العناية بالطفل

فوائد وأضرار جهاز البخار للأطفال | كيفية عمل بديل منزلي له

معظم الأطفال وإن لم يكن أغلبهم يعانون من نزلات البرد وخاصة في فصل الشتاء، وهنا تتجه أغلب الأمهات إلى استخدام جهاز البخار للأطفال، والذي يعمل على ترطيب الهواء وخاصة إذا كان طفلكِ يعانى من جفاف الهواء في منطقة الأنف لتفادي بعض الأدوية التي قد تسبب الحساسية.

جهاز البخار للأطفال

يعرف أيضًا بجهاز النيبولايزر، وهو عبارة عن جهاز يستخدم في حالات البرد الشديدة لدى الأطفال وخاصة الذين يعانون من حساسية الصدر، فهو يعمل على معالجة وتحويل الدواء المعالج إلى رذاذ خفيف يمكن استنشاقه بكل سهولة من خلال قناع يوضع على الوجه يشمل منطقة الأنف والفم، لكي يمر ويصل إلى الرئتين بكل سهولة ويسر، وجهاز البخار للأطفال يعد من أسهل أجهزة الاستنشاق استخدامًا، كما يمكن أن يعمل من خلال البطاريات الخارجية أو عن طريق الكهرباء.

كيفية استخدام جهاز البخار للأطفال

هناك مجموعة من الاعتبارات التي يجب التأكيد عليها قبل البدء في استخدام جهاز البخار الأطفال، فالاستخدام الخاطئ لهذا الجهاز قد يسبب أضرار لا يمكن توقعها مثل احتراق وجه طفلكِ نتيجة لعدم مراقبة مدة الجهاز المحددة، أو الشعور بالضيق والألم وجفاف الفم والحلق بعض الشيء، مما يساعد في نمو بعض البكتريا المضرة، أما عن الاستخدام الصحيح فيتم من خلال بعض النقاط التالية ومنها عزيزتي:

  • تأكديِ من سلامة ونظافة الجهاز وتعقيمه قبل الاستخدام بصورة جيدة ويفضل التعقيم بعد الانتهاء أيضًا.
  • ضعيِ الجهاز علي سطح ثابت ومستوى تجنبًا للحركة بصورة مفاجئة.
  • قومي بوضع الجرعة المناسبة من الدواء المعالج في المكان المخصص لها عن طريق فتح الغطاء الموجود على قمة جهاز الاستنشاق.
  • توصيل التيار الكهربي بالجهاز إذا كان يعمل بالكهرباء أو وضع البطاريات.
  • التأكد جيدًا من نسب الأدوية التي توضع في الجهاز ووضعها في المكان المخصص لها.
  • ارتداء القناع بصورة صحيحة بحيث يشمل منطقة الفم والأنف.
  • توصيل الجهاز بأحد أنابيب  الأكسجين بالتجويف.
  • فتح الجهاز استعداد لبدء عملية الاستنشاق وغالبا ما تستغرق من 5 إلي 10 دقائق.
  • فصل الجهاز عن توقف خروج البخار، ويفضل عدم خروج طفالكِ بعد الانتهاء مباشرة.
  • تعقيم الجهاز بعد الانتهاء من الجلسة.

طريقة عمل بخار منزلي للأطفال

طريقة عمل بخار منزلي للأطفالتبحث الأمهات عن بديل جهاز البخار للأطفال يمكنكِ عمل بخار منزلي بحيث يساعد الطفل على التنفس بصورة صحيحة، لا يوجد اختلاف كبير بين البخار المنزلي عند جهاز البخار للأطفال سوى جرعة العلاج التي توضع في الجهاز، أما عن الطريقة المنزلية فتتم من خلال وضع إناء من الماء علي النار وتركها حتى تصل إلى أعلى درجة من الغليان وعند ملاحظة بدأ تطاير البخار استدعىِ طفلك واجعليه يقف على مسافة لا تقل عن متر تجنبًا لبعض المخاطر التي من الممكن أن تلحق به مثل احتراق الوجه، قومي بحثه على التنفس والاستنشاق لمدة لا تقل عن 5 دقائق أو أكثر، وعند الانتهاء وفرى لطفلك قسطا من الراحة منعا للتعرض للغبار والأتربة.

