أعراض الحمل

علامات نهاية الوحم وأسباب توقفه المفاجئ ومدى ارتباطه بنوع الجنين

يزور الوحم معظم السيدات أثناء شهور الحمل، وتختلف أعراضه وحدته، وقد تطول فترة المعاناة عند بعض السيدات وقد تقصر عند البعض الآخر، مما يدفعنا لمعرفة المزيد عن علامات نهاية الوحم، ومتى يكون، والكثير من المعلومات الهامة التي تدور حوله، والتي سنحاول أن نسردها لكِ سيدتي الآن خلال الأسطر القادمة.

ما هي حقيقة الوحم؟

متى تنتهي أعراض الوحم عند الحامل؟ وما هي علامات نهاية الوحم؟ علينا بالبداية أن نتعرف على المعنى الحقيقي للوحم، حيث يعتبر أحد الأعراض الغريبة التي تمر بها نسبة كبيرة من السيدات تصل لنحو 70%، تختلف بها شهية المرأة بشكل ملحوظ، نتيجة للكثير من التغيرات الفسيولوجية والهرمونية بالجسم، إضافةً لنقص العديد من الفيتامينات والمعادن اللازمة بشهور الحمل، فتشتهي بعض الأطعمة بشدة دون غيرها “حتى لو لم تكن أطعمتها المفضلة” كما تشتهي أحياناً تناول بعض الأمور “غير الغذائية” مثل الطمي، أوراق الشجر، الصابون، الطباشير، وبعض المواد التي قد تسبب لها الكثير من الأضرار كالفلفل الحار والثلج، وهنا تكمن المشكلة.

اهم أعراض الوحم

لا تقتصر أعراض الوحام على اشتهاء أنواع معينة وحسب، بل يصاحبها الكثير من الأعراض المزعجة، والتي تختلف حدتها من سيدة لأخرى، يتمثل أشهرها في النقاط التالية:

  1. تقلبات مزاجية متفاوتة الحدة، وربما تطورت لنوبات من الاكتئاب.
  2. الميل للقيء، الشعور بالغثيان، الدوخة، الدوار، التعب، والميل للراحة.
  3. وهن وضعف عام بالجسم.
  4. الشعور بالحموضة، عسر هضم، إمساك، والانتفاخ.
  5. الحساسية المفرطة للروائح والعطور، والنفور من بعض الأطعمة، والزوج.

الأزواج يتساءلون: وحام أم دلال؟

الكثير من الأزواج قد يعتقدن على سبيل الخطأ أن اشتهاء زوجاتهن لبعض الأطعمة غير الموجودة هو مجرد دلال منهن، أو رغبة في لفت الأنظار، أو طلب الاهتمام، غير أن هذا لا صحة له من الأساس، فالوحم من أعراض الحمل المثبتة علمياً، والتي تعاني منها المرأة بشكل فعلي يختلف بالشكل والأعراض والحدة فيما بينهن.

دلالات هامة لأعراض الوحم المختلفة

دلالات هامة لأعراض الوحم المختلفة

يصاحب الوحم الكثير من الأعراض المزعجة، والتي ربما تغفلين عن ماهيتها وفوائدها لجسمك، فمن خلال التقيؤ يستطيع جسمك التخلص من السموم الموجودة به، بعد تحديد العقل لأماكنها بدقة، نتيجة لتحفيز البروجيسترون له، والذي يفرز بجسم الحامل بعد التخصيب، لذا فالكثير من مظاهر الوحم هي مجرد نعمةً كبيرةً للأم والجنين معاً، حيث يتم بهذا تخليص جسم الأم من السموم، وتهيئة البيئة الصحية المناسبة لنمو الجنين داخل رحم الأم، ليتم شهور نموه داخلها بسلام، دون التعرض لمشكلات الإجهاض أو التشوهات.

متى تختفي أعراض الوحم عند الحامل؟

تختلف علامات نهاية الوحم من سيدة لأخرى، إلا أن إجابة سؤالك متى ينتهي الوحم؟ فستكون بما يكون في الغالب، وهو توقف الأعراض طبيعياً بعد تمام الشهر الثالث من الحمل، غير أن بعض السيدات قد يلازمهن الوحم طوال أشهر الحمل على غير المعتاد.

متى يشتد الوحم ومتى ينتهي؟

ذكرنا أنه بأغلب الأحيان تنتهي علامات الوحم بالشهر الثالث من الحمل، إلا أن هذه ليست قاعدة، فغالباً ما تنفر المرأة من الطعام بشهور الحمل الأولى وتعزف عنه، بينما يشتد عندها الوحم بالثلث الثاني من الحمل بعد راحة المعدة من القيء والغثيان، وبهذا فقد يشتد الوحم بالشهور الأولى لدى البعض بينما يشتد بعدها عند الأخريات، ولا سبيل لمعرفة متى يشتد ومتى ينتهي الوحم بالضبط بشكل قاطع.

في أي اسبوع تختفي اعراض الوحام؟

بالحالات الطبيعية؛ غالباً ما تبدأ أعراض الوحم عند الحامل ببداية الشهر الثاني وتستمر بحدة متفاوتة إلى تمام الأسبوع الثاني عشر، والذي يمثل نهاية الشهر الثالث، أما بالحالات الأخرى فلا نستطيع الجزم بموعد محدد لظهور علامات نهاية الوحم.

لماذا تختلف علامات نهاية الوحم من سيدة لأخرى؟

لا يمكننا تحديد متى ينتهي الوحم نهائياً، فقد يستمر لنهاية الشهر الخامس أو السادس أو لنهاية الحمل لدى بعض السيدات، يرجع ذلك للقدرة البدنية على تحمل تغيرات الحمل الفسيولوجية والهرمونية المختلفة لكلٍ منهن، إضافةً إلى التغذية السليمة ونوعية الأطعمة الصحية والمغذية التي تحصل عليها بشهور الحمل، لتعويض المفقود من الفيتامينات والمعادن أثناء تكوين الجنين.

