الرضاعة

فقر الدم عند الرضع | أسبابه، كيفية تشخيصه وأفضل طرق علاجه

من منا لا تحلم أن ترى أطفالها في صحة جيدة، ولا يؤثر عليهم شيء في نموهم، حيث يوجد العديد من الأمراض التي تنتشر بين الأطفال في مقتبل عمرهم، ومن تلك الأمراض فقر الدم عند الرضع، الذي ينتج نتيجة نقص تزويدهم بالحديد، فتتساءل الأم هل يحصل طفلي على كل العناصر اللازمة من طعامه؟ أم يجب الاهتمام بإدخال تلك العناصر في طعامه، فهيا بنا خلال تلك الأسطر القادمة نتحدث أكثر عن هذا المرض وكل ما يتعلق به.

ما هو فقر الدم عند الرضيع

من المعروف لدينا جميعاً أن خلايا الدم الحمراء تقوم بحمل الأكسجين ونقله لخلايا الجسم لتمكينه من البقاء على قيد الحياة، نتيجة لاحتوائها على الهيموغلوبين وهو عبارة عن بروتين مصطبغ وظيفته المساهمة في توصيل الأكسجين إلى خلايا الجسم، ولذا فنقص خلايا الدم الحمراء يؤدي إلى اضطراب وظائف الجسم، وقد يحدث فقر الدم عند حديثي الولادة والرضع عندما يكون جسم الطفل يحتوي على الآتي:

  • إصابة الطفل بأحد أمراض الدم مثل فقر الدم المنجلي، الذي يعمل على القضاء على الكثير من كرات الدم الحمراء.
  • فقد الجسم الكثير من الدم على هيئة نزيف واضح، أو فقد الدم بصورة بسيطة ولكن على مدى طويل.
  • عدم قدرة الجسم على إنتاج وتجديد خلايا الدم الحمراء.

أعراض الأنيميا عند الرضع

قد لا تلاحظ الأم في بعض الأحيان إصابة طفلها بفقر الدم، ولكن مع مرور الوقت وسوء حالته أكثر فأكثر، قد تظهر عليه بعض أعراض فقر الدم عند الرضع، ويمكن تأكيد الإصابة عن طريق عمل فحص دم، ومن أهم علامات الأنيميا عند الرضع ما يلي:

التعب العام

يعتبر التعب العام من أولى أعراض فقر الدم عند الرضع، في بداية مرحلة نقص الحديد عند الرضيع، لا تظهر عليه علامات الإصابة بوضوح وقد لا يلاحظها أفراد الأسرة، ولكن مع زيادة نسبة فقر الدم عند الصغار، تظهر عليهم علامات التعب والإنهاك، عند قيامهم بأقل مجهود مثل البكاء أو حتى الرضاعة.

الضعف

الضعف من أسباب فقر الدم للرضع

يعد الضعف من أبرز أعراض نقص الحديد عند الرضع، وينتج بسبب نقص كمية الحديد في جسم الطفل، وعدم تمكنه من الحصول عليها بأي طريقة أخرى لتعويض النقص، والقدرة على توفير ما يحتاجه الجسم بصورة يومية، تبدأ علامات الضعف تظهر على الطفل تدريجياً، ومنها قلة الوزن، اصفرار الجلد، زيادة حجم النقط البيضاء الموجودة في الأظافر، ضعف الجسم بشكل عام والخمول الدائم 

جلد الشاحب

كما ذكرنا سابقاً أن فقر الدم عند الرضع، ينتج عنه عدم القدرة على توصيل الدم لكامل خلايا الجسم، ولذلك فظهور جلد الطفل بشكل شاحب أو زيادة اصفراره، يكون ذلك نتيجة لعدم وصول قدر كافٍ من الدم للجلد لإعطائه حيويته، والجلد الشاحب يعتبر من أهم دلالات تواجد فقر دم عند الرضع ليلاحظها الآباء، ويسرع من توجههم للطبيب للاطمئنان.