فوائد جهاز البخار للأطفال

جهاز البخار للأطفال له فوائد متعددة، حيث أنه يعمل على التقليل والتخفيف من شدة الألم التي يشعر بها طفلكِ، وخاصة إذا كان يعاني من ضعف المناعة مع وجود حساسية مزمنة في الصدر، فجهاز البخار من أسرع الأساليب التي ثبت فعاليتها في سرعة وصول جرعة العلاج إلى الرئة ويمكن ذكر هذه الفوائد على النحو التالي:

  • يعمل على التخفيف من حدة السعال لدى طفلكِ.
  • التقليل والمساعدة في توقف نزيف الأنف.
  • المساعدة في انسداد أو سيلان الأنف.
  • تقليل التهاب الحلق.
  • تخفيف تورم اللوز.
  • التخفيف من التهاب القصبة الهوائية.

أضرار جهاز البخار للأطفال

بمجرد دخول فصل الشتاء تبدأ العديد من المشاكل على الصغار والكبار، فتكون نزلات البرد شديدة وحادة بالإضافة إلى وجود ضيق في التنفس، مما يدفع الجميع للتوجه إلى المستشفيات والوقوف في قوائم الانتظار أملًا في أخذ جلسة استنشاق، وهذا الأمر الذي جعل معظم الأطباء ينصحون الأمهات بشراء جهاز البخار المنزلي، منعا للنزول في منتصف الليل، وعلى الرغم من فوائد هذا الجهاز إلا أن الكثير من الأطباء أشاروا بأن له أضرار أيضًا إذا ازداد استخدامه ومن هذه الأضرار:

  • سرعة ضربات القلب لدى الأطفال لأن معظم الأدوية التي يتم استخدامها في الجهاز تسبب ذلك.
  • كثرة استخدام الجهاز يؤدي إلي تكون ماء على الرئة أو تحت الجلد.
  • احتراق وجه الطفل إذا زادت المدة المحددة لاستخدام الجهاز.
  • الشعور بالضيق والألم في منطقة الصدر، والإصابة ببعض الجروح في منطقة الوجه.
  • الإصابة ببعض الأمراض الصدرية لأن معظم الأدوية التي توضع في الجهاز عبارة عن موسعات للشعب الهوائية.
  • كثرة الاعتياد على الجهاز يؤدى إلى صعوبة التنفس لدى الأطفال.
  • كثرة الاستخدام بدون استشارة الطبيب يؤدي إلى حدوث رعشة في جسم الطفل وخاصة في الأطراف.
  • استخدام الجهاز لأكثر من طفل دون تعقيم يتسبب في انتقال العدوى والإصابة بالربو الشعبي وخاصة في فصل الصيف.

طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال 

طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال جهاز البخار للأطفال لا يتوقف استخدامه على طريقة واحدة فقط، فهناك طرق رئيسية للاستخدام وسبق وتحدثنا عنها أما عن الطريقة التي نتحدث عنها الآن فيمكن اعتبارها طريقة وقائية حيث تتم من خلال:

  • استخدام البخار لكي تكون الغرفة رطية بصورة مستمرة، فكل ما عليكٍ هنا عزيزتي هو إغلاق كافة المنافذ الموجودة في الغرفة.
  • قومِي بوضع الماء في الجهاز وتشغيله واجلسي أنت وطفلك في هذه الغرفة لمدة لا تقل عن 15 دقيقة.
  • يمكن ملاحظة فك انسداد أنف طفلكِ وقدرته على التنفس بكل سهولة.

