الولادة

الولادة الطبيعية للبكر | طرق تسهيل الولادة الطبيعية للبكر

عندما يقترب موعد الولادة الطبيعية للبكر، تكون بعض النساء الحوامل خائفات للغاية خاصة بعد بدء الشهر التاسع من الحمل لأنها ستخوض تجربة جديدة لا تعلم عنها شيء وتسبب لها الكثير من القلق، مما يجعلها تتساءل كثيراً عن الولادة الطبيعية وأعراضها ومراحلها وكم تستغرق من الوقت؟، وللإجابة عن كل ذلك عليكِ عزيزتي متابعة السطور القادمة للاستعداد لهذه المرحلة جيداً.

أعراض الولادة الطبيعية للبكر

لا تستطيع المرأة أن تحدد علامات الولادة الطبيعية للبكر بشكل صحيح، وهذا الأمر يجعلها تذهب إلى طبيبها بشكل متكرر عند شعورها بأي ألم اعتقاداً منها بأنها الولادة، وتختلف علاماتها اختلافًا طفيفًا بين امرأة وأخرى وعلمياً لم يتم تحديد وقت ظهورها بدقة حتى الأن،  قد تبدأ علاماتها منذ منتصف الشهر التاسع من الحمل، وعند اقترابها عزيزتي الحامل تلاحظين العديد من العلامات، التي تشمل ما يلي:أعراض الولادة الطبيعية للبكر

تقلصات الرحم

قبل الولادة، المرأة الحامل تتعرض لانقباضات وألم شديد في أسفل البطن والظهر، يشبه كثيراً آلام الدورة الشهرية، ولكن أيضاً هناك ما يعرف بالطلق الكاذب وتكون انقباضات غير مستمرة لا تدل على الولادة، ولكن ألم طلق الولادة يكون دائم مع ازدياد شدته لذلك يجب عليكً أن تحددي الفرق بينهما.

الإفرازات الملونة

من أهم علامات اقتراب الولادة هي نزول إفرازات شفافة ملونة باللون البني أو الأخضر أو تشبه النزيف، وتحدث بسبب انفجار الكيس الأمنيوسي الذي يوجد حول الجنين، وذلك يحدث قبل الولادة بساعات قليلة، ويجب عليكِ الرجوع للطبيب على الفور.

نزول الجنين للحوض

عند الولادة لأول مرة قد ينزل الجنين إلى الحوض، منذ بداية الشهر التاسع أو قبل موعد الولادة بأسبوعين مما يجعلك تشعرين بثقل شديد في المنطقة السفلى من البطن، مع الإحساس بسهولة في عملية التنفس مع التبول بشكل متكرر بسبب ضغط الجنين على المثانة، وبذلك تكونين مستعدة للولادة بشكل طبيعي.

توقف الجسم عن زيادة الوزن أو خسارته

قبل موعد الولادة يتوقف جسم المرأة الحامل عن الزيادة، وهناك بعض السيدات يلاحظون فقدان وزنهم وذلك بسبب ما يتعرض له الجسم من تغيرات بسبب المخاض، وهو أمر طبيعي يدل على الولادة ولا يسبب ضرر للأم والجنين.

الإسهال 

بسبب الانقباضات التي تحدث للرحم تتعرض عضلات الحامل للتمدد بما فيها المستقيم مما يسبب اسهال، وهو من أكثر العلامات إزعاجاً للحامل، ولكنها لا تسبب خطورة، ويمكن تقليل هذا الانزعاج من خلال تجنب الطعام الذي يزيد من حدة الإسهال ويقلل من عدد مرات التبرز.

قلة حركة الجنين 

حركة الجنين داخل الرحم تقل عن المعتاد قبل وقت الولادة وهو إحدى العلامات التي يجب الرجوع فيها إلى طبيبك على الفور عند ملاحظتها حتي لا تعرض الجنين للخطر، كذلك يلاحظ عند اقتراب موعد الولادة يتعرض الرحم للترقق لتوسعته نتيجة نزول رأس الجنين مما يساهم في تسهيل عملية الولادة.

