الخضروات للحامل

فوائد الزيتون للحامل | أهم الأنواع المخصصه للحامل

يعتبر الزيتون للحامل من الأطعمة التي تحتوي على عديد من العناصر الغذائية الضرورية، والتي تعود بفوائد جمة على صحة الجنين والأم، لاسيما أنه من الأطعمة الطبيعية والتي ذكرت في القراءن الكريم وأقسم به الله عز وجل، وهو متوفر في جميع البلدان العربية والأجنبية ويفضله الجميع بلا استثناء لمذاقه الطيب، لذلك خصصنا لكي عزيزتي الحامل هذا الموضوع المميز والشيق لعرض فوائد الزيتون للحامل سواء الزيتون الأسود أو الأخضر أو زيت الزيتون حتى، كما أننا سنعرض لك طرق تحضيره وتناوله وبعض الأضرار عند الإسراف بتناوله، كل هذا وأكثر سنزودك به عزيزتي، فكوني معنا للنهاية.

 الزيتون للحامل وعناصره الغذائية

قد يتساءل البعض ما هو الفرق بين الزيتون الأخضر والزيتون الأسود وهل يختلف كل منهم في القيمة الغذائية، والإجابة على هذا السؤال يكون أن الزيتون الأخضر هو ثمار شجرة الزيتون غير الناضجة بشكل كامل أما الأسود فهو الثمار الناضجة تمامًا، ولا شك بأن الزيتون بشكل عام سواء أخضر أم أسود من الثمار الطبيعية الغنية بالعديد من الفيتامينات والمعادن، ولا تختلف العناصر الغذائية الموجودة في الزيتون الأخضر عن العناصر الموجودة في الزيتون الأسود ولكن نسبة هذه العناصر هي التي تختلف.

فنجد أن تركيز هذه العناصر في الزيتون الأسود أكثر من الأخضر بسبب زيادة نضجه على الشجرة، كما أن الزيتون الأسود يحتوي على سعرات حرارية أكثر من الأخضر، وفيما يلي أهم العناصر الغذائية الموجودة في الزيتون لكل 100 غرام منه:

العناصر الغذائية

الزيتون الأسود

الزيتون الأخضر

الطاقة 185 كيلو كالوري 138 كيلو كالوري
الدهون 17 غرام 14 غرام
الأحماض الدهنية الغير مشبعة 1.3 غرام 1.3
الكربوهيدرات 4 غرام 2
البروتين 2.2 غرام 1.4
الماء 75 غرام 44
الصوديوم 3100 2100
البوتاسيوم 40 45
الكالسيوم 150 95
المغنيسيوم 20 20
الفوسفات 50 15
الحديد 2.3 1.8
الزنك 0.2 0.1
فيتامين e 0.9 ملغم 2 ملغم
فيتامين B1 0.01 ملغم 0.03 ملغم
فيتامين B2 0.08 ملغم 0.08 ملغم
فيتامين B6 0.02 ملغم 0.02
حمض الفوليك 45 ميكرو غرام 50

فوائد الزيتون للحامل

يحتوي الزيتون بجميع أنواعه على مجموعة من الفوائد الضرورية للأم والجنين وذلك في جميع مراحل الحمل، وقد خصصنا لك سيدتي في هذه الفقرة الفوائد الموزعة على شهور الحمل المختلفة سواء كانت الأولى أو الوسطة أو الأخيرة كما يلي:

فوائد الزيتون للحامل في الشهور الأولى من الحمل

تحتاج الحامل في هذه الشهور عناية من نوع خاص، حيث لا زال الجنين غير ثابت ومعرض لـ الإجهاض وتحتاج الأم لعناصر غذائية في هذه الفترة، وفيما يلي سنتعرف كيف يساعد الزيستون الحامل في هذه الشهور:

التقليل من الغثيان الصباحي

تعاني السيدات الحوامل من غثيان الحمل الصباحي في الشهور الأولى من الحمل، ويمكنك عزيزتي التخفيف من حدة هذه الأعراض عن طريق تناول بضع حبات من الزيتون والذي يحتوي على مركبات البي كومبلكس والتي من شأنها التقليل من هذه الأعراض، بجانب مذاقه الحامض والمالح والذي يمنع المعدة من الغثيان.

