نبض الجنين

علامات توقف نبض الجنين في الشهر الثالث | كيفية علاج توقف نبض الجنين

ظهور علامات توقف نبض الجنين في الشهر الثالث من الحمل يلزمك بضرورة التوجه للطبيب فورًا لاتخاذ الإجراء المناسبة، ويعتبر الثلث الأول من الحمل فترة حساسة جدًا نظرًا لضعف الجنين وعدم ثباته وإمكانية توقف نموه وفقدانه في أي وقت، وهو الأمر الذي لا ترغب فيه أي أم خصوصا إذا كان هذا حملها الأول بعد معاناة من تأخر الحمل ولجوئها للتلقيح الصناعي.

متى يمكن سماع نبض الجنين

يمكنك سماع نبض الجنين من خلال السونار بوضوح في الأسبوع السادس أو السابع من الحمل، وربما تلاحظي علامات توقف نبض الجنين في الشهر الثالث، من خلال السونار فقط دون أن تظهر أي أعراض، لذلك عليك بزيارة الطبيب والعمل بتعليماته وتناول الأدوية التي يصفها لك بانتظام، بالإضافة إلى عمل الفحوصات اللّازمة للتأكد من سلامتك وسلامة الجنين.

معدل نبض الجنين الطبيعي

في الثلث الأول من الحمل يكون قلب الجنين عبارة عن أنبوب دقيق ينقسم ويتطور حتى يصل إلى صورته الطبيعية ويقوم بمهامه الرئيسية وهي ضخ الدم إلى جميع أعضاء الجسم ويختلف معدل نبض الجنين كلما تقدمنا في الحمل كما التالي: 

  • يمكن للطبيب سماع نبض الجنين في الأسبوع السادس تقريبا، ويكون عدد نبضات القلب حوالي 100 نبضة في الدقيقة، وتزداد تدريجيًا مع الوقت حتى تصل إلى 180 في الاسبوع التاسع.
  • يبدأ معدل دقات القلب في الانخفاض حتى تصل في الأسبوع الرابع عشر إلى 150 نبضة في الدقيقة.
  • ثم ينخفض إلى 130 نبضة في الدقيقة في الأسبوع العشرين، ويثبت بهذا المعدل حتى ولادة الطفل إلى الحياة.

ومن الجدير بالذكر أن الجنين مرتبط بالأم في مشاعرها كما هو مرتبط معها في الغذاء، فإذا تعرضت للقلق والتوتر وزاد معدل ضربات قلبها، يزداد معدل ضربات قلب الجنين أيضًا.  

توقف نبض الجنين

كما ذكرنا أنه يمكن للطبيب سماع نبضات قلب الجنين في الأسبوع السادس، وعدم سماع دقات قلب الجنين فهو من علامات توقف نبض الجنين في الشهر الثالث وبالتالي فقدانه، وربما لا تشعري بأي من أعراض توقف نمو الجنين في الشهر الثالث ولا تعلمي بها إلا عند الفحص بالسونار، لذلك يرجى زيارة الطبيب بشكل دوري.

علامات توقف نبض الجنين في الشهر الثالث

في الغالب لا تشعر الحامل بأي أعراض توقف نبض الجنين في الشهر الثالث، وتشعر أن كل شيء على ما يرام، وتُسمى تلك الظاهرة الإجهاض المنسي “Missed Abortion” أو” Missed Miscarriage “، وتكتشف موت جنينها فجأة عند زيارة الطبيب والكشف بالسونار، ويخبرها بضرورة الإجهاض في الشهر الثالث، والإجهاض المنسي يعني موت الجنين واحتباسه في الرحم دون نزيف مثل ما يحدث الإجهاض الطبيعي، ولكن هناك بعض أعراض توقف نبض الجنين في الشهر الثالث التي يمكن أن تلاحظها الأم ومنها ما يلي:

علامات توقف نبض الجنين في الشهر الثالث

انخفاض مستوى هرمون الحمل (HCG)

يمكن الكشف عن مستوى هرمون الحمل الاستروجين من خلال تحليل البول أو تحليل الدم، ويكون في ذروته في الأسبوع التاسع حتى الأسبوع السادس عشر، ويتضاعف مستواه مع تقدم الحمل ونموه بشكل سليم، فإذا لاحظتي انخفاض مستوى هرمون في التحليل، فهذا دليل على احتمالية حدوث إجهاض.

النزيف المهبلي

إذا تعرضت الأم للنزف في الشهر الثالث من الحمل، يجب عليها التوجه للطبيب فورًا للاطمئنان واتخاذ الإجراء اللازم، فهذا مؤشر خطر على سلامة وأمان الجنين.

ألم في الظهر والبطن

في الغالب تشعر الحامل بآلام في الظهر وأسفل البطن، ولكن إذا كان الألم شديد وغير مُحتمل فهذا دليل على وجود مشكلة في الحمل خصوصًا إذا كان مقترن بنزيف أو عدم الشعور بأعراض الحمل التقليدية، لذلك استشيري طبيبك لمعرفة سبب الألم واتخاذ الإجراء اللازم.

الإفرازات المهبلية

افرازات الحمل المهبلية أمر طبيعي عند السيدات خصوصا لدي الحامل، ولكن إذا كانت الإفرازات ذات رائحة كريهة ومصاحبة بحكة أو ألم فيجب عليك زيارة الطبيب فورًا، وعدم تناول أي أدوية من تلقاء نفسك.

