تغذية الحامل

غذاء الحامل في الشهر الخامس | أغذية صحية، نصائح، المسموح والممنوع

للشهر الخامس من الحمل طبيعة خاصة؛ فهو يقع في منتصف الأشهر التسعة للحمل، ويتطور فيه نمو جنين بشكل واضح، لذلك فإن غذاء الحامل في الشهر الخامس أحد العناصر الهامة في تعزيز هذا النمو، كما يساعد أيضاً المرأة الحامل في إكمال فترة الحمل وهي تتمتع بالصحة اللازمة لإنجاب طفل سليم ومُعافى.

أعراض الحمل في الشهر الخامس

ما دمنا قد تطرقنا لموضوع غذاء الحامل في الشهر الخامس يجب أن نتعرف على الأعراض المميزة للحمل بهذه المرحلة على وجه التحديد للتعرف على الغذاء المتوافق مع هذه الأعراض خاصة مع ما تتعرض له الحامل أثناء هذه الفترة من زيادة في مراحل نمو الجنين، ومن ضمن هذه الأعراض ما يلي:

تغيرات على الجسم

حيث يتعرض محيط البطن للزيادة بسبب تمدد الرحم، ويزيد حجم الصدر بسبب التغير في مستوى الهرمونات، كما تزيد القابلية لعملية احتباس السوائل، وبالتالي يحدث تضخم بسيط بالساقين والذراعين.

زيادة الشهية للطعام

وذلك بعد اجتياز الفترة السابقة من الحمل أو الشهور الأولى التي من سماتها ضعف الشهية نتيجة الإصابة بـ غثيان الحمل والتقيؤ، وبالتالي تزيد الرغبة في تناول الأغذية، ولكن ننصح بالاهتمام بالأغذية المفيدة فقط.

تكرار مرات التبول

وتنجم كثرة التبول عند الحامل نتيجة الزيادة المطردة في حجم الجنين بالرحم، وبالتالي ينشأ الضغط على المثانة، مما يستدعي تفريغ البول على مرات متعددة.

الشد العضلي

وهو من الحالات الملازمة لبعض النساء الحوامل في الشهر الرابع والخامس، فقد يتعرضن لنوبات من الشد العصبي، وينتج ذلك من ضغط الرحم على أعصاب وعضلات الساقين، مما يسبب لها الشد العضلي، وقد يكون بسبب نقص أحد العناصر الغذائية بالجسم كنقص الماغنسيوم على سبيل المثال.

الإصابة بحرقة المعدة

وتتعرض لها الحامل بشكل واضح أثناء هذا الشهر، وتباعاً مع التقدم في أشهر الحمل، ويمكن أن يقل هذا الشهور أثناء فترات اليوم، ولكنها تزيد في فترات الليل بشكل خاص في حالة الاستلقاء.

الإصابة بالإمساك

تتأثر حركة الأمعاء لدى الحامل في شهرها الخامس بسبب تغير الهرمونات، والضغط الذي يمثله الرحم على الجسم، وبالتالي يظهر الإمساك عند الحامل، ويمكن التخلص منه عن طريق الوصفات الطبيعية.

الغذاء الصحي للحامل في الشهر الخامس

الشهر الخامس هو بمثابة أجمل أشهر الحمل؛ لتخلص المرأة به من الغثيان والدوار وبدايته هي الأسبوع 18، ونهايته في الأسبوع 21، وكما ذكرنا يجب الالتزام بـ الأكل الصحي للحامل في الشهر الخامس من الحمل؛ لكي ينمو الجنين بشكل صحي وطبيعي، لذلك يجب الاهتمام بنوعية الطعام، والكمية المتناولة منه لكي يتناسب مع احتياجات الحامل والجنين في ذات الوقت، ويجب الحرص على تناول الأطعمة التي تحتوي على العناصر الغذائية الآتية:

البروتين

ترتفع الحاجة لدى المرأة الحامل بشهرها الخامس لتناول الغذاء الذي يحتوي على البروتين؛ للمساعدة على بناء عضلات وأنسجة الجنين بشكل سليم، ونجد البروتين في أنواع متعددة من الأطعمة ونذكر منها: لحم الدجاج، اللحم الأحمر، الأسماك بأنواعها المختلفة عدا الأسماك الممنوعه للحامل والتي تضم نسبة كبيرة من الزئبق، البيض، وتجدر الإشارة لأن الكمية الموصي بها للحوامل من البروتين هي مائة جرام بشكل يومي.

الكالسيوم

وهو من العناصر الغذائية الهامة للحامل والجنين، ويجب الحصول عليه من المصادر الطبيعية التي تتمثل في الزبادي واللبن والفاصوليا البيضاء، والبروكلي، وذلك للعمل على تعزيز صحة العظام والأسنان عند الحامل، ونمو عظام الجنين بشكل صحي؛ حتى لا يسحب الجنين من الأم الكالسيوم اللازم له، وبالتالي قد تتعرض لهشاشة العظام، لذلك يجب أن يحتوي عليه غذاء الحامل في الشهر الخامس من الحمل.

