الرضاعة

تنويم الطفل | وأهم النصائح الهامة التنويم الطفل بصورة أفضل

تعد فترة فهم طبيعة وأسلوب تنويم الطفل منذ الأيام الأولى من ولادته من أكثر الفترات المرهقة كثيرًا لكِ عزيزتي ولطفلكِ أيضًا، والتي يجب التعامل مع تلك الفترة بحرص وصبر شديد، لذا فهناك العديد من الطرق الحديثة والأساليب البسيطة لتعلم طفلكِ كيفية التأقلم والانتظام على النوم ليلًا، كما أنها تساهم في تعلمه أيضًا الاستقلال والقدرة على النوم بمفرده، بالإضافة إلى أن هناك العديد من الأمور التي يجب تجنبها ومراعاتها عند تنويم الرضع والتي سنتعرف عليها هنا.

كيفية تنويم الطفل الرضيع

قد تشعر كثيرات من السيدات في بادئ الأمر عند تنويم طفلها بالعديد من الصعاب والأمور المزعجة لكونه قد لا يستجيب لها أو أنه قد يبدأ في البكاء دون توقف، لذا هناك بعض الحيل والأساليب المختلفة والمتداولة التي يمكن تنفيذها لكي يخلد طفلكِ إلى النوم على الفور وتشمل أهم استراتيجيات تنويم الطفل فيما يلي:

تهدئة الأنوار والنوم في مكان هادئ

جميعنا نعرف أنه لا يمكن النوم بالإنارة العالية، لذا يجب الاهتمام بتهدئة الأنوار قبل نوم صغيرك، حيث تساعد تلك الحركة أيضًا على ربط موعد نوم الطفل بالإضاءة الضعيفة، كما أنها تساعد على تنظيم مواعيد نوم صغيرك عند فعلها يوميًا في مواعيد ثابتة.

سماع الضوضاء البيضاء

كثيرًا منا لا يعرف ماذا تعني الضوضاء البيضاء، فيطلق هذا المصطلح على مجموعة من الأصوات المختلفة المدمجة التي تعمل على استرخاء الجسم وزيادة الشعور بالنعاس مثل صوت الشلالات أو الأمطار والرياح، لذا فهي بالفعل من أكثر الطرق المجربة في زيادة شعور الطفل بالنوم بعد سماعها.

ركوب السيارة

قد أثبتت العديد من التجارب المختلفة على الأطفال بأن حركة اهتزاز السيارات أثناء السير تؤثر على زيادة رغبة الأطفال في النوم، كما تساعد أصوات الضوضاء الخارجية المختلفة على خلق الضوضاء البيضاء التي سبق أن تعرفنا عليها، لذا في حالة عدم إمكانك لتنويم صغيرك، احرصي على أخذ جولة قصيرة بسيارتك فقط.

حمام ماء دافئ

تنويم الطفل بأخذ حمام دافيءيعتبر الاستحمام بالماء الدافئ من أكثر الطرق الفعالة في استرخاء جسم طفلكِ وزيادة استسلامه ورغبته في النوم، كما يفضل عمل تدليك خفيف لجسمه طوال فترة الاستحمام باستخدام أي نوع من أنواع الزيوت العطرية المفضلة مثل زيت اللافندر، كما يمكن إعطائه الألعاب الخاصة به للاستمتاع بها وقت الاستحمام، فهذا قد يجعله يريد النوم بشدة نتيجة للمجهود الذي سيبذل منه أثناء اللعب في المياه.

التأكد من إطعام طفلكِ

تعد من أكبر الأسباب التي تؤثر على بكاء طفلكِ وعدم رغبته في النوم بشكل جيد هو شعوره بالجوع قبل النوم، لذا اهتمي لإطعامه قبل الخلود إلى النوم بنص ساعة تقريبًا، كما يفضل إرضاع صغيرك رضاعة طبيعية لكونها تساعد على تهدئة الطفل بشكل كبير.

التحدث معه بصوت منخفض

يعتبر صوت الأم من الأصوات المريحة والمهدئة لأطفال، لذا اختاري أغنية مفضلة لديك، لكن بشرط أن تكون هادئة وقومي بغنائها أثناء تنويم صغيرك أو يمكن التحدث معه بشكل هادئ أيضًا، كما يمكن استخدام أسلوب المسح على الرأس يشبه التدليك الخفيف لزيادة شعور بالأمان والطمأنينة وتحفيزه للنوم.

