fbpx
الطفولة

حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة في التعليم وأهم الوسائل المستخدمة

تهدف الدولة إلى توفير حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة في التعليم؛ من أجل بناء زيادة معرفتهم، وبناء عقولهم بصورة جيدة؛ لذلك سنتعرف في موضوعنا التالي على أهم حقوقهم في التعليم، والطرق التي يتم اتباعها في تعليمهم فيما يلي بالتفصيل.

من هم ذوي الاحتياجات الخاصة؟

إن الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة هم الأشخاص المصابين ببعض الأمراض التي تؤثر على قدرتهم النفسية، والعقلية، والجسدية، وتقوم بالتأثير على حياتهم، وجعلهم غير قادرين على أداء احتياجاتهم، ومتطلباتهم الرئيسية بصورة جيدة، كما تحتاج هذه الفئة من الفئات لعناية خاصة، وتختلف حجم مشكلات هؤلاء الأفراد من مجتمع لآخر وفقاً لمدة توفير ذلك المجتمع للطرق، والوسائل المناسبة لاحتياجاتهم.

ما هى حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة؟

تتعدد وتتنوع حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة التي يجب معرفتها والاهتمام بها وتوفيرها لهم ومن أهمها حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة في التعليم حيث يحق لذوي الاحتياجات الخاصة طبقاً لحقوق الإنسان المعروفة عالمياً بما يلي:-

الرعاية

يجب أن تعترف دول الأطراف التي تقوم بالالتزام باتفاقية الأمم المتحدة الخاصة بحقوق الإنسان أيضاً بأنه يحق للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة الحصول على عناية خاصة من ضمن أحد الموارد المتاحة؛ من أجل تقديم المساعدة اللازمة لاحتياجاتهم، وأن يقوم الأشخاص المسؤولين بدعمهم، ورعايتهم.

المساواة

التمتع بكافة الحقوق السياسية، والمدنية، والاقتصادية والثقافية، والاجتماعية، يحق لكل فرد من ذوي الاحتياجات الخاصة أن يتمتع بحق العمل، المساواة، التصويت، التعليم، العدالة، والتمتع بحياة اجتماعية، والمشاركة بكافة الأنشطة الرياضية، والثقافية.

المشاركة المجتمعية

تعترف كافة الدول التي تقوم بالالتزام باتفاقية الأمم المتحدة الخاصة بحقوق الإنسان بمدى أهمية وضرورة حصول الأطفال المصابون بالإعاقة الجسدية أو العقلية على حياة لائقة وكريمة وتساعد في توفير ظروف مناسبة؛ من أجل تسهيل اعتمادهم على أنفسهم والقدرة على المشاركة بأنشطة المجتمع.

المشاركة المجتمعية لذوي الاحتياجات الخاصة

يجب توفير التكنولوجيا اللازمة لذوي الاحتياجات الخاصة التي تعمل على زيادة تفاعلهم مع المجتمع بصورة كلية، وتسهيل مهام حياتهم اليومية مثل أجهزة الحاسوب الذكية وغيرها.

الرعاية الصحية

يعتبر توفير السلامة أمراً ضرورياً من أجل ذوي الاحتياجات الخاصة؛ نظراً لسهولة تعرّضهم إلى الأذى؛ لذلك يجب الاهتمام بهم جيداً، وإرشاد المسؤولين بالإجراءات الواجب اتباعها وتنفيذها إذا تعرض ذوي الاحتياجات الخاصة إلى التهديد، أو الخطر، أو أي شيء آخر.

من حق ذوي الاحتياجات الخاصة أن يتمتعوا بكافة الحقوق الصحية مع الأخذ في الاعتبار توافر الاحتياجات الخاصة التي يريدونها للبقاء بنشاط عالٍ، وصحة جيدة.

وسائل تعليمية لذوي الاحتياجات الخاصة

تتعدد طرق تعليم أطفال ذوي الاحتياجات الخاصة عن طريق اتباع مجموعة من الأساليب التربوية المتخصصة وتقديمها إلى فئات محددة من الأشخاص الغير العاديين؛ ليتمكنوا من تنمية قدراتهم والتكيف مع البيئة المحيطة بهم؛ لذلك سنتعرف فيما عن أفضل طريقة تعليم الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة بالتفصيل وفقاً لحالته.

استخدام الكرات الملونة

يتم استخدام الكرات الملونة من أجل التفريق بين الألوان عن طريق عرض بعض الكرات المتشابهة بالشكل عدا اللون؛ لكي يتم تكرار عرض اللون أكثر من مرة عليه ثم يتم عرض لون آخر له ويُسأل الطالب في النهاية عن الألوان التي تم تقديمها له وإعطائه درجة إذا تمكن من معرفتها.

