الرضاعة

عدد الرضعات في الشهر الأول مع أهم النصائح للحصول على رضاعة سليمة

دائمًا ما يتملك منا الخوف بسبب المسؤوليات التي يتركها الزواج والحمل على أعناقنا، فليس من السهل وجود طفل تحت مسؤوليتكِ وعليكِ معرفة متى يتناول طعامه؟ وما عدد الرضعات في الشهر الاول؟ وهل ما زال جائع أم امتلأ بطنه؟ الكثير من الأسئلة التي لا تنتهي، حيث خلال الفترة الأولى من الولادة لا يستطيع عقلكِ التوقف عن التفكير، ولكن يكمن سر السعادة في التفاصيل التي تعيشها معه، والآن سنقدم لكِ موضوع شامل يمكنكِ الرجوع إليه لمعرفة تفاصيل هامة بشأن طعامه بالشهر الأول.

أهمية الرضاعة للطفل

هل تدركين مدى أهمية الرضاعة الطبيعية للأطفال؟ إذ تحدث الكثير من الأطباء عن مساهمتها بإعداد الطفل جيدًا من الناحية النفسية، كما تساعده على تقوية الجهاز المناعي وأيضًا حماية جهازه الهضمي؛ وذلك لاحتواء حليب الأم على العناصر والمعادن المختلفة التي تقدم هذه الوظائف، ولكن ماذا عن عدد رضعات الطفل في الشهر الأول سواءً الرضاعة الطبيعية أو الصناعية؟ سيكون هذا محور موضوع اليوم.

عدد الرضعات في الشهر الاول

ينبغي على الأم أن تهيئ نفسها جيدًا حيال الوضع الجديد الذي أمامها، فأنتِ في هذه الفترة يتطلب منكِ الشعور باليقظة والتحلي بالصبر؛ وذلك لاستمرار طفلكِ في طلب الرضاعة طوال الوقت، حيث يعاني الأطفال بالفترة الأولى من الجوع المتكرر لهضم الحليب سريعًا، ولا يجب تركه لمدة تزيد عن الـ 4 ساعات دون إمداده بالرضاعة، كما لا تنسين عدم قدرته للتعبير عن جوعه، والآن سنتطرق إلى عدد الرضعات الطبيعية والصناعية خلال السطور القادمة:

عدد الرضعات في الأسبوع الأول

تنقسم الرضاعة إلى قسمين الرضاعة الطبيعية والرضاعة الصناعية، ويختار الطبيب واحدة منهم لطفلكِ أو بمعنى أصح المناسبة والتي يستطيع جسمه التجاوب معها، وقد يقع الاختيار على الرضاعة الصناعية؛ لأسباب تعود إليكِ مثل عدم نزول الحليب أو أنه غير صالح؛ ليتناوله الطفل، ولكن في الحالتين يتناول عدد محدد من الرضعات وهي:

الرضاعة الطبيعية

ستكون المرة الأولى لإرضاع طفلكِ ولم يعتاد كليكما على هذا الوضع، ولكن علينا إخباركِ بأنها تتم حسب حاجته فقط، والتي تكون كبيرة بهذا الوقت أي يطلب الرضاعة فيما يتراوح بين ساعة إلى 3 ساعات، كما تطول مدة الرضعة الواحدة حتى الربع ساعة، ويمكن أن تصل إلى النصف ساعة، فهو يحاول تطوير قدراته للمص جيدًا، وعليكِ الانتباه ايضًا من هذه الأمور:

  • خلال اليوم الواحد يحتاج من 8 حتى 12 رضعة.
  • كلما زاد عدد رضعات الطفل يزداد إدرار الحليب في الثدي.
  • لا تحاولي منعه من الرضاعة.
  • عند شعوركِ بالتعب، يمكن نقله إلى الثدي الآخر.

