fbpx
اختبارات الحمل

تحليل الحمل بعد 13 يوم من الإبرة التفجيرية أهم فوائدها

تعاني بعض النساء من مشاكل في الحمل؛ أشهرهم على الإطلاق مشكلة تكيسات المبايض والتي بدورها تؤثر على خصوبة السيدات وتعرقل عملية الإنجاب، ومن ثم تبحث السيدات عن أدوية منشطة مثل الإبرة التفجيرية والكلوميد؛ وبعدها تقوم بإجراء تحليل الحمل بعد 13 يوم من الإبرة التفجيرية، ويذكر أن الأدوية التي ذكرناها سابقاً تساعد على الخصوبة مما يسفر عن ذلك وجود حمل بشكل طبيعي، وفيما يلي سوف نتعرف على فوائد الإبرة التفجيرية وعوامل نجاحها.

الإبرة التفجيرية 

إبرة محملة بهرمون الغدد التناسلية أو بـ هرمون الحمل؛ تهيئ الجسم لتكوين مشيمة وتوفير جو مناسب لتنشيط هرمون اللبن ولنمو الجنين أيضاً، وتقوم بإرسال إشارات إلى المبايض حتى تقوم الأخيرة بإطلاق البويضات، فالإبرة التفجيرية تساعد على نضوج البويضة ومن هنا يحدث الإخصاب.

وعن تكونها نجد أنها تحتوي على بودرة وماء ويتم حقنها في عضل الأنثى، وسرعان ما تنتقل للمبايض وتفجر الغطاء الموجود حول المبايض ومن ثم تخرج البويضة لقناة فالوب، ولكي يتم التأكد من الحمل يتم إجراء تحليل الحمل بعد 13 يوم من الإبرة التفجيرية، وعن أخذها يتم تلقيحها بالرحم أو عن طريق الإخصاب الصناعي، وللإبرة التفجيرية نوعان ولكل واحدة منهم مستوى معين، ويتم تحديد المناسب للأنثى حسب حالتها الصحية التي يقرها الطبيب، وتقدر مستويات الإبرة بعدة تركيزات منها ال 5000، 10000،20000.

تحليل الحمل بعد 13 يوم من الإبرة التفجيرية

تسعى السيدات لأخذ الإبرة التفجيرية إذا تأخر حملهن؛ وذلك من أجل تنشيط التبويض لديهم وتحفيز المبايض، وعند وصول البويضة للحجم 18 :21 ملم تؤخذ الإبرة في العضل، أما عن ظهور الحمل تتساءل السيدات هل يظهر الحمل بعد 13 يوم من الإبرة التفجيرية؟، فنجده بين اليوم العاشر والرابع عشر من بعد اتخاذ الإبرة، لذا ينصح بعمل تحليل الحمل بعد 13 يوم من اتخاذ الإبرة التفجيرية.

ما هي فوائد الإبرة التفجيرية وسبب أخذها ؟

نلاحظ أن للإبرة التفجيرية العديد من الفوائد، فكما ذكرنا سابقاً قدرتها على تحفيز المبايض ومن ثم تنشيط التبويض فيسهل الحمل، كما إنها تعمل على زيادة فرصة الإنجاب بتوأم، وعن سبب أخذها يكمن في تأخر الحمل الناتج عن وجود عدة مشاكل سوف نطرحها لكم في السطور القادمة.

  • العقم: ومعناه عدم القدرة على الإنجاب ومن خلال التلقيح الصناعي أو الإبرة التفجيرية أو التخصيب يتم علاج العقم.
  • التكيسات: عبارة عن دهون متجمعة حول المبيض وبالتالي يفقد المبيض قدرته على إنتاج البويضات شهرياً.
  • ضعف التبويض: يؤدي سوء التغذية إلى ضعف التبويض فلا تنضج البويضة ولا تكتمل.

الآثار الجانبية للحقنة التفجيرية

ربما تتساءل السيدات من الحين للآخر إذا كانت للإبرة التفجيرية أي أعراض جانبية يمكنها أن تضر بصحتهم، والإجابة هنا تأتي بالإيجاب فبالفعل تتسبب الحقنة التفجيرية في ظهور آثار جانبية سوف نتعرف عليها سوياً فيما يلي.