متى ينام الرضيع نوم متصل

يختلف موعد انتظام نوم الأطفال من طفل لآخر، ويمكننا القول بأنه يبدأ استمرار وانتظام نوم الطفل بعد بلوغه الستة أو ثماني أشهر، لأنه قد يكون جاهزًا في تلك الفترة للفطام وزيادة قدرته على تناول الأطعمة الصلبة وزيادة شعوره بالشبع والرغبة في النوم دون الاستيقاظ في منتصف الوقت، وعند بلوغ الطفل عام كامل من ولادته يقل تدريجيًا ساعات القيلولة الصباحية الخاصة به لكونه يصبح أكثر نشاطًا وفضوله في اللعب واكتشاف ما يدور حوله خلال ساعات النهار.

فوائد تنويم الرضيع على بطنه

تعتبر من العادات الطبيعية لدى الأطفال هي استمرار تقلبهم أثناء النوم لحين الاستقرار إلى وضع مريح لهم ويفضل كثير من الأطفال وضعية النوم على البطن دون معرفة الأم فائدة أو ضرر هذا، لذا تتمثل أهم فوائد تنويم الطفل على بطنه في الآتي:

  • تساعد على تعلم الطفل بعض الحركات والمهارات المختلفة بشكل مبكر مثل رفع رأسه أو تعلم الزحف.
  • تساهم في عدم تعرض الأطفال لخطر اصطدام رأسهم بالأرض أثناء اللعب.
  • تقوية عضلات الرقبة والرأس.
  • يبدأ في تعلم كيفية تحريك رأسه يمين ويسار بصورة أفضل.

أضرار تنويم الطفل على بطنه 

أضرار تنويم الطفل على بطنه بجانب الفوائد التي تم ذكرها، قد لا تعرف عديد من الأمهات بأن هناك الكثير من التأثيرات السلبية والأضرار التي يمكن أن  تصيب طفلها في حال تعوده على النوم على بطنه خلال فترة طفولته، وأمامك الآن أهم تلك الأضرار:

  • قد يتعرض الطفل للموت المفاجئ عند التنويم على البطن لعدم قدرته على التنفس بشكل جيد.
  • تشكل تلك النومة خطر كبير على المعدل الطبيعي لدقات قلب الطفل.
  • يمكن أن يتسبب النوم بهذا الشكل على الموت المبكر للأجنة، نتيجة استنشاق الطفل لغاز ثاني أكسيد الكربون بدلًا من إخراجه.
  • قد يتعرض العديد من الأطفال للإصابة بانسداد الأنف.
  • تعمل تلك الحركة على الضغط على الرئة بشكل كبير مما يتسبب في حدوث مشاكل صحية مختلفة بالجهاز التنفسي.
  • يتسبب نوم الطفل على بطنه في ارتجاع الحمض أثناء التنفس.

كيفية تنويم الأطفال الرضع العنيد

الطفل العنيد هو الذي يريد اللعب والتحرك بكثرة ليل ونهار ولا يريد أن يخلد إلى النوم في الميعاد المحدد له ليلًا، وقد يحتاج الآباء لإمكانية تنويم الطفل العنيد لاستخدام العديد من الحيل والأساليب المختلفة والمتنوعة للسيطرة عليه، وتتمثل تلك الأساليب والخطوات فيما يلي:

  • عدم ترك طفلكِ في النوم خلال ساعات النهار.
  • عدم حجز طفلكِ عن اللعب، فيجب توفر له كافة النشاطات والألعاب لكي يبذل المزيد من المجهود وزيادة رغبته في النوم.
  • البعد عن الأطعمة المليئة بالسكريات أو الدسمة في الليل، لأنها قد تؤثر على عدم قدرته على النوم بشكل جيد.
  • عندما يحين وقت تنويم الطفل العنيد، يجب إخفاء جميع الأشياء التي تجذب أنظاره مثل الألعاب الخاصة به.
  • يفضل الاستحمام وإعطاء لطفلكِ ملابس مريحة وفضفاضة أثناء النوم.
  • عدم اللعب مع الطفل قبل النوم مباشرةً، لعدم زيادة رغبته في عدم النوم والقيام لاستكمال اللعب.
  • يمكن استخدام أسلوب التحفيز أو المكافأة في حالة انتظام نوم الطفل في الوقت المحدد له.
  • قراءة القصص الشيقة بصوت خافض يساعد على استرخاء جسم طفلكِ بشكل واضح ومجرب.