الرضاعة الصناعية

عدد الرضعات بالأسبوع الأول في الرضاعة الصناعيةتتشابه طريقة الرضاعة الصناعية مع الطبيعية، حيث يطلب الطفل المزيد من الرضعات للحليب الصناعي بمعدل 30 حتى 60 مللي للوجبة الواحدة، وتصل عدد المرات من 8 فيما أكثر من ذلك، انتبهي جيدًا من عدم إرغامه على الرضاعة، فما زالت المعدة صغيرة تصل لحجم قبضته، لذلك عليكِ رضاعته ببطء شديد حتى يعتاد على هذا الأمر.

عدد الرضعات في الأسبوع الثاني

لا يختلف الأسبوع الثاني عن الأول كثيرًا، بل تتشابه عدد رضعات الطفل في الشهر الأول بجميع أسابيعه، ولكنه يتطور سريعًا لذلك عليكِ الاستعداد لمتطلباته وجوعه المتزايد، وعند الشعور بالتعب من عدم مواكبة شهيته التي لا تشبع استشارة الطبيب، فهي الحل الأنسب لتتضح أمامكِ الأمور، كما علينا تنبيهكِ للحصول على قسط من الراحة أثناء نومه؛ لأنه ما زال غير منتظم.

الرضاعة الطبيعية

يحتاج الطفل إلى المزيد من الرضعات في اليوم؛ لتصل حتى 12 مرة، وذلك خلال ساعتين أو ثلاث ساعات؛ ليتناول طعامه ثم يخلد إلى النوم سريعًا، أي يزداد الطعام والنوم، ولكن عند عمل جدول بسيط ليكون بين الرضعة والأخرى 4 ساعات، سيكون أفضل لكِ؛ لتشعري براحة ثدييكِ لبعض الوقت.

الرضاعة الصناعية

يزداد احتياجه لحليب الرضاعة الصناعي؛ لتصل الوجبة إلى 45 حتى 90 مللي، وهذا بحوالي 8 مرات خلال اليوم في كل 3 أو 4 ساعات، قد يتقبل الطفل نوع محدد من الألبان الصناعية، ويظل عليه لفترة من الزمن، بعكس بعض الأنواع الأخرى التي يمكن رفضها منذ الوهلة الأولى.

عدد الرضعات في الأسبوع الثالث

عدد الرضعات في الشهر الأول تستمر بالزيادة اتجاه واحد ناحية الرضاعة الصناعية، ولكنه تغيير طفيف بعض من المللي جرامات فقط؛ لتظل الرضاعة الطبيعية كما هي بعدد مرارتها، ويصبح الطفل أكثر تمرسًا على المص والرضاعة من ثدي الأم، ولكنه ما زال يحتاج إلى الكثير من الطعام؛ لكبر معدته قليلاً وحتى يواصل نموه وتطوره.عدد الرضعات في الأسبوع الثالث

الرضاعة الطبيعية

تعود الطفل الآن على ثدي الأم كثيرًا وأصبح عدد الرضعات يزداد حتى 12 مرة باليوم، ولكن الوقت بدأ يقل ليستغرق فترة قليلة أثناء تناوله الحليب، وما يزداد أيضًا حجم معدته ليتسع للمزيد، علينا تنبيهكِ بعدم الانتظار حتى يبكي لترضعيه، وعند استغراق وقتًا كبيرًا في النوم، عليكِ استيقاظه ليتناول طعامه.

الرضاعة الصناعية

تزداد حصيلته في الوجبة الواحدة؛ لتصل لـ 60 حتى 90 مللي، وتبقى عدد المرات في اليوم 8 مرات، بكل 3 إلى 4 ساعات وجبة واحدة، هناك طريقة سهلة لعدم تضييع الوقت لتكون الرضعة جاهزة، وهي تحضير الأم لكمية أكبر عن المعتاد منها ووضعها في الثلاجة؛ لتقدر على تلبية جوعه المتكرر، ولكن لا يجب استخدامها بعد مرور 48 ساعة.