الألياف الغذائية

الألياف الغذائية

جسم الحامل بحاجة للألياف الطبيعية لتسهيل حركة الهضم داخل القولون، والحد من الإصابة بالإمساك الذي قد يتطور ويؤثر على البواسير، وليس هناك أفضل من الألياف التي يمكن اعتبارها من أهم أنواع غذاء الحامل بالشهر الخامس من الحمل، ومن أفضل الخضروات المفيدة للحامل المحتوية على هذه الألياف الخضروات الورقية كالملوخية والسبانخ، كما تتوفر بشكل كبير في الحبوب الكاملة.

البوتاسيوم والماغنسيوم

ولهما أهمية خاصة في الحد من اكتئاب الحمل الذي قد يحدث للحامل في شهرها الخامس أو في الشهور الأخرى، والنقص بهما يمكن أن يؤدي للشد العضلي، لذلك يجب الاهتمام بتناول الأطعمة الغنية بهذه العناصر، ونذكر منها: الفاصوليا، والذرة الصفراء، والموز، والسبانخ.

فيتامين سي

وهو هام لتعزيز مناعة الجسم، والرفع من قدرة الجسم على مقاومة الأمراض المختلفة، ومن الأطعمة المحتوية على فيتامين سي: الجوافة والبرتقال والطماطم، فهم أفضل غذاء للحامل في الشهر الخامس يحتوي على هذا الفيتامين.

النشويات

للنشويات أو الكربوهيدرات أهمية كبيرة خلال فترة الحمل لأنها تساعد على إمداد الجسم بالطاقة للقيام بالأعمال المختلفة، ومن أهم مصادرها البطاطا، والقمح الكامل ومنتجاته، لذلك يمكن اعتبار الأطعمة المحتوية على النشويات أفضل أكل للحامل في الشهر الخامس من الحمل.

الحديد

يجب الاهتمام بالحصول على الحديد من العديد من المصاد مثل تناول الأطعمة الغنية بالحديد للحامل؛ لكي تتجنب المرأة الحامل الإصابة بفقر الدم الناتج عن نقص الحديد بالجسم، ومن أمثلة المصادر المحتوية عليه: السبانخ، اللحوم الحمراء، المكسرات، الحبوب الكاملة، ومن الأفضل عدم تناول الأطعمة المحتوية على الكالسيوم بمعدلات كبيرة؛ فهي تؤدي للتأثير على امتصاص الحديد من الجسم، بحيث لا يمكن للجسم الاستفادة من كلا العنصرين.

حمض الفوليك

وتتمثل أهمية حمض الفوليك للحامل في الحد من تشوهات الجنين، ومنها تشوه القلب والأنبوب العصبي، بالإضافة لأن نقصه قد يسبب الولادة المبكرة مما يشكل خطراً كبيراً على صحة الأم والجنين أيضاً، ومن الأطعمة الغنية بحمض الفوليك الخضروات الورقية الداكنة كالسبانخ والملوخية، والحوب الكاملة، بالإضافة للمكملات الغذائية المحتوية على هذا الحمض الهام.

الأطعمة الممنوعة في الشهر الخامس من الحمل

لا يمكننا الحديث عن الأطعمة المسوح بها للحامل أو المفيدة لها بدون المرور على الأكلات المضرة للحامل أو التي قد تمثل خطورة على الحامل أو الجنين عند تناولها، وتتضمن تلك الأطعمة التي لا يجب أن يحتوي عليها غذاء الحامل بالشهر الخامس لوجود آثار سلبية لها ما يلي من الأطعمة:

الأسماك النيئة

وذلك لاحتوائها على أحد أنواع البكتيريا التي قد تؤدي إجهاض الجنين، وكذلك يجب عدم تناول هذه الأنواع من الأسماك وكذلك الأسماك المدخنة.

الكافيين

ونجده في الشوكولاتة والقهوة والشاي، وننصح بالتقليل منه قدر الإمكان خلال فترة الحمل؛ حتى لا يسبب الأرق عند الحامل مما يؤدي لتعرضها لاضطرابات النوم وعدم الحصول على قدر كافٍ منه.

الأسماك المحتوية على الزئبق

ونذكر منها سمك الماكريل والسلمون والتونة التي تحتوي عليه بكميات بسيطة، لذلك يجب الابتعاد عن تناول هذه الأسماك الممنوعه للحامل لاحتوائها على هذه المادة السامة التي تؤثر بشكل سلبي على نمو الجنين.

