الولادة

عدم انقطاع دم النفاس بعد الأربعين | أهم الأسباب وطرق العلاج بالأعشاب الطبيعية

يعاني عدد كبير من النساء بعد عمليات الولادة القيصرية والطبيعية من نزول دم وإفرازات مهبلية والأنسجة والخلايا المتبقية من الحمل، هذا ما يطلق عليه دم النفاس وهي عملية تنظيف الرحم لنفسه من الحمل، لكن يحدث مع بعضهن عدم انقطاع دم النفاس بعد الأربعين، فالعادة يستمر النفاس حتى 40 يوماً أو أقل، وهذا يجعلهم يشعرون بالقلق خصوصاً إذا كان الدم غزيراً ويحتوي على كتل دموية، فيثور في ذهنها عدة تساؤلات ما هو السبب في استمرار نزول الدم بعد الأربعين؟ ما هو علاج استمرار  نزول الدم بعد الأربعين؟ والكثير، لذا سنعرض لكِ في هذا التقرير كل ما يشغل عقلك في حال تعرضتِ لهذا.

أسباب عدم انقطاع دم النفاس بعد الأربعين 

استمرار نزول الدم بعد الأربعين، ليس بالضرورة يعني نزيف، فهناك الكثير من السيدات يتصادف ميعاد الدورة الشهرية لهن مع ميعاد انتهاء دم النفاس أو حتى قبله بيومين أو ثلاثة، وعدد آخر من السيدات يلاحظه نزول بعض الإفرازات المهبلية الصفراء والبنية، ويشير هذا إلى أن الرحم ما زال يقوم بعملية تنظيف لنفسه، إما إذا وجدتي أنكِ تنزفين، أي أن الدم يهطل عليكِ بغزارة وبشكل مستمر، فهناك عدة أسباب لاستمرار نزول دم الأربعين بعد القيصرية، هيا بنا لنتعرف عليها.أسباب عدم انقطاع دم النفاس بعد الأربعين 

وهن الرحم “ارتخاء عضلات الرحم”

يعد هذا السبب من أول وأخطر أسباب عدم انقطاع دم النفاس بعد الأربعين، أيضاً من مسببات وفاة المرأة بعد الولادة الطبيعية أو القيصرية، حيث أنه من الطبيعي أن يتخلص جسم المرأة في فترة النفاس من حوالي 600 مل من الدم في حالة ولادتها لطفل واحد، أما في حالة التوأم فمن الطبيعي أن تفقد ما يعادل نحو 1000 مل من الدم، ولكن يكمن السبب في هذه الحالة إلى عدم رجوع الرحم إلى حجمه الطبيعي، حيث أنه يجد صعوبة في وقف النزيف من المكان الرئيسي له وهو مكان المشيمة، ويكون ذلك نتيجة للكثير من الأسباب مثل:

  1. كبر حجم الجنين.
  2. تعدد الأجنة.
  3. طول مدة المخاض عن الطبيعي.
  4. قامت الأم بإنجاب خمس أطفال فأكثر.
  5. عندما يقوم الطبيب باستخدام مخدر يعمل على ارتخاء العضلات.

حدوث تمزق في الرحم أو المهبل

هي حالة نادرة جداً فهي تحدث لحوالي 1% من السيدات اللواتي يلچأن للولادة الطبيعية بعد القيصرية، وينتج عدم انقطاع دم النفاس بعد الأربعين عن تمزق في الرحم، أو حدوث قطع في المهبل، أو خدش في جدار الرحم، وإذا تعرضتِ لتمزق الرحم يستحيل على الطبيب إكمال الولادة الطبيعية ويتم الانتقال على الفور إلى غرفة العمليات الجراحية؛ نظراً لأن هذا التمزق نتج عنه إفراغ جميع محتويات الرحم والجنين أيضاً إلى تجويف البطن، بدلاً من نزول الجنين عبر قناة الولادة، ويستلزم في بعض الأوقات استئصال الرحم بالكامل، ولكن هناك بعض العوامل التي تزيد من احتمالية حدوث تمزق للرحم.

  1. النساء اللواتي قاموا بخوض ولادة طبيعية بعد القيصرية، خصوصاً إذا كانت تلقت طلق صناعي قبل الولادة.
  2. من قاموا بأي جراحة في الرحم، غير العملية القيصرية.
  3. كبر الرحم عن الطبيعي، بسبب وجود كمية كبيرة من السوائل المحيطة بالجنين.
  4. إذا كان الجنين بوضعية خاطئة.
  5. ضغط الطفل على قناة الولادة، قد يسبب تمزق في الرحم.

المشيمة العالقة

قد يحدث في بعض الحالات أثناء الولادة المهبلية أو الجراحية، أن تنفصل المشيمة عن جدار الرحم، وينتج عن ذلك نزول جزء من المشيمة وتظل عالقة في الرحم، ويعد هذا سبباً في استمرار نزول الدم بعد الأربعين من الولادة القيصرية، ستلاحظين رائحة كريهة وإفرازات وارتفاع شديد في درجة الحرارة؛  وينتج عن عدم قدرة الرحم على الرجوع لوضعه الطبيعي بسبب وجود جزء من المشيمة.