ضيق التنفس

في بعض الأحيان يصبح الجسم غير قادر على إنتاج الهيموجلوبين، الذي يعد من أهم عوامل قيام كرات الدم الحمراء بوظيفتها، وهى نقل الدم محمل بالأكسحين إلى جميع أنحاء الجسم، كما يعطي الدم لونه الأحمر، وتعتبر حالة ضيق التنفس الناتج من فقر الدم عند الأطفال الصغار، من الحالات نادرة الحدوث، إلا في حالات خاصة لديها نقص شديد في الحديد، أو مصابة بأحد أمراض الدم، وتلك الحالات تحتاج للعلاج والرعاية الفورية.

الدوخة

تعتبر الدوخة من أهم أعراض الإصابة بفقر الدم، وتنتج بسبب القيام بأي مجهود حتى وإن كان بسيط، وقد تصل في بعض حالات الإصابة الشديدة إلى الإغماء.

الشعور بوخز وبرودة في الساقين

قد تشعر بعض الأمهات بزيادة برودة ساقي طفلها، أو أطرافه بشكل عام، وقد يذكر الأطفال الأكبر سناً شعورهم ببعض الوخز أو التنميل في الساقين، فيعد هذا من دلائل فقر الدم عند الرضع وتكون نتيجة عدم قدرة الجسم على إنتاج قدر كافٍ من كرات الدم الحمراء التي تحمل الحديد إلى كافة أجزاء الجسم.

ضربات قلب سريعة وغير منتظمة

قد تلاحظي على طفلكِ المصاب بفقر الدم، الذي نتج عن قلة منسوب الحديد في الجسم، أو انخفاض مستوى الهيموجلوبين في الجسم، سرعة ضربات قلبه وعدم انتظامها، عند قيامه بأي مجهود، وانخفاض ضغط الدم، وتنفس سريع.

إصابة الطفل باليرقان

عندما يكون فقر الدم عند الأطفال حديثي الولادة ناتج من الانحلال السريع لكرات الدم الحمراء، ينتج عن ذلك ارتفاع نسبة البيليروبين، فيظهر جلد الطفل وعينه باللون الأصفر، ويعرف هذا في الوسط الطبي باليرقان.

أظافر هشة

يلاحظ بعض الآباء وجود بقع بيضاء على أظافر أطفالهم، أو تكسيرها بسرعة، نتيجة إصابتها بالهشاشة، وهذا يعد دليل على إصابة طفلكِ بفقر الدم ونقص الحديد، ويكون ذلك بسبب عدم وصول الدم المحمل بالغذاء والعناصر بشكل كافٍ إلى الأطراف.

الصداع

قد يصاب طفلك بصداع ولكن لا يستطيع تميزه، فتجديه يبكي دون سبب، ومع الأطفال الأكبر سناً يشتكون من وجود ألم في رأسهم، ويعتبر هذا العرض من أقوى وأخطر أعراض فقر الدم عند الرضع، وينتج بسبب عدم قدرة خلايا الدم الحمراء على إيصال الدم المحمل بالأكسجين لأجزاء الجسم، ومن أهمها خلايا الدماغ، ويكون هذا سبب في قلة الأكسجين، ويسبب هذا تضخم في الشرايين، وهذا ما يسبب الألم.

الرغبة في تناول مواد غريبة

تعد من الأعراض التي لم يجد لها الباحثون سبب إلى الآن، يوضح ما هو السبب الذي يدفع الأطفال لرغبتهم في تناول المواد الغريبة، التي لا تعد طعاماً على الإطلاق، مثل وضع الطفل يده بصورة دائمة في فمه، استمراره في العض في اللهاية، وبالنسبة للأطفال الأكبر سناً يرغبون في تناول الثلج أو الطين، ولكن يعتبر ذلك من أعراض فقر الدم عند الأطفال، ومن الأعراض الشائعة أيضًا للأنيميا، وتنتشر بين الأطفال مايلي:

  • بطء معدل نمو الطفل مقارنة بأترابه من نفس العمر.
  • ضعف الشهية ورفض الأكل.
  • زيادة نسبة التعرق.
  • جفاف الشفتين.
  • ضخامة الطحال حيث تنتشر بين 10 إلى 15% من الحالات.

