fbpx
العناية بالطفل

فقدان الشهية عند الأطفال | تعرفي على الأسباب الكامنة وحلولًا سحرية لمعالجتها

قد يشعر كلا الوالدين بخيبة أمل عند مواجهة مشكلة فقدان الشهية عند الأطفال، ويصبحون في حيرة شديدة من أمرهم بشأن معرفة ما إذا كان هذا جزء طبيعي من عملية نموهم وتطورهم، أم أنه مدعاة للقلق، حقيقةً أن طفلك مثلك يعاني من مد وتدفقات طبيعية في شهيته، ولكن إذا استمر الوضع وطالت مدة فقدانه للشهية، فيجب العلم بأن هناك أمر ما غير طبيعي ويحتاج إلى أخصائي لفحصه ومن ثم علاجه، تابعي معنا لمعرفة أبرز طرق العلاجات الطبيعية لتعزيز شهيته وأهم النصائح المتبعة بهذا الصدد. 

ما هو فقدان الشهية عند الأطفال 

إن نقص الشهية من المشاكل الشائعة التي تواكب فئة ليست بالقليلة من الأطفال، وتظهر بدايةً من السنة الثانية من عمره وحتى السادسة، بجانب إصابة الرضع بها لأسباب سنذكرها آنفًا، سواء كان طفل تخطى العامين أو حتى الرضيع، فإنها مشكلة تؤرق الأهل وتسبب لهم مزيد من القلق، خشيةً على صحتهم أو أن يصيب نموهم أي خلل، ومن الممكن أن تدوم لفترة وجيزة بسبب بعض التغيرات التي تطرأ على مزاج الطفل بشكل عام. 

أما إذا دامت لوقت طويل، فيكون السبب كامن وحتمًا ولا بد من معرفته، كي يتم علاجه بشكل سريع ومساعدة الطفل على العودة إلى ما كان عليه، ومبدئيًا ينبغي أن تكون الأساسيات الغذائية لمن حوله صحيحة حتى يقلدها الطفل، إلى جانب البحث عن طرق التعامل مع الأطفال فاقدي الشهية، هذا الأمر سيجعلنا نخوض في أعماقه لمعرفة الأسباب المحتملة لانخفاض الشهية فيما يلي. 

أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال 

إذا لاحظتِ طفلكِ وقد أصابه الهزال والضعف، ويعاني بشكل دائم من التعب والإجهاد وسرعة الانفعال، فمن الضروري معرفة سبب فقدان الشهية عند الأطفال، لخوض مرحلة علاج سليمة والحصول على النتائج المرجوة منها ألا وهي تحسين شهيته، وبالتالي زيادة وزنه وتمتعه بصحة جيدة، تابعي معنا السطور القادمة لسرد العوامل المؤدية إلى فقدان الشهية عند الأطفال عمر 4 سنوات:أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال 

بطء معدل النمو

قد ينتج عن التغييرات في النمو بشكل عام إلى فقدان الشهية عند الأطفال، في العام الأول من عمر الطفل قد يتطور بشكل ملحوظ، ثم يتراجع في النمو بشكل سريع، وتقل كمية الطعام المتناولة، لا تقلقي عزيزتي الأم، لأن انخفاض الشهية في هذا الوقت طبيعي وغير مدعاة للتوتر والخوف، حقيقةً عند تجاوز العام الثاني، تصبح متطلبات الأطفال من الوزن تزيد عن اثنان كيلو جرام، وحوالي اثنى عشر سنتيمتر مقابل سبعة كيلو جرامات و21 سنتيمتر خلال العام الأول. 

مشكلات صحية

قد يكون المرض من أسباب فقدان الشهية عند الأطفال الأكثر شيوعًا، في حال كان طفلك دائم الشكوى من التهابات الحلق، إسهال متكرر، صداع شديد، ارتفاع درجات الحرارة بشكل دائم، سوف تقل شهيته ويأكل كميات قليلة من الطعام عن الطبيعي، ولكن الشيء المفرح هنا أن كثير من الأطفال يستعيدون شهيتهم عندما يشفون تمامًا من هذه المشكلات الصحية. 

