fbpx
نمو الجنين

مراحل تكوين الجنين في الشهر الأول | مراحل نمو الجنين في الأسابيع الأربعة الأولى

يغمُركِ الشعور بالسعادة عندما تعلمين أنكِ حامل، خصوصاً إذا كان أول حمل لكِ، وربما في تلك اللحظة ترغبين في معرفة مراحل تكوين الجنين في الشهر الأول، وكيف يبدو طفلكِ داخلك، وربما يدور في ذهنكِ العديد من الأسئلة التي تبحثين عن إجابة لها، عزيزتي الزائرة أنتِ في المكان الصحيح، سوف نُجيب عن كل ما يدور في ذهنكِ وأهمها نمو الجنين في الشهر الأول بشكل تفصيلي، واصلي القراءة عزيزتي الحامل.

مراحل تكوين الجنين في الشهر الأول

تنقسم مراحل نمو الجنين إلى ثلاثة فصول، والفصل الأول منها يبدأ من الأسبوع الأول وينتهي عند الأسبوع الاثنى عشر أي الثلاثة أشهر الأولى، وخلال تلك الفترة سوف يتغير طفلكِ من عدة خلايا صغيرة إلى جنين يبدأ بملامح الطفل، وبالتالي تكون مراحل نمو الجنين في الشهر الأول كالتالي:-

أولاً نمو الجنين في الأسبوعين الأول والثاني

  • قد يبدو الأمر غريبًا، لكنك لست حاملًا في الواقع في الأسبوع الأول أو الثاني من الوقت المخصص للحمل، نعم، أنتِ تقرئين بشكل صحيح.
  • عادةً ما يحدث الحمل بعد حوالي مرور أسبوعين من بدء آخر دورة شهرية لكِ، كما أنه يتم احتساب دورتك الشهرية كجزء من الحمل، على الرغم من أنكِ لم تكوني حاملاً في ذلك الوقت.
  • في غضون 24 ساعة يبدأ الحيوان المنوي بعملية الإخصاب وهي تعتمد على تلقيح البويضة في قناة فالوب، والذي ينتج عنه نمو أول خلية مكونة للجنين.
  • تبدأ البويضة في الانقسام بسرعة إلى العديد من الخلايا، والتي تبقى في قناة فالوب لمدة ثلاثة أيام بعد الحمل، ثم تستمر البويضة الملقحة في الانقسام؛ لأنها تمر ببطء عبر قناة فالوب إلى الرحم.

ثانياً نمو الجنين في الأسبوع الثالث

  • بعد تلقيح البويضة في قناة فالوب تبدأ مباشرة في عملية الانقسام، وذلك من أجل نمو مجموعة من الخلايا الصغيرة التي تساعد في تطور أجهزة الجنين المتعددة.
  • يتحد كلاً من الحيوان المنوي والبويضة في إحدى قناتي فالوب لتكوين كيان أحادي أو ثنائي الخلية يسمى اللاقحة (الزيجوت)، والذي يتوقف على عدد البويضات التي تم إطلاقها وتخصيبها، لذلك قد يكون لديكِ العديد من البويضات المُلقحة.
  • عادةً ما يحتوي الزيجوت على 46 كروموسوماً مقسمة بالتساوي بين الأم والأب، وتساعد هذه الكروموسومات في تحديد جنس طفلكِ وصفاته الجسدية.
  • بعد فترة وجيزة من الإخصاب، تنتقل اللاقحة إلى أسفل قناة فالوب مُتجهة إلى الرحم، وفي الوقت نفسه سوف يبدأ حدوث الانقسام لتشكيل مجموعة من الخلايا تشبه التوت الصغير والتي يُطلق عليها التوتية.
  • تبدأ البويضة المخصبة في النمو والانقسام بشكل متكرر إلى أن تنتج مئات الخلايا منها، ويُحيط بها كيس ضيق خاص بالماء يُطلق عليه الكيس الأمنيوسي، والذي يمتلئ بالسوائل بشكل تدريجي، فهو يساعد في تبطين نمو الجنين.
  • تتغذى اللاقحة خلال رحلتها على المواد الغذائية الذائبة التي توجد في سائل الخلية، وبمجرد وصولها للرحم فإنها تتغذى على السائل الموجود به.
  • ينمو في هذه الفترة جزء من الأعضاء مثل الدماغ، والعينين، وجزء من الجهاز العصبي وأيضاً القلب، كما أن الجنين يأخذ الشكل الدائري.