الآثار الجانبية للحقنة التفجيرية
  • لقدرتها على تنشيط المبايض نجد أعراض جانبية تتمثل في القيء، ألم في البطن وانتفاخها، إسهال، ضيق في التنفس، تورم اليدين والساقين.
  • وجود حساسية تتمثل أعراضها في ظهور بقع حمراء على الجسم، تورم في الوجه واللسان والفم، ضيق في التنفس.
  • تجلط دموي بسبب هرمون الغدد التناسلية القاطن بالمشيمة وتتمثل أعراضه في قلة الإدراك، الصداع، عدم الاتزان والدوخة، تنميل الأطراف.

عوامل مساعدة مع الإبرة التفجيرية لحدوث حمل

تتساءل معظم النساء عن كيفية استخدام الحقنة التفجيرية، فالإبرة التفجيرية يمكنها المساهمة في حدوث حمل وذلك من خلال زراعة البويضة الملقحة في بطانة الرحم، ومن الحويصلة تطلق البويضات المحيطة بها، كما تساعد الإبرة التفجيرية على نضوج الجريبات التي نجد بداخلها البويضة.

آلية عمل الإبرة التفجيرية 

عند التحدث عن آلية عمل الحقنة التفجيرية علينا معرفة عن ماذا تتكون وعلى ماذا تشمل، حيث نجد أن عند الحمل يتم إفراز هرمون hcg من المشيمة وأثناء الحيض يتعاون هرمون المنبه للجريب مع هرمون lh وهذا يساهم في نضوج الجريبات، وفي نصف الحيض؛ ينفجر الجريب نتيجة ارتفاع هرمون lh؛ والبويضة وقتها تنطلق من 12 :24 ساعة، ونجد تشابه بين تأثير هرمون lh  وهرمون الحقنة التفجيرية وهذا يساعد في إطلاق البويضة.

محظورات أخذ الحقنة التفجيرية

هل من الممكن أخذ الإبرة التفجيرية في المطلق؟، الإجابة بالطبع لا حيث أن هناك حالات تعاني من أمراض معينة وبالتالي يحظر عليها أخذ الإبرة التفجيرية ويؤكد الطبيب على هذا من أجل سلامة الحالة، وفيما يلي نستعرض بعض الأمراض التى تعرقل أخذ الحقنة.

  • الغدة الدرقية .
  • الصرع.
  • البلوغ المبكر.
  • نزيف الرحم.
  • سرطان الثدي أو المبيض أو الرحم.
  • أمراض القلب والكلى.
  • الربو.

أوقات الجماع بعد الحقنة التفجيرية 

يحاول بعض الأزواج من خلال الجماع أن يحدث حمل، ولكن يتواجد أسباب تعرقل الإنجاب ويعد العقم من الأسباب الرئيسية تجاه هذا الأمر، وبعد التقدم الطبي الملحوظ أصبحت للحقنة التفجيرية دور في حدوث حمل فهي تعزز الخصوبة وتسهل حمل النساء، ولكي يتم التأكد من وجود حمل يتم إجراء تحليل الحمل بعد 13 يوم من الإبرة التفجيرية.

أوقات الجماع بعد الحقنة التفجيرية 

فالإبرة التفجيرية تقوم بتفجير الحويصلة وبعدها تنتقل البويضة لقناة فالوب منتظرة لتخصيب، والجماع يفضل أن يكون بعد أخذ الإبرة بحوالي 24: 36 ساعة، وذلك لأن البويضة تظل حية 24 ساعة، والطبيب يقوم بملاحظة خروج البويضة من خلال السونار وهذه العملية تتم كل 12 ساعة للتأكد من أن التبويض تم بشكل صحيح.

ما يجب فعلة بعد أخذ الحقنة التفجيرية ؟

بعد أخذ الحقنة التفجيرية هناك مجموعة أشياء عليكِ الالتزام بها فمثلا: قبل إجراء الحمل عليكِ التزام السرير 14 يوم في قسط من الراحة، وعليكِ معرفة أن بعد أخذكِ للحقنة سيكون مستوى الهرمون عالِ في الجسم، وبعد مرور الـ 14 يوم يمكنكِ عمل تحليل دم بعدما يستقر هرمون الحمل ويعتدل، بالإضافة إلى الأعراض التي سوف تصاحبكِ بعد التغيرات الهرمونية.