الإجهاد 

من المعروف أن التوتر ظاهرة صحية نفسية ولها من الآثار السلبية التي تؤرق الكثيرين بما في ذلك الأطفال، وقد يرجع فقدان الشهية عند الأطفال إليه، إذا لاحظتِ صغيركِ غير مكترث بتناول الطعام أو الوجبات الأساسية، أو لديه اضطرابات في النوم، فمن المحتمل إصابته بالإجهاد، وحتى تعالج انخفاض الشهية عند صغيرك، يتوجب عليك الوقوف على المسبب الرئيسي للتوتر ومن ثم تخفيفه، ومن ضمن أسباب التوتر خلال مرحلة الطفولة ما يلي:

  • مشكلات أسرية مثل موت أحد الوالدين، الغيرة من ولادة شقيق أو ضياع حيوان يألفه. 
  • التنمر من قبل الكثيرين. 

الإمساك 

أي حركة غير طبيعية تحدث في الأمعاء قد ينتج عنها إصابة الطفل بالإمساك، إذ يندرج ضمن أسباب فقدان الشهية عند الأطفال، ومن أعراضه صلابة البراز، لذا لا بد من معالجته حتى يستطيع الطفل تناول الطعام بشكل منتظم وطبيعي. 

الديدان المعوية

تعد الديدان المعوية سبب فقدان الشهية عند الأطفال، إذ تتخلل إلى الجهاز الهضمي، وتأخذه مأوى لها وتستقر كطفيليات، الأمر الذي يؤدي إلى إصابة الطفل بنزيف معوي وبالتالي انخفاض الشهية وأحيانًا فقدها تمامًا، وفي هذه الحالة لا بد من تناول العقار المناسب من قبل الطبيب. 

الاكتئاب

قد يكون من الغريب أن الاكتئاب من أسباب فقدان الشهية عند الأطفال، ومن الخطأ الذي يقع فيه أغلب الآباء هو اعتبار كلًا من الحزن والاكتئاب نفس الشيء، ولكن هذا غير صحيح لأن هناك فروق جلية بينهما، إذ أن الحزن يزول بمرور الوقت، ولكن الاكتئاب عكس ذلك لأنه لا يزول، إذ لا ينتج عنه حزن الصغير فقط فحسب، بل يتعارض كذلك مع كافة أموره الحياتية بما في ذلك فقدان الشهية.

في حال عدم اكتراث صغيرك بجميع الأنشطة التي كان يعتاد عليها في السابق، ستجده يعاني من الاكتئاب، جنبًا إلى جنب فإن التغيير في عادات الطعام دليلًا قويًا على إصابته بالفعل به، وفي هذه الحالة ينصح باستشارة مختص وطلب المشورة الطبية.الاكتئاب كأحد أسباب فقدان الشهية عند الأطفال

العقاقير 

تلعب العقاقير دور كبير في انخفاض شهية الأطفال، وتلاحظين ذلك إذا كان طفلك قد تناول جرعة من المضاد الحيوي وداوم عليها قرابة أسبوع، تقل شهيته نحو الطعام، ولكن سرعان ما يعود إلى طبيعته مرة أخرى. 

فقر الدم

من المعروف عن فقر الدم أنه يسبب مشاكل كثيرة للأطفال منها فقدان الشهية، إذ تجدهم يعانون بشكل دائم من السبات العميق وسرعة الانفعال، وفي حال إهمال هذه الحالة وتركها دون علاج، قد يتأثر الطفل بشكل سلبي وينعكس ذلك على تحصيله الدراسي ونموه. 

عزيزتي، بالإضافة إلى ما سبق ذكره، من المحتمل أن يرجع أسباب انخفاض شهية الطفل إلى عوامل أخرى من بينها، مشاكل عائلية بين الأب والأم، الكمية المقدمة من الطعام من جانب الأم، الحالة المادية التي تمر بها العائلة والرهبة الشديدة من تجربة أطعمة لم يتم تناولها من ذي قبل، الآن بعدما تعرفت على دواعي فقدان الشهية عند الأطفال، حان الوقت لكي تلمي بكل طرق العلاج التي تساعد طفلك على تعزيز شهيته ونموه بشكل طبيعي. 

علاج فقدان الشهية عند الأطفال

بعد ما تعرفت تفصيليًا على أهم أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال، كان لزامًا عليكِ البحث عن حيل سحرية متعددة تستطيعين من خلالها فتح شهية الطفل، وخاصةً إذا كان صغيركِ دائم الشكوى من نوع الطعام المقدم أو حتى طريقة تقديمه، لذا جئنا إليكِ اليوم بأبرز طرق علاج فقدان الشهية عند الأطفال، والتي سنسردها بشكل مبسط أدناه:

وجبة الإفطار الرئيسية 

عزيزتي الأم، نشعر بكِ بشأن حيرتكِ الشديدة لتعزيز شهية طفلك، حقًا إنه لأمر مؤرق، ولكن لا داعي للقلق واحرصي على إطعامه وجبة الإفطار، إذ أنها أساسية ومتكاملة ويجب تناولها بشكل يومي، حيث استهلاك مثل هذه الوجبة على وجه الخصوص حتى لو أجبرتيه على ذلك، فإنك ستساهمي بشكل كبير في زيادة شهيته للطعام.