ثالثاً نمو الجنين في الأسبوع الرابع

نمو الجنين في الأسبوع الرابع

  • في الأسبوع الرابع تبدأ كرة الخلايا سريعة الانقسام تحفر في بطانة الرحم لكي تستقر بداخله، وتُسمى هذه العملية بالزرع.
  • تعمل اللاقحة على بناء مسكن لها داخل الرحم، حيث تستفيد البويضة المخصبة من الرحم في توفير كلاً من الأكسجين والغذاء، علاوة على ذلك إزالة الفضلات الناتجة عنها.
  • داخل الكيسة ستتحول المجموعة الداخلية من الخلايا إلى الجنين، حيث ستؤدي الطبقة الخارجية إلى ظهور جزء من المشيمة، والتي سوف تغذي طفلك خلال فترة الحمل.
  • تتطور المشيمة أيضًا، وتأخذ شكل الدائرة المُسطحة وتُعد المصدر الرئيسي لتغذية الجنين، فيتمثل دورها في نقل العناصر الغذائية من الأم للجنين، كما أنها تنقل الفضلات من الجنين.
  • يتضخم الرحم ويتوسع بشكل تدريجي، فهذه العملية مستمرة إلى نهاية الحمل.
  • تتشكل خلايا الدم وتبدأ الدورة الدموية.
  • في ختام الأسبوع الرابع سوف ينبض أنبوب “القلب” الصغير 65 مرة في الدقيقة، لكن لا يمكن سماع دقاق قلب الجنين لضعف الدقات وضآلة حجم القلب.
  • يصل طول الجنين في ختام الشهر إلى حوالي 1.25 سم، أي أصغر من حبة الأرز، بينما يكون وزنه حوالي 28 جم.

علامات الحمل في الشهر الأول

أولاً علامات الأسبوع الأول من الحمل

مع بداية الحمل قد لا يكون هناك إشارات واضحة تدل على الحمل، ورغم ذلك هناك بعض العلامات التي تشير إلى الأسبوع الأول من الحمل، وهي كالتالي:-

  • الإرهاق بشكل عام.
  • زيادة خفيفة في حرارة الجسم.
  • تقلب المزاج.
  • الانتفاخ.
  • القليل من الكسل.

ثانياً علامات الأسبوع الثاني من الحمل

أولاً يجب أن تتأكدي أنه ما زال مُبكرا ظهور أي علامات للحمل، ولكن قد تشعرين ببعض العلامات في الأسبوع الثاني التي تكون كالآتي:-

  • تقلب المزاج.
  • الشعور بالإعياء.
  • انتفاخ الثديين.
  • كثرة التبول.
  • الغثيان والقيء.

ثالثاً علامات الأسبوع الثالث من الحمل

  1. القيء الصباحي:– مع بداية تكوين الجنين في الشهر الأول يبدأ في المقابل تغيير في الهرمونات، فيزداد مستوى الهرمون في الجسم، ويظهر ذلك من خلال شعورك بالغثيان الذي يرتفع لدرجة التقيؤ.
  2. النزيف:- يعتبر استقرار اللاقحة في بطانة الرحم من مراحل نمو الجنين في الشهر الأول، وهذا ينتج عنه النزيف ونزول بعض البقع من المهبل، لكن لا حاجة إلى القلق بشأن النزيف فهذه إشارة لتطور نمو الجنين بداخلك.
  3. ارتفاع معدل هرمونات الحمل:- في حالة حدوث ارتفاع في معدل هرمونات الحمل عن الحد المعتاد خلال نمو الجنين في الشهر الأول، فإن هذا يُشير إلى احتمال أن يكون الجنين توأم.

رابعاً علامات الأسبوع الرابع من الحمل

بدءًا من الأسبوع الرابع من مراحل تكوين الجنين في الشهر الأول يحدث سلسلة من التغيرات الظاهرة في جسدك، من أهمها زيادة معدل هرمون البروجسترون الذي يُساهم في المحافظة على الحمل، ومن ضمن علامات الأسبوع الرابع من الحمل الآتي:-

  • غثيان الحمل الصباحي.
  • حنان الثدي.
  • كثرة التبول.
  • الشعور بالإنهاك.
  • الرغبة أو النفور من بعض روائح الطعام.
  • الرغبة أو النفور من تناول بعض الأطعمة.