التخلص من حالات التعب والإعياء

التخلص من حالات التعب والإعياء

يحتوي الزيتون على نسبة من الدهون غير المشبعة والتي تمد الجسم بالطاقة بجانب العديد من الفيتامينات والمعادن التي تعمل على تنشيط الدورة الدموية للحامل والتخلص من حالات التعب والإعياء المصاحبة للشهور الأولى من الحمل.

وصول أفضل للأكسجين والدم للجنين

يساعد الزيتون على توصيل الدم والأكسجين اللازم لنمو الجنين بشكل سليم من خلال تنشيطه للدورة الدموية للجسم، بجانب احتوائه على الفولك أسيد المهم للحامل في الشهور الأولى من الحمل.

التخفيف من تقلصات البطن والظهر

يحتوي الزيتون على مجموعة من مركبات فيتامين ب والتي بدورها تعمل على تقوية أعصاب الحامل ككل بما فيهم أعصاب البطن والظهر لذلك يساهم الزيتون في التخفيف من مغص الحمل في الشهر الأول .

توازن الضغط للحامل

تعاني كثير من السيدات الحوامل من عدم ضبط الضغط في الشهور الأولى من الحامل وغالبًا ما يحصل انخفاض للضغط عند الحامل، ولكن بسبب احتواء الزيتون على الكالسيوم والبوتاسيوم اللذان يعملان على ضبط مستوى الضغط عند الحامل ليكون في المعدل الآمن لدى الحامل.

الحد من الاكتئاب

مع بداية الحمل كثير من السيدات من تعاني من اكتئاب الحمل وتقلبات المزاج ولكن مع تناول الزيتون فإنه يساهم بالحد من هذا الاكتئاب بفعل غناه بعناصر البي كومبلكس المختلفة.

فوائد الزيتون للحامل في الشهور الوسطى من الحمل

تشهد هذه الفترة طفرة في نمو الجنين وزيادة في وزن الأم، لذا تحتاج لمكونات غذائية عالية القيمة الغذائية وقليلة السعرات، كذلك تحتاج تدعيم لعضلاتها وعظامها، وفيما يلي فوائد الزيتون للحامل في الشهور الوسطى؛

محاربة السمنة

مع بداية الثلث الثاني من الحمل تبدأ زيادة الوزن عند الحامل، ولكن بفعل احتواء الزيتون على مجموعة من الدهون غير المشبعة تخفض الكولسترول وتعمل على محاربة السمنة، فهو بشكل عام قليل الدهون ويرفع من معدلات الأيض عند الحامل بفضل مركب الزنك الموجود فيه

تقوية العظام والمفاصل

يحتوي الزيتون على نسبة من الكالسيوم والمغنيسيوم اللازمة لتقوية عظام الأم والجنين، والحماية من مرض هشاشة العظام لأن الجنين في هذه الفترة يكون بأمس الحاجة للكالسيوم الموجود في عظام الأم لتكوين الهيكل العظمي الخاص به.

تقوية الدم

تبدأ قوة دم الحامل بالانخفاض في الشهور الوسطى من الحمل فيعمل الزيتون على تقوية الدم عند الحامل بفضل الحديد الموجود فيه.

يحافظ على الكتلة العضلية

يحتوي الزيتون على نسبة من البروتين مهمة للحفاظ على الكتلة العضلية للحوامل.