أما عن الطريق العلاجي لاستخدام جهاز البخار للأطفال تتمثل فيما يلي:

  • يتم وضع جهاز البخار في مكان مناسب بالقرب من مكان جلوس الطفل.
  • يتم وضع جرعة مناسبة من الدواء المعالج في المكان المخصص لها في الجهاز.
  • يتم وضع القناع على وجهه الطفل بحيث يشمل منطقة الأنف والفم.
  • قومي بتوصيل الجهاز بالكهرباء بحيث يعالج الدواء الموجود بالداخل وتحويله إلى رذاذ، بحيث يصل إلي الرئة في أسرع وقت.

جلسات البخار للرضع

من الصعب إقناع الطفل الرضيع بالثبات والجلوس لتناول جلسة البخار، وبالتالي فإن الطريقة التي يتم استخدامها مع الطفل الرضيع تختلف عن التي يتم استخدامها مع الطفل الذي يتجاوز عمره الـ خمس سنوات، وأيضًا نسب الأدوية التي توضع في الجهاز تختلف، أما عن أهمية القطع التي تستخدم مع الطفل الرضيع تتمثل فيما يلي:

  • قناع الوجه: أو ما يسمى بالقناع العام حيث أنه يناسب كافة الأعمار بداية من الطفل الرضيع إلى الشيخ الكبير، ويجب التأكد من أن القناع يغطي منطقة الأنف والفم.
  • قطعة الفم للأطفال: وهذه القطعة تكون مخصصة للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 4 سنوات، لأن الطفل في هذه الحالة يجب عليه وضع القطعة في فمه وإغلاق الشفاه عليها لمدة تتراوح من 5 إلي 10 دقائق.
  • قطعة الأنف للأطفال: وهذه القطعة المناسبة للطفل الرضيع الذي يقل عمره عن 3 سنوات، حيث توضع من خلال الأنف للمساعدة في وصول الدواء بسرعة إلى الرئة.
  • كما يلاحظ أن تقنية النفج تستخدم مع الأطفال كثيري البكاء.

جرعة جهاز البخار للأطفال

يجب أن يتم استخدام هذه الجرعة تحت إشراف الطبيب المعالج، حيث أن نسبتها تختلف على حسب سن الطفل والعوامل الوراثية في العائلة، إذا كان أحد الأبوين يعانون من حساسية والتهاب الصدر، ويتضمن الدواء المكون لمحلول البخار للأطفال في:

موسعات الشعب الهوائية

تعتبر من أهم الأدوية التي يتم استخدامها في جلسة البخار للأطفال وللكبار أيضًا حيث أنها تعطي نتائج فعالة وسريعة وخاصة في الأزمات التنفسية الحادة.

ادوية الكورتيزون للاستنشاق

ادوية الكورتيزون للاستنشاقوتعد هذه الأدوية الأساس في علاج نزلات الربو الشعبي عند الأطفال والكبار، ويتوفر في الصيدليات باسم “بالميكورت” تكون عبارة عن أمبولات لها تركيزين التركيز الأول 4/1 وهو خاص بالأطفال أقل من 5 سنوات والتركيز الثاني تصل نسبة إلي 2/1 للأطفال أكثر من 5 سنوات .

خلطة المكونات

وغالبا ما يتم استخدامها عندما تكون الحالة لا تستجيب للجرعة وهذه الخلطة تتكون من الفاركولين والاتروفنت والبالميكورت ويتم خلطهم بنسبة معينه يحددها الطبيب المعالج علي حسب الحالة الصحية للطفل.

فصل الشتاء هو الفصل المرعب لكافة الأمهات، وخاصة إذا كان أحد الأقارب يعانون من مشكلة حساسية الصدر فتدخل الأم في دائرة من القلق بشأن هذا الأمر والمعاناة من نزلات البرد بصورة مستمرة، ولكن جهاز البخار للأطفال قلل من حدة هذا الأمر وجعل العلاج موجود في المنزل بصورة دائمه وكل ما على الأم معرفة الطريقة الصحية للاستخدام.

المصادر:

هيلث لاين

فري ويل فاميلي

باري

زر الذهاب إلى الأعلى