على الرغم من أن الكثيرين يتغافلون عن وجبة الإفطار ويهملونها، إلا أنها تحمل في طياتها فوائد جمة من أبرزها تفعيل الاستقلاب في الجسم، وبالتالي تعزيز حاجة الطفل للطعام والطاقة، نستنتج من حديثنا هذا أن تناول وجبة الإفطار الأساسية لها دور فعال وقوي في علاج فقدان الشهية عند الأطفال. 

منع المؤثرات أثناء الطعام

من الأخطاء الشائعة التي تتبعيها عزيزتي هو السماح للطفل بحمل الجوال أثناء تناول الطعام، أو تشغيل التلفاز في نفس غرفة تناول الطعام، إذ أن هذه الأمور من شأنها لهيان الصغير عن تناول الغذاء، مما يجعله ينشغل تمامًا عن إنهاء وجبته والشعور بالشبع في الحال. 

إن التخلص من أي وسائل التلهية التي ذكرناها تعتبر واحدة من ضمن طرق العلاج الفعالة والمؤثرة في تعزيز شهية الطفل نحو الطعام، عند النجاح في ذلك، فإنك تساعدين طفلك على التركيز في تناول الطعام، ويزداد أهميته بشكل كبير نحو قدسية وجبة الطعام، وكذلك تقوية الروابط الأسرية خلال التواجد على مائدة الطعام. 

عدم العصبية على الطفل 

عدم العصبية على الطفل كأفضل طريقة لمعالجة فقدان الشهية عند الأطفال اعلمي عزيزتي أن إجبار صغيركِ على تناول الوجبات الغذائية متبعة أساليب الضغط والإجبار أو التعامل بعنف وقسوة شديدة لا يجدي بأى نفع، فمن الممكن أن يثور ويغضب بمجرد فعلك ذلك، مما يودي به عن الامتناع عن الطعام، فمن الأفضل محاورته وإقناعه ومن ثم تحفيزه أو تخصيص مكافأة في حال تناول وجبته بالكامل. 

جنبًا إلى جنب، تجنبي طرح مواضيع لا يرغب في سماعها الطفل خلال تناول وجبته، كمستواه الدراسي أو الظروف المادية التي يمر بها المنزل، إذ من الممكن أن يكون لمثل هذه الأمور أثر سيء على شهية الطفل. 

المشاركة في إعداد الطعام

إذا شارك الطفل في أي مرحلة من مراحل إعداد الطعام، فقد يكون له أثر إيجابي في منع فقدان الشهية عند الأطفال، كأن يساعد في تنظيف الخضار، أو تهيئة الطبق الرئيسي، كلها أشياء تحفزه على استهلاك الطعام اعتقادًا منه أنه أعده بنفسه. 

الزبادي أمر لا بد منه

لا يستطيع الإنسان أن يؤكد بما فيه الكفاية حول الأهمية الفائقة للزبادي بالنسبة للطفل، إذ أنه عبارة عن مشتق رائع من منتجات الألبان، ويتضمن الكالسيوم والبروبيوتيك اللذان يعتبران مدهشان لتحسين شهية الطفل وكذلك تقوية مناعته، كما أنه بديل جيد عن تناول الحلوى والسكريات. 

الابتعاد عن الأطعمة اللاذعة

هناك الكثير من الأطفال الذين يتضايقون من الروائح القوية، في حال كان انخفاض الشهية يمثل مشكلة كبيرة مع طفلك، فتأكدي من ما إذا كان مطبخك يحتوي على روائح قوية كالثوم، حاولي التخلص من هذه النكهات، قد تكون بداية جيدة لاستهلاك الطفل الطعام بشكل صحيح. 