فوائد الزيتون للحامل في الشهور الأخيرة من الحمل

هذه الفترة تكون الحامل قد قاربت على الولادة وأصبحت في حاجة لتغذية أكبر ومعين لها ولجنينها لإنهاء شهور الحمل براحة وولادة ميسرة، وفيمايلي سنتعرف على مزايا تناول الزيتون في الشهور الأخيرة:

 تنشيط الدورة الدموية

ينصح الأطباء السيدة الحامل العمل على ضرور تناول طعام يساعد على تنشيط الدورة الدموية لها خاصة في الشهور الأخيرة من الحمل، ويكون ذلك من خلال ممارسة الرياضة وتناول بعض الأطعمة الغذائية مثل الزيتون الغني بالعديد من الفيتامينات والمعادن اللازمة لتنشيط الدورة الدموية للحامل ووصول كمية دم مناسبة للجنين.

محاربة الإمساك

محاربة الإمساك

يحتوي الزيتون على مجموعة من الألياف الغذائية التي تحارب مشاكل الإمساك عند الحوامل خاصة في الشهور الأخيرة من الحمل، بجانب تتمتعه بسهولة الهضم والامتصاص.

تقوية مناعة الحامل

مع تقدم الحمل قد تقل مناعة الحامل وتصبح عرضة أكثر للأمراض، ولكن لتجنب هذه الأمراض يبنصح بتناول الأكل الصحي الذي يحتوي على فيتامينات ومعادن مثل الزيتون.

محاربة مرض السكر

يحارب الزيتون بشتى أنواعه مرض السكر التي تخشاه جميع السيدات الحوامل في الشهور الأخيرة من الحمل، وذلك عن طريق الأحماض الأمينية المختلفة الموجودة داخله مثل حمي الألويك.

خفض ضغط الدم

في الشهور الأخيرة من الحمل قد تفاجئ الحامل بارتفاع ضغط الدم ولكن مع تناول الزيتون غير المملح بكميات معتدلة يوميًا يمكنها ضبط ضغط الدم والحفاظ عليه من الارتفاع بفضل الكالسيوم والبوتاسيوم الموجودان به.

تحسين الصحة الجنسية عند الحامل

بفعل الزنك والفسفور نجد أن الزيتون يلعب دور في تحسين الحالة الجنسية عند الحوامل.

فوائد أخرى للزيتون

علاوة على الفوائد الجمة التي ذكرناها سابقًا، يوجد فوائد أخرى للزيتون عظيمة للحامل والجنين، وتتمثل هذه الفوائد بالآتي:

  1. يحسن البشرة والشعر عند الحامل، ويعمل على تنعيمهما وترطيبهما، ويجدد الخلايا الميتة، فتبدو الحامل بوجه ناعم ومشرق غير شاحب.
  2. يساعد على التئام الجروح والتشققات.
  3. يخلص الحامل من خطوط وعلامات تمدد البطن بسبب كبر حجمه.
  4. محاربة الخلايا السرطانية عند الحامل خاصة سرطان الثدي بفعل الأحماض الأمينية الموجودة بفعل والتي تعرف بمضادات الأكسدة.
  5. يحافظ على قلب الحامل والجنين، ويمنع من أكسدة الكولسترول الضار عند الحامل.
  6. يحمي الجنين من الإصابة بأمراض الحساسية والربو.
  7. يكافح نزيف ما بعد الولادة ويحافظ على الأم من أخطاره.
  8. يحمي الجنين من التشوهات بفعل حمض الفوليك الموجود به.
  9. يزيد من امتصاص فيتامين د اللازم للحوامل.

فوائد الزيتون الأسود للحامل

بجانب الفوائد السابقة للزيتون الأسود يمكننا أن نخص الزيتون الأسود بفائدته العظيمة في تقوية دم الحوامل؛ وذلك بسبب احتوائه على كمية كبيرة من الحديد الضروري للحفاظ على ثبات مستوى دم الحامل بالمعدلات الطبيعية، حيث أنه من المعروف أن الجنين يقوم بسحب كريات الدم الحمراء عند الحامل، ولابد من تعويض هذا النقص الحاصل في دم الحامل عن طريق تناول أطعمة غنية بالحديد مثل الزيتون الأسود، كما يعرف الزيتون الأسود بقدرته الكبيرة  في الحد من حالات الغثيان التي تواجه الحامل طوال شهور الحمل.

