أعراض الحمل

أسباب وفوائد الوحام على المالح وعلاقته بجنس الجنين

تغيرات هرمونية وجسدية تزأر في جسد الحوامل مُعلنة عن تغيرات في عادات الحوامل الغذائية، وتُعرف هذه التغيرات باسم “الوحم” وموضوعنا اليوم عن الوحام على المالح، فسوف نستطرد لاحقاً الحديث عن أهم الفوائد والأسباب المتعلقة بالوحم على الحامض، إضافةً لعلاقة تناول الموالح بجنس الجنين، فإذا أردتِ معرفة المزيد، تابعي معنا ما يلي.

ما هو الوحام؟

يعد الوحم عَرض أساسي يلحق بالسيدات في مراحل حملهن الأولى، فيظن الرجال أن الأمر تتصنعه السيدات؛ رغبةً منهن في الحصول على المزيد من الدلال والاهتمام الكافي، ولكن الأمر حقيقة بالفعل؛ تقلبات المزاج واختلاف الهرمونات التي تتعرض لها الحامل تعد بيئة خصبة لنشأة الوحام، وفي التالي سنتعرف على الوحم على الموالح والحوامض.

الوحام على المالح

ثمة سيدات تُقبل على تناول الحمضيات في فترة الحمل بشكل غير مسبوق من قبل، ويعرف هذا ب الوحم على المالح ويعتبر أمراً طبيعياً؛ فالجسم بحاجة لعنصر الصوديوم؛ لأن الحامل تتعرض إلى تغيرات في حجم الدم لديها، ويحدث ويزداد حجم الدم، لتأمين متطلبات الحمل وجسم الحامل، والصوديوم ضروري لبلازما الدم، فتناول الحوامض مؤشر فيزيولوجي جيد للحوامل، ونجد بعد الولادة مباشرة تخلُص الجسم من الأملاح المكنونة بداخله طوال فترة الحمل عن طريق التبول.

أسباب الوحام على الموالح

إقبال الحوامل على تناول الأطعمة المالحة يثير فضول البعض حول معرفة الأسباب الكامنة وراء ذلك، خاصةً إذا كان هناك من لا تميل لتناول الحوامض قبل الحمل، وبعد الحمل أصبحت مُقبلة على تناولها بشكلٍ كبير، وفيما يلي سنوضح الأسباب وراء ذلك:

  • من أهم الأسباب الكامنة وراء الوحام التغيرات الهرمونية التي تحدث للمرأة في مراحل حملها.
  • نقص الفيتامينات من أسباب الوحم على الموالح.
  • احتواء الموالح على فيتامين سي المفيد لصحة الحامل والجنين والذي يعالج مشاكل الهضم.
  • العامل الوراثي من أسباب الوحام على المالح؛ فتتأثر الحامل بوحام قد عانت منه أمها من قبل.

فوائد الوحم على الحوامض

في إشارة من أحد السيدات تتساءل عن مدى فائدة تناول الحوامض على صحة الأم وجنينها، فبالفعل للموالح فوائد على صحة الجسم إذا تم تناولها بمعدل اعتيادي وبدون إسراف، فيمكننا توضيح أهم الفوائد فيما يلي:

فوائد الوحم على الحوامض
  • تعالج مشاكل الجهاز الهضمي وتقي من الأمراض.
  • تحد من ضغط الدم المرتفع الذي بدوره يتسبب في تسمم الحمل إذا لم يتم الانتباه له.
  • تعمل الحوامض على الحد من الغثيان خاصةً غثيان الحمل الصباحي الذي يحدث في الشهور الأولى من الحمل.

تأثير الموالح على الجنين

ينصح الأطباء بضرورة إدراج أطعمة مالحة داخل النظام الغذائي الخاص بالحوامل؛ لاحتواء الحوامض على عنصر الصوديوم الذي بدوره يعمل على ضبط درجة الحرارة ومستوى السوائل الموجود في الجسم، فعدم حصول الجسم على عنصر الصوديوم بشكل كافٍ يؤثر على عمل أعضاء، عضلات وأعصاب الجسم، وتناول الموالح أمراً مطلوباً في فترة الحمل؛ احتياجات الجسم لم تعد كما كانت قبل الحمل.

كأي شيء إذا زاد عن حده انقلب ضده، الشراهة في تناول الموالح تنعكس بالسلب على صحة الحامل وجنينها، فاستهلاك تناول الأملاح قد يحبس الماء في جسم الحامل؛ مما يؤدي لتورم جسدها وأيضاً يتسبب في ضغط الدم المرتفع، الأمر الذي يُعرض الجنين للخطر، بالإضافة لذلك نجد أن لتناول الأطعمة في فترة الحمل دور يؤثر على الجنين في المستقبل من حيث حالته الصحية، فإذا كنتِ تتناولين أطعمة مفيدة أثناء حملكِ، سوف ينعم طفلكِ بصحة وعافية، أما إذا كنتِ تتناولين أطعمة غير مفيدة، فقد يلحق الضرر بصحته.

هل الوحم على الحوامض يدل على الحمل بولد؟

على الرغم من رفض الأطباء لأسطورة علاقة الطعام بجنس الجنين، إلا أن وإلى يومنا هذا، هناك من يؤمن بأن للوحم دور في تحديد جنس المولود، فترى معظم النساء أن الوحام على المالح يشير إلى الحمل بذكر، وتذكر أحدهم وتنبه على ضرورة مراقبة الأطباق المفضلة في فترة الحمل، فإذا كانت السيدة الحامل تشتهي أكل الموالح، نجد أن جميع أطباقها لا تخلو من الملح والحامض؛ كالسلطات والوصفات الغنية بالتوابل والمخللات واللحوم، وكل هذا شائع في عالمنا العربي، فالعديد من الأحاديث والأقاويل تؤمن بأن الوحم على الحوامض دليل على الحمل بذكر.

نصائح للحامل للتعامل مع الوحم

يوجد مجموعة من الإرشادات والنصائح التي يجب عليكِ سيدتي أخذها في الاعتبار؛ من أجل تخفيف أعراض الوحم المزعجة والتعامل معها بشكل سليم؛ لتجاوز هذه الفترة بسلام والحفاظ على صحتكِ وصحة جنينكِ، فإذا أردتِ معرفتها، تابعي معنا ما يلي:

نصائح للحامل للتعامل مع الوحم
  • ضرورة عمل الفحوصات الطبية؛ لمعرفة كمية الفيتامينات الموجودة بالجسم.
  • بعد تناول الطعام، من الضروري أخذ قسط كافٍ من الراحة؛ حتى لا يحدث تشنجات في المعدة، الأمر الذي يؤدي للقيء.
  • الحرص على تناول الماء بشكل كافٍ.
  • استشارة طبيبكِ الخاص؛ للحصول على النصائح المفيدة لصحتكِ.

في الختام… يسعدنا أن قدمنا لكم كل ما يخص الوحام على المالح فتعرفنا على أسبابه، فوائده، تأثيره على الجنين وعلاقته بجنس المولود، ومن الجدير بالذكر عدم الإسراف في تناول الموالح، بالإضافة إلى ضرورة المتابعة مع الطبيب الخاص للاطمئنان على صحتكِ وصحة جنينكِ.

المصادر:

بريجنانسي

بريجنانسي بيرز آند بيبي

إنتر مانشن هيلث كير

زر الذهاب إلى الأعلى