وسائل تعليمية للمعاقين عقلياً

هناك عدة وسائل يمكن توصيل المعلومة بها لهذه الفئة؛ كاستخدام الأدوات الاستقبالية واللغة التعبيرية، ويتم ذلك عن طريق التعرف على أجزاء جسم شخص آخر عن طريق التدريب على شخص كمثال؛ يقف أمام تلك الفئة لكي يشرح لهم ويطلب من المتعلم أن يتعرف على بعض أجزاء جسمه بعد ذلك مثل الأذنين، العينين وغيرهم، كما يتم منح الطالب فرصتين من أجل التعرف على جسمه وإعطائه علامة صح عند تمكنه من التعرف على ثلاث أجزاء بدون أي مساعدة.

التعامل مع فئة ذو الإعاقة البصرية

يمكن تطبيق ذلك الاختبار عن طريق وضع بعض الأدوات بوعاء مثل الدبابيس، أو المسامير ثم يطلب من المتعلم التقاطها من الوعاء ووضعها بمجموعات متشابهة.

تعتبر هذه الفئة من أهم المشاكل للمكفوفين؛ نظراً لصعوبة التنقل من مكان إلى آخر، ويتم تعليمها عن طريق اعتماد الكفيف على حاسة اللمس من أجل معرفة الاتجاهات حيث يستطيع الشعور بالرياح، والأشعة، والصوت من أجل تحديد الاتجاه.

التعامل مع فئة ذو الإعاقة البصرية

الوسائل التي يتم استخدامها من أجل تعليم الكفيف

تتعدد الوسائل المستخدمة لتعليم الكفيف كالعصا البيضاء، الدليل المبصر، الأجهزة الصوتية حول العنق لكي يتم تخدير الكفيف من العوائق التي يواجهها.

التعامل مع فئة المعاقين سمعياً

يطلب الخبراء تدريب هذه الفئة عن طريق اتباع طرق معينة كالتمييز بين الكلمات والأصوات من أجل تنمية مستواهم الحسي، ومن أدوات التدريب المستخدمة لغة الشفاه، وقراءة الشفاه، وتعتمد هذه الطريقة على قدرة المعاق سمعياً على فهمه للمثيرات البصرية التي تصاحب الكلام كحركة العينين، واليدين، وملامح الوجه.

لغة الإشارة والأصابع

يقصد بهذه المهارة تنمية المهارة الخاصة باستقبال، وارسال لغة الإشارة أو الأصابع المعاق سمعياً؛ لكي يستطيع فهم الآخرين وتعبيره عن ذاته.

ما هي مراكز تعليم ذوي الاحتياجات الخاصة؟

تتعدد مراكز تأهيل الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة والأطفال المعرضين لخطر الإصابة بها؛ نظراً لأهمية حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة في التعليم حيث يرجع سبب الإعاقة إلى العوامل الجينية الوراثية، وغير الوراثية، أو مضاعفات معينة أثناء الحمل والولادة والتي يمكنها تقديم الخدمات اللازمة لهم بواسطة فريق من المختصين بذلك، ومن هذه المراكز ما يلي:-

  • مركز تأهيل ذوي الإعاقة بالجامعة العربية الأمريكية.
  • دار المنى.
  • مدرسة الفرير دى لاسال (بنين).
  • مدرسة الكونتننتال في القاهرة.
  • حضانة بيتي للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.
  • مركز ناس للاستشارات، والتقييم، والتدريب بمجال رعاية الفئات الخاصة.
  • المدرسة الأمريكية الدولية بمصر.
  • حضانة بيبي أكتف.
  • حضانة توي ستوري.
  • مركز الزهور البيضاء.
  • جمعية النداء الخاصة بتأهيل الأطفال ضعاف السمع والصم.
  • مركز سبيشيال كير.
  • مركز لايتهاوس.
مراكز تعليم ذوي الاحتياجات الخاصة
  • مؤسسة موف الخاصة برعاية أطفال الشلل الدماغي.
  • مركز المعادي الخاص بالخدمات التعليمية.
  • مركز إشراقة لعلاج عيوب الكلام والنطق.
  • كيدي كورنر لتنمية الطفل والعلاج الطبيعي.
  • الجمعية المصرية لعسر القراءة.
  • الجمعية المصرية الخاصة بتنمية قدرات الطفل ذوي الاحتياجات الخاصة.
  • الجمعية المصرية للأوتيزم.

وفي نهاية مقالنا هذا، يجب الاهتمام بـ حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة في التعليم وتوفير كافة الخدمات والوسائل والظروف المناسبة لهم لضمان نمو عقولهم بصورة جيدة وفي أفضل حال، من خلال دمجهم في المدارس وتوفير أماكن لهم وسط الطلاب العاديين.

المصادر:

ريزينج تشيلدرن نت

استراليان هيومان رايتس

ناشيونال نيورك

زر الذهاب إلى الأعلى