غذاء الحامل في الشهر الأول

غذاء الحامل في الشهر الأول

ربما لا يكون لديكِ علم بأنكِ حامل على الرغم من اتضاح بعض الإشارات، ولكن قد يأتي في ذهنك أنها إشارات الدورة الشهرية، لذلك إذا كنتِ تفكرين في الحمل فعليكِ أخذ كافة الاحتياطات، من بينها التغذية السليمة لكِ لضمان صحة جنينك، لأنكِ تكونين في بداية تكوين الجنين في الشهر الأول من الحمل، ويتمثل غذاء الحامل في الشهر الأول في الآتي:-

البيض:-

يعتبر البيض للحامل من المصادر الأساسية في إنتاج البروتين، وليس هذا فحسب بل يتضمن أيضاً قائمة من الفيتامينات المختلفة مثل فيتامينات “ب” المتنوعة، وفيتامين “أ” و”ك” و”د” و”ه”، كما يحتوي على معدنيين رئيسيين وهما الخارصين والكالسيوم، وتناوله  يُساهم في مراحل نمو الجنين في الشهر الأول بشكل سليم.

منتجات الألبان:

ضرورية جداً لكِ ولجنينك، فهي تحتوي على البروتينات، وفيتامين “د” الهام للحامل وجنينها، وكالسيوم بكميات متنوعة، ودهون صحية، وتتمثل منتجات الألبان في تناول الجبن، والزبادي، وشرب الحليب.

الخضروات:-

من الخضروات المهمة التي تسُاهم في نمو الجنين في الشهر الأول البطاطا، والبروكلي، والسبانخ، والباذنجان، وبها عناصر غذائية متنوعة من المعادن والفيتامينات المناسبة لصحة الجنين والحامل.

تناول اللحم:-

لا يمكن الاستغناء عن تناول اللحوم الحمراء للحامل خلال الشهر الأول من الحمل، ورغم ذلك يجب أن تأخذِ حذركِ من اللحوم غير المطهية أو المُصنعة.

الفواكه:-

تُساعد الفواكه في تكوين الجنين في الشهر الأول نظراً لأنها تشتمل على بعض المعادن ومضادات الأكسدة، ومن أمثلة الفواكه التي يُنصح بتناولها في الشهر الأول من الحمل الفراولة، والموز، والتفاح، والجوافة.

السمك:-

يُعد السمك من المصادر التي بها نسبة قليلة من الدهون، علاوة على ذلك فهو مصدر غني بالبروتين وبعض المعادن مثل الماغنسيوم والخارصين (الزنك) والكالسيوم، ويحتوي على عدة فيتامينات مثل فيتامين “د” و”ب” و”ه”.

المُكسرات:-

عند تناولكِ المُكسرات فإن جسمك يحصل على قدر مناسب من الدهون المفيدة لكِ ولجنينك ومجموعة من المعادن والفيتامينات المتنوعة.

الحبوب الكامل:-

من الحبوب الكاملة المهمة التي تسُاهم في مراحل تكوين الجنين في الشهر الأول كلاً من  الأرز البني، والقمح، ودقيق الحبوب الكاملة، والشوفان، فهي بها عناصر غذائية متنوعة من المعادن مثل الماغنيسيوم، والحديد والسلينيوم، هذا بجانب فيتامين “ب” والألياف والنشويات.

الأكلات الممنوعة للحامل في الشهر الأول

لكي تضمني اكتمال تكوين الجنين في الشهر الأول على النحو الصحيح، عليك بالابتعاد عن الأطعمة التي تؤثر على صحتك وصحة جنينك وتجنب حدوث الإجهاض، ومن أمثلة هذه الأطعمة التالي:-

الطعام المُصنع:-

يتوجب عليكِ الابتعاد عن كل الطعام المُغلف بقدر الإمكان، لأن به نسبة كبيرة من المواد الحافظة وعناصر مثل الصودديوم والسكريات، ولضمان صحة جنينك تناول الطعام المُعد في المنزل.