طرق تسهيل الولادة الطبيعية للبكر

تبدأ العديد من السيدات الحوامل كلما اقترب موعد الولادة البحث عن أفضل الطرق التي تجعلها تمر بسهولة دون ألم أو مضاعفات قد تضر بالأم والجنين، ويوجد عزيزتي الحامل العديد من الطرق الطبيعية التي تلعب دوراً مهما في تسهيل عملية  الولادة ، ولكن يجب أن تحرصي على استشارة طبيبك قبل اللجوء لهذه الطرق لتجنب تعرض حياتك وحياة جنينك للخطر، ومن أهما ما يلي:

تحفيز الحلمة

تحفيز الحلمة يساهم بشكل كبير على إفراز هرمون الأوكسيتوسين، الذي يخفف الشعور بالألم الناتج عن انقباضات الرحم وتنشيطه للولادة بشكل طبيعي، ويساهم على عودة الرحم إلى ما كان عليه قبل الولادة، تحفيزها يعمل أيضاً على زيادة الحليب في الثدي مما يسهل الرضاعة الطبيعية.

العلاقة الزوجية

أثبت علمياً ان ممارسة العلاقة الحميمة بين الزوجين تساهم بشكل قوي في توسيع الرحم، وتساعد أيضاً في إنتاج هرمون الأوكسيتوسين، الذي يقوم بتحفيزه وإعداده لعملية الولادة بكل سهولة، أيضًا من العوامل التي يمكن أن تعزز الولادة الطبيعية للبكر التدليك، تجد العديد من النساء أن التدليك يمكن أن يخفف من الألم، ويمكن أيضًا استخدام الزيوت للمساعدة في التدليك وتخفيف آلام الظهر أثناء الولادة فهو يقلل من الشعور بالتعب والإجهاد  ويستمر التدليك حتى الولادة، وذلك لتعزيز وتسهيل الولادة بشكل أفضل.

المياه الدافئة

استخدمي عزيزتي الحامل الماء الدافئ لتعزيز الولادة الطبيعية، أخذ حمامًا ساخنًا يساعدك على تهدئة الأعصاب واسترخائها وتخفيف الألم ويقلل من احتمال احتياجكِ للتخدير أثناء الولادة، وتمر بسرعة وسهولة، و يساعد على تهدئة الجنين خلال ولادته.

التحكم في التنفس

التحكم في ضبط التنفس يساعد على تسهيل عملية الولادة وتسريعها من خلال الضغط على عضلات الحوض، وتخفيف الألم الذي تشعر به المرأة الحامل، كما ينصح الأطباء أن تقوم المرأة بالدفع بقوة عند الإحساس بنزول الجنين خلال عملية الولادة الطبيعية لتسهيلها وتخفيف الألم الذي تشعر به في ذلك الوقت.

الهدوء النفسي

لتسهيل الولادة الطبيعية يجب أن تشعر الحامل بالهدوء النفسي، حيث يساعد الاسترخاء العصبي على التخلص من القلق الزائد الذي تشعر به الحامل، والولادة بسهولة وبشكل سريع دون تأخر لنزول الجنين.

كم تستغرق الولادة الطبيعية للبكر

كم تستغرق الولادة الطبيعية للبكرالوقت الذي تقوم فيه الحامل بالولادة لأول مرة بشكل طبيعي يختلف مدته من سيدة إلى أخرى، ويعود تحديده نتيجة للأعراض والظروف التي تتعرض لها المرأة خلال الولادة ومع ذلك في الكثير من الحالات، قد تمر الولادة الطبيعية بمراحلها المختلفة من 14/ 16ساعة، اعتمادًا على قدرة الحامل الجسدية والنفسية على تحمل الألم، وقد تقل هذه الفترة الزمنية أو تزيد قليلاً.

مراحل الولادة الطبيعية للبكر

خلال الولادة الطبيعية للبكر تمر المرأة بثلاث مراحل مختلفة، ولكن المهم أن يكون طفلك آمناً، لا أن يولد بسرعة، كل مرحلة من مراحل الولادة لها وقتها الذي يختلف من امرأة لأخرى، وهو أمر ضروري لتتم عملية الولادة الطبيعية بشكل صحيح، حيث يكون الوضع الطبيعي للجنين ان تكون راسه في قاع الحوض حتي يتم خروجه بشكل طبيعي دون حدوث تمزق في الرحم، وتتم هذه المراحل على النحو التالي.

