الرضاعة

خبز الرأس عند الرضع | أهم الأسباب وأفضل طرق علاجه

تندهش الأمهات الجدد من رؤية خبز الرأس عند الرضع وتظن أن الأمر متسبب عن قلة النظافة الشخصية للوهلة الأولى، وعلى الفور يبحثن عن أي طريقة يتخلصن بها من هذه القشور الذي تشوه مظهر الطفل وتغير من رائحة فروة رأسه، ولكن قبل كل ذلك يجدر بكل أم معرفة الأسباب التي تؤدي إلي ظهور مثل هذه القشور وأفضل طرق التخلص منها وكيفية التعامل معها بالشكل الصحي الذي لا يؤذي الطفل ولا يسبب له الضرر، تعرفي على كل ذلك وأكثر من خلال سطور هذا الموضوع.

ما هو خبز الرأس عند الرضع؟

خبز الرأس عند الرضع، أو ما يعرف بقلنسوة المهد أو قشرة رأس الرضيع، هو عبارة عن قشرة دهنية بيضاء سميكة تظهر في فروة رأس الرضيع، ويشيع ظهور هذه القشرة في رأس الرضع من عمر أسبوعين إلى سنة، وفي معظم الحالات لا يكون هناك داعي للقلق، إذ أن هذه القشرة تزول من تلقاء نفسها ولا تحتاج لعلاج، غير أنه هناك بعض الحالات التي يشتد فيها سمك خبز الرأس وتحتاج إلى نوع من الشامبو الطبي الذي يصفه الطبيب خصيصًا لمثل هذه الحالات.

أسباب خبز الرأس عند حديثي الولادة والرضع

على الرغم من أن خبز الرأس لا يؤلم رضيعك ولا يسبب له الإزعاج، إلا أنك كأم تنزعجين كثيرًا وتخشين أن يكون السبب وراء ظهور مثل هذه القشرة هو قلة النظافة، ونطمئنك إلى أن الأمر ليس كذلك، والحقيقة أنه حتى الآن لم يتم تحديد السبب الحقيقي وراء قلنسوة المهد للرضع، غير أن الأطباء يخمنون تسبب بعض العوامل فيها، وتشمل ما يلي:

  • حدوث تغيرات هرمونية للطفل عند ولادته.
  • ارتفاع هرمون التستوستيرون لدى الأم في الأشهر الأخيرة من الحمل وتسببه في زيادة دهون رأس الرضيع ونمو الفطريات بها.
  • البعض يرى أنها موجودة أثناء الحمل لعزل رأس الطفل عن السائل الأمنيوسي وحمايتها.
  • قد يكون السبب وجود التهاب فطري أو عدوى فطرية في فروة الرأس.
  • نمو فطريات الملاسيزيا على الدهون المتراكمة على فروة رأس الرضيع أثناء الحمل.

أشكال خبز الرأس

أشكال خبز الرأس

ليس هناك شكل موحد لقلنسوة الرأس لدى الرضع، فقد تظهر على هيئة بقع قشرية أو طبقة كاملة من القشرة صفراء اللون أو بيضاء على فروة رأس الرضيع بأكملها، كما أنها في بعض الحالات قد تميل إلى اللون الأحمر، ولا يقتصر وجود هذه القشور على فروة الرأس، بل يمكن ظهورها في الحاجبين أو الرقبة أو خلف الأذن أو على الرموش أو حول الأنف أو في جميع ثنايا الجلد، وفي بعض الحالات تظهر بشدة في منطقة الحفاض.

علاج خبز الرأس عند الأطفال والرضع

على الرغم من أنه، كما ذكرنا سلفًا، تنحل مشكلة قلنسوة المهد لدى الرضع من تلقاء نفسها ببلوغهم الشهر الثامن ولا تستدعي القلق على الإطلاق، كما أنها لا تسبب أي ضرر للطفل، قد تكون لديك الرغبة في التخلص من هذه القشرة، خاصةً لو بدت سميكة وسببت لك الانزعاج.

هنا بدلًا من أن تلجأي للطرق غير الصحية أو تستخدمي مواد قد تضر بفروة رأس الرضيع وبجلده وشعر رأسه، مثل الملح والشامبو ضد القشرة، عليك معرفة الطريقة الصحيحة للتخلص منها، يمكنك استخدام زيت الأطفال أو زيت الزيتون الذي يستخدم في الطبخ أو زيت الشيا أو زيت جوز الهند أو زيت البرافين والقيام بما يلي:

  • باستخدام إحدى هذه الزيوت تقومين بالمسح بقطنة.
  • مشطي الرأس بعكس اتجاه نمو الشعر، ومن ثم  افركي فروة الرأس لمدة 20 دقيقة.
  • من المهم أن تستخدمي مشط مخصص للأطفال، بحيث يكون لطيفًا على فروة رأس الرضيع ولا يسبب لها الضرر.
  • يراعى عدم التعامل بعنف مع فروة الرأس أو الضغط عليها، فالجمجمة لم تغلق بعد وأنت تتعاملين مع المخ مباشرةً.
  • بعد إتمام عملية التمشيط، اغسلي الشعر جيدًا بالماء الدافئ والشامبو المخصص للأطفال.
  • استمري على هذه الطريقة لمدة أسبوعين فأكثر، حتى تختفي القشرة تمامًا.

