حركة الجنين

قلة حركة الجنين في الشهر السابع | نصائح لزيادة حركة الجنين

إن قلة حركة الجنين في الشهر السابع بشكل مفاجئ ترجع إلى عدة عوامل مختلفة، حيث أنه في الغالب ما تبدأ الأم بالإحساس بحركة جنينها بداية من الثلث الثاني من فترة الحمل، وذلك لأنها الفترة التي يكتمل بها نمو الجنين، فتبدأ حركته في الارتفاع بشكل ملحوظ ولكن ذلك لا ينافي إمكانية انخفاض حركة الجنين بمرور أشهر الحمل، حيث أن قلة حركة الجنين قد تصبح من المشكلات الخطيرة التي تحتاج إلى متابعة وإشراف طبي للاطمئنان على صحة الجنين.

حركة الجنين في الشهر السابع

ببداية الشهر السابع من أشهر الحمل يشهد الجنين عدة تطورات خلال فترة نموه، حيث أنه يميل إلى أن يصبح في حالة مستقرة أكثر مقارنة بالأشهر السابقة، كما أن حركته داخل الرحم تصبح أكثر ازديادًا، بالإضافة إلى اكتمال حواسه، يذكر أن جميع الأطباء يقومون بحصر فترات نمو الجنين باستعمال نظام الأسبوع، وذلك يرجع إلى أن الأسبوع الواحد يكون له بصمة مميزة بمراحل النمو مقارنة بالأشهر.

أسباب قلة حركة الجنين في الشهر السابع

هناك أكثر من عامل متنوع يكون من ضمن أسباب قلة حركة الجنين في الشهر السابع التي في الغالب ما تحتاج إلى الاستشارة الطبية الطارئة، ومنها ما يلي:

وضعية جسم الحامل

عند الاستلقاء على الناحية اليسرى تتمكن الحامل من الإحساس بحركة جنينها بوضوح، وكذلك في حالة الجلوس ورفع الساقين نحو الأعلى، مع ضرورة التركيز للشعور بحركة الجنين، وعند انشغال الحامل قد تبدأ حركة الجنين في الانخفاض.

التجربة الأولى للحمل

من السهل أن تفرق المرأة التي خاضت تجربة الحمل لأكثر من مرة بين حركة الجنين، والحركات الأخرى الحادثة في البطن، على سبيل المثال: الهضم، الأمعاء، والغازات، وذلك مقارنة بالمرأة التي تخوض تلك التجربة للمرة الأولى بالأخص عند بداية حدوث حركة الجنين.

نقص الأكسجين

إن انخفاض معدل الأكسجين المتدفق إلى الجنين يكون سبب خطير من أسباب قلة حركة الجنين في الشهر السابع وقد يحدث الانخفاض نتيجة وجود:

نقص الأكسجين

  • خلل في أداء وظيفة المشيمة.
  • تعقد الحبل السري.
  • ضغط الدم المرتفع لدى الأم.
  • التكلسات.
  • عادة التدخين.

نوم الجنين

عند نوم الجنين داخل رحم أمه فإنه لا يقوم بإبداء أي فعل أو حركة، وليس من الضروري أن تكون أوقات النوم لكلًا من الأم والجنين واحدة فقد تكون مختلفة، حيث أنه قد ترتفع حركة الجنين داخل الرحم أثناء نوم الأم والعكس صحيح، بالإضافة إلى عامل نوم الجنين فإنه من الممكن أن يقوم الجنين بالتحرك داخل الرحم خلال فترات معينة من الزمن، والتي يكون من الصعب التنبؤ بها، لاسيما عند انعدام تركيز الأم بها.

الحالات المرضية

هناك أمراض تكون سبب في انخفاض حركة الجنين، مثل: الأمراض المؤثرة على الجهاز العصبي المسئول عن الحركة، والأمراض الوراثية.

المشيمة الأمامية

إن الموقع الخاص بوضعية المشيمة يكون له دور هام في الشعور بحركة الجنين داخل الرحم لدى الأم، ففي حالة وقوع المشيمة في الناحية الأمامية، سوف يكون وضع الجنين خلف المشيمة، وبالتالي تأخر إحساس الأم بحركة الجنين، وفي حالة وقوع المشيمة في الناحية الخلفية من الرحم، فسوف يكون الجنين بموقع أقرب وبالتالي الإحساس بحركته أسرع.