فوائد الزيتون الأخضر للحامل واستخداماته

كما يحتوي الزيتون الأخضر على جميع الفوائد الخاصة بالزيتون والتي ذكرناها سابقًا، بالإضافة إلى إمكانية اداخله في العديد من وصفات الطعام المختلفة والحشوات المختلفة والتي تعمل على فتح الشهية عند الحامل وتقليل حدة الغثيان خاصة في الشهور الأولى من حمل، والتي يقل فيها تناول الطعام عند الحامل بسبب العديد من المشاكل والصعوبات مثل القيء والغثيان والاكتئاب وغيره.

فوائد زيت الزيتون للحامل

ينتج زيت الزيتون عند عصر ثمرة الزيتون وقد أثبتت الدراسات الحديثة أنه عندما تتبع الأم الحامل نظام غذائي يحتوي على زيت الزيتون فإن ذلك يحسن من نمو وكفاءة المخ عند الجنين، ويساعده على إدراك البيئة المحيطة به بسرعة وبكفاءة أكبر، بالإضافة إلى تحسين الذاكرة عند الحامل، وذلك بسبب احتواءه على العديد من الأحماض الأمينية والأوميجا 3 والتي تعزز من بناء خلايا المخ عند الجنين، ولتسليط الضوء على فوائد زيت الزيتون للحامل يمكنك الاطلاع على النقاط التالية:

  • تقوية مناعة الأم الحامل والجنين، فيصرف عنهم الأمراض والالتهابات الناتجة من العدوى البكتيرية أو الفيروسية.
  • تحسين وتقوية النظر عند الجنين.
  • سرعة تكيف الكبد والكلى عند الجنين خاصة في حالات الولادة المبكرة.
  • يزيد من كفاءة وصول الدم للجنين عن طريق تنشيط الدورة الدموية عند الحامل.
  • حماية الحامل من أمراض القلب وجلطات الدم.
  • يحافظ على المظهر الجميل والنقي للبشرة والشعر عند الحامل، بفضل فوائد فيتامين E للحامل.
  • يلئم الجروح يقوي الجلد ويعالج خطوط البطن بعد الولادة.
  • يقي المعدة من مشاكل عسر الهضم والحرقة.
  • يهدئ السعال عند الحامل، وتقليل المخاطر على الجنين.
  • تقوية الركبتين والظهر عن طريق دهن زيت الزيتون على في هذه المناطق.
  • بديل لمسكن الألم الخاص بالتهاب المفاصل والعظام.

ونظرًا للفوائد الجمة السابقة التي تعزز صحة الجنين والأم، لابد أن تهتم الحامل بإدخال زيت الزيتون في نظامها الغذائي اليومي.

أنواع الزيتون للحامل

تتعد أنواع الزيتون وأصنافه في الوطن العربي، فتصل نحو سبعون صنف، وتختص كل دولة بأنواع معينة من الزيتون التي تنمو داخل أراضيها، وفيما يلي بعض من أنواع الزيتون التي يمكن للحامل تناولها لتعود بالفائدة عليها وعلى جنينها:
أنواع الزيتون للحامل
  • الزيتون الصواني والذي يتميز بشكل متطاول ذات لون أسود وحجم متوسط وهو أجد أنواع الزيتون السوري.
  • الكردي وهو زيتون بعلي ذات حجم صغير وبلون أسود.
  • الزيتون القيسي ذات اللون الأخضر والشكل الدائري والحجم الكبير.
  • الخضيري وهو زيتون أسود حجمه متوسط.
  • الزيتون السوري والذي ينتشر على الجبال والمنخفضات الدافئة، ومن أفضل الأنواع لاستخراج الزيت، ويكون بحجم متوسط.
  • النيبالي وهو زيتون ذو شكل غير منتظم يكثر في القدس ونسبة الزيت فيه غير كثيرة فلا يفضل عصره.