توقف غثيان الصباح وحساسية الصدر

غثيان الحمل والقيء من العلامات الطبيعية للحامل خصوصا في الثلث الأول من الحمل، فبالرغم من صعوبتها فهي دليل على زيادة هرمون الغدد التناسلية المشيمية ونمو الجنين بسلام، ولكن عند توقف تلك الأعراض بشكل مفاجئ فهو دليل أن الحمل في خطر.

أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثالث 

قد يتوقف نبض الجنين بدون أسباب تُذكر، وقد يحدث بسبب مشاكل صحية لدى الأم، أو بسبب عيوب خلقية قد تطرأ على الجنين نفسه، مما يؤدي إلى وفاته الجنين، مع العلم أنه في حالة الحمل بتوأم ربما يتوقف نمو جنين، وينمو الأخر بشكل طبيعي دون مشاكل، من أكثر أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثالث:

  • ارتفاع ضغط الدم لدى الأم مما يساعد على الإصابة بتسمّم الحمل، وظهور نسبة من الزلال في البول.
  • انفصال المشيمة عن الجنين، مما يتسبب في موت الجنين.
  • تناول أدوية دون استشارة الطبيب والتي تؤثر على نمو الجنين بشكل سليم، ربما تؤدي إلى تشوهات خلقية أو تؤدي إلى موته وفقدانه نهائيًا لا قدر الله.
  • إصابة الأم بفقر الدم الحاد والأنيميا، فيُقلل من نسبة الاكسجين التي يتم نقلها للجنين وبالتالي يؤثر على نموه. 
  • التفاف الحبل السري حول الجنين، مما يمنع وصول الدم والأكسجين والغذاء إليه، وينتج عنه اختناق الجنين وتوقف نبضه. 
  • عدم التوافق في فصائل الدم بين الأب والأم الحامل، فيكون هناك اختلاف في العامل الريزيسي RF.
  • الإصابة ببعض الاضطرابات الوراثية، مما يعني ظهور ببعض التشوهات التي تتسبب في توقف نبض الجنين وفقدانه.
  • إصابة الأم بالتهابات في الرحم. 
  • انخفاض وزن الأم بشكل مبالغ فيه.
  • الإصابة بـ سكر الحمل الذي بدوره يؤثر على الجنين ويعرضك للإجهاض.
  • تناول كميات كبيرة من الكافيين والكحول الذي يؤثر بالسلب على نمو الجنين وتطور أعضائه بالسلب، وبالتالي توقف نبضه في الشهر الثالث.
  • انخفاض وزن الجنين عن المعدل الطبيعي بسبب وجود خلل في المشيمة مما يؤدي إلى توقف نبض الجنين.
  • الإصابة بالحمى، بالرغم أنها الطريقة التي يدافع بها الجسم عن نفسه ضد العدوى التي يتعرض لها، إلا أن حدوثها أثناء الحمل يمكن أن يسبب خلل في نمو الجنين وينقل له العدوى، مما يسبب توقف نبض الجنين وبالتالي فقدانه.

ماذا بعد التأكّد من توقف نبض الجنين في الشهر الثالث

بعد التأكد من توقف نبض الجنين ينتظر الطبيب حتّى ينزل الجنين تلقائياً، وإلا سيضطر لإجراء عملية تنظيف لإخراج الجنين المتوفي والانسجة المتبقية في الرحم، لكي لا يحدُث مشاكل في الحمل المُستقبلي، وينصح الأطباء كل سيدة تعرضت للإجهاض أن تتابع بشكل منتظم مع الطبيب الخاص، للتأكد من سلامتها وتحديد مدى قدرتها على الحمل مرة أخرى، وعلاج الأسباب التي أدت إلى وفاة الجنين، حتى يكتمل الحمل في المرات القادمة بإذن الله.

كيفية تفادي أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثالث

لكل سيدة حريصة على استمرار حملها وحمل طفلها بين يديها، يجب عليها الالتزام ببعض الأمور، لتفادي توقف نبض الجنين في الشهر الثالث، مثل:

كيفية تفادي أسباب توقف نبض الجنين في الشهر الثالث

  • تناول طعام صحي متكامل يمد الجسم بالفيتامينات والمعادن اللازمة لصحة الأم والجنين.
  • يجب أن تحافظ الأم على صحتها وعدم التعرض لأي مصدر ينقل لها عدوى مما يؤثر على الجنين بالسلب. 
  • ضرورة زيارة الطبيب بشكل دوري، مع إجراء الفحوصات اللازمة، والالتزام بتعليمات الطبيب وتناول الأدوية التي يصفها لها بانتظام.
  • فحص العامل الريصي، وتناول طُعم بالأمينو جلوبيولين، لعلاج اختلاف فصيلة الدم بين الزوجين.
  • الحرص على تناول حمض الفوليك للحامل منذ معرفتها بخبر الحمل، لأنه الذي يساعد على نمو الجنين بشكل سليم دون عيوب خلقية، ويقلل من احتمالية توقف نبض الجنين في الثلث الأول من الحمل.
  • السيطرة على مستوى السكر في الدم، لصحة الأم واكتمال الجنين بسلام.

الخاتمة

عدم ظهور علامات توقف نبض الجنين في الشهر الثالث ليست دليل للتأكد أن الحمل يسير بسلام، فربما يتعرض الجنين للموت دون أن تشعري بذلك ويخبرك بها الطبيب عند الفحص بالسونار، فالجنين ضعيف جدًا في الشهور الأولى من الحمل ويحتاج إلى رعاية الأم لنفسها وحرصها على الراحة، مع المتابعة الدائمة مع الطبيب بشكل دوري.

المصادر:

هيرت

لايفيزبان

ميدكريف أونلاين

زر الذهاب إلى الأعلى