علاج خبز الرأس عند الرضع بالأعشاب

الغالبية العظمى من الأمهات تفضلن استخدام الأعشاب والمواد الطبيعية للتعامل مع أي مشكلة تصيب الطفل، وخاصةً وهو في سن صغيرة، وبالنسبة للمشكلة التي نتحدث عنها في هذا الموضوع، وهي خبز الرأس للرضع، يمكن استخدام بعض الأعشاب، مثل خل التفاح، وهو فعال في حل هذه المشكلة دونما أي مضاعفات، ويفضل تصنيعه بالمنزل لضمان أمانه على الرضيع وعدم إضافة أي من المواد الضارة إليه، وفيما يلي نورد مكوناته وطريقة تحضيره واستخدامه:

المكونات

  • عصير تفاح.
  • القليل من الماء.
  • القليل من الخل.

طريقة التحضير والاستخدام

  • قومي بتقشير التفاح وعصره في الخلاط الكهربائي.
  • أضيفي إليه بعض الماء واتركيهما ليغليان على النار.
  • بعدها أضيفي إليهما القليل من الخل، وبذلك يكون خل التفاح المحضر منزليًا جاهزًا.
  • ضعي القليل منه على فروة رأس الطفل قبل تحميمه ببعض الوقت، ثم اغسليه بالشامبو.
  • يمكن إضافة القليل من بيكربونات الصوديوم إليه وفرك فروة الرأس بهما، ولكن احرصي على عدم المساس بعيون الطفل.

متى يجب عليك استشارة الطبيب؟

في حال لجأت لكل الطرق الطبيعية التي ذكرناها سلفًا ولم تحدث أي تطورات، فيمكنك استشارة طبيب الأطفال ليصف لك بعض الأدوية الطبية التي تساعد على حل هذه المشكلة، ومنها أنواع الكريمات المحتوية على الكورتيزون منخفض الفاعلية أو الشامبو أو الكريمات التي تحتوي على مضاد الفطريات الكيتوكونازول بنسبة 2%، ولكن لا يمكن أن تمس أي من هذه المنتجات عيون الطفل أو أنفه أو فمه، فقد تكون سامة للرضع، كذلك إذا حدث تورم في فروة رأس الرضيع أو احمرار أو صديد فاستشيري الطبيب على الفور.

نصائح للتعامل مع خبز الرأس عند حديثي الولادة والرضع

بعد حديثنا عن الطريقة الصحيحة للتخلص من خبز الرأس للرضع، هناك العديد من النصائح التي نلفت نظرك لها، حتى لا يفوتك أي شيء بخصوص هذا الموضوع ولا تقعين في أي خطأ يزيد من وتيرته، وهذه النصائح هي كالتالي:

نصائح للتعامل مع خبز الرأس عند حديثي الولادة والرضع

  • تجنبي فرك قشرة فروة الرأس وهي جافة، فهذا قد يسبب الألم للرضيع أو يجرح جلد رأسه.
  • احرصي على نظافة فروة رأس رضيعك، حتى لا تتراكم الدهون عليها وتزيد من القشرة.
  • انتبهي جيدًا في فصل الصيف وضاعفي العناية والنظافة، بحيث لا تقل عدد مرات الغسل عن مرتين أسبوعيًا.
  • احرصي على أن تكون رأس الطفل جافة واحميها من الرطوبة التي تتسبب عنها الحرارة المرتفعة أو ارتداء القبعات.
  • عرضي رأس الطفل لأشعة الشمس الصحية وداومي على ذلك لمدة 15 دقيقة بصفةٍ يوميةٍ.

ننوه في النهاية على أنه لا يمكنك استخدام أي من الوصفات المنتشرة على الإنترنت لعلاج خبز الرأس عند الرضع، مثل زيت الفول السوداني أو الصابون العادي أو الشامبو الخاص بالكبار، فكلها مواد تسبب الحساسية للطفل وتزيد من تفاقم المشكلة، ولا تقلقي إذا استمرت هذه القشرة لبعض الوقت، فعلى كل حال هي ليست معدية، ولا علاقة لها بالنظافة الشخصية.

المصادر:

بيرانتج فيرست كراي

هيلث لاين

إن إتش إس

زر الذهاب إلى الأعلى