الرضاعة

تطورات الطفل في الشهر الثاني عشر والطرق الصحيحة لتنمية مهارات الطفل

تتساءل أغلب النساء عن ما هي تطورات الطفل في الشهر الثاني عشر خاصة إذا كان هذا المولود الأول لها؛ لذلك سنتعرف في مقالنا التالي عن أهم التطورات المختلفة، سواء المعرفية والسلوكية وحتى العضوية، والتي تحدث للطفل بهذا العمر، وكيفية التكيف معها.

تطورات الطفل في الشهر الثاني عشر

هذا الوقت الذي يشهد تطورات الرضيع في الشهر الثاني عشر يعتبر أمراً صعباً ومميز بحياة كل من الأم والطفل؛ نظراً للتغيرات التي تحدث للطفل بهذا الوقت؛ لذلك سنتعرف عليهم فيما يلي بالتفصيل.

الحواس

تبدأ حواس الطفل في التطور بذلك الوقت كحاسة السمع التي تكون فائقة الدقة، ويكون الطفل قادراً على الاستماع، والتفكير فيما يسمعه من حوله جيداً، كما أنه يُفضل النظر والاستماع بنفس ذات الوقت مما يجعل قراءة الكتب المصورة من الأنشطة المفضلة للطفل، والشعور بالأشياء عن طريق لمسها.

الطعام

بالرغم من قدرة الطفل على تناول الأطعمة الصلبة بذلك الوقت، إلا أنه يجب عدم إيقاف الرضاعة الطبيعية، أو الصناعية حيث يعتبر الحليب ضرورياً، ومهم للطفل بذلك العمر، وإعطائه ثلاث وجبات يومية بجانب الحليب، ولكن يجب أن تكون هذه الأطعمة صحية كالفواكه، والخضراوات، والبروتين، والشوفان، والأرز بالإضافة إلى قدرة الجهاز الهضمي الخاص بالطفل على التعامل مع العسل، والحليب البقري ولكن يجب إدخالهما بحذر وببطء حتي تعتاد المعدة عليهما.

النوم

يعتبر النوم من علامات تطور الطفل في الشهر الثاني عشر الأكثر أهمية التي يجب الانتباه إليها حيث يكون قادراً على النوم حوالي 12-14 ساعة يومياً بذلك العمر ومن بينهما 11 ساعة في الليل غالباً، ولكن هذا ليس شرطاً أساسياً لجميع الأطفال؛ لذلك لا داعي للقلق والاهتمام بتثبيت النوم فقط وعدم تغييره حيث سيكبر الطفل على ذلك فيما بعد.

الحركة

يكون الطفل بهذا العمر قادراً على التقلب، والحبو، والوقوف لعدة ثوانٍ بمفرده، والسير ممسكاً بيدك، كما يستطيع بعض الأطفال تسلق درجات صغيرة، التنقل في أرجاء المكان، والتعرف على الأجسام عن طريق جذبها بيديه.

المشاعر

تزداد الحياة العاطفية للطفل بصورة كبيرة خلال الشهر الثاني عشر حيث يمكنه التبسم، والضحك بالإضافة إلى تطور بعض المشاعر الأخرى لديه مثل الوعي، والخجل.

تطور مشاعر الطفل بالشهر الثاني عشر

التطور الاجتماعي

يكون الطفل بعمر اثنى عشر شهراً قادراً على التمييز بين الكبار، والقدرة على التعرف على والدته، والتفاعل معها عند وجودها بطريقة مميزة حيث يقوم بإعطائها ما تطلبه كما يقوم بتقليد حركات الكبار مثل التلويح عند الانصراف، أو التصفيق بيديه.

البصر

يعتبر البصر أحد أهم تطورات الطفل في الشهر الثاني عشر حيث يكون قادراً على التعرف على الأشياء المتواجدة بالصور، والتمييز بين الألوان المختلفة، ويصبح لديه صورة جيدة لما حوله مثل الكبار، والقدرة على التعرف على مفهوم المساحة، المسافة بين الأشياء وبينه، وشكلها الهندسي أيضاً.