طريقة تحضير الزيتون للحامل

كثير من السيدات الحوامل من تفضل تحضير الزيتون داخل المنزل في موسمه بدل من شرائه معلبًا لذلك سعينا لتوفير طريقة شائعة في تحضير الزيتون الأخضر للحامل والتي تتمثل في الآتي:
المكونات
  •  خمسة كيلو من الزيتون الأخضر.
  • ثلاثة ليترات من الماء، لكلّ ليتر سبع ملاعق كبيرة من الملح الخشن، وملعقة كبيرة عصير الليمون.
  •  فلفل أخضر حار.
  • كيلوغرام ونصف من عصير الليمون.
  • ليمون مقطّع أربع قطعٍ متساوية.
طريقة التحضير
  • اغسلي الزيتون وانقعيه بالماء لمدة ثلاث أيام مع تغير الماء عليه كل يوم لكي نتخلص من أكبر قدر من مرارته.
  • قومي بتصفية الزيتون وضعيه في برطمان زجاجي لتخليل.
  • ضيفي الماء والملح وعصير الليمون.
  • نضيف قطع من الفلفل الأخضر والليمون ونغمرهم بالماء.
  • نغلق البرطمان جيدًا ونتركه لمدة شهر تقريبًا ليصبح الزيتون صالح للأكل.

أضرار الزيتون

من المعروف أن الإسراف في تناول الأطعمة المفيدة قد يقلب فوائد هذه الأطعمة لتصبح ضارة بالإنسان، هكذا هو الأمر مع الزيتون فعلى الرغم أن جميع أنواعه تعتبر آمنة بالنسبة للحوامل وتعود بالفوائد الجمة عليها، إلا أنه عند الإسراف في تناول الزيتون قد يرفع مستويات الصوديوم بالدم والتي تؤدي إلى ارتفاع ضغط الحامل ومن تسمم الحمل الذي يهدد الجنين، كما أن ارتفاع نسبة الصوديوم تسبب احتباس السوائل عند الحامل والذي يشكل خطر كبير عليها.
كما أن تناول زيت الزيتون بشكل كبير يسبب الاسهال الذي يضر الحامل، وفي حال تم معالجة الزيتون بطريقة خاطئة قد يدخل إليها البكتيريا الضارة بالجسم، لذلك لا بد من اتباع النصائح التي سنعرضها لكم لاحقًا لتوخي الحذر من الزيتون وأضراره.

نصائح عامة حول تناول الزيتون

  • عدم الإكثار من الزيتون المخلل.
  • شراء منتجات الزيت والزيتون ذات التغليف الجيد.
  • التأكد من صلاحية الزيتون قبل شراءه.
  • عدم تناول الزيتون المعالج بالحرارة.
  • في حال كانت تعاني الحامل من اضطرابات في مستوى السكر، يجب عدم تناول زيت الزيتون بسبب احتوائه على مركبات تخفض السكر في الدم.

خاتمة

في ختام موضوعنا هذا ننصحك سيدتي بالاهتمام بنظامك الغذائي اليومي والابتعاد عن المأكولات السريعة ذات العناصر الغذائية القليلة، والتوجه نحو الأطعمة والثمار الطبيعية، والتي تزيد من صحتك وجمالك مثل ثمار الزيتون والتي سعينا لتوضيح ما يهمك منها لتحرصي على تناولها بشكل يومي حتى يتم تعويض ما يفقده جسمك من فيتامينات ومعادن وتضمنين نمو جنينك بالمعدل الطبيعي دون حدوث أي مشاكل تمهيدًا للولادة الطبيعية الآمنة وعودة صحتك بعدها بأسرع وقت ممكن لرعاية جنينك على أكمل وجه.

المصادر:

هيلث لاين 

وات تو إكسبكت

فيري ويل فاميلي

زر الذهاب إلى الأعلى