الجبن المطبوخ:-

قد يتضمن الجبن المطبوخ على بعض أنواع البكتيريا التي تؤدي إلى تسمم الحمل، وبالتالي يجب عدم تناوله أثناء مراحل تكوين الجنين في الشهر الأول.

فاكهة الأناناس:

قد يُسبب الأناناس حدوث الإجهاض، وذلك لأنه يتضمن بداخله على مادة تعمل على تحفيز إرخاء عنق الرحم وهي مادة “البروملين”.

الكافيين:

يُسبب تناول الكافيين للحامل العديد من المشاكل، فهو يؤثر بشكل سلبي على الجهاز العصبي لديكِ، مما يجعلكِ عصبية باستمرار، وأيضاً ينتج عنه الشعور بالإرهاق والتعب المُستمر.

السكريات:-

بما أنكِ حامل فأنتِ مُلزمة بسعرات حرارية إضافية من أجل تغذية الجنين وهي 300 سعر حراري فقط، لذلك لا تزيدي عن هذا الحد المطلوب لكي لا يزيد وزنكِ وتعانين بعد ذلك من مشكلة السِمنة المُفرطة.

اللحم غير المطهي:-

يحتوي الدجاج واللحم على نوع من البكتيريا، وقد تكون هذه معلومة جديدة بالنسبة لكِ لكن لا تقلقِ؛ لأنه بمجرد طهي الدجاج واللحوم جيداً فإن تلك البكتريا تموت، ولكن في حالة تناولكِ لحم غير مطهي فقد تتعرضين إلى الإصابة ببكتيريا الليستريا والسالمونيلا.

نصائح للحفاظ على الجنين في الشهر الأول

نصائح للحفاظ على الجنين في الشهر الأول

يَهُمنا أن تكوني بصحة جيدة أنت وجنينك، لذلك نحن هنا لكي نضيف لكِ أيضاً أبرز النصائح التي تُساعدكِ في الحفاظ على جنينك أثناء تكوين الجنين في الشهر الأول، ومن أبرز هذه النصائح ما يلي:-

المتابعة المستمرة مع طبيبك

اللحظة التي تعلمين فيها بكونكِ حامل، عليكِ أن تفكري حينها في اختيار الطبيب الخاص بكِ لمتابعة حمل بشكل مستمر، حيث يجب أن تكون المتابعة على الأقل مرة كل شهر لكي تطمئني على صحتك وصحة جنينك، ولا تقتصر المتابعة مع الطبيب خلال فترة الحمل فقط بل إنه يُفضل المتابعة أيضًا بعد الولادة لمدة تصل إلى أربعة أشهر، وثقي تماماً أن كل هذا يكون لصالحك ليخفف عنكِ عبء الشعور بالتعب والخوف.

تجنب السوائل الساخنة

يمر تكوين الجنين في الشهر الأول بعدة مراحل، وفي إحدى المراحل يكون على هيئة نقاط دم متجمعة مع بعضها البعض، ففي حالة شُربكِ للسوائل الساخنة في تلك الفترة من المتوقع خسارة الجنين، وبناءً على ذلك عليك بالامتناع عن استخدام المياه الساخنة أثناء الاستحمام، لذا يستبعد تناول المشروبات الساخنه للحامل في الشهر الأول تماماً.

تجنب الأشياء الثقيلة

حمل الأشياء الثقيلة من النصائح التي يجب أن تكون بعين الاعتبار، فهي تكون من أبرز المخاطر التي قد تُودي بحياة الجنين أثناء تكوينه في الشهر الأول، كما أنها تؤثر أيضاً على صحة الحامل إلى الدرجة التي تجعلها تفقد حياتها، فلا تستهوني بهذا الأمر وخذيه على محمل الجد للحفاظ على حياة جنينك وحياتك.

تجنب ممارسة الجنس

أول النصائح التي يُلقيها عليكِ طبيبك هي تجنب ممارسة الجنس (العلاقة الحميمية) في الشهر الأول من الحمل، لأنه يحدث نمو الجنين في الشهر الأول، وبالتالي يكون الهدف الأول لطبيبك هو حمايتك وحماية طفلك من أي تعب، وهذا يرجع إلى أن العلاقة الحميمية تؤثر سلبياً على الأم وتضعفها مما يجعلها تعاني من الشعور بالتعب.