المرحلة الأولى 

بعد بداية الشهر التاسع يمكن للحامل أن تلد في أي وقت وخلال هذا الشهر تظهر العديد من العلامات والأعراض التي تدل على موعد اقتراب الولادة الفعلية، وجميع هذه العلامات تكون بداية المرحلة الأولى للولادة  وتكون الأطول أيضاً، وقد تستمر لعدة أيام، يقوم خلالها عنق الرحم في التوسع لما يقارب 6 سم وتمر بمراحل متنوعة تكون على النحو التالي:

  • المخاض المبكر: أولى مراحل الولادة ويسبب انقباضات وألم أسفل الظهر والبطن، مما يساعد على توسع عنق الرحم استعداداً لنزول الجنين، وتكون تقلصات غير مستمرة.
  • المخاض النشط: تشعر  الحامل بانقباضات قوية وهذه المرحلة تبدأ قبل الولادة ب 6 ساعات تقريباً وتكون الانقباضات أشد ألم من السابق مع إفرازات مهبلية.
  •  المخاض الانتقالي: من أقصر المراحل وأكثرها ألم، تكون الانقباضات شديدة ومستمرة ولا تهدأ، ويتوسع خلالها عنق الرحم حوالي 10سم، مع وجود نزيف قوي.

المرحلة الثانية   

قد تستمر هذه المرحلة لمدة زمنية تصل إلى ساعة، وقد تزيد أو تقل عن ذلك خاصة للبكرية وتكون المرحلة التي يستعد فيها الجنين لوضع النزول، وتشعر الحامل بألم قوي في الحوض وأسفل الظهر، ويستمر حتى الولادة، وهي المرحلة التي يتم تمدد الرحم واتساعه فيها بالشكل الذي يساعد على خروج الجنين بشكل طبيعي، ويقوم بالدفع حتى يصل منطقة العجان، ثم المهبل ونزوله من خلالها.

المرحلة الثالثة

تكون آخر مراحل الولادة الطبيعية وتستمر لمدة 20 دقيقة وتبدأ بعد نزول الجنين، وينتظر الطبيب بضع دقائق أو يقوم بتدليك الرحم لخروج المشيمة وانفصالها عن جدار الرحم بشكل طبيعيي دون التعرض لحدوث نزيف، وتكون أقل ألم من المراحل السابقة، هنا عزيزتي تكوني وصلتي لنهاية هذه الفترة العصيبة بأمان وتسعدين برؤية جنينك، وبداية فترة النفاس التي تتطلب منك أيضاً الإهتمام الجيد بصحتك.

موعد الولادة الطبيعية للبكر

الولادة الطبيعية للبكر يتم حساب موعدها منذ أول يوم في أخر دورة شهرية للمرأة، حيث تكون فترة الحمل ما بين 38/ 42 اسبوع، وبالطبع يكون موعد الولادة مختلف من سيدة إلى أخرى، وغالباً تقضي البكر مدة حملها كاملة لنهاية التسعة أشهر، وذلك إذا كانت تتمتع بصحة جيدة ولا يوجد أي مشاكل تؤثر على حياتها وحياة جنينها.

تمارين لتسهيل الولادة الطبيعية للبكر

تمارين لتسهيل الولادة الطبيعية للبكرالتمارين الرياضية من أهم طرق تسريع الولادة للبكر، يمكن أن تساعد بعض أساليب وطرق التمارين البسيطة في تحضير جسمك للولادة الطبيعية، وتخفيف الألم الجسدي خلالها، ويمكن أن تساعد هذه التمارين على الاسترخاء وتحسين الحالة النفسية، من أهم العوامل المفيدة التي تساعد بشكل كبير على تهدئة الأم أثناء المخاض والولادة ومن أهمها ما يلي:

تمرين القرفصاء

يعتبر القرفصاء من أكثر الطرق تأثيراً لتقليل ألم الولادة، حيث يساعد على استرخاء العضلات وتقويتها مما يسهل حركة الجنين داخل الرحم، يمكنك ممارسة تمارين القرفصاء بالشكل التالي:

  • الوقوف في وضع مستقيم.
  • إبقاء قدميك متباعدتين
  • إبقاء كتفيك بشكل مستقيم.
  • خفضي وضعيتك عن طريق ثني ركبتيك للتأكد من أن ظهرك مستقيم، مع الحفاظ على التوازن في ذلك الوضع ما لا يقل عن 30 ثانية مع التكرار أكثر من مرة.

تمرين كيجل

تعتبر تمارين كيجل من الرياضة الهامة جدًا في تقوية عضلات الحوض، لأن العضلات في هذه المنطقة سهلة الاسترخاء وتسبب الألم عند التبول، وهذا التمرين يجعلك تتحكمين في عضلات هذه المنطقة خلال الولادة، فيما يتعلق بالطريقة تكون عن طريق قيامك عزيزتي بتحديد هذه العضلات وشدها لمدة لا تقل عن 10 ثواني ثم دفعها بهدوء وبطء مع التكرار من 5 إلى 10 مرات يومياً.