انقلاب الرحم

هناك عدد من السيدات يتعرضن لانقلاب الرحم من الداخل إلى الخارج، ويرجع ذلك لقصر الحبل السري أو ضعف الرحم، نسبة الخطورة لهذا المرض الرحمي لا تتخطى ال 15%، ويتمثل العلاج في هذه الحالة أما أن يعمل الطبيب على إرجاع الرحم إلى مكانه في أسرع وقت إلى طبيعته بطريقتين يدوياً أو جراحياً، تتضمن أعراضه الشعور بضغط كبير على المهبل وألم في البطن، ويوجد عوامل أخرى تزيد من فرصة حدوث انقلاب الرحم وهي:انقلاب الرحم كأحد أسباب عدم انقطاع دم النفاس بعد الأربعين

  1. قصر الحبل السري.
  2. يكون الحبل السري مشدوداً أثناء الولادة.
  3. طول مدة المخاض.

وسائل منع الحمل

بعد فترة من الحمل يصف لكِ الطبيب وسيلة لمنع الحمل أما أقراص أو تركيب اللولب، وكل هذه الوسائل تزيد من غزارة الدم، خصوصاً إذا كنتِ تعانين من ضعف في الشعيرات الدموية للرحم، ولكن هذه الحالة ليست خطيرة، ولكن يجب عليكِ استشارة الطبيب لتغيير الوسيلة المستخدمة لكونها غير مناسبة لك.

متى يجب عليك استشارة الطبيب

هناك بعض العوارض التي يجب عليكِ إذا لاحظتِ أن تذهبِ للطبيب فوراً، وإذا تم تشخيص هذا النزيف على أنه بسبب مرضي مختلف عن الطمث، يبدأ الطبيب علاجه بحقن لوقف النزيف، ولكن إذا كنتِ مصابة بوهن في الرحم أو وجود بقايا من المشيمة في الرحم، فيقوم طبيبك بإعطائك محفز الأوكيستوسين ليحفز عضلات الرحم على الانقباض بشكل جيد، أو القيام بعملية لإزالة بقايا المشيمة، ولكن يوجد هناك العديد من المؤشرات التي تستدعي زيارة الطبيب مثل:

  • احتواء الدم على الكثير من التجلطات الدموية، بحجم حبة الليمون الكبيرة.
  • احتياجك لتغيير الفوطة الصحية كل ساعة تقريباً.
  • الدم لا يتوقف ولا يقل.
  • الشعور بتشويش في الرؤية.
  • زيادة سرعة ضربات القلب.
  • شعورك بالدوخة الشديدة، نتيجة فقد كميات كبيرة من الدم.
  • إحساسك بالغثيان والقيء.
  • الشعور بالضعف العام، قد يصل إلى حد الإغماء.

أعشاب طبيعية وأطعمة لوقف النزيف 

دم النفاس يستمر بعد الولادة، وهو يعمل على تنظيف الرحم من الخلايا والأغشية التي يخلفها الجنين بعد خروجه، ولكن في حالة استمرار نزول الدم بعد الأربعين، وعندما تذهبين إلى الطبيب ويصف لكِ الأدوية الطبية، يوجد بعض الأعشاب الطبيعية التي تساعد في تنظيف الرحم، وتساعد على انقباض الرحم، وزيادة قوة الجهاز المناعي، والعديد من الأطعمة التي يجب عليكِ تناولها بكثرة بعد الولادة وإليكِ بعض هذه الأعشاب وفوائدها:أعشاب طبيعية وأطعمة لوقف النزيف 

  • الزنجبيل: يعمل على زيادة ضخ الدم والأكسجين إلى الرحم، ويساعد في تنظيف الجسم والكبد من السموم، ويعزز من قوة الجهاز المناعي.
  • الحلبة: تساعد في حركة الأمعاء بعد الولادة، مما يعزز من قوة الرحم على تنظيف نفسه بعد الولادة، ويرجع ذلك لاحتوائها على العديد من المركبات المحفزة لهرمون الإستروجين.
  • القرفة: تعمل على زيادة الدورة الدموية، ويخفف من آلم المعدة والرحم، ويزيد من قدرة الرحم على تنظيف نفسه.
  • التمر بالحليب: يحتوي التمر على الكثير من المواد المحفزة التي تساعد في انقباض الرحم بسرعة كبيرة، وتنظيف الرحم من الدم الفاسد، لكن احذري تناوله في الحمل.
  • الشاي الأخضر: يساعد على طرد السموم من الجسم.

الأطعمة التي يجب عليك تناولها في فترة النفاس

توجد بعض الأطعمة التي تزيد من تنظيف الرحم، وتساعده في التخلص من الدم الفاسد الموجود فيه، لغناها بالعديد من الفيتامينات والمعادن التي تساعد على تعزيز الجهاز المناعي، وتزيد من فرصة حدوث انقباضات الرحم وهي:

  • تناول نسبة الألياف الطبيعية، مثل الفاصوليا والعدس والبقوليات.
  •  الخضروات الورقية تحتوي على الكثير من الكالسيوم والفيتامينات والماغنسيوم الموجودة في الكثير من الخضراوات.
  • الكثير من منتجات الألبان والجبن، لغناها بالكالسيوم.
  • الإكثار من تناول الأسماك.
  • الليمون لاحتوائه على الكثير من فيتامين سي، لتعزيز جهازك المناعي وحمايتك من العدوى.

الآن قد حصلتِ على الكثير من المعلومات التي تريدينها عن عدم انقطاع دم النفاس بعد الأربعين، وأسبابه، وأهم المشروبات والمأكولات التي يجب عليكِ تناولها في فترة النفاس، وفي حالة استمرار نزول الدم بعد الأربعين عليكِ استشارة الطبيب فوراً، وإذا كان سبب مرض معين أو وجود بعض الأورام الليفية أو الحميدة، لا تقلقي وقومي بمعالجتها على الفور.

المصادر:

وات تو إكسبكت

إن سي تي أورج

ويب إم دي

زر الذهاب إلى الأعلى