أسباب فقر الدم عند الرضع

هناك عدد من العوامل والأسباب التي تسبب إصابة الأطفال بفقر الدم، منها ما يولد بها الأطفال مصاحبة لهم منذ ولادتهم، ومنها ما تكون بسبب عوامل خارجية يتعرض لها الطفل، ومن أهمها مايلي:

أسباب فقر الدم عند الرضع

الانحلال السريع لكرات الدم الحمراء

تم تعريف مرض انحلال الدم لدى حديثي الولادة على إنه حالة مرضية لدى الطفل، يتم فيها تدمير وتكسير كرات الدم الحمراء بسرعة، نتيجة أجسام مضادة منتقلة من الأم، وقد ينتج الانحلال السريع للكرات نتيجة تعرض الأم والطفل خلال الحمل لأدوية معينة مثل أدوية السلفا، وأيضًا التعرض لأنواع من العدوى المكتسبة قد يؤدي لانحلال كرات الدم، مثل عدوى الفيروس المضخم للخلايا، عدوى فيروس هيربس البسيط، داء المقوسات والزهري.

الحميات الغذائية منخفضة الحديد

الحميات الغذائية التي لا تحتوي على قدر كافي من الحديد، وينتج عنها عدم حصول الطفل على قدر مناسب من الحديد في بداية حياته، يزيد ذلك من نسب إصابته بفقر الدم عند الرضع.

إنتاج كرات الدم الحمراء

نقي العظم هو المسؤول عن تكوين كرات الدم الحمراء جديدة، ولكن في بعض الأحيان قد يفشل في مهمته، قد ينتج عن هذا الخلل فقر دم عند الرضع، واضطرابات جينية قليلة الحدوث مثل متلازمة فانكوني، وقد تعمل الإصابة ببعض أنواع العدوى، ونقص بعض المواد المغذية مثل الحديد وفيتامين E، إلى عدم تمكن نقي العظم من أداء عمله.

أطفال الخدج

هناك بعض الأطفال الذين يولدون قبل ميعادهم، ولم يتمكنوا من حصولهم على قدر كافي من الحديد، وذلك نتيجة قطع الحبل السري مباشرة بعد الولادة، فهناك كمية من الدم تخضها المشيمة بعد الولادة خلال الحبل السري، لذلك يقوم الأطباء بترك الطفل قليلاً مع أمه قبل قطع الحبل السري، وينتج عن ذلك إصابتهم ببعض أمراض الدم، كما يولدون مصابين بالفعل بفقر الدم، ويصبحون في حاجة ماسة للرعاية والاهتمام.

مشاكل الجهاز الهضمي

من أحد وظائف الجهاز الهضمي امتصاص الحديد من الطعام، لتوفير القدر الذي يحتاجه الجسم لسد متطلباته، ولكن نتيجة لبعض الجراحات قد لا يتمكن الجسم من امتصاص الحديد، فيقل منسوب الحديد فيصاب الجسم بفقر الدم.

فقدان الدم

قد يفقد الطفل كمية من الدم بصور مباشرة وصريحة كإصابته بنزيف، وقد يفقد الطفل دماً وهو ما زال جنين في بطن أمه فتؤثر عليه فيما بعد، ومن تلك الأسباب ما يلي:

  • نقص فيتامين ك في الجسم، حيث يعد أحد عوامل تشكيل الجلطات، والتحكم في النزف، وقد يتطور إلى الداء النزفي عند حديثي الولادة، ولتجنب ذلك يتم إعطاء الطفل حقنة فيتامين ك عقب الولادة مباشرةً.
  • قد يصاب الطفل خلال الولادة بتمزق الكبد أو الطحال فيسبب نزيف داخلي، وفي بعض الحالات النادرة يحدث نزيف داخل الجمجمة، بسبب الشفاط أو الملقط.
  • تكرار التحاليل الطبية وسحب كميات من الدم من الطفل بكثرة.
  • انفصال المشيمة عن الرحم قبل الولادة.
  • في حالة الحمل بتوأم، ونتيجة لتدفق الدم بين الجنينين، يصاب أحد الأجنة بفقر الدم، والجنين الآخر بكثرة كرات الدم الحمراء.
  • احتباس الدم في المشيمة عند الولادة، نتيجة عدم قفل الملقط على الحبل السري وتركه لفترة طويلة.