تمرين الاتكاء

يمكن أن يساعدك هذا التمرين على تقليل الضغط على عضلات الحوض، يوفر هذا التمرين مساحة لجنينك للتحرك داخل الرحم بسهولة وتساعدك على الاسترخاء خلال الولادة الطبيعية مع تقليل الألم ويتم ممارسته بكل سهولة، كل ما عليك فعله عزيزتي الحامل هو إراحة ظهرك على شيء مستقيم مثل وسادة أو جدار، أو حتى الاستناد على أي شخص، حيث يجعلكِ تشعرين بالراحة في منطقة قاع الحوض.

المشي

المشي من الرياضة التي تحمل العديد من الفوائد للمرأة الحامل فهو يساهم بشكل فعال في تسهيل الولادة بشكل طبيعي، حيث ينصح بالمشي قبل الولادة لمدة نصف ساعة يومياً مع الحفاظ على وسائل الأمان خلال قيامك بالمشي مثل التوقف على الفور في حال شعورك بأي تعب وربط حزام على البطن، وبالتأكيد سؤال طبيبك أولاً حتي لا يسبب لكِ وللجنين ضرر.

أطعمة ومشروبات تسهل الولادة للبكر

هناك عدة أنواع مختلفة من الأطعمة والمشروبات التي تساعد بشكل فعال في تعزيز الرحم وتسهيل عملية الولادة وتسريعها، وهي من الأشياء المهمة التي تتساءل عنها السيدات خلال الحمل للمساعدة على الولادة بشكل طبيعي، ولكن يجب الاهتمام باختيار العناصر الغذائية التي تحتوي على قيم غذائية لا تسبب خطورة على صحتك وصحة جنينك، وتشمل ما يلي:أطعمة ومشروبات تسهل الولادة للبكر

التمر

يحتوي التمر على العديد من العناصر الغذائية المهمة مثل: الألياف والفيتامينات والكالسيوم والسكريات والكثير من المعادن الأخرى مثل: البوتاسيوم والماغنسيوم التي تساعد على مد الجسم بالطاقة والحيوية لتحمل ألم الولادة وتسريعها وتسهيل انقباضات الرحم ونزول الجنين بشكل طبيعي، ويمنح جسم الأم أيضاً العديد من القيم الغذائية التي يفقدها الجسم أثناء الولادة وخلال فترة النفاس.

العسل

كما نعلم عزيزتي الحامل أن العسل من الأطعمة الطبيعية التي تضم العديد من القيم الغذائية المفيدة للجسم؛ فهو يحتوي على نسبة كبيرة من الجلوكوز، الذي يمنح جسمك الطاقة اللازمة لتقوية منطقة الرحم وتسهيل الولادة الطبيعية، ويمكن للعسل أن يحل محل السكر الذي يستهلكه الجسم بسبب المجهود البدني أو العقلي، ويعمل على الحفاظ على معدل السكر في الدم، ويساعد المرأة الحامل على توسيع الرحم في في نهاية الشهر التاسع، وذلك لتلد أسرع، كما أنه يقلل من القيء والغثيان خلال شهور الحمل، ويعتبر العسل من الأدوية المضادة للنزيف التي يمكن أن تحافظ على عدم التعرض لمشاكل النزيف خلال الولادة لاحتوائه على الفيتامينات المتنوعة.

الميرمية

الميرمية من الأعشاب النباتية التي تلعب دوراً مهما في تسهيل عملية الولادة الطبيعية للبكر، حيث تساعد على تخفيف الألم وتقوية عضلات الرحم، ولكن ينصح بتناولها في الشهر التاسع فقط لعدم التعرض للولادة المبكرة أو حدوث إجهاض، فهي تعمل بشكل فعال على تحفيز الولادة الطبيعية وتسريعها، يمكن للحامل تناولها من خلال إدخالها في بعض الأطعمة أو غليها وشربها مباشرة عند بداية ظهور علامات الولادة، ولكن لا ينصح بتناولها في فترة الرضاعة لأنها تقلل حليب الثدي.

الزنجبيل والقرفة

من الأعشاب التي تساعد على تنشيط الدورة الدموية وتعزيزها ويقلل الشعور بالدوخة والغثيان والقيء طوال هذه الفترة، ويخفف أيضاً من الإحساس بالإجهاد والتعب كما أنه يهدئ من الألم التي تشعر به المرأة في العظام والمفاصل خاصة خلال المرحلة الأخيرة من الحمل، ويساعد على زيادة انقباضات الرحم وتوسعه لتسهيل نزول الجنين، ولكن يجب عدم تناوله إذا كنتِ تعانين من ارتفاع ضغط الدم.