متى تختفي أعراض الوحام عند البكر؟

متى تختفي أعراض الوحام عند البكر؟

لا تختلف البكر عن غيرها من السيدات في موعد بدء ظهور الوحم، كما لا تختلف عنهن بعدم القدرة على تحديد علامات نهاية الوحم، إلا أن الأعراض عند البكر تكون أشد وأكثر ظهوراً ممن سبق لهن الحمل قبل ذلك، لاختبارها لهذه الأعراض لأول مرة.

متى ينتهي الوحم بالولد نهائياً؟

الآن لعلكِ تتساءلين متى تنتهي اعراض الوحام عند الحمل بولد؟ وهل تختلف المدة عن الحمل ببنت؟ واجابتنا إليك أن لا فرق في مدة الوحم إن كان الحمل بذكر أم أنثي، فالكثير من العلامات سواءً كان لها سند علمي، أم هي عبارة عن أساطير وخرافات شائعة، أم علامات متفق عليها من تجارب السيدات تدور حول نوعية الوحام، والأطعمة التي يتم اشتهاءها، إلا أن علامات نهاية الوحم نهائياً لا يختلف البتة مع الجنسين.

هل توقف أعراض الوحم يعني موت الجنين؟

لا علاقة إطلاقاً بعلامات نهاية الوحم وحالة الجنين الصحية، إذ تختلف مدة ظهور الأعراض من سيدة لأخرى، إضافةً لكون توقف الأعراض أحياناً ليوم أو يومين أو تقل حدتها، ثم تبدأ بالظهور والزيادة، هو من الأمور الطبيعية جداً، الجدير بالذكر أن المتابعة الطبية المنتظمة تساعدك على التأكد من سلامة الجنين وانتظام نبضه بكل زيارة، فلا داعي إذن للقلق.

مخاطر استخدام الأدوية للتخفيف من أعراض الوحم

تشتد معاناة الكثير من السيدات فيتساءلن متى تخف أعراض الوحام؟ وهل يمكن استخدام الأدوية لتخفيفها دون إلحاق الضرر بالجنين؟ الحقيقة أن هناك الكثير من المخاطر والأضرار في استخدام أدوية تقليل أعراض الوحم من القيئ والغثيان وغيرها من الأعراض المرهقة، يرجع ذلك لمنع هذه الأدوية الجسم من التخلص من السموم بشكل طبيعي، مما يسبب الكثير من الأمراض للأم والجنين، وبهذا يكون عرضةً للكثير من المشكلات الصحية الخطيرة مثل تشوهات الجنين، هذا إن لم يتم الإجهاض بالفعل.

نصائح هامة لتخفيف أعراض الوحام

لا ينصح بالعدول عن الطرق الطبيعية المجربة لتخفيف أعراض الوحام إلى الطرق الطبية وتناول العقاقير والأدوية، فاتباع الطرق الطبيعية والنظم الغذائية الصحية المتوازنة، إضافةً لتعليمات الطبيب يعتبر أكثر من كافٍ، تتلخص أهم هذه النصائح في التالي:

  • الانتظام بمواعيد المتابعة الطبية، وتناول الفيتامينات الموصوفة من الطبيب.
  • إجراء الفحوصات اللازمة، وتلقي التطعيمات بمواعيدها المحددة بدقة.
  • الحرص على احتواء نظامك الغذائي على جميع العناصر الغذائية الهامة، وتناول الوجبات المشبعة والغنية بالبروتين.
  • الحرص على تناول الفواكه بالقدر الكافي لإمداد الجسم بالفيتامينات والمعادن من المصادر الطبيعية.
  • ممارسة التمارين الرياضية المناسبة لشهور الحمل المختلفة بانتظام، لتقوية الجسم وتخفيف أعراض الوحم.نصائح هامة لتخفيف أعراض الوحام
  • الحصول على القدر الكافي من النوم والراحة، وتناول الماء والسوائل بكميات كافية.
  • الابتعاد عن الدهون والدسم، والوجبات الغنية بالسعرات الحرارية الزائدة، والحرص على تناول الخضراوات والبقوليات لتقوية الجسم.
  • تجهيز وجبات خفيفة ومغذية لتناولها بين الوجبات الرئيسية، التي ينبغي المواظبة عليها لعدم انخفاض السكر بالدم، ومضاعفة الشعور بأعراض الوحم.

هل يجب زيارة الطبيب؟

تعتبر المتابعة الطبية، والانتظام بمواعيدها أمراً هاماً جداً بشهور الحمل، إلا أن أعراض الوحم غالباً ما تكون بالحد المعقول المحتمل، والذي لا يثير القلق ويستدعي التدخل الطبي، واستخدام الأدوية التي تحمل ضرراً كبيراً على كل من الأم والجنين، إلا أنه يجب استشارة الطبيب إن كانت الأعراض شديدة مقلقة، لعدم التعرض للخطر، خاصةً عند الحمل لأول مرة.

ختاما؛ كانت هذه علامات نهاية الوحم المقلق الذي هز كيانك فور إشراق نور جنينك بداخلك، ستتحملين الكثير لتشاهدي بريق عينيه بالحياة بعد تمام شهور حملك، لكن لا عليكِ فهي أعراض طبيعية تعاني منها كل النساء، وستنالين بعد هذا الصبر هدية الرحمن، لتضمينه لصدرك بكل حب وحنان.

المصادر:

جرو باي ويب إم دي

بامبرز

بيبي سنتر

زر الذهاب إلى الأعلى