كيفية تشخيص فقر الدم عند الرضع

كيفية تشخيص فقر الدم عند الرضع

يلجأ الأطباء قبل الولادة إلى الموجات فوق الصوتية، التصوير بتخطيط الصدى السابق للولادة، ومن خلالهم قد يلاحظون ظهور علامات فقر الدم على الجنين، أما بعد الولادة يتم التشخيص على أساس أعراض تظهر على الطفل، ويتم تأكيدها عن طريق أخذ عينة من الطفل وتحليلها.

علاج فقر الدم عند الأطفال الرضع

قبل البدء في علاج الأطفال المصابون بفقر الدم، علينا أولاً معرفة الأعراض التي تظهر عليه وتقديرها، عمر الطفل، وزنه، صحته العامة، وبناءاً على ذلك يصبح العلاج كالتالي:

نقل الدم أو تبديله

يتم معالجة فقر الدم عند حديثي الولادة والرضع الذين فقدوا كمية كبيرة من الدم أثناء الولادة والمخاض، عن طريق تركيب سوائل وريدية، وتصل في بعض الأحيان إلى نقل دم، أما بالنسبة لحالات فقر الدم الناتجة عن مرض انحلالي، يتم فيها تبديل الدم، ويكون السبب في تقليل نسبة البيليروبين، وزيادة منسوب كرات الدم الحمراء دفعة واحدة، ويتم التبديل عن طريق إزالة كمية من دم الطفل ببطء وتدريجياً، ثم إدخال كمية طازجة تعادل الكمية المسحوبة إلى جسم الطفل.

مكملات الحديد

الأطفال الأقل من 6 أشهر، على الأم زيادة إرضاع طفلها طبيعياً، أو إدراج لبن مدعم بالحديد بعد استشارة الطبيب، يوصف الأطباء كعلاج لفقر الدم عند الرضع، بعض القطرات، أو حبوب الحديد، التي يتناولها الطفل لمدة طويلة تصل إلى أشهر، لزيادة نسبة الحديد في الدم، ولكن قد تؤدي تلك المكملات إلى تهيج المعدة، وتغير حركة الأمعاء، ومن المحبذ تناول مكملات الحديد مع عصير البرتقال لزيادة الامتصاص.

نظام غذائي غني بالحديد

تتنوع المصادر الغذائية التي تعد مصدر في الحصول على الحديد اللازم للجسم لمن تخطى عمره 6 أشهر فيما فوق، والذي يساعد تناولها في زيادة الحديد في الجسم، وعلاج فقر الدم الناتج عن نقص الحديد، ومن تلك المصادر الغذائية ما يلي:

نظام غذائي غني بالحديد

  • المحار وهو نوع من أنواع الأسماك.
  • الخضروات الورقية، مثل اللفت، الكرنب والملوخية.
  • البقوليات مثل الفاصوليا والبازلاء الخضراء.
  • الدواجن بأنواعها مثل الدجاج، البط والديك الرومي.
  • اللحوم مثل لحم البقر، لحم الضأن والكبد الذي يحتوي على قدر كبير من الحديد، ويوصي به الأطباء باستمرار كعلاج للأنيميا.
  • بعض الحبوب، الأرز والمكرونة.
  • خبز القمح المخمر جيداً ولفائف القمح.
  • يمكن تقديم البطاطا بدون نزع القشر، بعد غسلها جيداً، حيث تعد مصدر غني بالحديد.
  • الفواكه المجففة، الزبيب، الفول السوداني وفول الصويا من أغنى المصادر الغذائية بالحديد.

في الختام عليكِ زيادة الاهتمام بأطفالكِ، وخصوصاً في مقتبل أعمارهم لينمو أصحاء وبصحة جيدة، وعليكِ ملاحظة أى عرض يظهر عليهم، واستشارة الطبيب والبحث عن علاجه، في مراحله الأولى حتى لا تتطور وتسوء، لإمكانية علاج طفلكِ مبكراً، وشفائه السريع.

المصادر:

ميديكال نيوز توداي

كيدز هيلث

هيلث لاين

زر الذهاب إلى الأعلى