زيت الزيتون وأوراق الزيتون

يمكنكِ عزيزتي استخدامه خلال فترة الحمل؛ فهو من الوصفات الطبيعية الأكثر أماناً، فهو يساعد على علاج مشكلة الإمساك التي يعاني منها الكثير من الحوامل، ويتم  استعماله في تدليك منطقة أسفل الظهر والبطن والحوض أيضاً، فهو يساعد على ارتخاء العضلات وتوسيع عنق الرحم للولادة، كما أنه يساعد على تحسين الحالة النفسية وتخفيف الألم وتنظيف الجهاز المعوي دون الحاجة لعلاجات.

الفرق بين الولادة الطبيعية للبكر وغير البكر

يوجد بعض الاختلافات والعلامات بين الولادة الطبيعية للبكر وغير البكر، الحمل الأول من الأشياء الي تخيف الحامل لأنها لا تفقه شىء عن أمور الحمل وكيف تسير بشكل سليم، بالإضافة إلى العديد من التغيرات التي تحدث بالجسم، ودائماً تكون قلقة من ظهور أي أعراض خاصة عند بداية الشهر التاسع، لأنها لا تعلم شيئاً عن أعراض الولادة الحقيقية، على عكس غير البكرية فهي تكون مرت بهذه التجربة وتعلم كيف تتخطى هذه المرحلة بشكل جيد.

الولادة الطبيعية للبكر

البكر تلاحظ زيادة عدد مرات التبول في اليوم، ستشعر أيضاً بفقدان الثقل في الجزء العلوي من البطن بالقرب من المعدة وزيادة والثقل والألم في منطقة أسفل الظهر والبطن، وهذه العلامات تحدث في الشهر التاسع من الحمل ينتيجة نزول الجنين ودخول رأسه إلى قاع الحوض مما يقلل شعور المرأة من الإزعاج والضغط على منطقة أعلى البطن، ولكن يتحول هذا الثقل إلى منطقة المثانة والحوض.

الولادة الطبيعية لغير البكر

الولادة الطبيعية لغير البكرعادة، تحدث انقباضات رحم كاذبة لغير البكر، تسمى انقباضات آخر الحمل، يختلف خلالها الألم من امرأة حامل إلى أخرى وتشعر بها منذ بداية الشهر التاسع، وهذا يعني بطريقة خاطئ بداية المخاض الفعلي، كما أن قوة كل انقباضة تختلف عن الأخرى والفاصل الزمني بين كل منهما غير منتظم وتشعر بها الحامل في المنطقة السفلى من البطن فقط ولا تنتقل لمكان أخر، ولكن إذا أصبح الألم والانقباضات بشكل منتظم، يجب الذهاب إلى طبيبك  لإجراء الفحص الطبي لأنها تكون بداية انقباضات المخاض الحقيقية.

نصائح ومعلومات عن الولادة الطبيعية للبكر

يوجد عدة نصائح ومعلومات يجب على الحامل مراعاتها لتسهيل عملية الولادة خاصة للبكر ومن أهمها ما يلي:

  • يجب عليكِ التحلي بالهدوء والبعد تماماً عن القلق والتوتر، لأنهما يساعدان على تأخر نزول الجنين.
  • الاهتمام بممارسة التمارين الرياضية لتسهيل عملية الولادة وتخفيف الألم والضغط على منطقة الحوض.
  • تناول المشروبات والأطعمة التي سبق وذكرناها بشكل منتظم بعد ظهور أول أعراض لتسريع عملية الولادة.
  • التنفس بعمق عند قيامك بالدفع عند خروج الجنين حتي لا تتعرضي للجروح في المهبل، مما يستدعي خياطة بعض الغرز.
  • الاستحمام بماء دافئ للمساعدة على إرخاء عضلات الجسم وتقليل ألم الطلق.
  • الرجوع إلى طبيبكِ واستشارته وتنفيذ جميع نصائحه بشكل سليم حتى تتم الولادة الطبيعية دون حدوث مشاكل صحية لكِ وللجنين.

وختاماً قدمنا لكِ سيدتي كل ما يخص الولادة الطبيعية للبكر بشكل مفصل من أعراض وعلامات ومراحلها المختلفة وأهم التمارين والأطعمة التي تسهل عملية الولادة، لذا لا تترددي في استخدام هذه الأساليب والطرق لإعداد جسمك بشكل سليم للولادة الطبيعية.

المصادر:

هيلث لاين

كيدز هيلث

بارنتس

زر الذهاب إلى الأعلى