تناول حبوب الفوليك أسيد باستمرار

أول الحبوب التي يتم إعطائها للحامل في الشهر الأول هي حبوب الفوليك أسيد، وهي تستمر معها حتى انتهاء الحمل، وهي لها العديد من الفوائد، من بينها أنها تمنع إصابة الجنين بالتشوهات، وتمنحه التغذية الكاملة، بينما الفائدة التي تحصل عليها الأم تتمثل في أنها تشعر بالاطمئنان من حيث متابعة شهور الحمل، وتساعدها في تجاوز كافة المراحل الخطرة التي تتعرض لها أثناء الحمل، وتكون فرصة الولادة الطبيعية لها كبيرة جداً.

الأعشاب المُفيدة للحامل في الشهر الأول

لكي يسير تكوين الجنين في الشهر الأول على النحو الصحيح، عليكِ عزيزتي الحامل تناول بعض الأعشاب المُفيدة لكِ ولجنينك خلال هذه الفترة، ومن هذه الأعشاب المُفيدة الأتي:-

الزنجبيل:-

يُساعد الزنجبيل الحامل في تقليل علامات الحمل مثل الغثيان، فعندما تشعرين بالغثيان عليكِ بشرب كوب دافئ من الزنجبيل واخلطيه مع الشاي، كما أنه يمكن طهيه عن طريق تجزئة الزنجبيل لأجزاء صغيرة ودمجه مع كلاً من العسل وعصير الليمون، فهذا الخليط يُساعد في تهدئة المعدة.

أوراق نبات القراص:-

تتضمن أوراق نبات القراص على حمض الفوليك، هذا بجانب مجموعة عناصر غذائية ذات فائدة قوية، وكذلك بعض المعادن والفيتامينات، وتظهر فائدتها للحامل في زيادة الحليب في الثدي.

الشوفان:-

يحتوي الشوفان على عنصري الماغنسيوم والكالسيوم، فهو مهم جداً أثناء الحمل لأنه يُقلل من القلق والتعب، ويحد من تهيج الجلد، ويعمل على تعزيز الدورة الدموية للرحم والمشيمة، هذا بجانب تعزيز عملية الهضم.

التوت البري:-

يدخل التوت البري ضمن قائمة الأعشاب المفيدة للحامل، وتتمثل أهميته في احتوائه على عناصر مضادة للجراثيم، وهو أيضاً دواء طبيعي لعلاج الالتهابات التي توجد في مجرى البول أو المسالك البولية.

النعناع:-

يمك الحصول على فوائد النعناع للحامل عن طريق وضعه في الشاي، وهو يكون الدواء الطبيعي لشفاء انتفاخ البطن وتخفيف الغثيان، ولكن يجب الانتباه أثناء تناوله لكي لا يحدث ضرر، حيث يجب تناول كوبين أو أقل فقط في اليوم.

توت العليق الأحمر:-

توت العليق الأحمر

هو مفيد جداً للرحم لأنه غني ببعض الفيتامينات والكالسيوم، ويُمكن استخدامه بطريقتين إما غليه مع أعشاب النعناع أو استخدامه كأقراص، ونُريد أن ننوه هنا أنه إذا كنتِ تعرضتِ في السابق إلى ولادة مبكرة أو قيصرية، ففي هذه الحالة يجب الابتعاد عن تناول توت العليق الأحمر.

شاي جذر الهندباء:-

يُساعد شاي جذر الهندباء في الهضم، وذلك لأنه يُزيد من معدل إفراز العصارة الصفراء والهضمية، وأيضاً يقوي الكبد من خلال القضاء على السموم التي توجد به، والسبب الرئيسي وراء الأهمية الكبرى لهذا العشب هو يرجع إلى احتوائه على عنصري الحديد والكالسيوم.

إشنسا:-

لا مفر من تعرض الحامل لنزلات البرد، وعلى الرغم من صعوبة أخذ دواء للبرد في هذه الفترة، فإن عشب إشنسا سوف يكون الدواء الطبيعي لكِ بعيداً عن العقاقير لكي يقلل من نزلات البرد، على أن يكون تناوله باعتدال، ويجب عدم الإفراط في تناول هذا العشب.