تنويه

خلاصة القول أن مشكلة فقدان الشهية عند الأطفال يكمن بداخلها الكثير من الأسباب وكذلك طرق العلاج، في حال عدم عودة شهية صغيركِ إلى طبيعتها، فمن الأجدر بكِ الذهاب به إلى طبيب مختص، إذ قد يكون السبب طبي، وإياكِ وعقابه أو توبيخه بعدم تناوله الطعام بشكل كافٍ، الأفضل أن تلاحظي أساليب تناولهم للطعام والوقوف على المسبب الرئيسي لانخفاض الشهية، وعن طريق اتباع عدد من النصائح، قد تسيطرين على هذه المشكلة وخاصةً إذا لم يكن هناك سبب طبي لذلك. 

هذا وقد أوضحنا باستفاضة بعض طرق العلاج الفعالة لانخفاض الشهية بشكل عام، قد تلجأين إلى بعض العلاجات الطبيعية التي تساهم بشكل كبير في تحسين الشهية مستخدمةً في ذلك الأعشاب. 

علاج فقدان الشهية عند الأطفال بالأعشاب 

علاج فقدان الشهية عند الأطفال بالأعشاب قد تلجأ الأم إلى العلاجات الطبيعية البديلة قبل استشارة الطبيب وذلك في حال كان الطفل قليل الطعام وفاقد للشهية طوال الوقت، وأفضل هذه العلاجات الأعشاب الطبيعية والتي تساهم بشكل كبير في تحسين شهيته، ولكن ينبغي الحذر عند استهلاكها من والاعتدال عند تناولها، من هذه الأعشاب ما يلي:

عشبة الجنطيانا

من أكثر الأعشاب المستخدمة بمثابة علاج فعال وقوي لفقدان الشهية والتخلص من كل اضطرابات الجهاز الهضمي، إذ تشتمل على مركبات كيميائية نشطة، يُطلق عليها السيكويريدويدس، والتي من شأنها تعزيز شهية الطفل من خلال تحفيز إفراز حمض المعدة، اللعاب والعصارة الصفراوية. 

العشبة المباركة

تساهم هذه العشبة في إفراز عصارة المعدة وكذلك العصارة الصفراوية، بجانب شهرتها كمنشط قوي للشهية والمساهمة بشكل كبير في عملية الهضم، قد تأتي بنتائج سريعة وفعالة ولكن شرط الاعتدال عند استهلاكها. 

العشبة القنفذية

هذا النوع من الأعشاب يساهم في تقوية مناعة الطفل بجانب مقاومة الكثير من الأمراض، إذ أوضحت العديد من الدراسات أنها تتضمن في محتواها على مكونات تُدعى الكيلامينات والتي قد تعمل على زيادة تحفيز الشهية لدى الطفل. 

كيف يمكن تعزيز شهية طفلك

لا يقتصر الأمر على طرق العلاج الطبيعية، بل يمكن اتباع عدد من النصائح التي تأخذ بيدك إلى تعزيز شهية طفلك، ذلك الأمر الذي يؤرقكِ دائمًا وأبدًا، من أبرزها ما يلي:

  • يحبذ أغلب الأطفال استهلاك الوجبات الخفيفة، لذا حددي خيارات طعام جيدة، كأن تعطيه حفنة قليلة من الفول السوداني عوضًا عن شرائح البطاطس والسندويتشات. 
  • عدم السماح للطفل باستهلاك وجبة خفيفة عند مجيء موعد الوجبات، حاولي الحفاظ على فجوة زمنية مناسبة بينهما. 
  • إذا لم يرغب طفلك في تناول الحليب، أدرجي الكالسيوم إلى نظامه الغذائي لزيادة وزنه وفتح شهيته على هيئة جبن أو زبادي. 
  • أضيفي الخضار الملون إلى وجباته، لأن الألوان قد تلفت نظره وتحفزه على الطعام. 
  • قد يلعب الزنجبيل وعصير الليمون دور كبير في تحسين الشهية. 
  • يمكن إضفاء البهارات الشهية مثل الفلفل الحار، الشمر والكزبرة إلى الوجبات ولكن بكميات بسيطة، إذ تعتبر منشطات طبيعية لفتح الشهية، ويمكن مزجها مع زيت الزيتون لإضفاء نكهة مميزة. 
  • التنويع باستمرار في الطعام وإدخال نكهات جديدة. 