الألعاب

يستطيع الطفل الإستغناء عن ألعاب الرضع التي إعتاد اللعب بها، والإنتقال إلي اللعب بالكثير من الألعاب عند بلوغه عمر الاثنى عشر شهراً حيث يمكنه دحرجة الكرة للأمام والخلف، ووضع الأشياء الصغيرة بداخل أشياء أخرى أكبر منها، الرسم بيده عن طريق استخدام القلم الرصاص.

الكلام

يكون الطفل قادراً على فهم كلمات معينة بهذا العمر، وبعض التعليمات البسيطة مثل التحذيرات وغيرها، والقدرة على تسمية الأشياء بأحرفها الأولى، وترديد الأصوات المألوفة له.

حاسة الشم

تتطور حاسة الشم لدى الطفل بعمر الاثنى عشر شهراً بصورة كبيرة حيث يكون قادراً على التعرف على الروائح والتمييز بينها، ويقوم بإعطاء ردود أفعال مختلفة تجاه كل من الروائح السيئة والجيدة.

الاستقلال

يبدأ الطفل في مساعدة والدته عندما تقوم بتلبيسه ملابسه بالإضافة إلى قدرته في التعبير عن رغبته عن تناول الطعام أم لا بمفرده، وإصدار إشارات من أجل لفت الانتباه عند الحاجة الشيء معين عن طريق البكاء أو الإشارة بأصبعه السبابة وغيرهم.

التطور المعرفي

يكون لدى الطفل رغبة كبيرة بذلك العمر في استكشاف أي شيء، والقدرة على الإشارة للأشياء التي يُفضلها، والتفاعل مع الآخرين، والتعبير عن رغباته، رمي الألعاب لأسفل عن قصد، وتحديد المكان الذي تصل إليه اللعبة، كما يقوم بالإشارة لأعضاء جسمه أثناء تسميتها بصوت مرتفع، والاستمتاع بفحص الطعام الخاص به، وتغطية نفسه، ومحاولة إطعام نفسه باليدين أو الملعقة.

التطور المعرفي للأطفال بالشهر الثاني عشر

التطور الحركي

يعتبر التطور الحركي من تطورات الطفل في الشهر الثاني عشر حيث يكون قادراً على المشي، ولكن هناك بعض الأطفال الذين يتأخرون في المشي حتي عمر سنة ونصف، والتحرك بصورة جيدة، ومسك الأشياء بيديه بنفس الوقت، والقدرة على تناول الطعام الصلب حيث تكون أسنانه قد برزت وتطورت، والجلوس لفترة طويلة على قدميه، والانحناء بسهولة من أجل رفع لعبة من على الأرض على سبيل المثال.

بعض التطورات الأخرى

 يُصبح وزن الطفل بذلك العمر حوالي 9.5 كيلو جرام للذكور، و 10 كيلو جرامات للإناث، ومتوسط طول الذكور حوالي 75.5 سنتيمتر و 74 سنتيمتر للإناث، بالإضافة إلى تضاعف وزنه لثلاثة أضعاف منذ الولادة، والجلوس لفترات طويلة، والذهاب لجلب ألعابه بنفسه، ونطق بعض الأحرف الساكنة كما في بابا وماما.

كيفية التفاعل مع الطفل في الشهر الثاني عشر؟

من أجل تحسين تطورات الطفل في الشهر الثاني عشر بصورة جيدة وسليمة؛ يجب التفاعل معه وتحسين التطور الحركي والإدراكي لديه كما يلي:-

  • قراءة كتاب له.
  • اللعب معه من أجل تنمية مهارات الطفل اللغوية والاجتماعية والترفيه عنه.
  • تشجيعه على أن يكون نشيطاً ومتحركاً.
  • تشجيعه على أن يكون اجتماعياً نظراً لخجل معظم الأطفال بهذه المرحلة.
  • الاعتناء بتعليمه بعض المفاهيم مثل: أعلى وأسفل، الحار والبارد وغيرهم من المفاهيم لتحفيظ التطور اللفظي الخاص به.