شاي الفواكه:-

هو من الأعشاب التي لا تلحق الضرر بالحامل، فهو تم صُنعه من خلال بعض الفواكه المجففة، وتتمثل أهميته في تخفيف علامات الحمل، ومن أمثلة شاي الفواكه، شاي التفاح، وشاي التوت، وشاي الحمضيات.

شاي بلسم الليمون:-

يُساعد هذا النوع من الشاي في الحد من القلق الزائد، وتخفيف التوتر، ويكون علاجاً طبيعياً للأرق.

النباتات والأعشاب الممنوعة للحامل في الشهر الأول

كما ذكرنا سابقاً  الأعشاب المفيدة لكِ عزيزتي الحامل أثناء الحمل، فهنا سوف نتحدث أيضاً هناك بعض الأعشاب الضارة لكِ وعليكِ تجنبها، وهي تتمثل في الآتي:-

اليانسون:-

مشروب اليانسون له بعض التأثيرات السلبية على الحمل، وأبرزها أنه يؤذي الحمل نتيجة تأثيره المُباشر على هرمونات المرأة، كما يجعلكِ تشعرين بعد انتظام دقات قلبك، وتحسس الجلد.

الشجيرة (الميرمية):-

تُعد من الأعشاب الضارة أثناء نمو الجنين في الشهر الأول وأيضاً خلال فترة الرضاعة، فتناوله يؤدي إلى حدوث نزيف في الرحم مما ينتج عنه الإجهاض، وكذلك يُعيق الحليب في ثدي الأم.

جميع أنواع الجنسنغ:-

توصلت الأبحاث والدراسات أن جميع أنواع الجنسنغ تؤدي إلى حدوث العيوب الخلقية للجنين، كما أنه يعمل على زيادة ضغط الدم.

اللوفيرا (جل الصبار):-

بعض الأعشاب لها فوائد وأضرار معا، وأمثلة على ذلك الألوفيرا، فبرغم فوائدها الكثيرة إلا أنها تسبب حدوث إجهاض للجنين، أو جعله يولد بعيوب خلقية، وأنتِ في غنى عن هذه الأضرار، فعليكِ تجنبه من أجل حماية جنينك.

الكراوية:-

أيضاً الكراوية لها فوائد وأضرار، ومن بين أضرارها الشائعة إجهاض الجنين، وتعرض الحامل لخطر الولادة المبكرة، وانقباضات الرحم.

الخشخاش:-

بشكل عام تعد ثمار الخشخاش من الثمار التي تسبب حدوث التسمم للأطفال، كما أنها تجعل دقات القلب غير منتظمة، وتجعلكِ تتحسسين من الضوء.

البابونج:

البابونج

ربما تكوني قرأتِ سابقاً أن يعد البابونج للحامل من الأعشاب المفيدة أثناء الحمل، ولكن هذا خطأ سيدتي، لأن البابونج يدخل ضمن قائمة الأعشاب الضارة أثناء نمو الجنين في الشهر الأول، فهو يسبب خطر الولادة المبكرة وانقباضات الرحم، وإجهاض الجنين، هذا بجانب تعزيز تدفق الدم، والحساسية.

القرفة:-

يؤدي تناول القرفة بشكل مفرط تكوين الجنين في الشهر الأول إلى تسمم الكبد، لذلك على الحامل تجنبه، خصوصاً إذا كانت تأخذ دواء السكري، أو تعاني من قرحة المعدة.

الزعتر الأخضر:-

يؤدي الزعتر الأخضر إلى سرعة تدفق الدم، وهذا خطر على الحامل، خصوصاً أثناء مراحل نمو الجنين في الشهر الأول.

الحلبة:

كلنا نعلم أن الحلبة للحامل من المشروبات الأساسية للمرأة ولكن بعد الولادة، حيث تناولها أثناء الحمل ليس أمرا جيدا، لأنها قد تسبب الولادة المبكرة والإجهاض، وإذا كنتِ تعانين من السكر فتجنبِ مشروب الحلبة تماماً، لأن لها تأثير مباشر على سكر الدم.