روتين لتنويم صغيرك 

روتين منظم لـ تنويم الرضيعيعد روتين تنويم الطفل من الأساسيات التي لا يمكنك سيدتي الاستغناء عنها خاصةً خلال الأشهر الأولى منذ ولادته طفلك، فالروتين هنا من الطرق التي تساهم في تأقلم وتعود الأطفال على العديد من القوانين المختلفة التي ستظل معه حتى الكبر، وأيضًا التخلص من العادات الخاطئة أثناء النوم خلال بضعة أيام فقط، ويشمل هذا الروتين فيه:

  • اليوم الأول: أيقظي طفلكِ في ميعاد ثابت كل صباح للتأقلم عليه باقي الأيام القادمة، وأيضًا حددي وقت ثابت للنوم مع تهيئه له الجو مثلما تعرفنا سابقًا.
  • اليوم الثاني: يمكن في اليوم الثاني تكرار ما تم فعله في اليوم الأول، لكن يمكن إضافة تشغيل الموسيقى الهادئة له عند النوم.
  • اليوم الثالث: يجب في هذا اليوم ترك طفلكِ داخل فراشة بمفرده كما يجب أن يرى ذلك ليعلم أنه سينام به فيما بعد.
  • اليوم الرابع: كرري الأيام السابقة، لكن تقليل مدة تفقد صغيرك من خمس دقائق إلى عشر دقائق.
  • اليوم الخامس: يجب أن يكون في هذا اليوم تأقلم صغيرك على النوم داخل فراشه.
  • اليوم السادس: هناك بعض الأطفال لم يتعودوا على وجودهم داخل الفراش بمفردهم وقد تستيقظ وتبكي، فعند تعرضك لتلك الحالة اتركي طفلكِ يهدأ بنفسه ثم يعاود النوم مرة أخرى.
  • اليوم السابع: نحن قد توصلنا إلى يومنا الأخير، ويجب أن يكون الطفل انتهت مخاوفه واستطاع التغلب على نقاط ضعفه.

طرق لإسكات بكاء صغيرك عند النوم

هناك الكثير من الأطفال قد تشعر بالرغبة في البكاء المستمر بمجرد ذهابهم إلى فراشهم للنوم دون تحديد الأبوين السبب الواضح لهذا التصرف، وقد يحمل إحداهما الطفل ويظل هكذا طوال الليل حتى يخلد إلى النوم، لذا توجد بعض الطرق والطرق لتفادي تلك الأزمة والتي تتمثل في الآتي:

  • عدم الاهتمام إلى بكاء طفلكِ وإهماله لمدة ثلاث دقائق في المرة الأولى، وفي المرة الثانية يمكن أن تصبح خمس دقائق.
  • يجب عند رغبة طفلكِ للنوم الذهاب على الفور إلى تنويمه.
  • يفضل عدم التواجد لفترات طويلة أمام طفلكِ.
  • عند دخول حجرة صغيرك لا تحمليه اتركيه يظل فترة داخل سريرة للتأقلم على مكانه.

كيفية تنويم الرضيع طول الليل

كيفية تنويم الرضيع طول الليلقد تشعر الأطفال بالمزيد من الاضطرابات المختلفة التي ترافقهم طوال الليل خاصةً في حالة النوم بمفردهم، والتي لا تجعلهم يخلون إلى النوم في مثل هذا الوقت للشعور بالخوف أو للعديد من الأسباب الأخرى، كما أنه من المفترض أنه ينام الطفل لمدة 16 ساعة مجزئة على مدار اليوم، وعند الرغبة في النوم طفلكِ طوال الليل دون أن يستيقظ، يجب التركيز على استرخاء جسم طفلكِ جيدًا، وهناك العديد من الطرق التي أجرت على بعض الأطفال وقد أثبتت مدى قوتها في تحقيق هذا وتتركز فيما يلي:

  • الصحوات المجدولة: أيقظي طفلكِ قبل الموعد المسموح بخمس دقائق لكي يخلد للنوم باكرًا.
  • طريقة فيربر: تعتمد تلك الطريقة على تعليم صغيرك النوم من تلقاء نفسه أثناء الليل، إذ تساعد تلك الطريقة على تقليل بكاء طفلكِ وتجعله يعتمد على نفسه.
  • سرير العائلة: من أكثر طرق تنويم الرضيع طول الليل المتداولة، والتي تجعل مشاركة الطفل سرير والديه والنوم معهم الشعور بالأمان والطمأنينة ليلًا.
  • تعزيز إيقاعات النوم: يمكن تنفيذ تلك الطريقة عند بلوغ طفلكِ الأربع أشهر، وتتم من خلال ترك الطفل في النوم صباحًا ومساءًا.