أعراض الحمل بعد اتخاذ الحقنة التفجيرية 

هناك مجموعة من الأعراض تشعر بها السيدات بعد أخذ الإبرة التفجيرية، وهذه الأعراض تنذر بالحمل وتدل على نجاح اتخاذ الإبرة، أما عن حدتها فتختلف شدتها من ضعفها حسب حالة كل امرأة فالحدة تكون متفاوتة من امرأة لأخرى، وعن أعراض الحمل نجد:

  • ألم في البطن تجاه المبايض.
  • ألم أسفل الظهر.
  • ورم في الثدي.
  • ألم حاد عند لمس أحد الثديين.
  • احتباس السوائل في الجسم.
  • التعب والإرهاق وعدم القدرة على بذل مجهود.
  • الشعور بالقلق واكتئاب الحمل والحزن والخوف.
  • غثيان الحمل الصباحي والصداع.
  • سقوط قطرات من الدماء تعرف بالغرس، أي انغراس البويضة في الرحم.
  • غياب الحيض.

عوامل نجاح الحقنة التفجيرية 

فيما يلي سوف نستدل على عدة عوامل تؤكد على نجاح الإبرة وحدوث الحمل وبعدها تشعر السيدة بأعراض الحمل من بعد اتخاذ الإبرة، والآن نسرد أهم العوامل التي تؤكد على نجاح هذه الوسيلة:-

  • العمر أحد عوامل نجاح الحقنة التفجيرية، فإذا زاد عمر المرأة عن ال 35 عام  تصبح نسبة الحمل قليلة.
  • كمية وصلاحية الحيوانات المنوية من أهم الوسائل التي تحدد نجاح أو فشل مفعول الإبرة.
  • الأمراض التناسلية قد تكون سبب في عرقلة العملية.

الاستدلال على فاعلية الحقنة 

توجد مجموعة أعراض تظهر على السيدات قبل أعراض الحمل المعتادة التي تحدث بعد اتخاذ الإبرة التفجيرية، وهذه الأعراض لا تنبأ بحدوث حمل ولكنها تستدل على نجاح العملية، وفيما يلي سوف نتعرف على هذه الأعراض فقط قومي بمتابعة السطور القادمة.

الاستدلال على فاعلية الحقنة 
  • فقدان الشهية.
  • كثافة الشعر في أنحاء الجسم.
  • احمرار الأطراف.
  • اضطراب المزاج.
  • تورم أسفل العيون.
  • الإصابة بالحكة.

نصائح عند أخذ الحقنة التفجيرية 

هناك مجموعة من النصائح عليكِ معرفتها وأخذها بعين الاعتبار عند اتخاذكِ لوسيلة الإبرة التفجيرية، وذلك حرصاً على سلامتكِ وهذه النصائح والإرشادات سوف نمليها عليكِ سيدتي فيما يلي فقط قومي بمتابعة السطور القادمة.

  • عليكِ إجراء سونار حتى بعد اتخاذكِ للإبرة.
  • الحرص على الجماع في الأوقات التي  حددها الطبيب لكِ.
  • ضرورة المتابعة مع الطبيب المختص لتجنب حدوث آثار جانبية أو أي أعراض خطيرة.
  • عليكِ الابتعاد عن الضغط النفسي.
  • عندما يحدث فرط في التبويض يحذر على السيدات اتخاذ الإبرة لأن هذا سوف يؤدي إلى تكيسات المبايض.

وفي الختام يسعدنا أن قدمنا لكم موضوعنا اليوم بخصوص تحليل الحمل بعد 13 يوم من الإبرة التفجيرية، وتعرفنا على فائدة الحقنة وعلى آثارها الجانبية، بالإضافة إلى أعراض الحمل بعد اتخاذها وسرد مجموعة من النصائح، وننوه أخيراً بضرورة الذهاب للطبيب إذا كان هناك مشكلة تعرقل الحمل لأنه وحده من يستطيع تحديد الوسيلة المناسبة لحالتكِ.

المصادر:

فري ويل فاميلي

بيبي ميد

هيلث لاين

زر الذهاب إلى الأعلى