التغذية السليمة التي تناسب عمره.

المصادر:

مانجو

مامجانكشن

بينج زا بيرانت

زر الذهاب إلى الأعلى