أسباب الإجهاض في الشهر الأول

قد تفقد الحامل جنينها في الشهر الأول وهو ما يُسمى بالإجهاض، ولكن الكثير يجهل السبب وراء الإجهاض في الشهر الأول ، والسبب الأول يتمثل في عدم وعي المرأة الكافي بالأسباب التي تؤدي إلى حدوث الإجهاض في الشهر الأول من الحمل، وتتمثل أسباب الإجهاض في الآتي:-

تقدم العمر:-

نظراً لتقدم العمر فإن هناك احتمالات لتعرضك بعض الأمراض مثل الغدة الدرقية أو داء السكر، وهذه الأمراض تؤثر عليكِ سلباً أثناء حملك وتُسبب إجهاض الجنين بشكل مبكر قبل اكتمال مراحل نمو الجنين في الشهر الأول.

الكروموسومات:

من المتوقع حدوث بعض المشاكل مع الكروموسومات أثناء مرورها بعملية التلقيح (الإخصاب)، مثل حدوث خلل وراثي أثناء تجمع الكروموسومات الأنثوية مع الكروموسومات الذكورية، وهذا الخلل ينتج عنه إجهاض الجنين.

زيادة درجة الحرارة:

في حالة زيادة درجة حرارة جسدك أثناء الشهر الأول من الحمل، فقد تتعرضين إلى إجهاض الجنين.

عدم توازن الهرمونات:

يوجد العديد من حالات الإجهاض المُبكرة التي تكون بسبب عدم توازن هرمونات الحمل الأساسية مثل هرمون البروجسترون، والذي ينتج عنه عدم قدرة البويضة المخصبة من إتمام عملية الزرع في بطانة الرحم.

الأورام الليفية داخل الرحم:-

هي تؤدي إلى الإجهاض في حال تداخلها مع إمدادات الدم الخاصة بتكوين الجنين في الشهر الأول.

بعض أنواع الأغذية:

ذلك مثل البيض النيء، والأناناس، والكبدة.

أسباب أخرى تؤدي إلى الإجهاض

  • تشوهات الرحم.
  • حدوث خلل في الاستجابة المناعية.
  • تعرض الحامل لحالة إجهاض في السابق.
  • معاناة الحامل من داء السكري.
  • السمنة الزائدة.
  • التسمم الغذائي.
  • مشاكل عنق الرحم.
  • التسمم الغذائي.
  • مشاكل في المشيمة.
  • سوء التغذية.
  • تعرضكِ لصدمة نفسية.

أعراض الإجهاض في الشهر الأول من الحمل

أعراض الإجهاض في الشهر الأول من الحمل

بينما هناك علامات تُشير إلى الحمل، أيضاً يوجد بعض الأعراض التي تُشير إلى حدوث الإجهاض المُبكر في الشهر الأول، وتتمثل الأعراض في الآتي:-

  • الشعور بألم في منطقة الظهر.
  • حدوث النزيف.
  • ضعف الحامل بوجه عام.
  • حدوث تشنجات قوية.
  • الإحساس بوجع في منطقة البطن.
  • الحمى

طرق تجنب الإجهاض في الشهر الأول

لكي تتجنبي حدوث الإجهاض المُبكر عليكِ بالآتي:-

  • البحث عن طرق رعاية الجنين قبل الولادة.
  • التوصل إلى الأسباب التي تؤدي إلى الإجهاض وتجنبها.
  • تجنب كلاً من الكحولات والعقاقير والتدخين.
  • أخذ المكملات الغذائية والفيتامينات الخاصة بكِ بشكل يومي.
  • تجنب المشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين.
  • كوني أكثر رشاقة قبل اتخاذ قرار الحمل.
  • تجنب العدوى عن طريق عدم التواصل مع الأفراد المرضى.
  • غسل اليدين جيداً قبل وبعد الأكل.
  • تناول الطعام الصحي فقط بجانب بعض الخضروات والفواكه التي تمنع حدوث الإجهاض.

وهنا نكون قد توصلنا إلى نهاية مقال مراحل تكوين الجنين في الشهر الأول، والذي تناولنا فيه نمو الجنين في الشهر الأول بالأسابيع، هذا بجانب بعض النصائح والطرق التي تُساعدكِ في الحفاظ على الجنين وإتمام حملكِ على خير وسلامة، ونأمل أننا نكون قد أجبنا على كافة الأسئلة العالقة في ذهنك، نشكركِ على حُسن المتابعة عزيزتي الحامل.

المصادر:

مايو كلينك

ويب ام دي

كليفر لاند كلينك 

 

زر الذهاب إلى الأعلى