سوء التغذية

إن التغذية السيئة تعد من أكثر العوامل خطورة ليس فقط على صحة الجنين وإنما على صحة الأم كذلك، بغض النظر عن كون سبب سوء التغذية يرجع إلى قلة تناول الغذاء أم تناول الأغذية الغير صحية أم قلة استهلاك الماء بالمقدار الكافي.

صرف الانتباه

عند انشغال الأم وتعرضها بصفة مستمرة إلى المواقف الحياتية المقلقة والضغوطات النفسية، تقل نسبة إحساسها بحركة الجنين بداخلها.

وضعية الجنين

حيث أن وضعية الجنين في الشهر السابع تؤثر على حركته فالجنين في حالة الجلوس، مقارنة بوضع الجنين المقلوب الذي يكون الحركة به أسهل، بحيث تكون قدمه متجهة نحو الأعلى ورأسه نحو الأسفل.

أسباب أخرى لـ قلة حركة الجنين في الشهر السابع

هناك بعض العوامل الأخرى التي قد تحدث بنسب ضئيلة لدى الحوامل والتي تكون من أسباب قلة حركة الجنين في الشهر السابع أيضًا، وهي:

  • انخفاض السائل الأمنيوسي، وهو عبارة عن ماء يحيط بالجنين.
  • خلل الحبل السري، فيقل الأكسجين المتدفق إلى الجنين.
  • ارتفاع حجم الجنين.
  • استهلاك المسكنات والمهدئات القوية.
  • حدوث الانتفاخ.
  • ارتفاع سمك البطانة المسئولة عن حماية الجنين.
  • حساب مدة الحمل بأسلوب خاطئ.
  • المخدرات.
  • الحمل المبكر.
  • من المحتمل أن يكون الجنين ذو حركة بطيئة، حيث يكون نشاط الأجنة مختلف عن بعضهما البعض.
  • مشكلات المناعة لدى الحامل.
  • حالات مرضية تصيب الجنين، كضعف الجهاز العضلي الهيكلي لديه، أو التشوه العصبي، أو أنيميا الجنين.
  • النمو المتأخر للجنين.
  • التهابات الرحم.
  • وجود معوقات داخل الرحم تمنع حركة الجنين.

عوامل تمنع الأم من الإحساس بحركة الجنين

قد يرجع أيضًا سبب قلة حركة الجنين في الشهر السابع إلى وجود بعض العوامل التي تقلل من شعور الأم بحركة جنينها، وهي:

عوامل تمنع الأم من الإحساس بحركة الجنين

  • الإجهاد البدني والنفسي وزيادة الإحساس بالإرهاق لدى الأم.
  • اكتئاب الحمل والتوتر المستمر.
  • في حالة كان ظهر الجنين يقع بمقدمة الرحم.
  • السمنة وتجمع الدهون داخل البطن لدى الأم.
  • النشاط المرتفع للأم بالعمل أو بالمنزل.

أوقات تقل بها حركة الجنين

في بعض الأحيان قد يعود سبب قلة حركة الجنين في الشهر السابع إلى مجموعة من الأوقات المحددة وهي:

ممارسة العلاقة الزوجية

إن ممارسة العلاقة الزوجية أثناء الحمل تكون سبب في حدوث تقلصات وتشنجات داخل الرحم، والذي قد يكون سبب في نوم الجنين وبالتالي انعدام الإحساس بحركته، مع ذلك فهناك بعض الحالات التي قد ترتفع بها حركة الجنين بعد الانتهاء من العلاقة الجنسية، ويذكر أن العلاقة الجنسية لا تسبب خطرًا على صحة الجنين وسلامة الحمل إلا إذا أشار الطبيب إلى ضرورة الامتناع عنها أثناء تلك الفترة.

بداية الفترة الثانية من الحمل

في تلك الفترة يكون حجم الجنين ضئيل نوعًا ما، وذلك يعتبر من أسباب عدم إحساس الأم بحركة الجنين بصورة منتظمة.

الفترة الأخيرة من الحمل

ببداية تلك الفترة يبدأ معدل نوم الجنين والاستيقاظ في الانتظام بشكل ملحوظ، وهذا ما يؤدي إلى قلة نشاطه بسبب  نومه العميق في بعض الأحيان، مع ذلك فمن المهم خلال تلك الفترة المراقبة والتركيز مع حركة الجنين، لأن أي انخفاض في حركة الجنين قد يكون خطيرًا نوعًا ما.