البيض النيء واللحوم النيئة

يجب على الحامل تناول الأطعمة المطهية بشكل جيد، وتجنب اللحوم النيئة كالبسطرمة، وكذلك البيض غير المطهي بشكل جيد؛ لاحتوائهما على البكتيريا الضارة التي قد تؤدي لوفاة الجنين.

الأعشاب المحفزة لانقباضات الرحم

ومنها الحلبة والقرفة التي قد تسبب الإجهاض المبكر، لذلك يجب الابتعاد عن تناولها خاصة ولو بكميات كبيرة.

الأغذية ذات السعرات الحرارية العالية

كما أنها منخفضة القيمة الغذائية، ونذكر منها: الأطعمة الجاهزة والسريعة؛ لاحتوائهم على قدر كبير من الدهون والسكريات.

المياه الغازية

المياه الغازية

وذلك لتسببها في الكثر من المشاكل على الصحة، ومن أمثلتها الاضطراب في القولون، والإصابة بالسمنة، فضلاً عن التأثير على امتصاص عنصر الكالسيوم، لذلك من الأفضل وضعها على قائمة المشروبات المضرة للحامل بشكل عام.

الألبان غير المبسترة 

يجب عليكِ تجنب الألبان غير المبسترة؛ لاحتوائها على البكتريا الضارة التي قد تنقل أنواع من العدوى للجنين، وكذلك يجب الابتعاد عن تناول العصائر المعلبة.

الأطعمة غير النظيفة

من المهم تجنب تناول الخضروات والفاكهة غير النظيفة؛ لتعرضها للتلوث، وبالتالي يمكن أن تتسبب في نقل العدوى لدماغ الجنين، وأيضاً تؤذي جهازك الهضمي

نصائح حول غذاء الحامل في الشهر الخامس

بعد أن تعرفنا على أفضل أكل للحامل في الشهر الخامس، وكذلك الأطعمة الممنوعة عليها يجب مراعاة بعض النصائح المتعلقة بالنظام الغذائي للحامل في هذه الفترة بشكل عام، ومنها تناول كميات معتدلة من الماء، سواء كان بشكل عصائر أو أنواع مختلفة من السوائل؛ لاحتياج جسم الحامل للماء بشكل كبير في هذه الفترة بما يمثله من فوائد هامة، ولعل أهمها التخلص من الأملاح الزائدة، وحماية الجسم من الجفاف.

وينبغي الاهتمام بالتركيز على نوعية الطعام الجيد والصحي وعدم التركيز على الكمية؛ فالكمية الزائدة من الطعام تؤدي لزيادة وزن الحامل بشكل غير صحي، لذلك يجب الاهتمام بالأطعمة الصحية فقط.

كما يفضل تقسيم الوجبات على مدار اليوم إلى 5 أو 6 من الوجبات الصغيرة؛ لكي تتمكني من هضمها بشكل جيد والاستفادة من المكونات الغذائية الموجودة بها، والتقليل من حرقة المعدة قدر الإمكان، ومما يساعد على هذا أيضاً عدم الاسترخاء بعد وجبات الطعام بشكل مباشر؛ حتى لا تتعرضي لعملية الارتجاع، ولتفادي ما يمثله ذلك من إزعاج بالنسبة لكِ.

نظام غذائي للحامل في الشهر الخامس

النظام الغذائي هو قائمة بالوجبات المناسبة للكثير من الحالات، فيمكن وضع نظام غذائي لخفض الوزن، أو لزيادة كتلة العضلات، وأيضا نظام غذائي للحامل في الشهر الخامس أو في جميع أشهر الحمل الأخرى، ويجب أن يحتوي هذا النظام على عناصر صحية لكي يكون بمثابة الغذاء الصحي للحامل في هذا الشهر، وإليكم أفضل نظام مقترح يمكن اعتماده في غذاء الحامل في الشهر الخامس من الحمل:

الإفطار

يجب أن تحتوي وجبة الإفطار الخاصة بالحامل في الشهر الخامس على كوب من اللبن المنزوع الدسم مع 2 من البسكويت، أو الرقائق، وبعض حبات من التمر، ونصف كأس من المكسرات.

الغداء

يجب أن تحتوي على الكربوهيدرات وهي الأرز، المعكرونة، وقطعة لحم مشوي، وكوب لبن رائب، مع القليل من سلطة الخضروات.

العشاء

تتكون وجبة العشاء في هذا النظام من الدجاج المشوي، وشوربة الخضروات، والبطاطا المشوية، واللبنة، مع بعض ثمار الفاكهة.