هل ينمو الطفل بصورة طبيعية بالشهر الثاني عشر؟

تعتبر حالة كل طفل فريدة من نوعها، واجتيازه للمراحل الجسدية طبقاً للنمط الخاص به حيث يحتاج الطفل المولود قبل الأسبوع السابع والثلاثون من الحمل لبعض الوقت قبل التمكن من القيام ببعض الأمور التي يستطيع الأطفال الآخرون فعلها؛ لذلك يقوم الأطباء بإعطاء الخدّج عمرين كالتالي:-

  •  العمر الزمني، والذي يتم حسابه عند تاريخ بداية الولادة الفعلية.
  • العمر المعدل، والذي يتم حسابه عند بداية موعد الولادة الأصلي.

كيفية الحفاظ على سلامة الطفل؟

لكي يتم الحفاظ على صحة وسلامة الطفل وجعله في أفضل حال ممكن، يجب اتباع بعض الإرشادات وتطبيقها في الحياة اليومية وهي كما يلي:-

  • تجنب هز الطفل بعنف.
  • وضع السكاكين، والمقصات والأقلام بأماكن بعيدة عن الطفل.
  • جعل الطفل جالساً بالمقعد المخصص له أثناء السير بالسيارة.
كيفية الحفاظ على سلامة الطفل؟
  • عدم وضع مقعد الطفل على سطح غير مستوي، أو مائل، أو غير ثابت.
  • التأكد من تواجد أحبال الستائر بعيداً عن يدى الطفل.
  • عدم التفاعل معه أثناء القيادة من أجل تجنب الحوادث.

كيفية مساعدة الطفل على فهم واستخدام الكلمات؟

يتطلب الأمر بعض الشيء من الأم على مساعدة الطفل في الربط بين الأسماء والأشياء، حيث يزداد المخزون الكلامي واللغوي للطفل عند زيادة ذلك التمرين؛ لذلك يُنصح بما يلي:-

  • الاستمرار في التحدث إلى الطفل ونطق الأشياء بأسمائها أمامه حيث يستطيع تذكر الكلمة بسرعة عند تكرارها.
  • القيام بعد درجات السلالم عند صعودها، ونطق أسماء الفواكه، والخضراوات أمامه في السوق.
  • قراءة كتاب مصور له، واطلبي من الطفل أن يشير الأشياء المألوفة، أو يقوم بتسميتها.
  • إعطاء الطفل الحرية في اختيار الأشياء أحياناً، واسأليه إذا كان يريد ارتداء الجوارب الزرقاء أو الحمراء أو البيضاء، أو يريد اللعب بالحلقات أو المكعبات.

متى يجب الذهاب إلى الطبيب؟

يجب الذهاب للطبيب بالعام الأول من عمر الطفل من أجل الاطمئنان على نموه بصورة جيدة، وعدم نسيان موعد التطعيم، والاهتمام بالتطعيمات الموسمية التي تشير وزارة الصحة إليها، ولكن هناك بعض الحالات التي تتطلب الذهاب للطبيب على الفور كما يلي:-

  • عدم القدرة على الوقوف مع الدعم.
  • عدم تقليد حركات اليد والأصوات.
  • عدم نطق أي حروف أو كلمات حتي وإن كانت غير مفهومة.
  • عدم القدرة على الجلوس حتي الآن.

وفي نهاية مقالنا هذا، بعد أن تعرفنا على تطورات الطفل في الشهر الثاني عشر، يجب على الأم تقييم تطورات الطفل للتأكد من سلامته والذهاب للطبيب عند تأخر حدوث تطور لأي من هذه التطورات.

المصادر:

وات تو إكسبكت

ريجنانسي بيرز آند بيبي

ريزينج تشيلدرن نت

زر الذهاب إلى الأعلى