الإجراءات الطبية عند قلة حركة الجنين

في حالة انخفاض حركة الجنين من المهم أن يتم إجراء الفحوصات أو الإجراءات الطبية التالية للاطمئنان على صحة الجنين.

اختبار ضربات قلب الجنين

يعمل ذلك الفحص على إجراء مخطط لقلب الجنين، وهذا من خلال استلقاء الحامل على الظهر لفترة لا تقل عن 25 دقيقة، مع وضع الجهاز المستخدم لتخطيط القلب لدى الجنين فوق منطقة البطن.

فحوصات حركة الجنين

هناك فحصين يمكن من خلالهما اختبار الحركة لدى الجنين وهما:

فحوصات حركة الجنين

  • في تلك الفحص يجب أن تستلقي الحامل على الناحية اليسرى، حتى ترتفع الدورة الدموية المتدفقة إلى الجنين، ويقوم الطبيب أثناء تلك الفترة بإحصاء عدد ركلات الجنين، ومن ثم يحسب الفترة الزمنية المستغرقة من قبل الجنين لعمل ذلك العدد من الركلات.
  • خلال ذلك الإجراء تقوم الحامل بتناول الوجبة الغذائية الخاصة بها كالمعتاد، ومن ثم الاستلقاء على الناحية اليسرى أيضًا، وبعدها يتم إحصاء عدد ركلات الجنين التي تشعر بها الأم خلال 15 دقيقة، وفي الغالب يكون العدد الطبيعي 10 ركلات خلال 120 دقيقة.

اختبار السونار

عبارة عن اختبار تصوير يستعمل بهدف قياس مقدار ولون الماء الذي يحيط بالجنين، فضلًا عن إمكانية معرفة حجم الجنين بواسطته.

الولادة

إذا كان هناك خطر كبير على صحة الحامل وجنينها وحياتهما، يتم اللجوء إلى الولادة في الحال.

فائدة حركة الجنين

إن حركة الجنين لها دور كبير وأهمية أكبر خلال فترة الحمل، فتكون بمثابة الرابط القوي بين الجنين وأمه، لذلك من المهم أن تقوم الأم بحساب عدد ركلات الجنين خلال الأسبوع الـ 28 من الحمل، حيث يساهم ذلك الأمر في الكشف عن وجود المشكلات لدى الجنين، فإذا كانت عدد ركلات الجنين في 120 دقيقة تكون أقل من 10 ركلات فمن المهم استشارة الطبيب.

تطورات الجنين في الشهر السابع

يمر الجنين بعدة تطورات متنوعة خلال الشهر السابع والتي يتم حسابها بالأسبوع الواحد وذلك كما يلي:

الأسبوع الـ 27

  • يكون وزن الجنين 850 جرام، كما يصل طوله إلى 36.5 سنتيمترات.
  • تبدأ دورة الاستيقاظ والنوم لدى الجنين في الانتظام.
  • تبدأ الجفون في الانفتاح.
  • تستمر خلايا الدماغ وأنسجتها في التطور والنمو.
  • لا تكون الرئة ناضجة بصورة تامة.
  • تكون أعداد براعم التذوق في الجنين زائدة عن الفرد البالغ، مما يجعله قادر على تذوق حليب والدته وتمييزه.
  • إذا كان الجنين نوعه ذكر تصبح خصيتيه مستقرة داخل كيس الصفن، وإن كان الجنين نوعه أنثى فيبدأ المبيضان في الامتلاء بالحويصلات.

الأسبوع الـ 28

  • يصبح وزن الجنين 1000 جرام، بينما يكون طوله 37.5 سنتيمترات.
  • تبدأ الرموش في النمو على الجفون، مع ذلك لا يتمكن الجنين من تحريك جفونه.
  • لازالت الدماغ مستمرة في النمو.
  • بدأ جهاز المناعة في النمو لدى الجنين، وذلك من خلال انتقال الأجسام المضادة إلى الطفل عبر الدم من قبل جسد الأم.
  • يكون كل من الكبد والرئة داخل المراحل الأخيرة للنمو.
  • يتغير وضع رأس الجنين بحيث يتجه إلى الأسفل بصورة تدريجية، بهدف الاستعداد لولادته.