تنويم الطفل بعد الفطام 

قد يكون الأمر أكثر صعوبة عند تنويم الطفل خلال الفطام، لأنه قد يظل يبكي الطفل لحين حصوله على الرضعة الخاصة به قبل الخلود إلى النوم أثناء الليل، كما أن هناك بعض الأطفال قد تكون معتادة على الرضاعة خلال ساعات النوم، وهناك مجموعة من الإرشادات لتفادي تلك الفترة وتتمثل في الآتي:

  • إطعام صغيرك قبل خلوده إلى النوم مباشرةً، كما يفضل تناول المزيد من الألياف لكونها تساهم في شعور بالشبع لأطول فترة ممكنة.
  • وضع نظام غذائي في مواعيد ثابتة لصغيرك.
  • يمكن تحضير مجموعة مختلفة ومتنوعة من العصائر بجانب صغيرك عند استيقاظه في منتصف الليل ورغبته للرضاعة.
  • وفري سيدتي الجو المناسب لطفلكِ لكي يستطيع النوم.طريقة تنويم الطفل بعد الفطام 

طرق لتعليم طفلكِ النوم بمفرده

 

 

تحتاج تلك الخطوة أن تؤخذ بشكل تدريجي لعدم زيادة خوف صغيرك من فعل هذا، وتتم عن طريق وضع كرسي صغير بجانب فراشه حتى يراكِ دائمًا بجانبه أثناء الليل تدريجيًا، احرصي على ابتعاد الكرسي عنه أو القيام بهدف إنجاز المهام المختلفة والابتعاد عن أنظاره لحين يخلد إلى النوم.

كما يجب استبعاد الطفل من النوم بجانب والديه لعدم تكرار الأمر دائمًا، ويتم تنفيذ تلك الخطوات عند اقتراب الطفل للعامين، فيمكن في تلك الحالة التحدث إليه بأسلوب بسيط ملئ بالحب والعاطفة لإخباره مدى أهمية الاستقلال وتعلم النوم بمفرده دون قلق أو خوف.

أخطاء يجب تجنبها عند تعليم طفلكِ النوم بمفرده

قد تقوم العديد من الأمهات بالضغط المستمر على طفلها لتعلم النوم بمفرده أو بشكل منتظم، كما قد تريد إنجاز تلك المهمة سريعًا بأساليب قد تعود بالضرر النفسي على رضيعها فيما بعد، بالإضافة إلى أنها قد تفشل تلك المحاولات نتيجة تنفيذها بشكل خاطئ، ومن أهم الأساليب الخاطئة التي تتبعيها سيدتي ما يلي:

  • لا تذهبي بشكل دوري للاطمئنان على صغيرك بمجرد سماع صوته أثناء تحركه ليلًا، فيجب تركه لتعلم العودة للنوم بمفرده مرة أخرى.
  • لا يمكن بدء تنفيذ خطوات تنويم الطفل قبل إتمام الخمس أو ست شهور للحصول على نتيجة أفضل.
  • اخرصي على تغيير وتجديد أسلوبك دائمًا لتنويم صغيرك لعدم شعوره بالملل.
  • تنفيذ تلك الخطوات بداخل غرف نوم الأطفال غير المناسبة.
  • قد لا تكترث الكثيرات من الأمهات للحالة الصحية التي يمر بها طفلها أثناء تعليمه النوم بمفرده، في تلك الفترة يجب عدم تنفيذ أي شيء لحين يعود طفلكِ مرة أخرى بكامل صحته.

ما هي عدد الساعات اللازمة لتنويم الطفل خلال عامه الأول؟

يجب أن تدركي سيدتي أنه بالتأكيد تختلف مواعيد ومدة نوم الأطفال الرضع عن الأطفال البالغة بجانب اختلاف أيضًا هذا من طفل لآخر في نفس هذا العمر الصغير، كما أنه خلال عامه الأول ستلاحظين العديد التغيرات التي لا يوجد بها قلق عليه أثناء نومه والتي تدل على تقدمه وكبر سنة، وتشمل تلك التغيرات:ما هي عدد الساعات اللازمة لتنويم الطفل خلال عامه الأول؟