عناصر يجب إدراجها في النظام الغذائي

عناصر يجب إدراجها في النظام الغذائي

  • الحليب للحامل ما يعادل 3-4 من الأكواب بشكل يومي، ويمكن التنويع بينه وبين الزبادي في النظام الغذائي.
  • الأسماك الصحية: وهي لازمة لتكوين العظام الخاصة بالجنين.
  • طهي اللحوم بشكل جيد؛ لقتل الجراثيم والميكروبات التي تتكون عليها.
  • تجنب التدخين.
  • اللجوء لتناول الأطعمة المشوية بدلاً من المقلية؛ فهي من الأكل المفيد للحامل في الشهر الخامس.
  • التقليل من الملح قدر الإمكان.
  • يجب أن يحتوي النظام الغذائي للحامل على 5 من حصص الخضروات والفاكهة بشكل يومي.

الفواكه التي يجب تضمينها في غذاء الحامل في الشهر الخامس

الأفوكادو

وذلك لأن الأفوكادو للحامل من أكثر الفواكه الغنية بفيتامين (سي) و(ب)، إضافة لحمض الفوليك الهام للمرأة في هذا الشهر وفي شهور الحمل الأولى، فضلاً عن احتوائه على عنصر الكولين، بالإضافة لاحتواء الأفوكادو على  العديد من المكونات الغذائية ونذكر منها، الماغنسيوم والبوتاسيوم الذي يقلل من التشنجات التي تتعرض لها الحامل في هذه الفترة من الحمل، والكولين من العناصر اللازمة للتطوير من نمو دماغ وأعصاب الجنين.

المانجو

تُعد المانجو من أفضل الفواكه المحتوية على عناصر غذائية كثيرة ومفيدة للحامل، فهي تحتوي على فيتامين (سي) بمعدلات كبيرة، ناهيك عن فيتامين (أ) الذي يعمل على الحد من التعرض للمضاعفات أثناء الولادة، كما أن النقص في معدلات هذا الفيتامين يقلل من المناعة والقدرة على مقاومة الأمراض بشكل كبير، لذلك يُعد المانجو أفضل غذاء للحامل في الشهر الخامس، وذلك من خلال تناول كوب واحد فقط من المانجو بشكل يومي.

البرتقال والليمون

البرتقال من المصادر الهامة لحمض الفوليك، كما أنه يعمل على المحافظة على جسد الحامل من خلال حفظ الرطوبة به، بالإضافة لاحتوائه على أهم العناصر الطبيعية المضادة للأكسدة، كما يحتوي الليمون على معدلات هائلة من فيتامين (سي)، فلضاً عن قدرته على الحد من مشاكل الجهاز الهضمي، والتقليل من الإمساك المصاحب لتلك المرحلة من الحمل، كما يساعد على التقليل من الغثيان بشكل واضح.

الموز

لابد من تضمين الموز للحامل في النظام الغذائي للحامل؛ فهو من أهم مصادر البوتاسيوم وفيتامين (ب6)، وفيتامين (سي)، وكذلك يحتوي على الألياف الغذائية بشكل طبيعي، لذلك فهو يعمل على الحد من مشكلة الإمساك، ويساعد فيتامين (ب6) على التقليل من مشكلة الغثيان التي قد تتعرض لها المرأة خلال الحمل.

التفاح

التفاح للحامل من الفواكه الممتازة لاحتوائه على فيتامين (أ) بشكل طبيعي، إضافة لفيتامين (سي) والألياف الغذائية، وهو مفيد للحامل بشكل خاص وللجنين أيضاً، فعندما تم عمل دراسة عن الأطفال الذين تناولت أمهاتهم فاكهة التفاح خلال الحمل تبين نقص تعرضهم لمرض الربو والحساسية بالمقارنة مع الأطفال الآخرين.

التوت

التوت

قد لا يعرف الكثير منا أن التوت يحتوي على معدلات عالية من حمض الفوليك إضافة للمواد الكربوهيدراتية التي تمد المرأة الحامل في شهرها الخامس بالطاقة اللازمة لـ تغذية الجنين عن طريق المشيمة، كذلك فهو يحتوي على معدلات جيدة من فيتامين (سي) اللازم للرفع من كفاءة الجهاز المناعي للجسم والوقاية من الأمراض المختلفة، فهو من الفواكه الهامة التي يجب أن يتضمنها غذاء الحامل في الشهر الخامس من الحمل.

الخاتمة

وصلنا هنا لنهاية موضوعنا عن غذاء الحامل في الشهر الخامس الذي يعد من الفترات الجميلة والصعبة في نفس الوقت نتيجة التغيرات التي تطرأ على جسم الحامل بسبب التقدم في شهور الحمل، ولكن لو اهتممتي بالغذاء الصحي في هذه الفترة فسوف يمر الشهر الخامس بسلام، وستواصلين التقدم في الشهور التالية وأنتِ تتمتعين بأتم صحة وعافية.

المصادر:

بيرانتج فيرستكراى

توميز

وات تو إكسبكت

زر الذهاب إلى الأعلى