عدد الرضعات في الأسبوع الرابع

يُكمل طفلكِ شهرًا كاملاً خلال الأسبوع الرابع، ويزداد احتياجه للحليب عن السابق، فهو ما زال يتطور ويبغى المزيد، عرف جيدًا طريقة الوصول لتناول طعامه، وهكذا أنتِ تعرفين مؤشرات جوعه وشبعه، مثل البكاء وتحريك الرأس وكذلك الفم مع مص أي شيء أمامه، وتعرفين أنه وصل لمرحلة الشبع من خلال حفاضاته المبللة وزيادة الوزن والطول.

الرضاعة الطبيعية

تعود الطفل على الرضاعة الطبيعية، فهو يفعل هذا الأمر يومياً لمدة أربعة أسابيع بحد أدنى 8 مرات في اليوم، ويظل عدد المرات لا يقل، ولكنه يمكن أن يزداد بمعدل رضعة واحدة كل ساعتين أو ثلاث ساعات، كما يستمر معدل نومه في الزيادة ولا يقدر على مرور ساعتين دون الخلود إلى النوم بهما.

الرضاعة الصناعية

يزداد الطفل في كمية الحليب الصناعي المتناولة بمعدل 120 حتى 150 مللي، وذلك بالوجبة الواحدة التي تكون كل ثلاثة أو أربعة ساعات، قد يُكلفكِ هذا نفقة كبيرة إلى حد ما لبعض أنواع الحليب، بعكس الحليب الطبيعي غير المُكلف، ويحافظ على صحة الطفل بشكل أكبر.

كمية الحليب في الشهر الأول

تختلف كمية الحليب التي يحصل عليها في كل أسبوعٍ عن الآخر، كما يرجع الاختلاف أيضًا بين كل طفلٍ وآخر، ولكن من المعروف أن الأيام الأولى تحتاج إلى طعام وفير للنمو وزيادة الوزن، حيث يحتاج الذكور إلى زيادة وزن تصل لـ 4.5 كجم، أما الإناث تحتاج إلى الوصول حتى 4.2 كجم، ولا يتحقق ذلك سوى بتناوله الحليب الطبيعي أو الصناعيكمية الحليب في الشهر الأول

الرضاعة الطبيعية

بعد التعرف على عدد الرضعات الطبيعية في الشهر الأول، علينا أخذ جولة لمعرفة كمية الحليب، في بداية الأمر يستمر الطفل في التناول لمدة 20 دقيقة، ولكن مع التعود يقل حتى يصل إلى 5 دقائق فقط في كل ثدي، وتعتمد الكمية أيضًا على عدة عوامل:

  • وقت وصول إمدادات الحليب إلى الطفل.
  • تدفق الحليب من الحلمة قد يستغرق وقت أو يحدث سريعًا.
  • امتلاك الطفل لمزاج جيد يعطيه قدرة أكبر على استقبال الهالة التي تحيط بحلمة الثدي.
  • يمكن أن تحدث عملية الابتلاع بشكل سريع أو يأخذ وقت.

الرضاعة الصناعية

تتميز الرضاعة الصناعية بسهولتها على الأم، حيث تعطيها قدرًا من الراحة؛ فهي تقوم بتحضير كمية محددة من الحليب كما ذكرناها بالأعلى في كل أسبوع، ومن الممكن أن تظل محتفظة بها في الثلاجة لمدة لا تزيد عن 48 ساعة، وبالرغم من سهولة هذه الرضاعة، إلا أنها مكلفة لحد كبير مع عدم توفر بعض أنواع الحليب أغلب الوقت.