الأسبوع الـ 29

  • يصبح وزن الجنين 1150 جم، وطوله يكون 38.5 سنتيمتر.
  • يزيد حجم رأس الجنين، مما يجعله قادرًا على أداء عملية التنفس والتحكم بها.
  • يتم إنتاج هرمون الأوستريول المسئول عن تحفيز إفراز الحليب بواسطة الغدة الكظرية.
  • يبدأ نشاط حركة الجنين في الازدياد، نتيجة لطاقته الكبيرة.
  • يبدأ الشعر المتكون على جسم الجنين في الاختفاء.

الأسبوع الـ 30

  • يكون وزن الجنين 1400 جرام، بينما يكون طوله 40 سم.
  • تبدأ الخلايا الدهنية في الترسب أسفل الجلد.
  • تصبح دورة النوم مكتملة لدى الجنين.
  • تبدأ جميع حواس الجنين في العمل، مع ذلك فإن حاسة البصر تكون غير قوية، مما يجعله غير قادر إلا على رؤية الأشياء التي تقترب منه فقط.

نصائح لزيادة حركة الجنين

ينصح باللجوء إلى اتباع الخطوات التالية لتنشيط وزيادة حركة الجنين في الشهر السابع داخل الرحم.

تناول وجبة غذاء خفيفة

من الممكن أن تساعد الوجبة الغذائية الخفيفة كالبسكويت، والزبادي، والجبن، والفواكه، أو العصائر الطبيعية في تنشيط حركة الجنين، لأن السكريات الموجودة بهما تزيد من نشاط الجنين وحركته.

الركض البسيط

ينصح بأن تقوم الأم بالركض أو القفز الخفيف ومن ثم الجلوس، ولكن دون القيام بمجهود شاق، فتلك الحركات تحفز الجنين للحركة.

الضغط البسيط على البطن

من الأفضل أن تضغط الأم بشكل بسيط على منطقة البطن لديها أو القيام بهزات بسيطة، كما يفعل الأطباء في حالة إجراء الفحوصات الطبية، وذلك لمساعدة الجنين على تحركه وتغيير موقعه.

الاستلقاء

تعمل الحركة المستمرة للأم على جعل الجنين ينام ويسترخي داخل الرحم أغلب الوقت، وهذا ما يجعل الأم غير قادرة على الإحساس بحركته، ولكن في حالة استلقاء الأم على الفراش، فسوف تبدأ في ملاحظة حركة الجنين بشكل أكبر لأن الجنين يكون في تلك الحالة مستيقظًا، وفي حالة عدم إحساس الأم بركلات الجنين عند الاستلقاء، فيفضل أن تحاول النوم على الجانب الأيمن أو الأيسر حتى يتحرك الجنين.

التكلم مع الجنين

التكلم مع الجنين

بدخول الثلث الثاني من فترة الحمل تبدأ حاسة السمع بالاكتمال لدى الجنين، ما يجعله قادرًا على سماع الأصوات من حوله، لذلك ينصح الأم بالتحدث برفقة جنينها ففي الغالب يستجيب لها بالحركة.

تسليط الأضواء على منطقة البطن

بمجرد أن يبدأ الأسبوع الـ 22 من فترة الحمل، يبدأ الجنين في الاستجابة إلى الأضواء من حوله، ولذلك قد يساهم تسليط الأضواء على البطن في تحرك الجنين.

نصائح أخرى

  • الإكثار من تناول الماء.
  • تجنب المواقف التي تزيد من توتر الأم.
  • نيل قسط كافي من الراحة.

الخاتمة

أن كل جنين يتميز بأنماط مختلفة للحركة، وتكون الأم هي أكثر من يلاحظ تلك الأنماط بل وينتبه للتغيرات الحادثة بشكل مفاجئ بها أثناء فترة الحمل، لذلك فبمجرد أن تشعر الأم بانخفاض حركة جنينها يجب التوجه للاستشارة الطبية في أسرع وقت للبحث عن سبب قلة حركة الجنين في الشهر السابع واتخاذ الإجراء الأمثل طبقًا للسبب.

المصادر:

وات تو إكسبكت

نيوز ميديكال

توميز

زر الذهاب إلى الأعلى