  • الشهر الأول: يصل عدد ساعات تنويم الطفل في هذا الشهر من 16 إلى 17 ساعة، لكن بشكل متجزئ حيث يحتاج الرضيع تناول طعامه كل ساعتين تقريبًا.
  • الشهر الثاني: تبدأ عدد الساعات تقل تدريجيًا لكي تصل من 16 ساعة إلى 14 ساعة أيضًا بشكل متقطع للرضاعة.
  • الشهر الثالث: في هذا الشهر يبدأ الطفل في النوم ليلًا أكثر من النهار.
  • الشهر الرابع: عند بدء هذا الشهر ستلاحظين طفلك أنه استطاع تحديد والتمييز بين النهار والليل وأن ينظم نومه بشكل قليل وقد تصل ساعات نومه على مدار اليوم إلى 12 ساعة.
  • الشهر الخامس: يتم تقسيم ساعات النوم على مدار اليوم إلى خمس قيلولات بجانب نومة ليلًا.
  • الشهر السادس: يبدأ شعور الطفل في انتظام نومه ليلًا وتقليل عدد القيلولات صباحًا.
  • الشهر السابع: أصبح عدد ساعات نومه في هذا الشهر تصل إلى 11 ساعة فقط.
  • الشهر الثامن: يمكن أن يحدث الكثير من التغيرات والاضطرابات الطبيعية نتيجة زيادة نموه خلال تلك الفترة.
  • الشهر التاسع والعاشر: خلال هذين الشهرين، يمكنك التوقف عن إطعام وإرضاع صغيرك أثناء ساعات الليل للسماح له على النوم بشكل متصل ليلًا.
  • الشهر الحادي عشر: يجب هنا البدء في وضع روتين يومي لتنويم صغيرك وتعلمه النوم بشكل منتظم.
  • الشهر الثاني عشر: برغم من بلوغ الطفل عام من عمره فقط، قد يعتقد البعض أنه يمكن أن يأخذ عدد ساعات أقل، لكن مازال يريد أخذ قيلولة أو قيلولاتان صباحًا، ويمكن أن يظل هكذا حتى يبلغ عامان ونصف تقريبًا.

أدعية لتنويم الطفل الرضيع 

يعد استخدام الدعاء قبل النوم من السنن النبوية الشريفة الذي كان يستخدمها رسول الله ﷺ دومًا وبشكل يومي للحفظ من همزات الشيطان قبل الخلود إلى النوم، وهناك أهمية كبيرة عند استخدامها للأطفال، فتساعد على شعورهم بالهدوء والسكينة والخلود إلى النوم سريعًا والحد من البكاء، ومن أهم أدعية تنويم الطفل ما يلي:

  • “باسمك ربي وضعت جنبي وبك أرفعه، إن أمسكت نفسي فارحمها وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ بـه عبـادك الصـالحين” .
  • “باسمك اللهم أموت وأحيا”.
  • “اللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك”. 
  • “الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وكفانا وآوانا، فكم ممن لا كافي له ولا مأوى”.

نصائح لتنويم الرضع بشكل أفضل

بجانب كافة الطرق التي تعرفنا عليها هنا لكيفية تنويم الطفل خلال الشهور الأولى له، مازال هناك العديد من النصائح الهامة والتي يجب اتباعها بإحكام لتجنب المخاطر المختلفة التي تحدث عند الكثيرين خلال تلك الفترة، وتتركز تلك النصائح في الآتي:نصائح هامة لتنويم الرضع بشكل أفضل

  • شغلي المروحة أثناء تنويم صغيرك للتخلص والقضاء على الأصوات الخارجية.
  • تجنبي تشغيل الأجهزة الإلكترونية مثل الكمبيوتر أو التلفزيون بجانب طفلكِ أثناء نومه.
  • يجب تقليل ظهورك وتواجدك بجانب صغيرك أثناء النوم للتأقلم على النوم بدونك.
  • أزيلي كافة الألعاب الخاصة به التي تشتته أثناء النوم.
  • يمكن وضع بعض الروائح العطرية على فراش صغيرك لشعوره بالاسترخاء، وتدفئة غرفته قبل النوم.
  • هناك أدعية لتنويم الطفل الرضيع يمكنك استخدامها أثناء تنويمه، ويفضل تنويمه على ظهره وليس جانبيه.
  • يمكن استخدام أسلوب الهز لتنويم صغيرك.
  • يفضل أن يظل وجه صغيرك مكشوفًا وقت النوم.
  • يجب أن يكون السرير الخاص به مريح.
  • احرصي على تغطية صغيرك بأغطية قطنية.
  • محاولة تقليل القيلولة الخاصة به في ساعات النهار لكي يتمكن من النوم ليلًا.

بعد التعرف على كيفية تنويم الطفل بأكثر من طريقة مبتكرة ومختلفة، يجب عزيزتي تقبل كافة التغيرات التي ستطرأ على طفلكِ خلال تلك الفترة الصعبة بصدر رحب، فلكل شيء يحتاج المزيد من الجهد والصبر لكي يصير بالشكل جيد، فكوني مستعدة لذلك، كما يجب عليكِ استشارة طبيبك عند حدوث التغيرات غير الطبيعية مثل البكاء المستمر دون توقف أو عدم الرغبة في النوم لساعات طويلة دون سبب.

المصادر:

جرو باي ويب

ريزينج تشيلدرين نت

بارنتس

زر الذهاب إلى الأعلى