فقدان الشهية عند الرضَّع

فقدان الشهية عند الرضَّععندما يولد الطفل، فإنه من الطبيعي أن يتغذى كل ساعتين أو ثلاث ساعات، وينبغي الابتعاد عن عادات التغذية غير الصحية مثل إعطائه الحليب أو العسل أو استعمال الزجاجة لإطعامه قبل إتمام شهر أو شهر ونصف من عمره، أو إطعامه الحليب الصناعي غير محتوي على كميات وفيرة من عنصر الحديد، أو إدماج أطعمة صلبة قبل إتمامه ستة أشهر.

يجدر بنا الإشارة إلى أن فقدان الشهية عند الرضَّع قد يتسبب في نقص التغذية، وبالتالي قد ينتج عنه ضعف النمو المرتبط ارتباطًا وثيقًا بسوء التغذية والتي يطلق عليها فشل النمو، وجدير بالذكر أن نقص التغذية ناجمًا عن بعض الأسباب، الشيئ الضروري الدي نريد التأكيد عليه هو عدم التغافل عنه وأنه يتحسن بمرور الوقت. 

أسباب فقدان الشهية عند الرضع 

تتعدد المشكلات الصحية المؤقتة التي من دورها مضايقة الرضيع وتجعل الرضاعة الطبيعية له غير مجدية ومريحة، وقد تتسبب في فقدان شهيته، الأمر الذي يحتم علينا ذكر أهم هذه التفسيرات والأسباب المحتملة التي تؤدي إلى ذلك، والتي سنسردها بشكل تفصيلي فيما يلي:

الحساسية الغذائية وعدم تحمل الطعام

هذه الحساسية تظهر بشكل مفاجئ وتحفز الجهاز المناعي للطفل لمعدل يصل إلى 8%، ويصاحبها عدد من الأعراض والتي تشمل الطفح الجلدي، الإسهال، التقيؤ، آلام حادة بالمعدة، ضيق في التنفس أو تورم الوجه وأحيانًا الجسم بأكمله، ويعتبر البيض، القمح والحليب من أنواع الحساسية الغذائية التي تصيب فئة معينة من الأطفال.

علاوةً على أن العلامات متشابهة إلى حد كبير، فقد يرتبط عدم القدرة على الطعام بالجهاز الهضمي للرضيع وليس المناعي، هذه الحالات تعاني بشكل كبير من الغلوتين، الذرة واللاكتوز، وتتضمن بعض الأعراض كالغازات أو الإسهال. 

العدوى 

قد يكون من أسباب فقدان الشهية عند الأطفال عمر سنة أو منذ ولادتهم إصابتهم بالعدوى سواء فيروسية أو بكتيرية، الأمر الذي يصعب عليهم تناولهم للطعام بشكل طبيعي. 

الأنفلونزا

من أسباب فقدان الشهية عند الرضع إصابتهم بالأنفلونزا، بالإضافة إلى بعض الأعراض الأخرى التي ترافقها كارتفاع درجات الحرارة، السعال والقشعريرة، فضلًا عن التهاب الحلق وآلام العضلات. 

فقدان الشهية عند الرضع أثناء التسنين

فقدان الشهية عند الرضع أثناء التسنينإن فقدان الشهية عند الأطفال عمر سنة قد ترجع إلى مرحلة التسنين الذي يمرون بها خلال هذه الفترة، إذ يتمتعون بمجموعة متكاملة من الأسنان أسفل اللثة، وسرعان ما تظهر خلال العام الأول، وتظل كذلك حتى السنة الثالثة من عمره، وتبعًا لاختلاف طبيعة كل طفل.

نجد أن هناك أعراض تظهر على طفل ولا تظهر عند الآخر، وعامةً هناك عدد من الأعراض الشائعة التي قد تظهر وبشكل كبير عند الكثيرين ألا وهي انخفاض الشهية عند الأطفال، بجانب تهيج الجلد الخفيف، ويمكن إدراج بعض الأطعمة الصلبة بمرور الوقت كالخضار والفواكه. 

ختامًا، إن صحة طفلك من أثمن الأشياء التي يجب الانتباه إليها جيدًا، لأنها مرتبطة بشكل قوي بفقدان الشهية عند الأطفال، وإذا استطعت تحديد السبب وراء ذلك الفقدان، فمن السهولة معالجته، وعودته كما كان بشكل طبيعي، بجانب التنويع في الطعام وأن تضع في الاعتبار أن رؤية الطفل للطعام بشكل مريح لنظره هي التي ستشجعه على تحسين شهيته بجانب النصائح المذكورة أعلاه. 

المصادر:

بارنتينج

ريلي تشيلدرينز هيلث

مام جانكشن

زر الذهاب إلى الأعلى