كيف أعرف احتياج طفلي للمزيد من الرضعات؟

لا يلتزم الطفل بوقت محدد للرضاعة به، فهو بمرحلة عند شعوره بالجوع يطلب ذلك ببعض الإشارات أو البكاء، ولا يجب عليكِ الإلتزام بجدول محدد قارس وصعب، فإنه لا يقوى على الانتظار، كما لا يعرف كيف يعبر عن ما بداخله سوى بالبكاء، ولكن هناك بعض الإشارات الموضحة لجوع الطفل وهي:

  • الميل ناحية الثدي.
  • فتح الطفل فمه مع تحرك شفتيه وإخراج لسانه.
  • يبكي بشدة ويصل إلى مرحلة يصعب تهدئته بها.

علامات حصول الطفل على ما يكفي من الحليب

علامات حصول الطفل على ما يكفي من الحليبحتى يكون موضوعنا شامل ولا يختص فقط بمعرفة عدد الرضعات في الشهر الأول، سنقدم بعض العلامات التي توضح حصول الطفل على الحليب الكافي أثناء الرضاعة الطبيعية، كما عليكِ الاطمئنان عند وجودها والشعور بها، وهي:

  • ليونة الثديين وامتلائهم بالحليب ثم الراحة عند تفريغهم بالرضاعة، وسيقل هذا الشعور بمرور الوقت.
  • تكرار الرضاعة بشكل كبير خلال الفترة الأولى.
  • الرضاعة الطبيعية دون استخدام مضخة الثدي تصبح أفضل، فالأطفال لديهم القدرة على ضخ الحليب أكثر من المضخة نفسها.
  • تصبح رضعات الطفل في الشهر الأول كل 3 أو 4 ساعات ثم الخلود للنوم بعدها.
  • الإكثار منها بفترتي بعد الظهر وفي المساء، لتحضيره للنوم.
  • تسرب الحليب يعتبر أمر طبيعي ويحدث للكثير من الأمهات.

نصائح للرضاعة الطبيعية في الشهر الأول

ربما يبقى الوضع صعبًا بأول شهر؛ لعدم الاعتياد على مثل هذه الأمور من قبل، مع رؤية بعض التغيرات مثل تورم الثديان وتغير لون الحلمتان، ولكن سريعًا ما يزول كل هذا، فبعد أيام قليلة من الرضاعة المتكررة التي بدورها تعمل على تحفيز الثديين؛ لإنتاج الحليب، ستتخلصين من كل شيء يزعجكِ ولكن عند اتباع هذه النصائح:

  • نوم الطفل بمكان قريب منكِ خاصةً في أول شهر بعد الولادة.
  • الجلوس بوضع مريح مع اقتراب الطفل ناحيتكِ بإحدى اليدين، واليد الأخرى تساعد في حركة الحلمة لتسهيل الرضاعة.
  • عدم لهو الطفل أثناء تناوله الحليب.
  • تنظيف الحلمتان بعد الرضاعة مباشرةً، مع ضرورة عدم لمسهما للشامبو والصابون أثناء الاستحمام.
  • مراجعة الطبيب لعدم سماع بلع الطفل، النوم السريع بعد المص بدقائق معدودة واستمرار الجوع لوقت طويل.

نصائح للرضاعة الطبيعية في الشهر الأول

قراءة الكثير حول العناية بطفلكِ شيء لا بد منه مثل التعرف على عدد الرضعات في الشهر الأول، فأنتِ الآن تحملين مسؤولية كبيرة، وعليكِ تنفيذها بأفضل أداء، كما أن الأطفال هبة عظيمة من الله وعلينا تقديرهم واحترامهم، فهم لا يستطيعوا التعبير عن أي شيء بداخلهم من جوع أو ألم، ولكن الأمومة الحقيقية هي معرفة التواصل معهم.

الميتا

تعرف الآن على عدد الرضعات في الشهر الأول، مع أهم العلامات لحصول الطفل على الكمية الكافية من الحليب، وكذلك النصائح اللازمة للأم لرضاعة صحيحة.

المصادر:

ميديا

هيلثي تشيلدرن

هيلث لاين

زر الذهاب إلى الأعلى